عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 30/04/2011, 10:35 PM
امانة الرحمان
مُشــارك
 
من اسباب السعادة الزوجية

بسم الله الرحمان الرحيم

من اسباب السعادة الزوجية .اقامة جلسة ايمانية للاسرة الصغيرة


السعادة مطلب ينشده المرء في هذه الحياة .وهو عليها في حياته الزوجية اكثر حرصا.فمنزلة الذي ياوي اليه ويبحث عن الراحة فيه لاشك انه حريص كل الحرص على ان ترفرف عليه السعادة ويسوده الفرح و السرور.
الا ان مما يزرع السعادة في بيت الزوجية وينشرها بين افراد هذا البيت اقامة جلسات ايمانية لافراد هذه الاسرة الصغيرة داخل هذا المنزل .وذلك بان يتفق رب الاسرة مع اسرته على اقامة جلسة ايمانية في كل يوم بعدصلاة المغرب مثلا او اي وقت اخر يتناسب و ظروف الاب وظروف اسرته فان لم يتيسر كل يوم فيوما بعد يوم او يومين وتكون هذه الجلسة جلسة ايمانية حقا يتلون فيها ما تيسر من كتاب الله سبحانه وتعالى ثم يقوم الاب بالتعليق على هذه الايات ومحاولة استنباط الدروس والعبر من هذه الايات وكذلك بيان ما فيها من احكام وان لم يكن الاب متمكنا من ذلك فمن الممكن ان تؤدي الام هذا الدور او احد الابناء او البنات .فالمهم حصول الفائدة المرجوة من هذه الجلسة المباركة ودرءا للسامةعلى الابناء فيحسن التنويع في هذا الدرس. فيوما يقرا شيئا من القران الكريم.يوما يقرا شيئامن احاديث الرسول صل الله عليه وسلم.واخر يقرا كتابا في سيرة الرسول صل الله عليه وسلم يوضح جهاده وصبره وغزواته وشمائل اخلاقه.ويوما يستعرض بابا من ابواب الفقه كان يتحدث عن شيء من احكام الصلاة و الصيام ونحو ذلك.
ومن الممكن ان يخصص بعض الايام لاجراء مسابقات ثقافية تثري ثقافة الابناء وتحفزهم على الاطلاع في كتب تراثهم الاسلامي العريق.
فان لم تتيسر القراءة فمن الممكن الاستماع الي شريط فيه تلاوة لكتاب الله او بعض المحاضرات و الندوات المباركة لاصحاب الفضيلة العلماء والمشايخ ومن ثمة التعليق عليها ومحاولة فهم ما دار فيها ونحو ذلك (ومن يتق الله يجعل له مخرجا)ولهذه الجلسات الايمانيةفوائدعظيمة اشير في هذه العجالة الى شيء منها
1) انها جلسات يحبها الله ورسوله .جلسات تقرب العبد من ربه عز وجل .وفي الحديث ( مايزال العبد يتقرب الي بالنوافل حتى احبه فاذا احببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي عليها وان سالني اعطيته ولئن استعاذني لاعيذنه)).
2)انها سبب لنزول السكينة على اهل هذا البيت وسبب لان تغشاهم الرحمة وتحفهم الملائكة ويذكرهم الله فيمن عنده .فعن ابي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله صل الله عليه وسلم ((ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم الا نزلت عليهم السكينة وغشيتهم الرحمة وحفتهم الملائكة وذكرهم الله فيمن عنده))
3) ان هذه الجلسات ستكون سببا في طمانينة القلوب وراحة الصدور((الا بذكر الله تطمئن القلوب))
4) ان هذه اللقاءات المباركة ستزيل السخيمة من القلوب وتجعل هناك تقاربا ومودة ورحمة بين افراد هذه الاسرة بفضل ما يدور فيها من الخير والذكر المبارك
5) ان هذا الاجتماع الاسري سوف يكسر الحواجز النفسية التي تكون احيانا بين الاب وبعض افرادالاسرة او الافراد بعضهم مع بعض فكلها خير وسعادة .


وما احوج بيوت المسلمين لمثل هذه الجلسات الايمانية التي تنشر المودة وتقوي الروابط بين افراد الاسرة وتبعث على الخير والتنافس فيه (( وفي ذلك فليتنافس المتنافسون))




من مواضيعي :
الرد باقتباس