عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > شعر و أدب
شعر و أدب واحة من الخيال والحقيقة ونشر المشاعر النبيلة الهـادفة من شعر وخواطر وروايات

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 21/03/2007, 12:08 PM
بوكاهانتس
مُشــارك
 
إهداء بمناسبة اليوم العالمي للمياه (22 مارس)

الناس تطلبني وتبحث عني
بل إن بعض القوى تحتكرني
دين ربي وسنة نبي توصي بي
فلماذا تتهاونون في استخدامي
أنا الآن موجود.....
أنا شريان الحياة لكم
وللسفينة حامل
وللقارات عابر وممتد
عند نقصان ذهبتم تستسقون
وعند توافري صرتم تبذرون
أنا النعمة المهداة
أنا ثلاثة أرباع الكون وثلثي أجسامكم
هناك من يبحث عن بديل لي عند نقصان
أنا القطرة وأي قطرة.....
أنا النطفة التي منها خلقتم
فلماذا هذا التهاون منكم.....
أأبكي حزنا؟!!!
أنا كنزكم الموجود حاضرا المفقود مستقبلا
هل انتظر الحروب التي ستقام من أجلي
وأرى اللون الأحمر فد غطاني
بعد أن كان لون السماء يحويني
هل سأنتظر هذا منكم أم أنكم ستصحون
ربكم بكم رحيم
يهبني إياكم من حيث لا تعلمون
ولكن......
بإسرافكم وتبذيركم ستعاقبون
ومني ستحرمون
هناك من أجلي يموتون
وهنا أنتم بي تلهون
هناك لشرائي يدفعون
وهنا أنتم مني تربحون
هناك تقام البحوث من أجلي
وطلابي من أجلكم يسهرون
لإيجاد البدائل عند نقصان
أبحاثهم تقابل بالاستهزاء
من قبل جهلة الناس المتخلفون
هنا أنا أستنجد.....
الآن أنا موجود
والأرض خضراء
غدًا.......
انتم ستطلبونني
وللصحراء ستنظرون......
بحبي وحرصي بكم أوصيكم...
أن أفيقوا قبل أن تندموا....
أنا الذي كل شئ مني خلق
فسبحان ربي الذي خلقني
لكل شئ حئ
أهكذا النعمة تجازى؟!!!
أصائغة حروفي وكلماتي....
هل أنت منهم؟!
فأطرقت خجلا وندما.....
لأنها علمت أنها أسرفت....
وللشيطان كانت أختا....
فعاهدت أن لا تسرف...
وللنعمة ستنظر.....
ولغيرها ستنصح....
ولكلماتي ستنشر....




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 24/03/2007, 09:44 AM
بدر
مُثــابر
 
رد: إهداء بمناسبة اليوم العالمي للمياه (22 مارس)

إقتباس
  اقتباس من مشاركة غربة الروح

هناك من أجلي يموتون
وهنا أنتم بي تلهون
هناك لشرائي يدفعون
وهنا أنتم مني تربحون
..


قال د. صالح بكر الطيار رئيس مركز الدراسات العربية: أن سعة الموارد المائية المتاحة في العالم العربي من مياه جوفية وسطحية لا تتجاوز 371. 85 بليون متر مكعب يتم استخدام 208. 82 بليون متر مكعب منها سنوياً، ويذهب 6. 3 للاستخدام البشرى و 3. 7 % منها في الاستخدامات الصناعية، وتقع معظم الدول العربية تحت خط الفقر المائي، مشيرا إلى أنه في عام 1960 كان استهلاك الفرد في المنطقة للأغراض المختلفة يناهز 3300متر مكعب سنوياً، أما اليوم فحصة الفرد لا تتجاوز 1250 منراً مكعباً في السنة، وهى أدنى كمية متوافرة للفرد وينتظر أن تصل هذه النسبة إلى 650 متر مكعب في بداية العام الحالي بمعنى أن تكون معظم الدول العربية وربما جميعها تحت خط الفقر المائي.

شكلنا بنموت عطش يا غربة الروح

الله المستعان



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #3  
قديم 28/03/2007, 10:44 PM
بوكاهانتس
مُشــارك
 
رد: إهداء بمناسبة اليوم العالمي للمياه (22 مارس)

إقتباس
  اقتباس من مشاركة بدر القمشوعي

قال د. صالح بكر الطيار رئيس مركز الدراسات العربية: أن سعة الموارد المائية المتاحة في العالم العربي من مياه جوفية وسطحية لا تتجاوز 371. 85 بليون متر مكعب يتم استخدام 208. 82 بليون متر مكعب منها سنوياً، ويذهب 6. 3 للاستخدام البشرى و 3. 7 % منها في الاستخدامات الصناعية، وتقع معظم الدول العربية تحت خط الفقر المائي، مشيرا إلى أنه في عام 1960 كان استهلاك الفرد في المنطقة للأغراض المختلفة يناهز 3300متر مكعب سنوياً، أما اليوم فحصة الفرد لا تتجاوز 1250 منراً مكعباً في السنة، وهى أدنى كمية متوافرة للفرد وينتظر أن تصل هذه النسبة إلى 650 متر مكعب في بداية العام الحالي بمعنى أن تكون معظم الدول العربية وربما جميعها تحت خط الفقر المائي.

شكلنا بنموت عطش يا غربة الروح

الله المستعان

اشكرك شكرا صادقا على هذه المعلومات القيمة التي زينت بها واحتي والتي تشرفت ايضا بحضورك عليها، اتعلم بان الاوضاع عندنا في بعض المناطق لا زالت بخير ولكننا عندما ننظر الي المناطق الجبلية والصحراوية في بلدنا فإننا نحس بقيمة الماء الذي عندنا لان اولئك بالفعل يعانون من شح في المياه ويطالبون بتوفيرها لحاجتهم القصوى لهم. وإذا ما نظرنا إلي دول الجوار فأننا نعلم مدى فداحة الوضع لا سيما في السودان والصومال والاردن والعراق الجريحة وفلسطين السليبة المغتصبة من حقوقها السياسية والانسانية وإن صح لي ان اضيف عبارة المائية فسأضيفها لانه عصب الحياة كل هذه الاوضاع توكد ما اتيت به ولا نقول ألا اعانهم الله واعاننا ايضاً نحن إن لم نتدارك مثل هذا الموضوع الحساس؛ ولكن من ناحية اخرى فإن باب الامل لا زال مفتوحا لدينا وذلك بعد ان من الله علينا بالامطار التي شهدتها البلاد والتي كانت في معظمها امطار خير( ولكنها في بعض الاماكن قد تحولت الي نقمة بدرت عن سوء في التخطيط فراح ضحيتها اناس ابرياء ونتجت عنها خسائر مادية كسرت كاهل الكثيرين سواء كانوا من ذوي الدخل المحدود ام غيرهم) كان يمكن إستغلالها الاستغلال الامثل وذلك بزيادة المخزون الجوفي إذا ما توافرت انظمة متطورة لتصريف المياه بالطريقة الصحيحية دون ان تكون هناك اية خسائر مادية او معنوية تذكر .
فالله سبحانه وتعالى كريم بعباده كرما عظيما لا يمكن لنا ان نحصيه ولكننا نحن البشر عقولنا قاصرة عن إداراك هذه النعم وإستغلالها الإستغلال الامثل.
ارجوا ان تتقبل كلماتي بصدر رحب وانما أحببت ان نثير مثل هذه المواضيع الهامة وان نترجمها واقعا وان كان بلغة الادب والشعر لما لهما من أثر في تحريك عواطف الناس وما انا إلا تلميذة لا يعلم إلا الله أن كانت ستستمر ام تتوقف .



من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
عرض خاص بمناسبة اليوم الوطني دريم للتسويق إعلانات وتسويق 0 27/09/2016 05:29 PM
جوجل يرفع شعار بمناسبة يوم الاب العالمي مشاعر حزيـنة منبر السياسة 0 21/06/2015 02:46 AM
حدث فى مثل هذا اليوم ( 21 مارس ) fatenfouad موضوعات عامة 0 21/03/2014 09:47 AM
حدث فى مثل هذا اليوم ( 1 مارس ) fatenfouad موضوعات عامة 0 01/03/2014 08:48 AM
شاعر سودانى وامه أهداء بمناسبة اليوم العالمى للمرأة/متوكل طه محمد متوكل طه محمد احمد شعر و أدب 3 22/03/2006 04:35 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات