عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > موضوعات عامة
موضوعات عامة المواضيع التي لاتشملها أقسام المنتدى

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 23/07/2005, 09:59 AM
ست الحبايب
مُتـواصل
 
أنا في فرحها

لم يكن اعتذاري عن الحضور ممكنا .. ارتديت أفخر ما لدي من الثياب وجئت .. جلست أراقب الحاضرين وهم في حالة نشوة كأنهم كلهم سيتزوجون في تلك الليلة .. لم أنس أن اختلس نظرة بين الحين والأخر إليها .. كان يوم زواجها ومن حقها أن تفرح .. لا أخفي فرحتي أنا أيضاً رغم كل شئ فقد انتهى الأمر .. يقولون إن الزواج نصيب .. ولكني لفترة طويلة كنت أظنها من نصيبي .. عرفتها من سنة فقط ولكنها استطاعت أن تمحو من ذاكرتي قصة حب قديمة .. واحتلت هي المكان الأوحد في قلبي واتفقنا على كل شيئ .. حتى مطالب أهلها العنيدة تغلبنا عليها .. والدها الآن يقف بجوارها .. تلتقي عينه بعيني لحظة .. يبتسم ثم يدير وجهه لتحية أحد أصدقائه .. نسي كل ما فعله معي .. أم ربما يبتسم لي ليشكرني على الهدايا التي أغرقتهم بها عندما كنت مخطوبا لها .. كانت أياما سعيدة وحلما جميلا .. والآن أنا في فرحها .. أدور بعيني في المكان .. معظم الوجوه مألوفة لي .. ففي فترة الخطوبة قمت بالتعرف على كل عائلتها وجيرانها وأصدقائها وحتى أعدائها .. رتبت حياتي على أنها زوجتي .. والآن وأنا في فرحها أتذكر تلك الأيام بسخرية .. على الأقل استفدت شيئا من معرفة هذا الكم الهائل من الناس .. بعضهم لازال يتذكرني ويسلم علي عندما يمر من أمامي .. ترى كيف ستمضي حياتي بعد هذا اليوم .. إنه يوم فاصل في حياتي .. عهد كامل انتهى وعهد آخر يبدأ .. لماذا أتذكر الحب القديم في هذه اللحظة بالذات ؟ إنها لحظة غير مناسبة إطلاقا .. يجب أن أنسى .. كل الملفات القديمة يجب أن تغلق .. إنه أمر صعب أن تحضر حفل زواج حبيبتك .. والأصعب أن تكون في موقفي هذا .. موقف الزوج نفسه ! ..
* * *

أشعر فقط بالقلق وأتمنى أن تنتهي الليلة على خير.. أتقبل التهاني بهدوء .. لا تبدو علي الفرحة العارمة التي تظهر عليها .. هل استنفدت فرحتي في فترة الخطوبة أم أن فرحتي لا تحب أن تظهر أمام كل هذا الجمع من الناس ؟ لست أدري ولست مهتما .. المهم أن تمضي الأمور على خير .. صديقاتها يقتربن منها ويمازحنها قليلا ثم ينصرفن لتأتي مجموعة أخرى .. متي يوضع الطعام لكي ينتهي هذا الأمر ؟ .. التفتت إلي فوجدت على وجهها بعض التعب أيضا .. تلقي التهاني لمدة ساعة هو أمر مرهق حقا .. إحدى المدعوات ربتت على كتفها وهمست في أذنها بكلام كثير لم أسمع منه شيئا .. غير أني لاحظت علامات الاهتمام على وجهها.. أين رأيت هذه الفتاة من قبل ؟ .. أحاول التركيز ولكن عقلي المجهد لا يستجيب .. أنا متأكد أني أعرف اسمها .. ستأتي وتسلم علي وستكتشف أني نسيت من هي .. دعوت الله ألا تفعل حتى أتذكرها .. بعد أن فرغت من المحاضرة التي ألقتها في أذن زوجتي نظرت لي وابتسمت ثم انسحبت وسط الحاضرين .. شيئ ما يخبرني بأن هذه الفتاة من معارفي أنا وليست من أصدقاء زوجتي .. فجأة خطر لي خاطر غريب .. كانت زوجتي لا تزال صامتة بعد ما سمعته من المدعوة المجهولة .. ملت عليها وسألتها " من كانت تلك ؟ :36_1_3[1] " .. قالت : " لا أعرفها " . قلت : " وماذا كانت تقول لك طوال هذا الوقت ؟ ". قالت : " لقد كان كلاما خاصا لا ينبغي أن أقوله لك .. أنا آسفة " .. هل يمكن أن تكون تلك الغريبة هي التي أفكر فيها ؟ لا يوجد سوى حل واحد للتأكد .. هممت بالقيام خلفها إلا أن أخي أجلسني وقال :" إلى أين ؟ قل ماذا تريد وأنا أحضره لك " .. قلت له : " أريد تلك الفتاة المحجبة التي كانت تقف هنا " .. أدار نظرة في القاعة ثم قال مبتسما : " يوجد عشرات المحجبات هنا يا عزيزي " .. قلت له وأنا أهم بالقيام مرة أخرى : " إنها ترتدي حجابا أسودا وعلى كتفها حقيبة زرقاء ، أنا سأعرفها " .. قال لي : " سأبحث لك عنها ، اجلس فقط " .. عاد بعد خمسة دقائق وهو يهز رأسه بالنفي .. كنت أعلم أنها لم تجلس في القاعة .. لا أحد يعرفها هنا سواي .. كيف لم أتذكرها ؟ .. ولماذا جاءت الآن ؟ .. كنت قد قررت إغلاق الملفات القديمة كلها .. ويجب أن أنسى ما حدث مؤقتا إلى أن ينتهي الحفل .. أما زوجتي فسأجد طريقة ما فيما بعد لكي أعرف منها ماذا قالت لها الفتاة التي كنت استأمنها على كل أسراري يوما ..




من مواضيعي :
موضوع مغلق

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات