عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 13/06/2010, 09:42 PM
صورة لـ zorro
zorro
نشيـط
 
*** سقوط الأقنعة***

انهم يسألوني ..يطلبون مني الجواب ...لماذا أنا حزين ؟

أمر غريب !!هل بات الحزن ممارسة للممنوع في هذا العصر ؟والحزن عاطفة انسانية صادقة..

وأحيانا يُصرون على أن أًجيبهم فأقول لهم :ان من سر ومن حرمة السر أن لا يذاع ..واذا أردتم الجواب

فسألو السراب في صحراء بلدكم فهو وحده قادر على أن يجيبكم !!

...في احد شهور السنة يسطع نور الشمس في السماء ....ويمتد خيوطا ذهبية الى الأرض ..وفي يوم من

أيام ذلك الشهر وبينما كنت متجها الى قريتي رأيت شيئأً له لمعانٌ وبريقًُ وتوهج ..خيوط الأشعة تدخل

رغما عني الى عيني ..وبحس فطري اتجهت نحو هذا البريق معتقدا أنه بريق ماسة أو جوهرة أو لؤلؤة

تاهت عن أهلها لأنهم لا يقدرونها فقررت الرحيل الى قريتي لكي اجدها ومن الضياع والتيه أحررها ..وكانت المأساة عندما بدأت أقترب أكثر فأكثر ....لقد ذهلت ...لقد صعقت وصدمت ..

إن ما كنت اعتقده جوهرة أو لؤلؤة لم يكن الا قطعة زجاج ملون قد سقطت عليها أشعة الشمس

فعكست أشعة ولمعانا وبريقا دخل الى أعماقي قبل عيوني ....

أيها القلب الطاهر .....أيها القلب الطيب لا لا يخدعنك اللمعان فليس كل ما يلمع ذهبا ....

ولك مني يا نفس دمعة الأسى والحزن فلماذا لم تحاولي إسقاط الأقنعة وكشف كنه وحقيقة الأمور بالرغم

من أن الرحلة دامت الشهور تتبعها الشهور ...

ستعرفين ولكن بعد أن يطغى عليك الشيب لي قيمة .....

ستعرفين ولاكن بعد أن تلوح الخصلة البيضاء على الجبين ....

أنني قد كنت في دنياك أعجوبة ...

بحر أنا قد كنت ...إن كنت ستذكرين ....

وكنت انتِ الموجة ...

لكن البحر الذي احتضن الموجة بدفء وحنين ..

شاء لها أن ترحل غريبة ...

لأنها أبت إلا أن تتحطم على شطئان الرمال ...

في تيه وضياعَََِِ وأنين ...

للورود ..للأغصان ...للأطفال ..للشمس...للقمر..

للهمس..للنجوم...لليل..للنهار...لحبات المطر...

لصمتهاوصوتها...ستعترفين ولكن بعد فوات الأوان :

من كنتْ ومن كنتِ !!من أنا ومن أنتِ !!


منقول




من مواضيعي :
الرد باقتباس