عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > إيمانيات > إسلاميات
إسلاميات يهتم بكل ما يتعلق بالشريعة الاسلامية والفقه و المفاهيم الإسلامية الصحيحة

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 20/04/2007, 12:50 PM
سلفي
مُشــارك
 
((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

بسم الله الرحمن الرحيم


إن الحمد لله نحمده تعالى ونشكره ونستعين به ونستغفره من يهده الله فلا مضل له ومن يضلل فلن تجد له وليا مرشدا وأشهد أن لا اله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير وأشهد أن محمداً عبده ورسوله صفيه من خلقه وخليله بعثه الله رحمة للعالمين ،،، أما بعد :



أحبتي في الله :


هذه الصفحة هي رسائل ...


مني ... إليكم ...


صفحتنا هذه ستكون عبارة عن رسائل دعوية ...


رسالة كما يقولون من القلب إلى القلب ...


فالكلمة الطيبة صدقة...


والكلمة الصادقة النابعة من قلب الأخ المحب ..



ليس لها مكان إلا في القلوب ...



وإن شاء الله تعالى سوف أكتب أو أنقُل في كل أسبوع رسالة ...



((( وأسأل الله القدير أن يوفقنا إلى ما يحبه ويرضاه )))


وصلى الله عليه وعلى آله وسلم .




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 20/04/2007, 12:53 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

الرسالة الأولى :

إلــــــى من مـــلّ السير في طريق الهلاك وطريق الغواية

إلـى من يريد السعــــــــــادة

إلــــــــى من يريد أن يتعرف على طريــــق الاستقامة

إلــــــــى من تدعوه نفسه المطمئنــة إلى الطاعة

وتزين له نفسه الأمارة بالسوء الذنوب والمعاصي

إلــــــى من أسره الهوى، وتمكن من قياده الشيطان.



الســـــــلام عليكم ورحمة الله وبركاته:-


أشهد الله أنني أحبك في الله، ومصـــداقاً لذلك فهذه رسالة ابعثها إليك وأنا لك ناصح وعليك مشفق وحريص على سعادتك وهنائك في الدنيا والآخرة إن شاء الله.



أخــــــــي بعد ما لم نستطع أن نجلس سوياً نتجاذب أطراف الحديث ونشكي هموم بعضنا لبعض فأنني كتبت لك هذه الرسالة التي أملاها قلبي، وحملها إليك النصح والحرص على ما ينفعك، فأملـــــــــي أخي فيك أن تفتــح لها أبواب قلبــــــك، وتضمّنها في سويدائـه، فإن فعلت أخي فإنك أن شاء الله لن تعدم خيراً تجده فيها.


أخـي الحبيب : واللـه العظيم لو كنت أملك الهداية والسعادة لبذلتهـــا لك من أول وهلة، لكي أخرجك مما أنت فيه من الهموم والأحزان، والتعب والنصب والأرق، ولكنني أستطيع كغيري بإذن الله فعل السبب من كلمة طيبة ونصح صادق وتوجيه وإرشاد فخذها من قلب محب، فهــــل قلب الحبيب يســـمع ؟؟؟!!


أخــــــي الحبيب: إنني أعرف فيك خيراً كثيراً، فأسمح لي أن آخذك بعيـــداً بمفـردك عن طيش الشباب وشهوات النفس، بعيـــداً عن وسائــل الفســاد والضيــاع، بعيداً عن المعاصي والآثام، بعيداً عن المغنين والمغنيات، بعيداً عن التقليد الأعمى، بعيـــداً عن رفقـاء السوء، بعيداً عن المضلين والمخادعين...

أخـــــي وصديقي: أريدك أن ترجع معي إلى الوراء قليلاً، فأنت تريـــد أن تكون سعيداً، مســـروراً، فرحاً، مازحاً، تبتسم للصغير والكبير، تُداعب هذا وتمزح مع ذاك، تود أن تكون سعيداً مرتاح النفس والضمير والقلب، لا همّ ولا غم ولا ضيق ...

أخــــــي الحبيب: بعد ما عرفت وسمعت عنك كل هذا، أريد أن أخاطـب قلبك الطيــب، ونظراتك البريئة، وفطرت الخير فيك، نعم أريد أن أخاطب فيك الشاب البسيط الحيّ لألتقي معك لقاء لا يرتبط بالمادة، ولا بالمصلحة، ولا بالمجاملة، لقاء الأخ لأخيــه الرحيم البـار به، اسمعها مني كلمات وادعة، ومشاعر نابغة من القلب، فأرجو أن تكون هذه الرسالة لقاء القلب بالقلب، يعبر عنها اللسان ببيان رقيق جميل، وحس مرهف.


ســــــؤال ؟

أخـــــي الحبيب: أريد أن أسألك سؤالاً وآمل أن تجيب عليه بكل صراحة بعد خشوع وتفكر وخضوع وهو: أيــن الآباء والأجداد..! وأين الكثيرين من الأهل والأحباب ؟ !! بل كيـــــــف تُجيـب ربك يوم تقــف بيــن يديــه حافي القدمين، عاري الجسد، شاخص البصر، بل كيــــــف تُجيب الملكـان عندما يُحثا عليك التراب، ويفارقك الأهل والأصحاب، عندما تكون في ضيق اللحـــــود! ومراتع الــــدود!، فلا أم تؤانسك ولا صديق يخاطبك ويمازحك؟ ، ستجد الجواب مصحوباً بدموع الحزن ... وأزيز القلوب على الفراق، هم تحت طيات الثرى والتراب ؟!! نعم هذا هو المــــآل... وهذا هو المصيــــــر...؟؟!


همسة



فأنني أهمـس في أذنك وأدعــوك للانضمام لقوافل الخير التــي تُضـيء لك النور بإذن الله وتدلك على طريق الخير والفلاح والصلاح والنور، وتبعــدك عن طريق الفساد، والشر، والضياع والظلام، والوحشة، والهم، والغم، إن شاء الله !!!.



وقفــــــة:


أخـــــي الحبيب: إذاًً لا بد من وقفة صادقة مع النفس وقفــــة محاسبـة ومساءلة، فوالله لتموتن كما تنام، ولتبعثن كما تستيقظ، ولتجزين بما تعمل، فجنة الخلد للمُطيعين، ونار جهنم للعاصين.

إنك الآن في مقتبل عمرك وفي سن الشباب والقوة والفراغ، وقد اغتـــر كثيرٌ من الشباب بهذا الســـن فقالوا: دعونا نمتع أنفسنا في شبابنا، وسوف نتدارك ذلك إذا تقدمت بنا السن ونســـــــــوا أن المـوت يأتي في أي لحظة.


أخــي الحبيب: أرجو الله أن لا نكــون ممن ضيّـــع دربه وتـــاه في طريقه، ويا سبحان الله العظيم ما أبين الطريق، وما أوضح الدرب، وما أسعــد الركـب علــى سير الصحابة والسلف رضوان الله عنهم أجمعين.


أخـي الحبيب: أنني أدعوك مرة ثانية أن تسلك طريق الاستقامة والصلاح ففيها السعادة والفلاح، والحذر كل الحذر من رفقاء السوء، فلا تنغر بهم وتنحرف معهم،


وعليـك بالبحث عن الرفيـق الصالـح الذي يعينك على الاستقامة والسعادة والخير إن شاء الله، وأعلم أن صلاحك في تقواك، وفــوزك في خوفـك من الله تعالى فاستعصم أخي بتقوى الله فهي خير حصن تحصنت به.

أخي: أوَمَــا تحـــب أن تكون في الدنيــا من الهانئين السعداء، ويـــــوم القيامـة من الناجين الفرحين إن شاء الله !!. فإن أردت أخي ذلك فلتتق مولاك تعالى في كل صغيرة وكبيرة، وسوف تجد عاقبة ذلك برداً وسلاماً.



أخي الحبيب: متـى تتحدى الصعاب وتعلنها رجعة إلى الله ؟! وتنقـذ نفسك وشبابك وتخـدم دينك الذي سوف تسأل عنه في قبـرك، فأنت بالدين شيء وبدون الدين لا شيء...

أخـي الحبيب: إننـي سطرت إليك هذه الكلمات، لتكون دليل محبة، ولغة تواصل، وكتبتُها

بصدق النصيحة، وقدمتها إليك في قوالب الأخوة في الله.



((( أسأل الله أن يهدينا وإياك إلى الصراط المستقيم، ويثبتنا على طريق الحق )))


واستودعك الله الذي لا تضيع ودائعه...



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #4  
قديم 21/04/2007, 02:19 PM
صورة لـ ساحرة البشر
ساحرة البشر
مُبــدع
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

سلفي

يعطيك ربي الف عافيه

وجزاك الله الجنه

على الرسائل القيمه

وجعلها الله في ميزان حسناتك

في انتظار المزيد منك

دمت بخير



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #5  
قديم 21/04/2007, 04:54 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

إقتباس
 مشاهدة المشاركة اقتباس من مشاركة الفارس الاخير
بارك الله بك اخي وتابع مسيرتك..


وفيك بارك الله

أخي الفارس الاخير نورت الموضوع

بمرورك الكريم

ويعطيك العافية



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #6  
قديم 21/04/2007, 05:04 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

إقتباس
 مشاهدة المشاركة اقتباس من مشاركة ساحرة البشر
سلفي

يعطيك ربي الف عافيه

وجزاك الله الجنه

على الرسائل القيمه

وجعلها الله في ميزان حسناتك

في انتظار المزيد منك

دمت بخير


مشكوووووووووووووووووورة يا أختي $ ساحرة البشر $

على مروركِ المتواضع

ويعطيك العافية .



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #7  
قديم 29/04/2007, 03:52 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

الرسالة الثانيــة:-

إلى أخي في الله :-



السلام عليك ورحمة الله وبركاته ....أما وبعد :-



أخي الحبيب:

هل لي بالسؤال :


ما بال أقوام قد امتلئت قلوبهم غيظاً وحسداً على إخوانهم في الله؟ّ!

ما بال أقوام ساءت ظنونهم ببعضهم البعض , وانتشرت النجوى بينهم حتى أصبح هم كل واحد منهم تتبع عثرة أخيه وترصد أخطاؤه ونسي أن كل بني أدم يخطؤن وأصبح كل واحد يتمسك برأيه تبعاً لهواه ولو كان الحق مع غيره؟ّ!


ألم يسمعوا قول حبيبنا رسول الله صلى الله عليه وسلم : (( ثلاث مهلكات : شح مطاع, وهوى متبع , وإعجاب المرء بنفسه ))

أخي يرحمك الله :

ما بال أقوام نسوا أو تناسوا كتاب الله وجعلوه مهجوراً لا يعرفونه إلا في المناسبات والحفلات ؟!

لم التنافس على حطام الدنيا ؟؟

لم خلت قلوبنا أو كادت تخلو من حب الله والقران ؟!


قل لي بربك يا أخي :

لم تغيرت قلوبنا حتى لم يعد للقران أثر في حياتنا ؟!

لم هذه القسوة التي في قلوبنا تجاه كتاب الله عز وجل ؟!


نصيحة من أخ محب لك في الله :-
أخي الحبيب : أسألك بالله عودةً خالصة لربك وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم وأسأل الله لي ولك سلامة النفس والقلب وصلاح النية وحسن الظن بالآخرين حتى لا تكون هذه الظنون حجة عليك يوم الدين يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم..!!


وختاماً :


عذراً إن وجدت في رسالتي هذه شيئاً من الجفوة فما هذا إلا لما
في القلب من آلام وجراح جعلت القلب ينزف دماً.. فتقبل مني

ورجائي يا أخي الحبيب دعوةً لي في ظهر الغيب وجمعني الله بك في جنات الفردوس مع النبيين والصديقين والشهداء...


قل معي : ((( آميــــن يا رب العـالميـــــن )))



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #8  
قديم 29/04/2007, 10:06 PM
صورة لـ نور الجنوب
نور الجنوب
مُبــدع
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

بارك الله فيك واثابك عنا خير الجزاء


موضوع جميل يستحق المرور ...



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #10  
قديم 12/05/2007, 03:56 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

إقتباس
 مشاهدة المشاركة اقتباس من مشاركة نور الجنوب
بارك الله فيك واثابك عنا خير الجزاء


موضوع جميل يستحق المرور ...



وفيكِ بارك الله يا أختي الكريمة...


ومشكووووووووورة على مروركِ الكريم للموضوع ، ويعطيك العافية...



((( وأسأل الله تعالى أن يوفقكِ في الدنيا والآخرة )))



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #11  
قديم 12/05/2007, 04:03 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

إقتباس
 مشاهدة المشاركة اقتباس من مشاركة الفارس الاخير
((( آميــــن يا رب العـالميـــــن )))

احسنت ... متابع لماتكت


مشكووووووووووور يا أخوي على مرورك المتميز للموضوع


ويعطيك العافية يا رب ...



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #12  
قديم 23/05/2007, 04:56 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

الرسالة الثالثة:-

هذه ....رسالة ... أرسلها .......> لمهمـــوم

إلى كل من أحاطه الملل في حياته، وسكن القلق عيشُه في صباحه ومسائه ...

أرسلها ... إلى كل من ذاق طعم الهم ، وتجرع كأس الغم ...

أرسلها... إلى كل من بارت عليه الحيل وضاقت به السبل ...

أرسلها ... إلى كل من تأخر عليه الفرج ، ويأس مِن من بيده مفاتيح الفرج ...



أيها المهموم :

اصبر وما صبرك إلا بالله تعالى ...
استقبل الهموم والغموم بقوة وشجاعة تناطح السحاب ....

فهل أوجد العلماء
وهل أوجد الحكماء والأطباء
حلاً للأزمات والمصائب غير الصبر؟!


اصبر يا مهموم فالله تعالى يقول في كتابه العزيز:

(( اصبروا وصابروا)) و (( اصبر وما صبرك إلا بالله ))

اصبر يامهموم فنبينا صلى الله عليه وعلى آله وسلّم يقول : ( إن الله إذا أحبَّ قوماً ابتلاهم )


اصبر مهما داهمتك الخطوب...
اصبر مهما أظلمت أمامك الدروب...
فإن مع العسر يسر ...
وإن مع الكرب فرج ...


أيها المهموم :


من الذي يفزع إليه المكروب
من الذي يستغيث به المنكوب
من الذي تصمد إليه الكائنات



إنه الله لا إلــــــــــه إلا هو


حقٌ علي وعليك أن ندعوه في الشِّدة والرخاء
حق علي وعليك أن ننطرح على عتبات بابه سائلين ... باكين ... ضارعين ... منيبين


قال الله تعالى : (( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ))


إذن : الله تعالى قريب ... سميع ... مجيب ... يجيب المضطر إذا دعاه

يـــــــــا مهـــمــــــوم


مد يديك ...
ارفع كفيك ...
اطلق لسانك ...
أكثر من طلبه ...
بالغ في سؤاله ...
ألِحّ عليه ...
ألزم بابه ...
انتظر لطفه ...

أيــها المهمـــــــــــوم :

إذا أصابك مايُهِمُّك ...
ونزلت عليك النوازل ...
وأصابتك الملمات ...
وقهرك الرجال ...
وفشلت في الأعمال ...

فلا تغضب ...
ولا تجزع ...
ولا تنهر أهلك ...
ولا تشتكي على أحد ...
ولا تجعل شدّة المصيبة على أبيك أو على ولدك أو على أخيك أو على سيارتك...


ولكن قل : الحمد له ... والشكر الله ...قدر الله وما شاء فعل ...

ما أصاب من مصيبة في الأرض ولا في أنفسكم ، إلا في كتابٍ من قبل أن نبرأها

وقال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله سلم : (( عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله خير إن أصابتها سرا شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له ))


إذن

استسلم للقدر ... لا تتسخط ... لا تتذمر ... اعترف بالقضاء والقدر ... وليهدأ بالك ...

ولا تقل لو أني فعلت كذا لكان كذاو كذا ولكن قل قدر الله وما شاء فعل ...



أيــها المهمـــــــوم :


سوف أدلك على واسطة تحقق لك كل ما تريد ...
ولكن إذا نويت الدخول عليه


فتهيأ تهيأًً كاملا والتزم بالشروط التي يجب إحضارها إليه من أجل أن يقبل ما عندك
ثم بعد ذلك ، أدخل عليه ، فهو يفتح أبوابه لك كل ليل لكي يقبل طلبات المحتاجين ....

ثم أرسل له برقية مباشرة بينك وبينه حتى تخرج من عنده بثقة كاملة في الحصول على المطلوب وصد قني أن هذا الواسطة سوف تحقق لك من طلبك إحدى ثلاث أشياء ....


من هو هذا الواسطة لكي نذهب إليه هذه الليلة

إنه ملك الملوك ....
إنه رب الوزراء ....
إنه إله الرؤساء ....
إنه الله الواحد الأحد ...


إنه الله الذي أمره بين الكاف والنون ....
{إنما أمره إذا أراد شيئاً أن يقول له كن فيكون}
فاستعد قبل الدخول عليه سبحانه عز وجل ...
فرغ قلبك من الشهوات ...


والتزم بشروط إجابة الدعاء ...

فإن الله لا يقبل من قلبٍ غافلٍ لاه ...
حقق شرط أكل وشرب الحلال ...
فأنى يستجاب لآكل الحرام ...

بعد ذلك أدخل عيه لوحدك في ظلمة الليل ...
أدخل عليه في ذلك الوقت الذي ينام فيه أهل الوساطة الذين نتعلق بهم ...


ولكـــــــــــن :

ما نام الذي ما تنام عينه ...
ما نام الحي القيوم ...
يقول للعباد ...
هل من سائلٍ فأعطيه ...
هل من داعٍ فأستجيب له ....
هل من مستغفر فأغفر له ...



نعم أليس الله سبحانه فرج الكرب عن أيوب ...
أليس الله سبحانه ألان الحديد لداود ...
أليس الله سبحانه فلق البحر لموسى ...
أليس الله سبحانه جعل النار بردا وسلاما على إبراهيم ...
أليس الله سبحانه شق القمر لمحمد ...



لا إله إلا الله


في هذا الوقت قدم ما لديك على ربك ...
ادع ربك ... ناده ... اسأله ... استغفر منه ...
ثم إذا فرغت من دعائك له ،فإنك سوف تفوز بإحدى ثلاث أشياء

إما أن يحقق لك طلبك ...
وإما أن يدِّخر لك يوم القيامة بشيء أفضل بكثير وكثير مما تطلبه في هذه الدنيا ...
وإما أن يدفع الله بهذا الدعاء بلاءً ينزل ُ عليك من السماء ....




أيهــا المهمـــوم :

أذا ضاق صدرك ...
وصعب أمرك ...
وكثر مكرك ...
وأظلمت في وجهك الأيام ...


فعليك بالصلاة ....
{يا أيها الذين آمنوا استعينوا بالصبر والصلاة }


سبحان الله الصلاة هي مستشفى تداوى البشر من السقم وتشرح الصدر من الهم والغم ،فكان الرسول في المهمات العظيمة يشرح صدره بالصلاة ،
وكان العظماء يحاطون بالنكبات ،فيفزعون إلى الصلاة ، فيفرج الله عنهم .


أيــها المهمـــوم:

إن سِرَّ أسباب راحة البال ...
وهدوء الجنان ...
هو الاستغفار ...


وأخيـــــراً:

هدئ أعصابك بالإنصات إلى كتاب ربك ، أنصت إلى تلاوة ممتعة حسنة مؤثرة من كتاب الله تعالى تسمعها من قارئ جيد حسن الصوت ، أو اقرأ كتاب الله العظيم الذي هجره بعض الناس ، اقرأ هذا الكتاب ، وتدبره ورتله ، فإن ذلك يفضي على نفسكَ ...

السكينة ... والراحة ... والطمأنينة

قال تعالى : (( الذين آمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئنُ القلوب ))



يامن هو عالم بالسرائر ... يامن هو مطلع على مكنونة الضمائر ...
فرَّج همَ المهمومين من المسلمين ... وفرج كرب المكروبين ....
إنك على كل شيء قدير ....



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #13  
قديم 23/05/2007, 05:39 PM
صورة لـ ريم الفلاة
ريم الفلاة
هــادف
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

جزاك الله خيرا ...... تابع بذل الجهد
و إلى الأمام دائما



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #14  
قديم 27/05/2007, 04:54 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد: ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

إقتباس
 مشاهدة المشاركة اقتباس من مشاركة دلوعة
جزاك الله خيرا ...... تابع بذل الجهد
و إلى الأمام دائما

مشكووووووووورة يا أختي دلوعة على مروركِ الكريم


وبارك الله فيكِ ، ويعطيك العافية



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #15  
قديم 21/06/2007, 08:49 PM
سلفي
مُشــارك
 
رد : ((( رسائـــــل من القلـب إلـى القلـب )))

الرسالة الرابعة:-

هذه ....رسالة ... أرسلها .......>أخـي المدخـن



أخي المسلم المدخن:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،وبعد:

أنت تعلم جيدا أن الله كرمك وفضلك وخلقك في أحسن تقويم وميزك بالعقل من سائر الحيوانات...

وأنت تعلم أن الله تعالى أحل لنا الطيبات وحرم علينا الخبائث ...

هل تعلم يا أخي يرحمك الله أن الدخان من الخبائث؟!


فكيف تنفق أموالك عليه وأنت تعلم أنه يُلحق الضرر بك؟!

أخي المدخن :


ألم تعي جيدا قول الله عز و جل :(( ويحل لهم الطيبات و يحرم عليهم الخبائث))

وقوله سبحانه و تعالى: ((ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة ))


أخــــــــي هداك الله :

لا تخادع نفسك و لا تكابر، توكل على الله وأقلع عن هذه الخبائث قبل أن يداهمك هادم اللذات حيث لا ينفع الندم ...


أخـــي يرحمك الله :

يجب أن تكون لديك قوة الإرادة للتخلص من هذا الداء العضال،ولا تقل لا أستطيع،بل كن رجلا على الأحوال جلدا، فإرادتك القوية هي أهم نقطة انطلاق،فقل في نفسك،أنا قادر على التخلص من جرثومة الدخان،...كيف لا؟ وكنتُ قبلُ لاأدخن...

فكلما عاودتك نفسك الأمارة بالسوء،وهيجتك على حب التدخين،فاسلك الخطوات التالية:
استعذ بالله قائلا : أعوذ بالله من الشيطان الرجيم من همزه ونفثه ونفخه.


ثم تفكر في أضرار الدخان بصحتك واسأل نفسك قائلا:

كيف أصرف مالي فيما يسبب لي مرض السرطان؟

كيف أصرف مالي فيما يقتل مناعتي؟

كيف أصرف مالي فيما ينتن فمي و أسناني؟

كيف أصرف مالي فيما يسبب لي السعال الدائم؟

هل معقول أن أكون أنا الذي يبحث عن حتفه بظفر نفسه؟




(( كلا....بل أنا أحترم نفسي ))




فاحترم نفسك وقل:

أنا أحترم نفسي فلن أضر غيري بالدخان.

أنا أحترم نفسي فلن أكون مضرا للملائكة الكرام (الملائكة تتأذى مما يتأذى منه بنوا آدم).

أنا أحترم نفسي فلن أنتن فمي الذي هو محل ذكر ربي وخالقي.


أخـي : إذا أردت التخلص من الشيطان ووسوسته،فاستعن بخالقه يكفه عنك و يحميك.
ولكن لعلك تسأل،كيف أستعين بالله؟

وأقول لك:


قم وتوضأ وضوءك للصلاة، في غير وقت الصلاة، في جوف الليل مثلا، أو في الثلث الأخير من الليل، ثم صلِِِّ ركعتين بخشوع وخضوع،
ثم ارفع كفك الضارع إلى السماء وقل:

يارب إني مغلوب فانتصر...
يا رب إني مبتلى فاحمني..
يا رب حبّب إليّ الطيبات،وكره إليّ الدخان والخبائث...
يارب ! يا رب!!

فستجد الله لك معينا وناصرا



(أمّن يجيب المضطرّ إذا دعاه ويكشف السوء).


وفي الختام :

(((أسأل الله العظيم رب العرش الكريم،أن يثبت أقدامنا على صراطه المستقيم، صراط الذين أنعم عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين. غير المغضوب عليهم ولا الضالين)))

قل معي : ((( آميــــن يا رب العـالميـــــن )))



من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
الاسـتـمـاع إلـى سـورة الـكـهـف بـمـجـمـوعـة مـن الـقـارئـيـن. محمود يحيى إسلاميات 1 17/02/2011 11:34 AM
إلـى متـى يا صمتنـا اللعـين؟؟! أميرة الورد موضوعات عامة 6 30/06/2008 05:55 PM
إلـى متـى؟؟! أميرة الورد شعر و أدب 12 15/05/2008 06:43 PM
إلـى كل من يكـرهني...أحــبكـــ أميرة الورد موضوعات عامة 12 22/11/2007 05:18 PM
إلـى امــي ,,,,, المـــآ،،،ـــه شعر و أدب 7 04/10/2007 03:47 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات