عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > قصص حقيقية
قصص حقيقية قصص يومية, قصص من المـاضي, قصيرة وطويلة

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #136  
قديم 30/09/2007, 07:51 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل الثالث والاربعين

بالمستشفى ..

راكان : ولو ياطلال تصرفك غلط ليه ماعطيتها فرصه انت الغلط مو هي احمد ربك انها جئت لعندك

طلال: انا اللي صار معي فتح عيوني على اشياء كثيره انا ونواره ماننفع لبعض ..

راكان : لاااااا من متى ..؟

طلال : اول شي بذمتك قولي من بيفهم ابوي يروح يخطبها وامها مثل مانت عارف وابوها مايحتاج اقولك ... وش اقوله هي غيرهم

راكان تكتف : لا هذا حكي جديد .. مو انت تحبها مفروض توقف بوجهه

طلال: وعماتي وخالاتي بيرضوا يقابلوا امها اللي استغفر الله

راكان : عادي ليه مايقابلوها اذا كان ولدهم اللي خاطب مثل طينتها وكان صديقها بيوم من الايام

طلال : احلف انا رجال ومايعيبني شي ..

راكان: اهاااااااا رجال لاوالله ونعم الرجال

طلال: اذا بتتريق انقلع بره ..

راكان : اسمع ياطلال نواره نست كل شي وتركت السعوديه علشانك وبالاخير تقول كذا انت كيف تفكر ومن متى يهمونك عماتي وخالاتي اصلا من متى وانت تسال عن رضى عمي حمدان ياطلال انا عارفك مثل نفسي

طلال تنهد : حتى لو كل هذا راح ماقدر اتزوجها بكره بناتي من بيتزوجهم وجدتهم كذا .. لاتقولي كل رز وله كياله ..انا ماني مستعد اخلي عيالي يمشون موطين الراس

راكان احتقر طلال : هذا وانت عارف البنت واخلاقها ... اذا هي وافقت عليك اصلا لانك انت والله اللي مفروض تمشي موطي الراس

طلع معصب ..

طلال ((يالله انا صح والا غلط .. ياربي وش اسوي ..؟ ))

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

(( بالخطوبه ))

لوجين : انا عارفه يالعنود انك ماتستلطفيني بس وش رايك تحاولي .. انا وانتي نحاول لاننا بنعيش بعايله وحده

العنود مستغربه من صراحتها : لا عادي ..مابيني وبينك شي

لوجين : يعني بتعتبروني مثل اخت ثالثه لكم

العنود: ايوه ليه لا

لوجين: وناااااااااسه مره تسلمين ياحماتي

العنود ماتوقعت لوجين مغروره فكرتها مغروره وماهي بشايفه احد طلعت احب من الريم : اقول لوجين وين عامله مكياجك

لوجين انبسطت : حلو صح ..؟

العنود : ايوه

لوجين: عاملته بلبنان اليوم الصباح رحنا انا وذوق بالطياره ومارجعنا الا من ساعتين ماتتصورين كيف عذبن يالمصفف

العنود: وليه تمشورتوا كان عملتوه هنا

لوجين: كان الاتفاق ذا بس نوره ام عبدالرحمن بعرفك عليها بعد شوي اقترحت اني اكون مميزه

العنود: ايوه صح فكره حلوه

وضلوا سواليف وكانهم يعرفوا بعض من زمان

&

نواره : يالله شوفي الوقحه جائيه لهنا

ذوق: مين ..؟

نواره: حرم الدكتور عادل ..الريم

ذوق باهتمام: وينها الشاذي ..؟

نواره: هناك شوفيها مبسوطه بحالها بهذا الفستان البيج

ذوق: جد وقحه وش مجيبها

نواره: هذا وهو مطلقها والا يعني شوفوا انا تزوجت غيره ..

ذوق: آآآه ودي اقتلها هي مع زوجها المكسر بالمستشفى

نواره: اصبري والله لاوريك فيها ..

&

الجوري ماسكه التلفون تحكي مع بدر : لا بدوي اذا رجعت بتشوفه

بدر : لااااااا متى اطلعي هاللحين اشوفك

الجوري: بدوي ماينفع ..

بدر : اوكيه ناويه تزعليني

الجوري: بدووووووي بليز

بدر : خلاص خلاص اذا رجعتي .. ماقلتيلي كيف رنده ورناد ولمياء مبسوطين

الجوري: ايوه مره حتى الميرندات يرقصون

بدر : من ..؟

الجوري: رنده ورناد حنا نسميهم الميرندات

بدر : ههههههه والله راكب لهم ...

الجوري: ههههههههه فضيعين

ام ذوق مرت من عندها تاشر بدر .. الجوري هزت راسها .. ام ذوق سوت لها اوكيه وضحكت وتركتها ..

&

البندري جالسه عند امها ماتحركت : يمه بطني يالمني

ام البندري: لازم يمه تحركتي كثير

البندري: لا والله مو كثير حتى اني ماطلعت فوق لعند لوجين وماشفتها ..

ام البندري: يمه ادق على محمد ي

البندري قاطعتها : لاااااا لااااا مايحتاج شوي ويروح ..

ام البندري ابتسمت : والله وصرتي ام هههه

البندري: وعرفت قيمتك يالغلا كله ..

&

لوجين تناظر الساعه : باقي ساعتين على الزفه ومسفر بيجي هالحين

العنود: متوتره صح ..؟

لوجين: ياويلي بطني ماغصني وقلبي بيوقف – مدت ايدها – شوفي كيف ارجف ..؟

العنود: لازم ... اسمعيها مني لاتخافي خطوبه هينه مو مثل العرس ...

لوجين : تهقين مسفر وش يفكر فيه هاللحين

العنود: ههههه فيك اكيد هو طول الوقت انتي بباله كيف واليوم خطوبتكم

لوجين متوتره : هاللحين بيجي صح

العنود : ايوه قال خمس دقايق وهو واصل

لوجين : ياويل قلبي م

انفتح الباب فجاءه ..لفوا ثنتينهم ..

لوجين والعنود : الريم

الريم بفستانها البيج العادي او الاقل من عادي مشت بغرور لوسط الغرفه : لا يالعنود داقتها صحبه وسواليف هذي اللي اخوك تركني علشانها

لوجين : نعم خير ..تفضلي بره

الريم : مو قبل مابارك لك

العنود : الريم اقصري الشر واطلعي خلاص انتي تزوجتي اتركي مسفر يتزوج

الريم : وانا وش قلت ...؟ جايه ابارك حرام ..واقدم الهدايا بعد

العنود: مشكوره خلاص روحي مسفر يبجي بعد شوي

الريم بغيره واضحه ناظرت لوجين من فوق لتحت : بيجي يشوفك كذا ..

لوجين واثقه من نفسها بزياده هي عارفه مقدار جمالها : هههههه ليه مقهوره ...؟

الريم: لا انا مقهوره من قال ..
رجت علبة البيبسي اللي بيدها وفتحتها وكتتها على وجه لوجين : قولي لرجلك مو اخت نهار اللي تنعاف

لوجين والعنود شهقوا ..طلعت بسرعه وسكرت الباب بقوه



من مواضيعي :
  #137  
قديم 30/09/2007, 07:53 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

لوجين صرخت : ايش هذا ..؟

العنود لحقتها : يالغبيه وش سويتي انتي كيف تفكري

الريم : تستاهل احسن بنت الشوارع اللي ماترب

جاءها كف على وجهها من العنود : انطمي ياقليلة الذات انتي اللي ماتربيتي جد عمي ماجاب عيال ..

الريم مشت بسرعه لبره قبل لايشوفوها البنات ويتولوها ..

رجعت العنود للوجين المنهاره بكي : شوفي ايش سوت اخترب كل شي

العنود : لاتخافي يالوجين كل شي يتصلح

لوجين رمت نفسها على الكرسي : شوفي شوفي كيف كل شي خرب الفستان الشانيون الميك اب .. يالله وين نواره ..؟

العنود : هاللحين بناديها ان شاء الله

اندق الباب بهدوء ..

العنود: يمكن هي ..

لوجين: لا اكيد هذا مسفر انا متاكده تكفين العنود لاتخلينه ي

وقبل لاتكمل حكيها انفتح الباب وطل منه مسفر بالبشت وحالق

لوجين غطت وجهها وزادت بكي : لاااااا

مسفر ناظرها وناظر العنود ..مستغرب

العنود: الريم الغبيه كتت عليها البيبسي

مسفر : كيف ..؟

لوجين : اطلع بره اطلع لاتشوفني كذا

مسفر تقريبا فهم وش صار راح لعندها : لجونه ناظريني ..

العنود طلت بره تتركهم على راحتهم او بالاصح تخبر البنات

مسفر رمى البشت وجلس عند رجلها : ليه لاتبكين احبك بكل شي عادي اتركيها تعمل اللي تبغاه انا لك وانتي لي هذا اهم شي

لوجين : الحقود خربت شكلي

مسفر : طيب وريني يمكن مو خربان بالمره

لوجين رفعت ايدها ودمعاتها بعيونها

مسفر يبوسها بخدها وانفها وكل شي بوجهها : احبك لو عليك مبيد حشري ..

لوجين ضحكت والدمعه بهدبها : ههههههههه

&

نواره : كيف ..؟

العنود: هذا اللي صار ومسفر معها هاللحين

ذوق بانفعال : هذي كيف تفكر الحقيره

نواره : الله لايوفقها وانا اقول ليه مشيت بسرعه لبره

ذوق: والله لو اشوفها اللعن خيرها

العنود سكتت ماترضى على بنت عمها لكن معهم حق

نواره وذوق بسرعه طلعوا لهم فوق ..

رنا : وشفيكم ..؟

هنادي : ليه مرتبكين

العنود: الريم المجنونه

رنا: الريم وش فيها ..؟

ام مسفر : وش صاير يابنت وش فيكم

العنود: يمه الغيبه بنت عمي الريم كتت على لوجين البيبسي

اللكل : هاااااااه

&

ام ذوق تتمشى بين الحضور نافخه ريشها كانها ام العرووس اكيد دام ان بنت الكاسر تعتبرها مثل خالتها وش تبغى بعد ...
سمعت وهي ماشيه ..لمياء وام سعوج يقولوا

لمياء : ها يام سعود دوري لبدر وحده

ام سعود: نبغاها احلى من الجوري علشان تحطمها ..

لمياء : هههههه تستاهل المغروره

ام سعود: اجل بدر ينحرم من العيال علشانها .. قولي كيف بنقنعه ..؟

لمياء : لاتخافي امي متوليه المهمه الاساسيه

ام سعود: وش رايك بهذي ام الرمادي

لمياء : لااااا وين الزفت الجوري احلى

ام سعود: نسال خطابه ونعطيها المواصفات ...

ام ذوق انصدمت من اللي سمعته راحت تدور الجوري بسرعه ..

&

الجوري : لا والله بدر من جدي ماحبه

بدر : ههه هههههه يعني معك فوبياء دكتور الاسنان

الجوري: بدوووووي لاتتريق من جدي اخاف منهم ..

بدر : ليه وش السبب ياقلبي ..؟

الجوري: مادري يمكن لاني اموت على الحلويات من صغري ..

بدر : اكثر مني ..

الجوري بنعومه : لا طبعا ...

بدر : وانا احب واعشقك واموت فيك

الجوري: ههههههه

ام ذوق : انتي هنا لحد هاللحين ماسكرتي ..

الجوري انحرجت : لا احاكي وعد صديقتي

ام ذوق : علينا وعد اقول سكري من بدر والله ساعه وانتم تحكون ماعندكم بيت .. اللي يشوفك يقول مخطوبه

بدر : الله واكبر من هذي ..؟ اللي حاسدتنا

الجوري: هذي خالتي ام رائد ... احكيك بعد شوي اوكيه

ام رائد: بعد فيها بعد شوي

بدر : قوليلها تذكر الله حنا ماصدقنا

الجوري: ههههههه فشله يله باي

بدر : باي

ام ذوق : مشاء الله.. الله يدوم عليكم

الجوري: تسلمين ..

ام ذوق : اسمعي ام سعود ولمياء مو سهلين

الجوري: ها ..؟

ام ذوق حكت لها كل اللي سمعته

الجوري: هذا اللي كنت خايفه منه

ام ذوق : انتي مبته رجلك ..

الجوري: مادري ..؟

ام ذوق : اجل ارجعي احكي معه .. واسمعي زيدي من جرعة الحنان هذي الايام بزياده ...نوميه مغناطيسي بعيونك الزرقاء

الجوري: هههههه حركات ..... ام رائد خطيره ..

ام ذوق : افا عليك اجل كيف ثبت بو رائد

الجوري : بشوف الضيوف شوي بعدين بحاكيه ..

ام ذوق : هو بيدق اصلا ههههههه

تركتها الجوري ومشت ..

&

نواره وذوق فتحوا الباب بسرعه ...

مسفر : دقوا الباب المره الجايه

نواره : وش صاير



من مواضيعي :
  #138  
قديم 30/09/2007, 07:54 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

لوجين مبتسمه : خربت مكياجي ..

ذوق : ولا يهمك انا اضبطه لك ... واذا على الفستان نواره تروح لبيتنا وتجيب فستاني اللي كنت مجهزته لرجعتي من بعد شهر العسل مع عادل ..

نواره: الخسيسه القذره جد ناس ماتستحي

مسفر : كم ياخذ وقت تضبيطها علشان الزفه ..

ذوق : ساعه باقي معنا ساعه ونص يمدي لنا ساعه ..

لوجين : اكيد ..

مسفر يبوس ايدها : انتظرك هنا ابشوف كيف يحطوا المكياج

نواره: لا يازوج اختي انت بتدبر لي حد يوصلنا لبيت ذوق

مسفر : مالك الا ناصر

نواره : اذا كذا اوكيه

ذوق: في مشكله ..انا ماعرف اشتغل والمعرس على راسي

مسفر : لا انا المعرس هنا واذا قلت بجلس بجلس

&


الزفه ....

العنود كانت حاطه ايدها على قلبها كيف بيطلع شكل لوجين تحس بتانيب الضمير من اللي عملته الريم ...

اشتغلت موسيقى كلاسيكيه حزينه .. عراقيه ..
الناس كلها عيونها لاول الجسر .. لكن الاضاء تحولت للمسرح .. وتناثر الورد من السقف على الارض لحد مامتلت ورود المعازيم يناظروا الورد وحركاتها بالهواء وهي تدور جد ابداع

اللكل ساكت مبهور ..

مع الموسيقى الرومنسيه الحزينه نزل من فوق كرسي لشخصين فيه مسفر وبجنبه لوجين .. .. كان مثبت من فوق وينزل بهدوء وهم فيه

الجوري والبندري وذوق ورنا ورناد ورنده صفقوا وصارخوا

لوجين كانت ماسكه بايد مسفر ترتجف وخايفه ايدها كانت بارده مره .. ومسفر مع الموسيقى نسى الناس وكل شي حوله وعيونه على حياته لوجين ...

اخيرا طلع صوت نواره مع الموسيقى صوت رومنسسسسي مره
(( كون يمك ...
*الف هنيان اليوم اليوم ..
-غرقت عيونها تذكرت طلال -
*الف هنيان الليله انام يمك ...

*انا احبببببببببك ...
- دقت الجوري على بدر بسرعه تسمعه الاغنيه بدر ردد : الو لكن لماسمع انا احبببببك سكت –
*انا احببببببك
*واحب كل حرف باسمك ...
*مسفر ...

- مسفر ناظر بلوجين اللي ابتسمت له بشوق : والله احبك -
*كون ابوسك
*كون اضمك
-نزلت دموع نواره بس حاولت ماياثر على صوتها ..غمضت عيونها وتخيلت طلال قدامها .. -
* كون ابوسك
*كون اضمك
*كون اشمئك

*كون احط راسي على صدرك ..
*بلكي خدي يزيل همك ..

*ناري ماتطفى ولا نارك طفت ..
*وعيني قبل تبجي اذا عينك بجت ..

- نزلوا للارض والورد من حولهم ينزل والمصوره مبهوره باللي تشوفه ..
*يالعزيز مابعد عن بالي لحضه ..

وصل الكرسي لقبل الارض بمسافه قصيره نزلوا مسفر ولوجين منه بهدوء ..ووقفوا للمصوره وكان كل واحد مسفر يناظر بعيون لوجين وماتهمه اي عيون موجوده ..ولوجين تناظر الارض وخدودها حمراء .. تحس بحياء من نظراته ..

هنادي و رنا والعنود ورنده ورناد وذوق والبندري متحمسين مره معهم يصفقون من قلب ..

الجوري : ها بدوي وش رايك ..؟

بدر : احمدي ربك انك موقبالي هاللحين .. لا والله

الجوري : هههههه الحمدلله ..

بدر : يله تراك ثقلتيها متى بتطلعي

الجوري: بعد مانتعشى

&

ام البندري : يام مسفر قومي عطي مسفر الشبكه يلبسها اياه ..

ام مسفر : انا لا لالالا مو لازم

ام ذوق : وش مولازم انتي الخير والبركه

طلعت ام مسفر المسرح بوقار للمسرح .. مسفر طبعا كان بدون البشت لان لوجين مايعجبها ..: هلا يمه هلا والله

ام مسفر تناظر لوجين : مباركين ان شاء الله ..

لوجين : الله يبارك فيك خالتوا عقبال البنات

ام مسفر : تسلمين حبيبتي ..

نجلاء بنت صفاء الصغيره جئت بالعربه اللي فيها الكيكه والعصير

مسفر : لاتقولين باكلك قدام هالخلاق

لوجين : شووور

مسفر : اخاف اكلك

لوجين: ههههههه اش خالتوا هنا

ام مسفر : يله اقطعوا الكيكه

مسفر حط ايده على ايد لوجين ويحس انها بحلم ماوده يصحى منه ..لوجين كانت تحاول تخفف من ارتباكها لانها ملربكه فيصل معها ... قطعوا الكيكه سوا
واكلها الكيكه وكانت بتطيح من فمها لانها كبيره ... سحبتها ام مسفر بسرعه لداخل فم لوجين ..

لوجين ارتجفت شفايفها ودها تبكي تحس بحنان ام مسفر : تسلمين ماما

مسفر كان بيضحك بصوت عالي (( ماما يعني احترام .. لو تدري كيف امي تهاوش خواتي اذا قالوا ماما وتقول مايعات كان ماقلتيها ...))

اكلت لوجين مسفر قطعه صغيره بعكس قطعته اللي ماكفت فمها الضغير .. شربوا بعض العصير ..

ومددت ام مسفر الخواتم ..
اخذ مسفر الخاتم بايد مرتجفه متوتر مرره واللكل حوله مدت لوجين ايدها اليمين لبسها اياه برقه .. وهي نفس حالته كانت ترتجف حتى ان الخاتم بيطيح من ايدها ..مسفر متلخبط مد ايده اليسار ..

ام مسفر : مستعجل ههههههههه اليمين

مسفر : يمه حدي متوتر

لوجين عاقده حواجبها تحس انها متوتره مره

نواره : لجوووون سميييييل ..ابتسمي

لوجين ناظرتهم وابتسمت ..

لبسته الخاتم وهي تسرق اللحضات وتناظره بعد كذا تنزل عيونها ...

طبعا هذا كله كان بسرعه بس كان بالنسبه للوجين ومسفر اجمل لحضات حياتهم عاشوها ثانيه بثانيه ودقيقه بدقيقه ..

ام عبدالرحمن : لوووووووووووووولللللللللل

البنات وراها : لوووووووووووللللللل

وغردوا عصافير الحب لوجين ومسفر متمنين لحياتهم سعاده ابديه ..

&

الجوري متاثره تمسك ايد نواره وعيونها مغرقه : اول شي صوتك جنان ثاني شي .....- باستها بخدها من قلب - لولا الله ثم انتي كان انا مو بهالوناسه هاللحين

نواره : دوووووم مو يوم ياحبيبتي انتي ..

الجوري: شفتي عيون لوجين كيف تيبرق ومبسوطه انا مثلها بعد ..

نواره : دوم ياحياتي ...

&

منصور عند البوفيه ..: العرسان هاللحين بيجوا كل شي جاهز

الموظف : اي استاز منصور كل اشي جاهز

منصور : حلو

...................

رنا : هنوده تعالي وش فيك خايفه

هنادي : يوه كاننا مفاجيع جاين للبوفيه

رنا : تعالي وانتي ساكته محد حولك مع المعاريس ..

هنادي تمشي وراء رنا وتتلفت ..

دخلت رنا للبوفيه وهي رفعه الفستان وتركض : تعالي بسرررررررعه ههههههه

منصور لف لصوت

رنا ماسكه فستانها ولافه ورى عند هنادي : يللله محد حولك

منصور ابتسم وهو يناظر ام الفوشي اللي داخله وكان تحتها مويه على رفعت الفستان ..

هنادي: رناااااااا بذبحك – سكتت وهي تشوف منصور يقز برنا.. ركضت لبره - تعالي بسرعه ولاتلفين وراك

رنا ببلاهه لفت شافت واحد مزيون يناظرها فتحت فمها تناظره

هنادي ركضت لعندها تسحبها : ياللهبله تعالي

رنا ركضت معها بسرعه

منصور وقف يضحك (( هذي اللي يدور عليها... هذي اللي يبغاها من كل سفراته سيقانها بيضاء وطويله .. رنا ياحلو اسمها .. مالي الا بنت عمي تضبطني ...))

انتهت الخطوبه بسعاده رغم كل المنقصات

%%%%%%%%%%%%%%%%%%

الجوري و ام سعود ولمياء ورنده ورناد ركبوا السياره الهمر ينتظروا بدر يطلع

رنده : ياحلو البطاره ...

رناد: آآآآآيه العز عز

ام سعود : احمدي ربك انتي معها على النعمه اللي انتوا فيها

الجوري مقهوره من ام سعود ولمياء : هذا الفندق لوحده مايجي شعره من املاك لوجين .. عمامها فقر بالنسبه لها

ام سعود: واضح عليها فسقانه وجرايئه

الجوري: وش قصدك بفسقانه انا ماسمح لك هذي اعز من الاخت

ام سعود: يووه يوووه ماحكينا

رنده : الجور متوتره صح علشان صحباتك ..

رناد: معك حق والله لو تزوج رنده اموت

لمياء : توك صغار على هالسوواليف

دخل بدر مستعجل ويتنفس بسرعه : تاخرت عليكم ..

الجوري طبعا مرتزه قدامك : لا حبيبي خذ راحتك

بدر : ياحليله عمك ماتركني الا متعشي ومحلي

الجوري: اكيد هذا عمو ..

بدر : ها بنات انبسطتوا

لمياء : طلعه والسلام ..

رنده: اها طلعه واللامه وانتي طلعت عيونك على الناس

لمياء: انطمي ...

بدر : تعشيتوا

ام سعود : ايوه مع ان البوقيه بارد ..

الجوري : بدوي انتم عندكم بوفيه والا ص

بدر : لا بوفيه ومشاء الله كبير ..

رنده : حنا 9X 9 ..

رناد: يعني طول بعرض مشاء الله

ام سعود: يالفجعانات اللي يسمعكم ماشفتوا بوفيه من قبل

رنده ورناد سكتتتتتتوا ..

وصلوا للبيت والجو بالسياره كان متوتر مره ..

لمياء وهي تنزل : مر على ماما مو تنسى

بدر : اوكيه ...

نزلوا اللكل وكانت الجوري تحول تبعده عن امه بس اليوم علشان مايلعبون براسه ..

الجوري بدلع : دودي وش رايك بمكياجي

بدر مسكها مع خصرها وهو مبسوط ومبتسم : انتي اللي محليته مو هو ..يله ابغى اشوف الفستان ..

الجوري: يله (( يارب ياااارب امك نايمه يارب يابدر ماتحمل تشاركني غيرك ))

بعد مادخلوا للغرفه الجوري واقفه تناظر فيه وساكته ..

بدر : جوارتي وين سرحتي ..؟

الجوري ناظرته : متى بنروح للندن ..

بدر عقد حواجبه : غريبه مو انتي ماتبغين ..؟

الجوري مشت لعند الدولاب :لاابغى عادي الشنط وجاهزه يله نسافر من هنا

بدر مسكها من ايدها : تعالي اجلسي وفهميني ليه كل هذا ..؟

الجوري وقفت متوتره : ماقلتلي وش رايك بالفستان .؟

بدر : جوري وش فيك ..؟

الجوري : بدر انت ..؟ انت ..؟ يعني لو .. انا سمعت

بدر ابسم لها بحنان : تعالي بجنبي وقولي اللي بخاطرك ..

الجوري : ان

اندق الباب : بدر نايم

الجوري وقف قلبها : خالتي .. هذي خالتي

بدر مو فاهم عليها : جواره وش فيك .. – فتح الباب - : هلا يمه ..

ام بدر : ليكون ازعجتكم ..؟

الجوري طلعت من الغرفه وهي مستعده لاي شي تقولك ومجهزه نفسها ترجع لبيت عمها اذا قالت لبدر عن العروس الجديده : لا خالتي تفضلي ..

ام بدر جلست : ها كيف زواج صديقتك

الجوري مالها خلق توضح لها انها ملكه مو زواج : حلو كنتي ناقصتنا

ام بدر : ههه لا انا بعد ماراحوا مني الغالين مالي عرس احضره

بدر : شدعوه يمه يعني زواج لمياء مانتي بحاضرته

ام بدر بجديه : بغيتك بموضوع ضروري

الجوري : عن اذنكم ..

ام بدر : لا وانتي معه ..

الجوري: انا ..؟ ليه ..؟

بدر : هلا يمه .. وش بغيتي ..؟

ام بدر : اجلسوا وبتعرفون ..

جلست الجوري لازقه ببدر من خوفها ..

بدر بهمس : الجوري وش فيك ..؟

الجوري : سمي خالتي وش بغيتي

ام بدر : يالجوري انا عارفه انك ماتقدري تجيبي عيال وان مافيك رحم

الجوري الدموع تجمعت بسرعه بعيونها اسرع مما توقعت ..هذا الموضوع يجرحها بقوه ..

بدر : من قالك.؟ وكيف عرفتي ..؟

ام بدر : ابراهيم .. قالي ..

بدر لف على الجوري : وابراهيم كيف عرف

الجوري مرتبكه : نسيت هو كان دكتوري الخاص وعارف الحاله ..

بدر : ومن و

قاطعته امها وهي توقف : انا ماجيت اقولك ابغى احفادي ومش عارفه ايش لا .. انا جايه – حطت ايدها على كتف الجوري – اقولك حط الجوري بعيونك .. انت السبب بكل هذا وانت اللي تتحمل

بدر وقف منفعل : انا م

ام بدر : لا تقاطع .. واذا على كيف عرفت .. ابراهيم حكى لنا ان الجوري تعرضت لاغتصاب – ناظرت بعيون الجوري بحنان اللي بكت غصب عنها – ضاعت عذريتها بيد واحد ماعرفت امه تربيه .. – رفعت ايدها من كتف الجوري لخد بدر بكف محترم – جد ماعرفت اربيك يابدر

الجوري شهقت وحطت ايدها على فمها ..

بدر عصب وانقهر : يمممممممه انا مو بزر علشان تضربيني

ام بدر : واكسر راسك ياليتني ضربتك وانت بزر كان طلعت رجال ... انت عندك خوات كيف مافكرت فيهم .. عندك ام وخاله وعمه .. ليه ماحسبت حسبت حساب الدين .. ترى الشرف والعرض دين ياولدي دين ..

بدر ضاغط على اسنانه : الجوري ادخلي داخل

الجوري بسرعه قامت لداخل خافت كان بدر معصب وامه قويه ..

بدر : يمه كيف تضربيني قدامها

ام بدر : حرام عليك البنت مو انها يتيمه تلعب عليها ..الله عاقبك باللي جائها وبلاك بحبها .. تفكرني مو حاسه فيك .. مو حاسه بارتفاع السكر عندك كل يوم ..انتظر وماشفت شي .. انت لعبت بعفة بنت يابدر بعفتها ..

بدر : بس انا تبت وتزوجتها ..والله يمه هذي اول وحده ..

ام بدر : وهذا اللي حارق قلبي ومعذبني ليه يابدر ليه .. كان قلتلي اخطبها لك وخلاص ليه تغضب ربك ليه ..؟

بدر : مادري لحضة شيطان كله من طلال و

ام بدر : اسمع اذا مشيت ورى كلام السوسه ام سعود واختك لمياء الهبله وتزوجت عليها لاني امك ولا اعرفك سمعت ..

بدر: اكيد يمه مستحيل هذي الجوري

ام بدر : ياليتك تقدر هذي الورده المسكينه اخوك ابراهيم حكى لي عن حالتها مسكينه مالها الا الله ثم انت ..

بدر : ابشري يمه بعيوني هي – باس ايدها – بس رضاك ودعواتك

ام بدر : اذا سمعت انها مبسوطه معك ذيك الساعه ادعي لك ..

تركته وطلعت ... بدر تنهد (( يمه منك يالعجوز قويه بس احبك ))

الجوري طلعت وقفت تناظره

بدر : سمعتي كل شي صح ..؟

الجوري باسته على خده مكان الكف : والله انها تسوى اللكل

بدر : لانها ضربتني يعني

الجوري : لا انت الخير والبركه .. –سكتت شوي بعدين قالت - دودو ..

بدر مبتسم : عيونه

الجوري نزلت دموعها : انت ممكن تتزوج علي

بدر : امممم

الجوري خافت ..

بدر رفعها : اذا تحررت فلسطين اتزوج عليك ..هههههههه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

قريب الفجر وباخر الليل ..
البندري متمدده على السرير وتحس بالم بظهرها .. اكيد السفر والحركه الكثيره تاثر على صحتها وعلى اللي ببطنها .. رفعت عنها الغطاء تحس بحر وانها عرقانه مرره حتى ان شعرها البني لاصق بوجهها من كثر ماهي عرقانه مسكت بطنبها :آآمم آآه يمه ... يمه

كانت تتنفس بصعوبه ومكل شي حولها ضبابي : يمه ..يمه

لكن

صوتها مو واضح ابد مع العوازل والمكيفات ..: يمه آه يمه
بكت : يمه لحقي علي ..

ممافي رد .. سحبت رجلها سحب ..بس مع الاسف رجلها ماتقوى توقف طاحت على الارض البارده وصارت تزحف لحد غرفة امها .. زحفت مثل الطفل الصغير اللي يحبو لامه ...: يمه .. يمه ..

وصلت لعند الغرفه دفت الباب ودخلت .. امها كانت نايييييمه ومستغرقه بالنوم .. رفعت نفسها وهي تشهق لسرير امها وحطت ايدها على كتفها وبصوت ضعيف يادوب يطلع مع انفاسها الضيقه : يمه يمه

ام البندري بكسل : مم

البندري انهارت بكي : يمه تكفين يمه بموت

ام البنري فتحت عيونها عدل : بنو ..؟

البندري : يمه خلاص بموت الحقي علي ..
وطاحت مغمى عليها ..

ام البندري رفعتها بسرعه : يمه البندري ..محممممممممممد مريم ..

رفعتها بقوه لسرير وركضت لعند محمد ومريم : محمد افتح بسرعه البندري بتموت

محمد فتح الباب متخرع : يمه وش فيك

ام البندري ودموعها على خدها : اختك يامحمد اختك بتضيع مننا خذها ل مستشفى بسررعه ..

محمد : وينها ..

ركض لغرفة امه وشكل البندري خوفه كانها جثه لونها اصفر وماتتحرك ..رفعها بسرعه بين ايدينه : مريم جيبي المفتاح بسرعه ..

ام البندري سحبت جلالها الصلاه : خذ غطها بهذا ..

لف الجلاجل عليه وركض بسرعه للكراج وعلى المستشفى على طول ..

%%%%%%%%%%%%

الساعه 2 الظهر
الشمس عاموديه على ارضي المملكه والحراره مرتفعه مره ؟...

ام رائد: بو رائد غريبه راجع بدري من الشغل

بو رائد يصرخ من اعلى راسه : وين ذوق ..؟

ام رائد : عبدالعزيز وراك تصارخ ذوق بغرفتها

بو رائد فتح على ذوق الباب وكانت تحكي مع نواره تلفون ...سحب منها السماعه : من تحاتسين (( من تكلمي ))

ذوق : بابا احك

سكر الخط ومسك ذوق من ايدها بقوه بقوه : انا بربيتس من جديد يا حقير ه

ذوق ماستوعبت وش يصير ..؟

ام رائد: بو رائد وش فيه ...؟ وش صاير ...؟

بو رائد لف ايدها ومسك شعرها : ياقليلة الادب مو انا قلتلتس اتركيه موانا حذرتس منه ..

ذوق بكت : بابا ايدي شعري بابا ...

ام رائد : يا عبدالعزيز تعوذ من الشيطان ايد بنتك ..

بو رائد يصرخ من اعلى صوته : والله لاربيس من جديد شكلي عطيتس وجهك بزياده

ذوق تناظر امها وهي تبكي : بابا ماما ايدي شعري .. ماما شعري آه .. انا وش سويت

بو رائد : انتي ماعرفتيني ياذوق لهاللحين وانا بعلمتس من ابوتس ..

ام رائد تمسك ايد بو رائد : عبدالعزيز اترك البنت بتكسر ايدها ليه كل هذا ..وش هي مسويه ..؟

بو رائد دف امها بقوه : ابعدي لاتوطى بكرشتس ..
و شد شعر ذوق لقدام ثمن لورى بقوه : بتهربي معه ها ... ماعاد الا هي .. ناويه تتركي هنا .. انا اغلطان اللي وثقت فيتس .. وبالاخير سودتي وجهي . الله ياخذتس فضحتينا

ذوق تمسك ايد ابوها تحاول تتخلص من الالم : بابا تكفى شعري بابا ..

جرها من شعرها : كلي تبنس وانثبري هنا ... وين جوالتس وينه ..؟

ذوق: آه بابا خلاص تالمني بابا اتركني

بو رائد رامها على السرير لحد ماضرب راسها بالخشب : آه

ام رائد ركضت لها : ماما ذوق

مشى لعند الالاب توب واخذه وسحب الجوال من الطاوله : ابغى اشوف كيف بتحاتسين حبيبتس

ذوق بكت اكثر : بابا انا ذوق بابا ليه تعمل كذا ..

ام رائد :البنت وش سوت ...

بو رائد : انثبري انتي وانقلي بره بسرعه

ام رائد: ايه وش فيها البنات ليه كل

بورائد سحب ام ذوق من ايدها وطلعها بره الغرفه وطلع هو : انا بوريتس كيف تحبيلتس واحد منحط مثل فيصل ..

ذوق ركضت لعند ابوها : بابا وش فيه ..؟ بابا انا وش سويت ..؟

بو رائد : الله يسود وجهتس مثل ماسودتي وجهي

ذوق تمسك بيد ابوها وهي مقطعه نفسها بكي .. : بابا و

بو رائد رماها بقسوه على الارض : ابعدي الله لايوفقتس ..
سكر الباب وقفله قفلتين بالمفتاح ...: مالتس طلعه من هنا الا على قبرتس

ذوق : بابا ماما ..ماااااااما ... ماما ليه كذا

ام ذوق بانفعال : عبدالعزيز ليه تقفل على بنتك

ذوق تطق الباب : ماما ليه ..؟ بابا ايش فيه ..؟

ام ذوق : افتح لبنتي والله بتنجن وهي تصرخ كذا ..؟

بو ذوق : كلي خراتس بنت وحده ومانتي عارفه تربينها

ام ذوق بتهديد : عبدالعزيز اذا مافتحت هاللحين لي تصرف ثاني

ذوق تسمعهم : ماما تكفين خليه يفتح ليه يسوي معي كذا ..

بو ذوق فتح جواله : شوفي .. شوفي سواد وجه بنتس .. والله لادفنها حياء

ام ذوق خذت الجوال وهي ترتجف وقلبها ناغزها .. شافت مقطع لذوق ترقص مع فيصل وهم قراب مره من بعض ... ومكتوب عنوانه (( فضيحة ذوق الباقي ))

بو رائد: شفتي بعيونتس في بنت متربيه تسوي كذا وهذا المقطع نقطه ببحر من المقاطع المنتشره .. سودت وجهي الله يسود وجهها ... اليوم ماقدر اناظر بالفراش بالمكتب والبركه ببنتتس اللي فضيحتها على كل لسان

ذوق خمنت الا تاكدت انه الفديو اللي صورته مع فيصل ببريطانيا هو اللي يحكي عنه ابوها بس كيف انتشر وفيصل معطيها الاغراض ... اكيد ان عنده نسخه منهم ...

وقفت وهي تصرخ : النذل الحقير

رمت كل الاغراض اللي على التسريحه : كذاااااااب كلب ..

بو رائد : اسمعي من بكره تروحي وتكشفي على بنتك مسودت الوجه

ام ذوق تناظر الباب وتفلت عليه : تفوا عليك يا لقذره ..جد ماعرفنا نربيك

بو رائد : واحد ماندري وينه والله اعلم على ايش خامر والثانيه صايره من بنات الليل بصورها الله يلعنتس ويلعن عيالتس

ذوق بكت اكثر من وراء الباب : لااااااا يمه لا – تحس راسها ثقيل - ..والله كان معنا البنات .. والله ماني وقحه ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

طلال بالمستشفى يناظر رجله المحروقه والمشوهه (( هذي اخرتك ياطلال مشوهه انت الوسيم اللي البنات ماتقدر ترفض لك طلب من ابتسامتك الجذابه .. وضحكتك الرنانه ... آه ياربي ياليت الندم يرجع اللي فات .... جد الواحد مايعرف قيمة الشي الا اذا فقده ... ياليتني انتبهت للمويه ليه فتحت المويه الحاره بدل البارده كيف مانتبهت كيف .. له من نواره انا من يوم عرفتها وحياتي متلخبطه ... اكرهك ياونواره اكرهك )) غمض عيونه بقوه تخيلها وهي تغمز له ومبتسمه ابتسامته المرحه ..
- غض كف ايده بقوه – الله يلعنك هبلتي فيني .. كيف اهرك وانت مثل الطفله البرياءه اللي تسعد من حولها ..

انفتح الباب دخلت السستر : صباح الخير الزايك النهارده

طلال بدون نفس : مثل كل يوم

السستر حطت الورد على الطاوله اللي بجنبه : وادي احلى ورد

طلال : من مين هالورد ..؟

السستر ترفع الكرت : مش عارفه دي بنوته حلوه وصغيره ادتني اياها والتلي اوصلها الك

طلال يناظر الكرت بطفش
(( انا غلطت يوم اني جيت لك
اسفه شكلي ازعجتك ياستاذ طلال
بس كل ذنبي انك تمشي بعروقي
الله يرجعك بالسلامه لاهلك

مع تحياتي ..
نونو .. مثل ماكنت تحب تناديني ))

طلال عفس الكرت بايده مقهور : ليه ماتنساني ليه ..؟ مع كل اللي سويته وراجعه تسالين ..؟

السستر : اولت ايه يافندم ماسمعتكش ..

طلال وعيونه مغرقه : وينها ..؟ وين اللي اعطتك الكرت

السستر : دي كانت بتعيط وبينها خرقة من هنا لاني شفتها تمشي لعند البوابه

طلال تنهد (( الله يعلم انك ماتهوني علي واني بنجن علشانك ... ))

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بنفس المستشفى لكن بجهه ثانيه ..

ام البندري تمشي بسرعه وعبايتها تطير معها : محمد يمه محمد وينها

محمد : يمه مريم وش مجيبكم

مريم : تاخرت علينا وانت ماترد خالتي مارضيت الا تجي

ام البندري : محمد اختك وش فيها .. الجنين صار له شي

محمد بصدمه وعصبيه : يعني كنتي عارفه ان الهبله حامل

ام البندري : ها ا

محمد: الله يسود زوجهها كيف ..؟ كيف تفكر هي مع هذا االمراهق

مريم : محمد وط صوتك حنا بمستشفى ليه الصراخ وبعدين البندري ماغلطت لاسمح الله حامل من زوجها

محمد: والله هذا اللي كنت خايف منه .. انا الغلطان اللي عطيتهم حريه مع بعض

ام البندري : عاد صار اللي صار وهاللحين هي تعبانه ..وماله داعي تحاكيها

محمد : ابغى اعرف وش نقول لناس

مريم : لاحول ولاقوة الا بالله لاحول ولاقوة الا بالله ...

ام البندري بكت : يارب رحمتك بهالصغيره يارب

محمد : وش نفول لناس هاللحين وين اودي وجهي وهذا زوجها من ايام ماحنا بعارفين عنه شي بعد ...

مريم: محمد ..خلاص

ام البندري عصبت : الناس مالها شغل واي احد يتكلم على بنتي اقطعه له لسانه

محمد: حنا عايشين مع الناس مو بغابه

مريم: محمد لاتجنني هي بالحلال وزوجته

ام البندري: الناس ماناخذ منهم الا كثر الكلام والا نسيت يامحمد وش قالوا عني لما قتلت ابوك

محمد تنهد : حسبنا الله ونعم الوكيل الهم اجرني في مصيبتي واخلف لي خيرا منها

ام البندري : هي وينها وش قالوا

محمد : داخل التحاليل من الفجر عاملينها ومابعد توصل يقولوا في خطر على الجنين لازم ترتاح لحد الولاده لان شكلها بتولد بدري بالشهر السابع يعني

مريم وام البندري شهقوا : لاحول ولاقوة الا بالله

محمد: وزوجها الدلخ هذا وينه ..؟ مافي اخبار عنه ..؟

مريم : لا علمنا علمك ..

ام البندري : نبغى ندخل نشوفها

محمد: هي نايمه هاللحين يمه اتركيها ترتاح وبعدين ادخلي شوفيها ..

مريم ابتسمت : هي باي شهر والا ماعرفت

محمد مقهور : الرابع ...

ام البندري : يعني فيه روح

محمد : والله لو مافيه روح كان من زمان منزله

ام البندري خافت على بنتها من اخوها : لا ماتسويها انا عارفتك انت مجرب حرمان الضنى لفتره علشان ماتسويها

محمد: انا بدق على ابو رائد اقوله يمكن يعرف شي عن ولده ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

رائد على عينه ربطه .. مغطيه عينه .. : اقولك ماعرف شي ..والله ماعرف كنت مع خويي ياسر

الشرطي : اسمع انكارك هذا ماينفع انتم شباب ليه تدمروا انفسكم بهذا الارهاب

رائد : اي ارهابي ياعمي ان وش لي بهذي السوالف اصلا انا ماحب هذي الحركه

الشرطي : يعني مو راضي تعترف انتم تبع مين ..

رائد شوي يبكي : لاحول والله ماعرف احد حنا كناا رايحين لمصر و

الشرطي يقاطعه : وبعدين معك من اربع ايام وانت ماعندك الا هذا العذر ...

رائد: لاحول ولا قوة الا بالله حسبي الله عليكم حسبي الله عليكم

الشرطي : لا تقعد تتحسب لو تعرف ربك كان ماخنت بلدك و اهلك انت عارف ان

رائد: يوووووه انت بن كلب ماتفهم اقولك ماعرف عن ايش تحكي

الشرطي : حنا نعرف نخليك تحكي يا عسكري خذه لسجن وشممه هواء

رائد: لاااااااا الا الهواء لا .. وش تبيني اقول اقول شي ماعرفه . والله مالي علاقه ..

الشرطي : ياعسكري خذه ..

رائد يحاول يفلت من ايد العسكري بايدينه المربطه : والله مالنا دعوه اقسم لك اني رايح لمصر .. حاكوا ابوي ابغى ابووووي

العسكري : امشي وانت ساكت لو انك تخاف على ابوك كان مامشيت ورى هذي الفئه الظاله ..

رائد بقله حيله : والله ماعرفهم والله انا كنت رايح لمصر

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

مسفر : ها حياتي وين حابه تتغدي

لوجين : امممممم اي مكان .. اهم شي انا معك

مسفر : وش رايك بدارين ناخذ لنا شي بحري من اللي يحبهم قلبك ..

لوجين : اوكيه ...انا تحت طوعك وامرك .. ياسي السيد

مسفر : هههه تسلمين لي ..

لوجين تعد مع ثواني الاشاره كم ثانيه وتفتح .. : سوسو

مسفر : ههههه وانتي كل يوم لك دلع

لوجين : هههه اللي يلطع معي ..

مسفر : خذي راحتك يالولو

لوجين: لا احب لجو وبس

مسفر : وش معنى

لوجين : كذا بابا كان كاتب للي بالوصيه كذا

مسفر : اها امري يالجو وش بغيتي

لوجين : انت تبغاني البس مثل البندري برقع والا عادي مايفرق عندك ..

مسفر : والله كنت حابه احكي معك بهالموضوع لكن بعد مانتزوج وبما انك فحتيه .. ابقولك اني اغار عليك موووووت ..وياليت تلحقي صاحبتك

لوجين : اسفه مسفر ماقدر اتركها للوقت احسن يمكن اقتنع

مسفر بحلم : اوكيه حياتي خذي راحتك

وقف قبال المجمع : يله الغداء



من مواضيعي :
  #139  
قديم 30/09/2007, 07:59 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل الرابع والاربعين

ذوق عند الباب تبكي : ماما ...ماما افتحي بابا افتحوا لي
ماما تكفيييييييييين ماما ادري انك هنا افتحي لي

ام ذوق من ورى الباب : ليه ..؟ ليه ياذوق عملتي كذا ليه خنتي ثقتنا فيك ليه ..؟ والله لو ما ابوك يحبك كان هاللحين ذبحت

ذوق : ماما والله مالي دعوه كان معنا بالجامعه و

ام ذوق : اسكتي لك عين تحاكين عنه ...

ذوق تضرب الباب برجلها : ماما افتحوا ماما لاتصيري انتي والزمن علي

ام ذوق : انا ماعندي بنت اسمها ذوق .. ذوق تزوجت وسافرت لبريطانيا .. ماهي بعندنا

ذوق : لا يا ماما انا بنتك ماما لاتقسين علي

ام ذوق مشت وطنشتها .. مشت ودعتها بخدها على بنتها كيف ذوق الهاديه الحبوبه يطلع منها كل هذا

ذوق وقفت ورجلها ترتجف كل جسمها يرتجف ... اللي شافته مو قليل جائين يزيدون عليها : الله لا يسامحك يافيصل الله لايسامحك ...

دقت الباب بقوه : افتحوا افتحوا ... افتحوا لي ..

%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره جالسه بالكوفي شوب حاطه ايدها على خدها
تناظر الناس الرايحه والجايه والحركه المستمره كل شي حولها يتحرك الا هي ساكنه وساكته ... كل الناس تضحك وتمزح الا هي حابسه دموعها بداخلها .. حتى ذوق مالها خلقها وسكرت بوجهها وماترد ..

الوتر ينظف الطاوله : تبغي شي ثاني

نواره : لا شكرا ..والا اقولك جيب لي قوه تركيه بدون سكر

الوتر : حاضر ..

نواره ماسكه جوالها (( ليه مارسل بدل الطفش )) غيرت نكها وكتبت " متكحله بدم خاينها " تحس انها متكحله بدم طلال .. مهما عمل لها يضل حبيبها وتحبه مهما قسى وجار عليها يضل بعيونها كحل يزين حياتها ... يضل الحبيب والشجاع والشهم بنظرها

جاءها بلوتوث من " بقايا جروح " واحد من الشباب اللي مملين الكوفي ..

(( انا خالد حاب اتعرف وهذا رقمي *******050 ))

ابتسمت هذا انتم يالسعودين اذا بترسلون ماعندكم الا الرقم على طول
رسلت له
(( وانا نونه..... وهذا رقمي 056 والباقي ماتغير ههههه ))

جاءها بلوتوث من نفس الشخص (( هههههه حلوه منك بس لاتعيديها .. ممكن اسال سوال ))


نواره تحمست بدل الطفش (( ايوه تفضل ..))

" بقايا جروح " : (( ليه نكك حزين كذا .. وليه الدم والاجرام ))

نوواره صار عندها فضول تعرف مين رفعت راسها ببط لطاولات اللي حوالها .. اغلب الكوفي شباب مع ربعهم بس عايلتين جالسين واللكل يسولف اجل من اللي يرسل لها ..من مشغول بالجوال حولها
(( كذا لانه يعبر عن اللي بداخلي ..حتى انت نكك حزين ليه ..؟))

بعد ثواني هز جوالها بيدها من بقايا جروح بعد (( لا كذا مختاره لانه يذكرني بشخص عزيز علي ))

نواره مكمله سواليف : (( ومن هالشخص ..؟ ))

بقايا جروح (( مادري ليه اقولك بس بقول .. والا اقول وشرايك تدقي علي ..))

نواره ابتسمت بخبث ... ياشينهم السعودين يستخدمون اي طريقه بس يحاكون البنت
رفعت راسها وناظرت العايلتين الموجودين كان بوحده من هالعايلتين بنت بالعشرينات متبرقعه وجالسه تسولف مع اللي بجنبها شاب مراهق شغل سبايكي ..وجل

رسلت له
(( انا جالسه مع اخوي وابوي ماقدر اخونهم واحاكيك .. قولي وخلصنا ))

بقايا جروح طول بالرد .. لفت شافت شاب لابس ثوب وكاب واسمراني شوي على خده شامه كان يعتبر شبه وسيم .. ..رافع راسه يناظر جهة العايله ..كتمت ضحكه بداخلها هذا انت يا خالد على بالك اني هذيك البنت هههههه العمي مايشوف ان معها جوال ...

جائها صوت مسج (( اوكيه لا تحاكيني وشرايك رسايل بس ))

نواره .. آه ياقليل الخاتمه تستدرجني يعني طيب (( اوكيه بس رسايل هاللحين قولي ليه نكك كذا ))

بقايا جروح (( انا احب وحده من بنات عمي اسمها ديما ومن صغرنا سيف لديما وديما لسيف وبعد كذا تزوجت وتركتني ))

نواره (( سيف مو خالد الكذاب .. ههههه ))

رفعت راسها شافته يضحك وهو يقراءه ويكتب (( هههه صدتيني انا سيف 25 سنه جامعه البترول والمعادن من الشرقيه .. جائي بالاجازه نضيع وقت مع الشباب .. وانتي مين وش اسم اخوك الستايل اللي بجنبك ))

نواره حست بتانيب الضمير مالها ذنب البنت بعدين يتحرش فيها او يخبر ابوها ..(( اي اخو انا جالسه لوحدي ))

سيف رفع راسه بسرعه يدور من اللي جالسه لوحدها .. شاف وحده شعرها الطويل اللي تتخله خصل حمراء من بعد خطوبه لوجين امس باين تحت الغطاء وخصل صغيره من شعرها على وجهها والغطاء على كتفها وملامحها صغيره وناعمه كانها بيبي ..والاضاءه على بشرتها ..كانت مميزه كان هاله اونور حولها كانت تصرخ انوثه وبراءه ..
جالسه تشرب قهوه بلحالها شك انها هي ولا لا .. بس لما لتقت عيونهم تاكد انها نونه ..او متكحله بدم خاينها ..

نواره رفعت راسها والتقت عيونها بعيون سيف العسليه اول ماشافته مانتبهت ان عيونه حلوه كذا .. انرسمت ابتسامته استهزاء على وجهها وهي تناظره


سيف مسك الجوال بحماس وصار يكتب بسرعه هذي صيده شي ماحصل باين عليها بطرانه مره ..ومزيوووونه ..
رسل لها (( بسم الله عليك .. القمر يحسدك وش هالحلى ))

نواره مابتسمت ولا ضحكت حست بضيقه حست انها مخنوقه كلماته كانت مثل السكين يطعهنها .. ورمت جوالها بالشنطه ...

سيف يناظرها بفضول ليه سوت كذا .. نواره ناظرته وبالها مو معاها ناظرته وكانها تناظر بالفراغ .. (( عافت الدنيا وكل شي حولها من طلال ))

سيف يناظرها مبهور بجمالها

نواره طلعت بوكها من الشنطه وكانت صورتها مع طلال يوم التخرج غرقة عيونها كانوا مبسوطين سوا مايربطهم شي مع بعض الا مشاعر الاخوه والصداقه { طبعا هذا اللي تفكره نواره ماكنت تفكر طلال يحبها بهذيك الفتره **

سيف لما شافها كذا عرف انها بتحاسب وتمشي وقف بسرعه يلحق عليها قبل لاتمشي

نواره حطت الحساب على الطاوله ومسكت شنطتها الا انتبهت باحد يسحب الكرسي ويجلس وكانت نفس العيون العسليه قبالها رجعت الشنطه لحضنها وارتخت بالجلسه عارفه لهالاشكال ماتفك الا اذا انطردت بادب

سيف : ممكن اجلس معك ..؟

نواره : انت جلست مانتظرت شي ..

سيف : وحده اموره مثلك تجلس لوحدها ليه

نواره ناظرته وهي رافعه حواجبها : ممكن تتفضل لطاولتك ..

سيف : ليه كذا ليه الحزن بعيونك ..؟

نواره : ياحبيب ديمه تفضل لطاولتك

سيف : لا مايهون علي اتركك وانتي متضايقه كذا

نواره مقهوره محتاج تحكي مع احد بس اكيد مو هذا (( الله ياخذكم تعرفون كيف تدخلون على البنات ومن اي مدخل )) رفعت جوالها الممتلي اكسسورات وبينت ايدها الناعمه واظافرها الحمراء الكيوت ..: اوكيه اجلس براحتك
: هالو .. اكبر ..

اكبر : يس نواره

نواره : ليكرو كاري جلدي (( احضر السياره بسرعه ))

اكبر : كاه ((اين ..؟))

نواره : اووو روكو فيصليه (( تعال وقف بالفيصليه ))

اكبر : اوكيه

سكرت وناظرت المفهي والمستغرب اللي يناظرها ..

نواره : اخوي بيجي وشرايك يعني يجي يشوفك كيف بيصير شكلي ..

سيف : انتي هنديه ..؟

نواره: ايوه بس عايشه بالسعوديه ..

سيف : اها

دق جوال سيف بلوتوث فتحه ..وابتسم : ايش هذا كيكه ..

نواره وقفت : فرصه تعيسه

سيف : لحضه شوفي هالبلوتوث خطير

نواره تبغى تفتك منه سبحت الجوال بدون نفس ...ومع الاسف ياليتها ماشافته ..
" ذوق الباقي تداعب حبيبها "
ذوق تلعب بشعر فيصل ويضحكون
نواره شهقت : ذوق ..؟

سيف : ماعرفتيها بنت تاجر السيارات معارض الباقي .. ايش هذي قطعه ..هههه جد بنات الفلوس رايحيين فيها

نواره وقف شعر جسمها من الخوف : ارسله ارسله لي

سيف بخبث : تامرين امر

مجرد ماستقبلته ..مشت بسرعه لبره المجمع وكل الافكار براسها هذي ذوق كيف ومن وين هذي الصور

انتبهت باكبر واقف عندها : نواره جلدي

نواره مشت وراه : لبيت ذوق بسرعه ..

الافكار اخذتها وجابتها اكيد اكيد هذا فيصل النذل على باله انها تزوجت ويبغي يطلقها .. ياربي ابوها ورائد ماشافوه يارب ماينتشر .. بس مدامه انتشر بالفيصليه اكيد الرياض كلها دارت هاللحين

بالسياره

اكبر : نواره هذا انت متى يجي ساعوديه

نواره: وانت وش دخلك ..؟

اكبر : ليه مافي يجي بيت بابا كبير

نواره: اكبر مالي خلقك اسكت خلاص

اكبر : نواره ماما كبير في يضرب بابا كبير ويطلا من البيت

نواره : كيييييف ..؟



من مواضيعي :
  #140  
قديم 30/09/2007, 08:00 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

اكبر : انا في يودي بابا كبير مستشفى وبادين في جيب لانو هذا ماما مو ..جين ..

نواره عصبت : وهذي كيف تضربه مو هو – سكتت مقهوره مو لاقيه حكي تقوله .. وهمها مع ذوق المفضوحه اكبر من مشاكلها مع امها وابوها اللي مايملون من بلاويهم –

اكبر : في يودي بيت بابا والا بيت زوق

نواره: لا بيت ذوق وكل تبن عورت راسي

اكبر : ........

%%%%%%%%%%%%%%%%

الجوري جالسه تلعب مع بدر (( ورقه ...سولتير .. جنجفه)) على السرير ..

بدر : الجوري بذبحك غشاشه ...

الجوري: ههههه لحد هاللحين ماعرفتني ..انا اكبر غشاشه بهذي اللعبه من شلة مانشستر

بدر : شله مانشستر ...من هذولا ..؟

الجوري: هههه انا والبندري وذوق ولوجين ونواره اسمنا شلة مانشستر ..

بدر: اهاااااا قولي كذا وانتي احلاهم

الجوري : اكييييد انا ام العيون الزرقاء

بدر: مايمدحون الغرور

الجوري: هههههه بذمتك مايحق لي

بدر: اكيد انتي قلبي ولازم احلاهم ..

الجوري : ههههه

بدر: لاتضيعين الموضوع وتضحكين علي العبي بس العبي

الجوري: بدوررررري

بدر: عيونه

الجوري: تذكر المكرونه السباكتي اللي بلندن هذاك اليوم

بدر: هههه اللي اشتهيتيها وماكلتي ايوه اذكرها وش فيها

الجوري: وش رايك تسويها لي هاللحين نفسي اذوقها

بدر: لا ماينفع مافيه مطبخ

الجوري: نسويها تحت عادي

بدر: احلفي وش يريحني من رنده ورناد

الجوري رمت الاوراق : طيب انا طفشت هنا

بدر: اها قولي كذا طفشتي مني حراااام عليك وانا اللي مابغى ازور طلال علشانك

الجوري: لا والله مو كذا ليه مانطلع ..

بدر: وين ..؟

الجوري: اي مكان لكوفي المطعم الممشى .. ايوه ليه مانمشى بشارع الملك عبدالله والله وناسه ونخفف وزن

بدر: البسي ويله ..

الجوري : يعني رضيت

بدر: اكيد .. انتي تتدللين

الجوري اول مره حد يدلعها كذا ومايرد لها طلب : بدوري اموت عليك

بدر : لا مو وقت موت مابعد طفشت منك

الجوري راحت تلبس عبايتها : صحيح تذكرت ابغى امر بيت عمي واجيب ملابسي من بيت عمي

بدر: اوكيه انا بنتظرك تحت

الجوري: لا ااا تكفى اجلس هنا اخاف ان ام سعود تغثك بكلامها

بدر فهم عليها ومشى لعندها وباس راسها : لاتخافي والله لو ترمي ام سعود نفسها من الدور العاشر ماتغيرني عليك ..


الجوري ريحها كلامه كثير تحبه الا تعشقه

%%%%%%%%%%%%%%

البندري فتحت عيونها بثقل بس تحس انها مرتاحه اكثر من قبل تنفست بقوه تبغى نفس هي لحد هاللحين عايشه اعجاز كانت فاقده الامل تعيش مره ثانيه بعد اللي شافته امس لفت راسها شافت امها نايمه وهي مستنده على ايدها رحمتها وحست انها غبيه لما زعلتها هذي الحنون تستاهل تنحط على الراس ....((يوه يمه دامك تعبتي فيني مثل مانا تعبانه من الحلو تستاهلي اشتغل خدامه تحت رجلينك ))
– حطت ايدها على بطنها – وينك يارائد وينك ..؟
-نزلت دمعه من عيونها ..-: ارجع محتاجين لك انا والبيبي ..

مسحت دمعتها : يمه يمه

ام البندري بخوف : هاه وش فيه ..؟ - لما ركزت ابتسمت - يمه صحيتي

البندري : الله يهداك يمه ليه نايمه هنا ..

ام البندري مبتسمه : الحمد لله على السلامه

البندري: الله يسلمك .. يمه وش صار ..؟

ام البندري مسكت ايدها: الله يقومك يالسلامه الدكتور يقول لازم ترتاحي بالسرير لحد ماتولدين

البندري انفعلت : اولد ..؟ كيف ورودي والزواج بعد اسبوع

ام البندري : صحتك اهم

البندري ارتبكت وقالت بخجل : يمه مافي اخبار عن رودي

ام البندري هزت راسها : لا

البندري : وينه .. ليه يسوي كذا ؟

ام البندري : لاتخافي الغايب عذره معه ..

البندري : لكنه طول يمه طول

ام البندري: لا بيرجع واكيد فيه شي ..المهم – ابتسمت تغير الموضوع - توقعي كم شهر صار لك ..؟

البندري ابتسمت بفضول : كم شهرين

ام البندري بخبث : لا شكلكم من يوم الملكه .. اربعه شهور يا قلبي ..

البندري خدودها صارت حمراء : يعني فيه الروح

ام البندري: ايوه واتوقع انها بنت

البندري: لاااااا يمه مابغى بنت ابغاه ولد

ام البندري: ليه ..؟ شمعنى ..؟

البندري: لان اذا بنت بتتعذب كثير بتحب وتنجرح وتنخان .. بتنصدم بحياتها كثير ..

ام البندري :لا ليه كذا ليه متشائمه

البندري: الا البنت حساسه اما الولد قوي ويقدر يطنش حبه وماينجرح بالخيانه

ام البندري: هههه على بالك ماله قلب ..

البندري: يمه تتوقعي رائد وين هاللحين ..؟

%%%%%%%%%%%%%%

رائد ...
جالس بالسجن الضيق مره وكانه حمام ..
يحس انه مخنوق ومو قادر يتحرك الضرب اللي شافه مو سهل حتى النور ممنوع عنه لانه متهم بالسياسه والتهم السياسيه مو سهله ..
نزلت من عيونه دمعة قهر وظلم : والله ماعرف شي والله

اصعب شعور بالعالم كله الشعور بالظلم والقهر .. أصعب شي تصرخ وتسمع صدى صرخاتك ..: يالله ياررررررررررررب يارب ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%\

بالسوبر ماركت

لوجين : مسوسي وش رايك بهذا الكريم شكله حلو

مسفر : مادري عندك خذيه

لوجين : مو لي لرنا

مسفر رفع حواجبه : لا من متى ..؟

لوجين : انا متفق معها اني بمرها اليوم معك

مسفر : بتمريها وين ....؟؟؟

لوجين : ببيتكم

مسفر : بيتنا .. لاااااا ماينفع

لوجين: ليه ..؟ رنونه عازمتني ..

مسفر : لا حبيبتي انتي مفروض ماتدخلي لبيتنا الا لما نتزوج ..كذا الاصول

لوجين تتثاوب : بدينا ...

مسفر : هههههههه

لوجين : لاتضحك انت عارف اننا ماراح نزور اهلك على طول بنروح لبريطانيا ..

مسفر مبتسم : والله انا جالس احاول مع منصور يجلس اطول فتره ببريطانيا

لوجين بانفعال : لا مابغى اجلس هنا ..

مسفر استغرب : وش فيها اذا جلسنا هنا

لوجين: انا بعد بكره او بكره برجع لبريطانيا اجهز هناك وبعدها لباريس ولس ..ليه اعور راسك ..يني بتنقل علشان جهازي .. – ارتفع صوتها - ومابغى اجلس هنا انا اكره السعوديه

لفوا عليها اللي واقفين يشترون

مسفراول مره يعرف انها كذا : لوجين لو سمحتي لاترفعي صوتك مره ثانيه ..

لوجين استحت وتلفت يمين ويسار تناظر اللي يناظرونها : اوكيه

مسفر : على بالك على طول بنعيش ببريطانيا ..؟؟

لوجين : اكيد شغلنا هناك انت بشركه وانا بشركه والب

مسفر : مو هنا نحكي بعدين تعالي نحاسب ..

لوجين ضبطت اعصابها (( وش فيك يالوجين مانتي بوجه سعاده او يوم حلو .. ليه تنكدي على نفسك بنفس .جد اني بقره اكيد مسفر تضايق ))
بهدوء قالت : اوكيه

مشى مسفر قبلها وهو حاط بباله كل الاحتمالات كل شي ممكن يطلع من لوجين بحكم عيشتها بره واختلافها عن عادات المجتمع هنا واكيد بتكره هذا المكان لانه يحرمها من ابسط الحريات التافهه ببريطانيا ..



من مواضيعي :
  #141  
قديم 30/09/2007, 08:04 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

لحقته لوجين ومسكت بايده : مسوسي اسفه

مسفر لف عليها مبتسم : لجونه مابيننا اسف حنا تعدينا هذي المرحله ..هاللحين انا انتي وانتي انا .. صرنا روح بجسمين

لوجين ريحها كلامه كثير حست انها مرتبطه باطيب قلب شافته بحياتها كلها ..هذا اللي يستاهل تضحي باي شي علشانه ..ولو يطلب منها تسكن بالبر والله لاتسكن وهي مغمضه دامه معها وحولها



من مواضيعي :
  #142  
قديم 02/10/2007, 06:35 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

************

نواره : هلا خالتي كيفك

ام ذوق بضيقه : هلا نواره تفضلي

نواره لما شافت وجه ام رائد شكت انها عرفت : وين ذوق ..؟

ام ذوق مرتبكه : طالعه ..

نواره : عرفتوا صح ..؟

ام ذوق منصدمه : انتي بعد عرفتي ..؟

نواره: ايوه ياخالتي البلوتوث منتشر بكل مكان ..

ام ذوق تضرب خدها : ياويلي عليك ياذوق فضحتينا الله يفضحك

نواره: لا ياخالتي مالها ذنب اكيد هذا اللي معها بالصوره مركبهم

ام ذوق : سود الله وجهها هذي مو مركبه حقيقيه واضح والا على بالك انا ماعرف

نواره : هي وينها هاللحين ..؟

ام ذوق : ابوها حابسها بالغرفه وماخذ عنها كل شي

نواره : كيف ..؟
طلعت بسرعه لفوق بدون استاذان ..: ذوق ذوق

ذوق سمعت صوت نواره ركضت للباب وتعثرت وطاحت ورجعت دموعها تحكي قهرها من جديد : آه نواره نواره

نواره تدق الباب : ذوق حبيبتي كيفك ؟.

ذوق: نواره حبسوني نواره والله مالي شغل ..

نواره دمعة عيونها لدموع صديقتها وصوتها المنهار بس تكلمت بقوة علشان ماتزيدها عليها : لاتخافي ذواقه انا اعرف كيف ارد لك حقك من هذا الحشره فيصل

ذوق : نواره تكفين طلعيني من هنا قولي لهم يطلعوني من هنا والله بنجن ..

نواره ترفس الباب برجلها : ولا يهمك انا بدبرها بس انتي هاللحين اسكتي

ذوق تشهق : نواره لاتتخلين عني .. لاتتركيني

نواره نزلت دموعها : والله ماكون بنت امي وابوي اذا ماربيت لك هذولا الحشرات ..

مشت بسرعه لتحت ولا عبرت ام رائد ..
نواره : انت يازفت ياكبر على المستشفى على طول

اكبر : حازر

ذوق تبكي : افتحولي تكفون افتحولي ..ماما افتحي

*************

الجوري ببيت عمها ..مع بدر

الجوري وهي تنزل الملابس من الدولاب بشنطه بسرعه : لا يانوره ابوديهم للبيت ..

نوره : يعني خلاص بتستقروا هنا

الجوري مشغوله بالشنط : لا بنرجع لندن اخوه يتعالج والا نسيتي

نوره : ابسالك الجوري بدر مايشتغل

الجوري وقفت وبيدها البنطلون صحيح بدر مايشتغل : والله مادري بس مامره سمعته يقول بروح لشغل وبعدين ابوه هو اللي يرسله الفلوس

نوره : يعني ابوه يصرف عليه

الجوري تصفط البنطلون : هذا الظاهر

نوره : اهاااااا ..

الجوري: الا نوره وين عبدالرحمن لحد هاللحين مارجع مع مشاري من جده

نوره : لا يقولوا ان مدرستهم عامله نشاط بالاجازه وحابه تستضيفهم اسبوعين

الجوري: مادري وش اللي خلاكم تودونهم لمدارس داخليه

نوره : احسن لهم ..

الجوري سكرت شنطتها : خلصت يله نوره باي تاخرت على بدر ..

نوره مبتسمه : الله يوفقك يارب .. مع السلامه

الجوري طلعت بشنطها الثلاثه : خلصت بدور

بدر ابتسم : كل هذولاء

الجوري: هههه ماكان عندي وقت اخذهم معي

بدر : يله مشينا

بالسياره

رفع جوالها : قبل لانسى في مكالمتين من هلاليه كول .. من هلاليه هذي

الجوري : هههههه نواره غريبه وش عندها داقه ..

بدر : كنت برد بس بما اني نصراوي متعصب كرامتي ماسمحت لي

الجوري: ههههههههههههه اذا حكيت معها بقولها ..والله لاتحقد عليك اكثر

بدر : ماعليك منها اعزمها على كوفي ترضى

الجوري : لا احلف

بدر : عادي نواره مثل اختي

الجوري: لا ياقلبي اليوم اختي بكره خويتي اسفه ..

بدر: هههه تغارين من صديقتك

الجوري: ايوه نواره خفيفة دم وتنحب بكره تقول اللي عندي ثقيلة دم وماتنطاق احول عليها احسن

بدر : هههههههه انتي مثل العسل على قلبي من قال انك ثقيلة دم

الجوري : امزح معك
دقت على نواره وكان جوالها مشغول ..

%%%%%%%%%%%%%

نواره دخلت للمستشفى والشر بعيونها مشت والشياطين تتنطط بوجهها ..
فتحت باب غرفة 190 من غير استاذان

لفوا طلال وراكان وبنتين على الباب وتوقف الضحك اللي كان مغرق الغرفه من دقايق ..

نواره ماهتمت لاحد عيونها كانت بعيون طلال ولا رمشت وهي تناظره وتصارخ..: اسمع انت ياحقير قول لصاحبك انه ماراح ينترك كذا .. والله ياطلال اني سكت عليك انت وربعك الحثاله كثير .. لكن اللي صار مع ذوق مراح اسكت عليه

اللكل : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

نواره : لاتناظرني كذا وكانك ماعملت شي انا عارفتك وعارفه غذارتك ..

راكان وقف : بنات تعالوا معي شوي

البنتين يناظروا بعض

-: من هذي ..؟

-: طلال ايش فيه

طلال: معليه هاجر ساره .. تركونا شوي

طلعوا البنات ومعهم راكان ..ونواره واقفه تناظره بحقد وتهز رجلها ..

طلال بهدوءتكلم .. بعكس قلبه المتخربط ومشاعره المندفه لها ((تعالي ياغلى الحبايب تعالي اجلسي بحضني وسولفي معي ..ابتسمي لي احكي معي خففي همي )): نعم ..؟

نواره ناظرته ماقد كرهت حد مثل طلال ..حست بكره مو طبيعي له : لاتستهبل انت عارف انتم وش عملتوا .. لكن والله ثم والله مراح اسكت وقول لفيصل الزفت انه بيندم على اللي عمله

طلال عقد حواجبه : فيصل .. وش دخل فيصل ممكن تفهميني شصاير

نواره : اها بتستهبل اوكيه دامك حاب تستهبل انا بجاريك – مشت لعنده معصبه ووقفت قباله – شوف شوف عمايلك انت وخويك ..حرام عليكم ماتخافون الله

طلال رفع الجوال بهدوء وعيونه معلقه بعيون نواره في شي يجذبه لها ..
شاف المقطع اللي تلاعب فيه ذوق شعر فيصل ..
رجع ناظر نواره : وش فيه ..؟

نواره قربت منه اكثر وحطت عينها بعينه : وش فيه كل الناس شافته تقول وش فيه

طلال حس بمشاعر بداخله تتفجر ونواره قريبه منه ياهو محتاجها محتاج لها كثير ..
ماسمع وش قالت او ..وش فيه البلوتوث كل تفكيره بهذي العيون الصغيره اللي فيها هموم الارض وهو سببها
طلال : وحشتيني

نواره فتحت عيونها على الاخير ماتوقعته يقولها حست بضربات قلبها تزيد بسرعه جنونيه .. شمت ريحته ريحة معجون الحلاقه مع سجاير طلال وعطره "هوقو " المميز ..تجمعت الدموع بعيونها وارتجف اسفل ذقنها (( لا مو وقته .. الله يلعنك ياقلبي ماتنسى ماتقسى )) ..

طلال رفع ايده ومسح شعره بتوتر لا مو هذا اللي يبغاه ليه قال لها ..

نواره لمحت برقة الدبله اللي بيده اليمين ايده اللي رفعها (( طلال تزوج ..؟؟؟))

طلال انتبه وين ناظرت ..

نواره سكتت شوي وهي تناظره .. بعدها جئتها الشجاعه وقالت بصوت قريب للهمس : ملكة

طلال ناظر الخاتم وهو ساكت ..(( لهذي الدرجه تحبني كل اللي سويته فيها وتحبني ...))

نواره بانفعال : تكلم .. طلال ملكة ..احلفك بالله تنظق ..

طلال تاكد ان حياته بدونها ماتسوى : اسف .. روحي بروح غيرك مغصوبه

نواره نزلت عيونها بسرعه عن عيونه ونزلت معها دمعتها مسحتها بسرعه وناظرته بتامل ..
وابصعوبه حروف من فمها نطقت .. والسكون صار مثل الريح وهبوبـه : اكرهك
قالتهـا ..بـس مااتحملـت بكت كثير ..وكانها تغسل حبه من قلبها كانها تتخلص من نجاستها هذا الشخص بحياتها ..

طلال وجاءته جاهزه من غير لايفكر فيها او يحسب لها حساب : ليه مانتي راضيه تنسي انا نسيتك خلاص ولو سمحتي اطلعي من حياتي ببساطه فكي عني ..

نواره جمعت بقايا كرامتها سحبت الجوال من ايده : ومن قال اني مانسيتك ياطلال ..انت اكبر غلطه بحياتي ..

طلعت بسرعه من الغرفه

طلال رمى جسمه على المخدات المرتفعين حس نه بذل مجهود سلب منه كل طاقته ..مستغرب من قدرته الفضيعه على ضبط اعصابه ومشاعره ..رفع الغطاء بشويش وناظر رجله : والله مارضاها على نفسي تقبلين فيني شفقه ....ومارضاها لك تتزوجي مشوه ..


نواره طلعت تهرب من طلال وحبها له تهرب من الحقيقه المره اللي كذا والا كذا بتتقبلها وتنساه .. قلبها كان ينزف وكرامتها هاينه عليها ..
مشت ببمرات المستشفى "طلال ملك ونساها طلال عافها ومايبغاها مثله مثل حسام كلهم سوا بس الفرق ان طلال جرحه اكبر لان طعناته كانت اكثر "

دق جوالها شافت الشاشه " البابا "

مسحت دموعها و ردت عليه بتعب : هلا يبه ..؟

بو نواره : شفتي شفتي امك الغذره وش سوت فيني

نواره ببرود : خير وش صار بعد

بو نواره : بس سافرتي تركتني وقالت انا ماجيت الا علشان نواره ودامها راحت مابغاك .. تركتني يانواره مثل كل مره

نواره تتنهد : يبه خلاص اصلا انا غاسله ايدي منها

بو نواره: لاااا وضربتني بعد

نواره كسر خاطرها ابوها وتضايقة علشانه : هونها يبه وتهون انا عندك هاللحين ..؟ جايه للبيت ..

بو نواره : انتظرك

نواره : يله باي

سكرت ومشت وهي تحس انفاسها ثقيله الهم اللي بصدرها كاتم على نفسها ..انتبهت بمريم ومحمد جالسين على الكراسي ..

راحت لعندهم بسرعه : مريم محمد ايش فيه ..؟

محمد وجهه متضايق وكانه بعزاء :البندري تعبانه مره ..

مريم تمسح دموعها من تحت الغطاء : نواره حنا خايفين عليها ..فيه خطر على حياتها ...

نواره :ليه وش فيها

محمد تكلم بين اسنانه : اللي سوته شي ماينقال

مريم : البندري حامل من رائد ..

نواره تمثل الصدمه : حامل مبروك ..

ناظروها بغباء : على ايش

نواره ابتسمت بتعب : على الحمل الله يثبته ..

محمد رمى شماغه على الكرسي ومشى بعيد عنهم ...

مريم : يانواره هذي مصيبه

نواره: استغفري ربك ..انا هاللحين ابغى اشوفها عهي باي غرفه ..؟

مشت نواره للغرفه اللي اشر ت عليها مريم
مشت و تجر رجلها جر و الدنيا حولها تدور عيونها تفتح وتغمض وماهي قادره تركز وراسها ثقيل .. حست بتوازنها يختل سندت ايدها على الجدار تستند فيه دام ان مالها سند بالدنيا لازم تسند نفسها بنفسها ...سحبت رجلها ومشت لعند الغرفه وقبل لاتوصل ايدها لمقبض الباب ضلمت الدنيا بوجهها وزادت الضيقه بصدرها و طاحت على الارض مغمى عليها ..

مريم ركضت لعندها : نواره

%%%%%%%%%%%%%%%


بريطانيا – مانشستر

فيصل جالس على المكتب وحوله كتب كثيييييره الدكتوره بالعلوم السياسيه مشيبه راسه ..

دق جواله بمسج نغمة نوكيا المعتاده ..رفعها بكسلكانت رسالة وسائط فتحها ... شاف البلوتوث المنتشر ..(( ذوق الباقي تداعب حبيبها ))
كان اكثر بلوتوث انتشر هو يمكن لانه اجرء واحد فيهم .. شهق من السخيف اللي يمزح وراسله هذا معقوله ذوق ..نزل يشوف مصدر الرساله ..رقم اخته جنى استغرب دق عليها بسرعه : الو ..

جنى : شفته ..؟

فيصل : شنو هذا وانتي من وين حصلتيه ..؟

جنى بضيق : فيصل البلوتوث منتشر بالرياض كلها الا بالسعوديه والله كلها ..

فيصل : كيف ..؟

جنى : مثل ماسمعت ..مسكينه ذوق اكيد زوجها ذبحها هاللحين

فيصل وقف من الانفعال والعصبيه : ذوق ...؟جنى من اللي نشره .. وايش صار على ذوق ...؟

جنى : مادري والله مادري بس ولد عمامي جائوا اليوم لعندها و هزئوا امي وجرحوها انها ماعرفت تربيك وفضيحتك بكل مكان ..؟

فيصل : جنى ماني فاهم شي من اللي نشر هذا .. هذي الصور بيني وبين ذوق ..

جنى : يعني مو انت تنتقم ..

فيصل صرخ : جنى وش هالحكي انتي عارفه اني عطيت ذوق كل اللي معي .. ومافيه نسخ منها الا الاصل اللي عند ذوق ..انا لازم احكي معها واعرف

جنى : لا ااااا لاااا لاتحكي معها لاتحاول حتى ..المسكينه هاللحين اكيد زوجها طلقها واخوانها قتلوها .. لا تدق بتزيد الطين بله

فيصل : طيب وش السوات وش الدبره

جنى : والله مادري انت متاكد محد معه غيرك

فيصل: جنى وبعدين معك

جنى : خلاص خلاص صدقتك ..بس شي يحير

فيصل: الا يشل مستحيل ذوق تفضح نفسها ..اسمعي انا نازل لسعوديه هاللحين ..

جنى : لا والدكتوراه

فيصل : السنه الجايه لاحق عليها المهم هاللحين ذوق ..

جنى : لا لاتستعجل انا بتاكد من شي قبل بعدين يصير خير

%%%%%%%%%%%%%%%%

السعوديه – الرياض

بصالة البيت الارضيه الوسيعه ...

الجوري : ميرندات تعالوا ساعدوني على الترتيب

ام سعود: لا اجلسوا ...

ام بدر : عائشه اتركي البنات مع زوجة اخوهم ..

ام سعود تناظر بدر من فوق لتحت : اخاف عليهم لايختربون ...

بدر : احلفي ..؟

ام سعود ترفع جوالها : استقبل يا هرقل بدر بس موتتشطر علي شوف زوجتك من مصاحبه واكيد هي مثلها

الجوري : انتي وش قصتك من دخلنا وانتي تخربطي من بالكلام

رنده ركضت للجوري: جوجو شوفي ذوق

الجوري ناظرت الجوال مو فاهمه عليها
واول ما شافت المقطع المشهور : ذوق ..؟

بدر قرب من عندهم وشاف ذوق اللي يعرف وجهها لانها ماتتغطى ..ومعها فيصل هو عنده علم بعلاقته من ذوق لكن كيف صار كذا ...

الجوري خافت : هذي ذوق كيف وصلت لعندك

ام سعود: المصون بنت الباقي صديقتي اللي اكيد انتي على مشيها هذا المقطع منتشر بين الناس

الجوري غضت شفايفها هذي ذوق مع فيصل لما كان تعبان بمانشستر وهي مسحت على شعره لان راسه يعوره ونواره وطلال اللي مصورينهم لكن كيف وصل لهنا ومن نشره

ام سعود: يا بدر انتبه دام صديقتها كذا اكيد هي لها سواليف قبل لاتتزوج

بدر كلام ام سعود يدور براسه ..

ام بدر : كلي خراك يا عائشه انتي ماتعرفي الجوري .. والله انها دانه واللي يحاول يمس شرفها بكلمه اذبحه

بدر ناظر امه مستغرب ليه واثقه بالجوري كذا .. ليه متعاطفه معها وتدافع عنها

ام سعود: انتي اللي تاكلي خراك انتي وولدك اجل على اخر العمر حسام يناسب هالاشكال

الجووري واقفه تناظرهم وماهمها من هذا كله الا بدر ..بدر وش بيظن فيها لا هي ماصدقت رجعت له ...

عادت المقطع وتذكرت ذوق وش حالها هاللحين وامها وش بتسوي فيها .. ؟

رناد تهمس لرنده: تعالي نطلع فوق صارت حروب قبليه هنا

رنده مرت لعند الجوري: لا تخافي بدر يحبك

رناد: وخالتي موقفه بوجه امي ..

بدر لف على الجوري : الجوري اطلعي فوق

الجوري خايفه : ...........

ام بدر : لا اتركها تداف عن نفسها

بدر : ومن قالك ان الجوري تقدر تدافع عن نفسها ..هذي الجوري يعني الورده – ابتسم لها – ناعمه وماتقدر تجرح ..

ام سعود ممقهوره هذا وقت رومنسياته وغزله جد مافي رجال ..

الجوري اخيرا نطقت : بدر ودني بيت ذوق

بدر تردد كثير وناظر امه

ام بدر : لاتخافي يابنتي ان شاء الله صاحبتك مضلومه الميرندات يقول انها مركبه وهي بنت ناس ومظلومه

بدر عرف ان امه ردت عليه بطريق غير مباشر ابتسم لها باعتزاز : يله جوارتي

طلعت الجوري ومعها جوال رنده تناظره مصدومه ركبت السياره ساكته ...

بدر : ليه ساكته ..؟

الجوري بكت : حرام والله حرام اكيد هذا فيصل الله يلعنه فضحها


نواره فتحت عيونها من ريحة العطر القويه اللي بانفها : امم

مريم : نواره بسم الله عليك وش فيك

الدكتور : لا تخافي العروسه مافيها شي بس قلة اكل ..

مريم : الحمدلله خفت عليك

الدكتور: ممكن تطلعي لبره وتتركيني مع هذي الاموره شوي

مريم: ليه..؟

نواره : مشكوره مريم روحي تطمني على البندري

مريم: اوكيه فهمت اذا خلصت يادكتور انا بره ..

الدكتور: اوكيه

طلعت مريم الدكتور لف عليها مبتسم : ها العروسه ليه ماتاكل .. ليه مو نايمه من يومين ومانتي ماكله شي ..

نواره : ........سكتت تناظر ايدها وتتذكر شكل طلال " خلاص انسيني انا نسيتك "

((غريبه كيف ينساني ..
ويبعد قلبي المسكين

الاغرب ماخذن قلبي
معاه بدنيته زينه ..))

الدكتور جلس بكرسي قبال السرير : ممكن اعرف ليه زعلانه كذا

نواره رفعت راسها والدموع متحجره بعيونه (( هذا وش يبغى ..؟))

الدكتور : انتي كم عمرك ..؟

نواره: وانت وش دخلك ..؟

الدكتور : هههه علشان نعالجك انتي على وشك انهيار عصبي

نواره ترفع الغطاء على شعرها ومستعده تطلع : مافيني شي ..

الدكتور مع الاسف كان الايد الحانيه اللي محتاجتها وهو من نماذج دكاتره كثير يستغلوا المراهقات اذا مرضو ا : اوكيه ماتبغي تحكي براحتك لكن ماتاكلي ليه عندك ظروف ماتقدري تاكلي

نواره بسرعه: لا الحمدلله مو ناقصني شي ..دكتور عطني علاجي وخلني اطلع

الدكتور حط رجل على رجل : اوكيه يله طلعي ..

نواره وقفت بسرعه ..رجعت الدوخه لها وكانت بتطيح لكن ايطار السرير انقذها ..

الدكتور: قلتلك ماكلتي شي من يومين مستحيل تتحركي

نواره : طيب ابغى اشوف اختي .. اختي هنا بالمستشفى

الدكتور : لاحقه عليها هاللحين ارتاحي شوي وانا قلتلهم يجيبوا لك شي تاكليه

نواره ترتجف : دكتور بليز ابغى اشوف اختي ..

الدكتور : ماينفع انتي مو قادره ترفعي ايدك .. ليه انتي صغيره وحلوه ليه تعذبي نفسك كذا

نواره : انا مو صغيره 22 سنه ولوسمحت من غير هالكرم الفاضي

الدكتور يلعب بالقلم : وش رايك احولك على دكتور الاعصاب

نواره: لامشكور انا متفقه مع دكتور بلندن بسافر له بعد كم يوم

الدكتور رفع حاجبه : لندن

نواره: ايوه انا عايشه هناك وجايه لاختي وانت مو راضي لي اروح لها

دخلت السستر ومعها صينيه صغيره : يادكتور عبدالله انا اولتلك دا ممنوع مغزيات وبس

الدكتور عبدالله : اتركيه هنا واطلعي واجلي المرضى

نواره تحاول توقف : لا مو لازم ابطلع للكوفي

السستر : يكون احسن ..

الدكتور عبدالله: اقولك مانتي قادره توقفي تقولي كوفي ..

نواره بخاطرها (( شالسالفه هذا ثاني واحد يتحرش اليوم وش فيهم الناس ))

طلعت السستر المصريه معصبه

الدكتور عبدالله بنظرات جرياءه : كلي ..

نواره تناظر الاكل : لا مالي نفس



من مواضيعي :
  #143  
قديم 02/10/2007, 06:37 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الدكتور عبدالله : على فكره انا ادرس علم نفس اللي معك اكتئاب

نواره: ههه اكتئاب

الدكتور عبدالله : ليه تضحكي اغلب اللي بعمرك يجيلهم اكتئاب

نواره رفعت السندويشه وقطعت منها قطعه صغيره بدون نفس تحس انها شبعانه مالها خلق اكل بس تبغى تخلص من هذا الدكتور ..
((طلال ليه بتنساني ...ليه تزوجت وانا انت اهم عندي من الاكل والشرب ..انت هوائي اللي اتنفسه ))

الدكتور عبدالله يناظر سرحانه وهي قطع الخبزه ماتاكلها مسك الدفتر وكتب فيه كم شغله ..

نواره تقطعها افكارها من داخل ..
(( كيف ينساني وليييييه ...؟
انا باقيه على حبك .. ليه تبيعني ...تعب قلبي بعد فرقاك ..طلال انا حياتي بس مجرد وجودك ))

الدكتور : بتلعبي بالاكل كثير عندي مرضى غيرك

نواره رفعت راسها وكانها بعالم ثاني مو عالمه ..عالم الخيانه والغدر ..آه يادكتور لو تعرف وش على راسي كان عذرتني ..

الدكتور : ليه معذبه نفسك ..؟كلي وترى محد بنافعك الا نفسك

نواره قربت اللقمه عند فمها وهي تحس انها مغصوبه عليه ..حطتها بفمها بهدوء وكلت : الحمدلله شبعت

الدكتور: هههه شبعتي .. لا جد عندك اكتئاب ..

نواره شربت العصير بسرعه ووقفت : خلاص صرت كويسه ..

الدكتور عبدالله : ترى بتموتي اذا ماكلتي ..

نواره: لا جد شبعت اختي تنتظرني

الدكتور ابتسم: متاكده ان الدعوه فيها اختك بس ...

نواره ناظرته بتامل : اكيد لا ..
طلعت بهدوء وهي تعاند نفسها ماتعاند الدكتور ..

الدكتور عبدالله : اذا اغمى عليك بالطريق قولي لهم يجيبوك لدكتور عبدالله

نواره طنشته وطلعت مشيت لحد غرفة البندري ..

الدكتور عبدالله (( اذا كل وحده بعالجها من الاكتئاب وبتعجبني والله مشكله ))

%%%%%%%%%%%%%


لوجين : هلا هلا وسهلا بجواره

الجوري بانفعال : لجون وينك ابغاك ضروري ..

لوجين تناظر مسفر بخوف : انا مع مسفر نتمشى ..

الجوري: ذوق يا لوجين ذوق ..

لوجين : وش فيها ذوق

الجوري : اسبقيني لبيت ذوق وتعرفي كل شي هناك

لوجين: انطقي وش فيها ..؟

الجوري : فيصل فيصل النذل سواها ونشر الصور اللي مع ذوق

لوجين: اي صور ...اها عادي ..؟

الجوري: لجونه فضحهاعند ابوها وعمامها نشر صورها ..

لوجين حست بالمصيبه : ياويلي واذا درى ابوها ....

الجوري. : اكيد درى ...

مسفر ياشر لها ...وش فيه ؟

لوجين : اوكيه انا رايحه هاللحين ..

سكرت ولفت على مسفر وخبرته بكل شي ..

....

بدر : ومن قالك انه فيصل

الجوري: اكيد هو فيه غيره ..هذي الاشكال انانيه ماتفكر الا بنفسها

بدر ناظرها وش تقصد اكيد تقصده لما هددها ..

الجوري عرفت انه فهمها كذا وطنشت احسن علشا يتادبون ..

******************

ذوق : ماما افتحي واللي يرحم والديك

ام ذوق داخل غرفتها رابطه راسها من الالم راسها بيتفجر ..وساده اذنها عن صراخ ذوق اللي يقطع القلب من امس وهي على هالحاله

ذوق : بليز ماما افتحي ماما ..

بو ذوق طالع لدرج وسمع صراخها عصب ثار دمه من جديد صوتها بعد ماكان اعذب واحلى الاصوات على قلبه صار يكرهه ومايطيق يسمعه ..

ذوق: ماما افتحيلي شوي ماما بقولك كل شي

بو ذوق فتح الباب معصب واول شي استقبلها فيه كف على وجهها : يا مسودت الوجه ولتس عين تحكين بعد ..

ذوق تبوس ايد ابوها ورجوله : تكفى بابا طلعني من هنا بنجنن والله بابا مالي ذنب

بو ذوق رماها على الارض وفصخ عقاله : انا اللي بربيتس يابنت الكلبه ..

ذوق خافت ركضت بسرعه : لا بابا لا الا العقال ..

بو ذوق ماسمع ترجيات بنته ضربها بدون رحمه صوت ضرباته بالعقل على جسمها تنسمع

ذوق تصرخ: لا بابا لا تكفى بابا يعورني

ام ذوق تركض : عبدالعزيز اتركها بتموت بيدك

بو ذوق : ابعدي عن وجهي لاضربتس معها ..

ذوق ترتجف وجسمها احمر بكل مكان ... ووجهها مليان دموع : ماما

ام ذوق تمسك ايده : خلاص والله بتموت

بو ذوق رماها بجنب بنتها بقوه وضربها معها : الله يسود وجهتس انتي وبنتس

ام ذوق حطت جسمها على جسم ذوق تحمها من الضرب .... كانت تضم ذوق بقوه وكانها تقولها انا معك وبحميك

ذوق كانت مثل الخرقه بيد امها ماكلت شي وهاللحين انضربت ...

بو ذوق تعبت ايده من الضرب : يا حصه انقلعي اطلعي ..بسرعه

ام ذوق تبكي على حال بنتها : ماني بطالعه واذا بتحبسها احبسني معها ..

بو ذوق طلع وترك الباب مفتوح ..

ام ذوق توقف وقفت معها ذوق : يمه قومي ..قومي معي ..

ذوق تشهق وهي تبكي : ماما انا اسفه ماما ليه يسوي فيني كذا

ام ذوق دخلتها الحمام وغلست بوجهها بالمويه : بس حبيبتي بس لاتبكين ..

ذوق زادت بكي : ماما انا احبك والله ماكنت ابغى يصير كذا

ام ذوق : معليه ياحبيبتي يعد كذا نحكي ..

نادبه دخلت ومعها عربة الاكل : تفزلي ياستي .. زوق ازيك ياحبيبتي

ذوق هزت راسها

ام ذوق مددت ذوق على السرير وغطتها : ارتاحي حبيبتي ..

ذوق تناظر امها وهي تبكي : والله مالي ذنب

ام ذوق : خلاص خلاص ياحبيبتي ..هاللحين كلي ..- قربت العربه منها
جلست بجنب ذوق - افتحي فمك

ذوق فتحت فمها وهي تحس بحنان امها رمت راسها على كتفها تبغى الامان ..مدلعه ماتعودت مثل هذي المعامله ..

كانت مثل الطفله اللي ماتعرف تاكل وجالسه بحضن امها تاكلها ..
ام ذوق : بسم الله عليك ..

بو ذوق فتح الباب من جديد وهو متروش : من قالكم تدخلوا لها الاكل ..

ام ذوق : حرام عليك جوعانه ..

بو ذوق سحب امها من السرير: امشى قدامي واتركيها هذي نجسه ومن بكره توديها للمستشفى سود الله وجهتس ..انتي وبنتس

طلعت ام ذوق غصب عنها ورجع ابوها قفل الباب .. ومالقت غير دموعها تواسيها بهالليل .. وحست باسترخاء بجسمها كله ونامت ...

بو ذوق نزل بسرعه بيطلع : ياويلتس اذا فتحتيلها سامعه والله لارسلتس لبيت اخوتس مع ورقتس

ام ذوق اول مره تشوف زوجها بهذي الحاله سكتت ..

فتحت الخدامه للجوري ولوجين اللي وصلوا بنفس الفتره ..

لوجين: عموا وين ذوق

بو ذوق صرخ بوجهها : اطلعوا اطلعوا لبره محد خربها وضحك عليها غيركم

الجوري: عمي حن

بو رائد يدفهم لبره بقوه : اطلعوا الله لايركم .. واذا شفتكم مره ثانيه هنا لاقطع رجولكم قطع

الجوري ولوجين خافوا وطلعوا بسرعه ...

بدر : وش فيه ..؟

لوجين: ابوها طردنا وصرخ بوجهنا

مسفر : اكيد شي طبيعي بيحد اللوم عليكم
الجوري تناظر بدر بحقد : والله مو علينا على النذل فيصل ..

لوجين : تعالوا نجلس بمكان نفكر وش نعمل مع ذوق

الجوري بكت : انا خايفه عليها ابوها شكله يخوف

مسفر : لا تخافي ابوها متفهم ويخاف ربه

بدر باستهزاء: هين يخاف ربه ..

لوجين: ابكلم نواره اشوفها اكيد عندها الحل ..

%%%%%%%%%%%%%%

نواره دخلت على البندري وكانت تقراء قران

نواره بهمس : مساء الخير

البندري رفعت راسها وابتسمت : هلا نونو

نواره : الحمدلله على السلامه

البندري تناظر بامها النايمه : الله يسلمك

نواره مشت لعند ام البندري: خالتي خالتي

ام البندري مفزوعه : البندري ..

البندري ابتسمت ..

نواره: لا خالتي انا نواره روحي للبيت ارتاحي وانا بجلس عندها

ام البندري: لا يمه مايحتاج انا ب

نواره: لا بلا دلع يله روحي محمد ومريم خايفين عليك انتي مو حمل مستشفيات .. انا برافق عندها لاتخافي بعيوني

البندري: ايوه يمه روحي رتاحي

ام البندري وقفت : جزاك الله خير يانواره ورحملك والديك ..ووفقك ووفرج عنك همك

نواره محتاجه لمثل هالادعيه : امين ..

ام البندري تبوس البندري : انتبهي على نفسك حبيبتي

البندري: ان شاء الله يمه ..

طلعت ام البندري ...لفت نواره عليها : ها كيف نواره الصغيره

البندري: هههههه احلمي ..

نواره : والله عاد انا عندي واسطه رائد يحبني وبيسمي علي

البندري بضيق : هو وينه واسمي حصه لو يبي

نواره: لاااااااا وع حصه

البندري: ههههه اسم امه

نواره: والله توني ادري دايم يقولوا ام رائد والا ام ذوق ماقد سمعت حد يناديها حصه

البندري: عاد هذا اسمها وش اسوي

نواره تفتش الادراج

البندري: وجع وش تسوين

نواره: احب افتش هههههه

البندري : يوه نونو جوعانه كلميهم ابغى اكل

نواره: بدينا بدت الحامل تتدلل .. علشان خاطري رودي بس ابقولهم

البندري: هههه المهم تقولي لهم

دق جوال نواره : هذي لجونه ..الخايسه ماسمعت صوته من امس ..الو

لوجين صوتها متغير : الو

نواره: هلا بالعروس هلا هههههه

لوجين: هلا فيك نونو شفتي وش صار لذوق

نواره ارتبكت : ايوه

لوجين : تدرين

نواره: ايوه

لوجين: انتي وين

نواره: انا انا ببيت امي

لوجين : تهقين البندري تدري ..؟

نواره : لا وانتبهي لا

لوجين: ليه ..؟

نواره: بالليل احاكيك واقولك

لوجين حست من صوت نواره متوهقه بشي : اوكيه

%%%%%%%%%%%%%%%

صباح اليوم الثاني

العسكري صرخ باذن رائد : خويك ياسر مات وهو ماعترف وش فائده موته هاللحين

رائد انصدم : مات ...؟

العسكري : ايوه وانت وراه اذا ماعترفت ..

رائد نزلت دموع قهر الرجال من عيونه : حسبي الله عليكم حسبي الله ..

العسكري : بلا كثرت حكي وتعال معي عندك زياره

رائد مقهور : وكيف مات

العسكري: لاتسال كثير تعال معي ..

جره من غير لايعترض مصابه بصاحبه وخوي دنيته كان كبير تذكر ياسر وطلعاتهم مع بعض وهو يمشي وراء الشرطي مغمض العين ..

{ ياسر : تصدق راود شكلي بلحقك بالزواج

رائد: لا حلو ومن سعيدت الحظ

ياسر تنهد : اكيد اسراء اسراء بنت عمي حلم حياتي

رائد: لا الله يهنيك

ياسر : هههههههه مو بس انت يدلعونك رودي بتدلعني يوسي

رائد: ههههه يوسي .. ازيك يا يوسي

ياسر : هههه كويس ياروووودي

رائد: هههههههههه **

ارتجف جسمه وهو يتخيل ياسر ميت كيف وليه : ليه مات ليه قتلتوه

العسكري : اعترف قبل لايصير مصيرك مصيره

رائد تفل على العسكري : ياخونه خاينين الامانه وتمسكوا باي احد

العسكري رفسه ببطنه : كل تبن

رائد سكت لان الضربه المته كثير
{ ياسر : اسمع رائود هذي الاغنيه لك ...

رائد يصرخ : والله انك فاضي بالملعب الناس تشجع وانت تهدي اغاني

ياسر : انت اسمع وبتعرف ..ساااااااارعي للمجد والعلياء ..

رائد: ههه يالوطني ...السلام الملكي هههههه

رائد: فديت بو متعب وارضه ..- ياشر على بلوزته الخضراء اللي عليها رقم 10 – حنا مثل خضر الفنايل نحب الوطن ونعشق ترابه

رائد: هههه اجل اسمع سارررررررعي للمجد والعلياء

ياسر : ههههههههه **

رائد رجله ماقدرت تشيله طاح على الارض منهار

العسكري: قوم

رائد ضم رجله لصره وبكى اللي فقده مو انسان سهل هذا عديل الروح واخو دنيا هذا ياسر ....اذا تعب من المشي يصير رجله ويشيله .. اذا نزلت دمعته يمسحها قبله ..

العسكري يرفسه : قوم يا ارهابي

رائد : قلتلك ماني برهابي ياكلب

العسكري يوقفه غصب عنه : ليتك فكرت بدموعك قبل ماتعيث في الارض فساد

رائد دموعه اللي تنهز لها شنبات كانت تنزل ..

{ ياسر : ياخوي الدنيا ماتستاهل حد يتضايق والا يزعل فيها عيش يومك وكانه اخر يوم لك ..

رائد: بس والله قهرني هذي اختي ذوق وانت عارف وش كثر احبها

ياسر مبتسم: قلتلك زوجني اياها وخلني نسبيك ماسمعت

رائد: احلف انا في شنو وانت شنو ...

ياسر يبوس خده بقوه : شكلي بقلب خكري واصير البندري علشان ماتزعل ولا تضايق

رائد: ههه الله يخسك ياشيخ

ياسر : ايوه كذا اضحك وابتسم هذا روووووودي اللي نعرفه

رائد: رودي بعينك هذي خاصه ..

ياسر : اسمع اوعدك وعد اذا مت بتزوج البندري احسها حنونه

رائد طب عليه : احلف هههههههه

ياسر : ههههه توبه والله توبه **

رائد (( وينك ياخوي وينك تعال نفذ وعد وخلني اموت وتزوجها

العسكري دخله غرفة مكيفه عرف انها غرفة الضابط ..

...: رائد انت بخير

رائد الصوت عنده مالوف سمعه كثير

الضابط : ياعقيد محمد حنا وش حكينا تقوله اللي عندك وخالص ترى ممنوع حد يقابله بس لانك عزيز وغالي

رائد عرفه محمد اخو البندري مدد يدينه بالهواء لان عينه مغطيه مدها يدور على محمد يدور على ريحة الغلى كله : محمد ... محمد

محمد يناظر رائد اللي حالته يرثى لها جسمه ازرق واخضر ومنتفخ بكل مكان كان واقف يرتجف وجهه مليان دموع : انا هنا رائد وش صار

رائد : حنا كنا بنروح لمصر ومسكونا وقالوا ارهابيه

الضابط: ياعقيد قول اللي عندك بسرعه ..؟

محمد : رائد البندري حامل وم

رائد قاطعه : حامل

محمد: ايوه وهي محتاجتلك هاللحين اطلع وارجع لها

الضابط : خلاص ياعسكري خذه ...

رائد صرخ وحاول يفلت من ايد العسكري : ابعد ياحيوان ابعد...
بنو حامل بنو تعبانه اكيد ...

العسكري يجره : تحرك قدامي ..

رائد يرفس الضابط بكل قوته ويمد ايده يدور على محمد : تكفى محمد انتبه عليها محمد ماوصيك عليها ...ماوصيك حطها وحط ولدي بعيونك ... محمد رشود بذمتك

محمد : لا هي تنتظرك ..

سحبه السيكورتي للمر الحار والضيق مره ثانيه

صرخ باعلى صوتها : محمد ماوصيك بعيونك البندري بعيوني ...
الفصل الخامس والاربعين


الجوري : بدر بدر ..عمي يبغاك تحت

بدر : خمس دقايق وصحيني ...

الجوري : بدوري عموا حسام يبغاك تحت

بدر : آآآآآآآآآآآآف
قام ودخل للحمام يتروش بسرعه قبل لايعصب ابوه ..
اول ماطلع ..

الجوري : تهقى وش يبي فيك

بدر: والله مادري علمي علمك

الجوري تمشظ له شعره : هو بالعاده يناديك

بدر : جوارتي ليه خايفه كذا

الجوري: من انا ....؟ لا عادي مو خايفه

بدر : متاكده

الجوري: ايوه عادي انزل معك والا لوحدكم

بدر : انتي مين قالك يبغاني .. ؟

الجوري: ام سعود دقت على جهاز البيت تهقى ام سعود ورى اللي يبغاك فيه عمي

بدر رمى الفوطه على السرير : جوري عورتي راسي قلتلك مادري



من مواضيعي :
  #144  
قديم 02/10/2007, 06:38 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الجوري بخوف واضح : انا هذي ام سعود ماتريحني ابدا ..

بدر تافف ونزل لتحت وهو مخاوفه اكثر منها لانه عارف تاثير ام سعود عليها ...باس ايد ابوه وراسه : هلا يبه سم

بو بدر : ام سعود اتركينا شوي

ام سعود بحقد تناظر بدر: ابشر

طلعت ام سعود ..لف عليه ابوه : صحيح الحكي اللي سمعته

بدر حط ايده على قلبه صحيح كلمة ابوه ماهي بمسموعه عنده مثل امه بس هو هاللحين ماعنده وضيفه ومصاريفه ومصاريف الجوري عليه : خير يبه وش الحكي اللي سمعته

بو بدر : زوجتك الجوري على علاقه ببنت الباقي

بدر عقد حواجبه : ايوه ليه تسال ..؟

بو بدر : كيف ..؟ليه اسال انت ماشفت صورها

بدر : يبه اسمح لي بس البنت مظلومه مالها ذنب

بو بدر : اكيد بتدافع عنها مو اللي بالصور معها صاحبك فيصل ..

بدر : يبه ماتحس انك مكبر الموضوع من متى وحنا نتدخل بمشاكل الناس

بو بدر : انت عندك خوات وسمعتهم من سمعت زوجتك وصحباتها ..

بدر : عندي خوات اخوهم يتعذب باليوم مليون مره بسبب الايدز ..وهذي سمعه تشرف

بو بدر سكت شوي يفكر : لكن البنت غير ..

بدر : يبه انت مصلي مسمي حرام تظلم البنت على قل سنع ..

بو بدر : استغفر الله بس انا خايف على خواتك

بدر : خواتي بالحفظ والصون يايبه وماحد يقدر يمسهم بكلمه

بو بدر هز راسه بتفكير: اسمع قول لزوجتك تقطع علاقتها بهذي بنت الباقي ..

بدر : ليه يبه ليكون سمعت كلام ام سعود المجنون هذي

بو بدر : بدر احترم زوجة ابوك هذي بمقام امك

بدر : تخسي هذي تكون بمقام الغاليه

بو بدر عصب : تراى اذا ماقطعت علاقتها بهذي الفاصخه والله مالك مكان عندي ..

بدر مثل ماتوقع لعبتها ام سعود صح : ..........

بو بدر : كبر عقلك ورح قول لزوجتك

بدر : بالاذن يبه

طلع بدر من غرفة الطعام وكان بوجهه ام سعود ضغط على ايدها بيده بقوه : مهما حاولتي الجوري بقلبي واعشقها ولايمكن اتخلى عنها

ام سعود بنظره كلها حقد وغيره : خلها تجيب لك الولد هذي اللي تحبها

بدر : تكفين عن مليون ولد يكفي هي

تركها وطلع لفوق يغني (( بحبك وحشتيني ...بحبك وانتي نور .. بحبك موت ))

الجوري كانت لحد هاللحين بالبيجامه الخفيفه تروح وتجي خايفه اعصابه فلتت من كثر التفكير

دخل بدر مبتسم : هاااااي

الجوري: وش يبغى فيك ..؟ وش حكى لك ..؟

بدر زاد ابتسام وباسها على خدها : سلامتك يقول مافطرت معه من زمان وافتكر اني زعلان

الجوري تشد على ايده : يعني بس كذا

بدر : ههههه ليه خايفه كذا

الجوري: وام سعود وش قالت

بدر : امم طلعت من الغرفه ماجلست معنا

الجوري : يعني ماقالك تزوج علي

بدر ناظرها مستغرب : لا ..ليكون على بالك يبغاني اتزوج عليك ..؟

الجوري نزلت راسها للارض خجلانه من تفكيرها : لا انا قلت يعني .. يمكن ام سعود ..

بدر يحتويها بحضنه : والله لو خيروني بينك وبين ساندرا بلوك اختارها واتركك انتي ...

الجوري عصبت وقالت بدلع : لا .. بدور من جدي احكي

بدر : اكيد لا وبعدين ابوي يخاف الله ومستحيل يقولي كذا هذا اول شي .. ثاني شي انا اكره خلق الله عندي الزوجه الثانيه متعقد منها تبغيني اتزوج مره ثانيه

الجوري ابتسمت مرتاحه : وان شاء الله تكرها دوم وتتعقد دوم

بدر: ههههههه امين



بدر بخبث : ابسالك وش قصدك بحكيك امس عن فيصل ..؟

الجوري: اوووووووبس .. توهقت

بدر : هههه تقصديني ها

الجوري منحرجه : كنت مقهوره وبس

بدر : وهالحين ..؟

الجوري بسرعه : نسيت ...

بدر : تيب يالمقهوره ..يله البسي نطلع

الجوري : يابعد قلبي والله هذا بدوري حبيبي ...

بدر جلس على السرير : خمس دقايق اذا ما جهزتي والله ارجع انام

الجوري: لاااااااا بسرعه بخلص ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%

البندري: نواره مانمتي

نواره مندمجه مع الفلم على شانيل تو ....: لا اسكتي ابتابع

البندري: شوفي عيونك حمراء وشكلك تعبانه ليه مانمتي

نواره : نمت ساعتين ..

البندري: وهذا اسمه نوم ...

نواره : هههههه بالنسبه لي انجاز ..

البندري: ليه ..؟ ليه ماتنامي

نواره تضيع الموضوع : وش حابه تفطري

البندري: ايه والله جيعانه تصدقي بالفتره الاخيره دوم اجوع ..

نواره : هههه من نواره الصغيرونه



من مواضيعي :
  #145  
قديم 02/10/2007, 06:39 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

البندري: مصممه هههه جيبيلي كروسان جبن وعصير فريز

نواره : لازم انا اللي بسهر عليك لازم تسمي علي ..– وقفت – بس هذا اللي تبغيه من البوفيه تحت

البندري : ايوه

طلعت نواره وتركت البندري سرحانه برائد واختفائه وتناظر بدنها الصغير ...(( وينك ..؟ خلاص ارجع تراك زودتها ....))

نواره مرت عند غرفة طلال بالدور اللي تحتهم بالضبط كذا رجلها مشتها تمر عند غرفته ...وقفت تناظر 190 هذي الغرفه حفظت رقهمها كويس حفظت تفاصيلها كلها ..

مشت بسرعه قبل لاتدق الباب وتتهور ... ....

من ورى باب غرفة " 190 "...
طلال جالس يناظر بالنافذه الوحيده اللي تربطه بالخارج ...: وينك هاللحين يانواره وكيف حالتك وش تسوين .....؟؟؟؟ لحد هاللحين تمثلي القوه وقويه والا مهزوزه من جوى ومن برى ...

اندق الباب بهدوء

راكان : مرررررررررررحبا

طلال بدون نفس من غير لايتحرك : هلا

راكان : قول من شفت هاللحين

طلال: من يعني ..؟

راكان : الكوندليزا نواره

طلال لف بسرعه : نواره

راكان : ايوه تقول ان وحده من صديقاتها حامل وهي مرافقه لها ..

طلال : حامل مين ...؟

راكان : مادري بس شكلها يكسر الخاطر سرحانه ومفهيه حتى مانتبهت فيني – راكان حب يعذبه اكثر - المهم ماعلينا منها اكيد هاللحين حد من هالدكاتره بالمستشفى بيحاول يتقرب منها وتحبه وتتزوج وانت ماضي ..اسمع قبل لانسى ماطلع الخاتم

طلال يناظر الدبله : لا لحد هاللحين عالق لو اني داري ماستهبلت وحطيت خاتم انت ايدك بلوى

راكان: اييييييييه الله يرحم ايام قبل ايدك عن ايدي اربعه ..

طلال : وينها هاللحين نواره ..؟

راكان: مادري بس كانت رايحه للكوفي ..

طلال : لوحدها

راكان بلعانه : مادري الظاهر

طلال: ركييييين انطق

راكان: خلاص انت قلت لها تنساك خلاص لاتسال عنها

طلال يناظر السقف : مادري ... يا راكان انا علشانها اسوي كذا ...؟

راكان تنرفز : كيف علشانها ..؟ فهمني

طلال : ياركان انت اكثر واحد عارف اني اموت على تراب رجلها واني والله يشهد ماقد حبيت احد كثرها اصلا انا ماحب البنات ماطيق هذولا البنات عندي حساسيه منهم اعرفهم لعبه تقضيت وقت ..اما هذي – ضغط على اسنانه – هذي نونو ..الله يلعنها خلتني اعشقها ...

راكان : انت بصراحه متناقض تحبها وتتركها

طلال تنهد : والله لو الفجر مراح تفهم علي ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

لوجين تناظر التلفزيون طشانه : اف مسوسي ليه نايم هاللحين ..رد

دق جوالها رفعته بسرعه على بالها مسفر بس وقف شعر جسمها ونبضت كل خليه بجسمها ..رقم نهايته 89 ....... طاح الجوال من ايدها من الخوف ..

سكت التلفون عن الدق وهي لحد هاللحين على حالها .. ترتجف ...

رجع دق التلفون مره ثانيه ناظرت الارض مكان الجوال وناظرت الشاشه نفس الرقم ..خافت ...

منصور : صببببببببببببباح الخير

لوجين قفزت في مكانها خايفه : – بكت –

منصور خاف : بسم الله لجون وش فيك ..؟

لوجين تاشر على الجوال وتبكي ..

منصور ناظر الجوال : وش فيه ..؟

لوجين ترتجف : علي ..علي

منصور رفع الجوال وناظر المكالمتين من رقم مو مسجل ..: علي ..وش فيه علي الكلب

لوجين دفنت راسها برجلها تبكي ...

منصور استنتج ان سبب خوفها ان هذا الرقم علي
دق عليه علشان يوضح لها ان ضنها غلط ..

...: الو هلا بحياتي شخبارخ ..؟

منصور: الو من معي

..: الو مو هذا جوال لوجين

منصوراستنتج انه علي : نعم مين ..؟

..: اوه شكلي غلطان يالاخو ..

منصور: غلطان والا تتحرش ببنات الناس ياقليل الخاتمه لاعاد تدق علي مره ثانيه سامع

...: ........................سكر الخط ..

لوجين بخوف تبكي : علي صح هذا علي ..

منصور: لا واحد غلطان ..

لوجين: لا انا عارفه علي ..وش يبغى ..؟

منصور : اها لحد هاللحين خايفه من علي صح

لوجين زادت بكي

منصور حط اييده على كتفها : لا تخافي وانا ولد عمك .. هذا العلي اليوم اخر يوم بحياته

لوجين خايفه : وش قصدك ..؟..

منصور : يابنت عمي انتي اختي اللي ماولدتها امي وانا مارضى ان حد يمس شعره من اختي وهذا علي انا اعرف اتصرف معه

لوجين: بتقتله .....؟؟؟؟

منصور: لا وش دعوه فلم امريكي .. لا انا اعرف اتصرف معه ..

لوجين ترتجف : تكفى يامنصور لا تخليه ياذيني

منصور : ابشري ... وانا ولد عمك ...

لوجين هدت شوي منصور ريحها بكلامه الواثق حست انها مرتاحه بعد ماشافت العطف والاخوه بعيون منصور ... ..: منصور انا احس انه يقدر يعمل اي شي ..

منصور يطمنها وهو يناظر بعيونها بتركيز علشان يطمنها : لا ماعليك انا له هو بس يفكر يقرب ..

لوجين : بليز مسفر لاتحكي لمسفر شي ..


%%%%%%%%%%%%%%%%%%

محمد: لو سمحت اخوي انا جائي اسئل عن المريض عادل سليمان ..

الموظف : اها قصدك الدكتور عادل

محمد: ايوه الدكتور عادل ...

الموظف : هو امس بس طلع ..

محمد: طلع يعني مامات ..

الموظف: لا وش مات هو معه رضوض بسيطه وكسر بالايد .. ..

محمد تنهد : آف الحمدلله يعني طلع وماعرفتوا من سبب له الحادث

الموظف: والله مادري ..؟ هو بيداوم بكره اذا حاب تشوفه

محمد مبتسم رائد طلع منها حلو : لا انا ازوره بالبيت اليوم مشكور ياخوي

الموظف : العفو ..

مشى محمد لبره المستشفى مبسوط رائد طلع منها بس باقي يتفاهم مع عادل بعد كذا يحكي مع الشرطه ...

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره : هاي وصل الاكل

البندري: احلفي كان نمتي بعد

نواره: لا حرام عليك بس شفت نوف اذا تذكريها نوف العمري هذيك اللي كانت معجبه بذوق

البندري: ههههه ايوه الهبله عرفتها كيفها

نواره: تمام وتمام التمام بعد تصوري متزوجه وعنده اربع عيال

البندري: اربعه

نواره وهي تحط الاكل على الطاوله : مشاء الله اكيد اربعه دامها متزوجه من تخرجنا من الثانويه

البندري تناظر ببطنها : الله يهنيها ..

نواره : خذي كروسان جبن مثل الطلب وعصير فريز ..

البندري: لي يومين وهذا الثالث بالمستشفى وماجئوا ذوق او الجوري او لوجين

نواره: انا ماقلتلهم ..

البندري: ليه ..؟

نواره : الجوري مع بدر ولي فيها مكفيها ..ولوجين اكيد بتسافر تقضي مع مسفر..اما ذوق ف .. فتعرفيها بالفتره الاخيره ماتطلع ..

البندري ماقتنعت : اسمعي احكي معهم اليوم ابغاهم كلهم يسهرون عندي سمعتي يا تيته نواره

نواره : اوكيه اعصابك بحكي معهم هاللحين اذا حبيتي ...

دقت على لوجين : هاي لجون

لوجين بهدوء : هلا ..

نواره : اسمعي بنو تعبها البيبي شوي وهي بالمستشفى

لوجين بخوف : بالمستشفى ..؟

نواره : لاتخافي شوية دلع تعالي وجيبي من باتشي شوكلاته

لوجين: جد انك فاضيه ..... عطيني احكي معها ..

نواره : خذي مافيها شي ..بعير

البندري: هههههه بعير بعينك ..

لوجين : هلا حبيبتي وش فيك وم

البندري تقاطعها : ههههه لاتخافي مافيني شي يله تعالي عندي هاللحين لاعة كبدي من نونو ..

نواره : ههههههه ..من ورى قلبك

لوجين : يعني مافيك شي والنونو فيه شي

البندري: تعالي وشوفيه

لوجين تطمنت : هاللحين طيران عندك ...

البندري: يله اتظرك ولا تنسي باتشي نونو...

لوجين : نونو والا انتي هههههه

البندري: لا والله مالي خلق اصلا ..

لوجين: هههه داريه يله باي ..

البندري : باي

سكرت البندري ودقت على الجوري ....وهي مشتاقه لها ...

الجوري: نوييييييييييير ليه ماتردي وجع

البندري: ايوه بس تسالي عن نوير وانا لا

الجوري: هلا والله هلا بهالصوت فديت الذوق انا كيفك حياتي وحشتيني

بدر : آف اكيد البندري
الجوري طنشته ...

البندري: لا بلا كذب ...

الجوري: والله وحشتيني ليه ماتردي ومقفله جوالك وبيتكم محد يرد ...والله مشتاقه لك حتى اسالي بدوري

البندري: دامك مشتاقه تعالي للمستشفى هاللحين

الجوري بخوف: مستشفى اي مستشفى

البندري: لا تخافي البيبي تعبني شويه وتنومت ثلاث ايام

الجوري غرقة عيونها : ثلاث ايام وانا اخر من يعلم ..وش فيك وش صار لك حياتي ..

البندري : والله هذا اللي صار ويله تعالي لي هاللحين ومعك نونو وش نفسك فيه

نواره تاكل ومندمجه مع الفلم : اممم نفسي ب ..ب ..بموكا ..

البندري: سمعتي جيبي معك موكا ...

الجوري: ابشروا ماطلبتوا ...

البندري: باي

الجوري: باي

نواره : صرنا طرارات هههههه

البندري: احسن علشان يسالون عني هههه

نواره : عاد بنو وحقدت وش يريحنا هاللحين ..

البندري سكتت شوي بعدين قالت : نواره ودي ابكي

نواره: ليه ..؟

البندري: كذا مشتاقه للبنات ولرائد ..

نواره : ابكي ريحي نفسك

البندري: لا شكلي غلط ام وابكي مثل البزارين ...

نواره : هههههههه ابكي الامهات مايبكون يعني

البندري: لا امي ماتبكي كثير

نواره: لان امك اللي شافته مو قليل

البندري: اتوقع ل انها ماقتلت ابوي كان ماصارت قويه كذا

نواره : لاتنسي ..مو سهله انها تشوف ابوك يغتصب اختها الصغيره وبعدين يحاول يغتصبك وتضل واقفه تتفرج

البندري: كنت غبيه لما ظلمتها كذا ...

نواره: انتي فيها صححي غلطك ...

البندري: اكييييد

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بدر : ياليتك تهتمي فيني مثل ماتهتمي بصحباتك ...

الجوري: حرام عليك بدور انت بالقلب والله

بدر : ايوه كلام

الجوري : بدوري حبيبي لاتخليني اتهور هاللحين وابوسك قدام خلق الله

بدر : لا انتي بريطانيه وتعمليها

الجوري : هههههه والله اتهور عادي

بدر : لا خلاص اقتنعت ورضيت ..

الجوري : بدوري قلبي مو تزعل هذا اول بيبي بالشله لازم نهتم فيه

بدر : ايوه ولعاشر بيبي بتقولي هذا عاشر بيبي ولازم نهتم فيه ...

الجوري: بدور من جدك زعلان

بدر وعجبته السالفه يتدلع عليها : يعني بيهمك ..

الجوري: خلاص بدور علشان تعرف اني مارضى على زعلك ابسوي اي شي تبغاه

بدر : اي شي اي شي ..

الجوري : اي شي ... اهم شي رضاك

بدر : اوكيه الليله ابطلب الطلب اللي اتمناه منك

الجوري : اوكيه

بدر بحقد : والله اني اغار من صديقاتك وحده وحده وبالذات هذي بنو

الجوري: هههه نفس الشعور هي ماتحبك

بدر : الا زوجها ماعرفتي وش صار له

الجوري: لا لحد هاللحين اللي نعرفه انه بيسافر بالعباره الصريه اللي تحركت امس بس وهو من اسبوعين رايح لجده

بدر : اها انتم ماتعرفون وش اسم اصحابه

الجوري: اصحابه لا ..ليه ..؟

بدر : لا بس اذكر اني مره شفت ببيتهم واحد اسمه ياسر ..وهو يشبه ياسر الارهابي اللي مات امس

الجوري: ارهابي هههههههه اعوذ بالله وين رائد وربعه وين الاهاب ههههه

بدر : وانتي صادقه هههههه

%%%%%%%%%%%%%

ذوق : ماما انتم انهبلتوا ماني برايحه معك مكان

ام ذوق : ليه خايفه والا كيف ..؟

ذوق : انتم ناسين اني متزوجه قبل

ام ذوق : بس عادل مالمسك صح

ذوق : لا مالمسني لكن كيف يكون شكلي داخله للمستشفى اكشف بعد الفضيحه ...

ام ذوق بعناد: والله هذا اللي يبغاه ابوك ولولا فضيحتك كان ماصار اللي صار

ذوق: الله يحرق قلبك على كل غالي يافيصل مثل مافضحتني

ام ذوق : يعني تعرفيه ..

ذوق تصرخ : ايوه اعرفه وهذي الصوره ماهي مركبه وانا كنت احبه وهو يحبني

بو ذوق دخل معصب : اه ياقليلة الخاتمه وتقوليها تسذا

ذوق : ايوه بقولها مو انت اللي سرقة فلوس بو فيصل مو انت اللي خنت صاحبك .. مو ام فيصل اللي تحبها وتبغاها ...

بو ذوق تغيرت معالم وجهه وارتبك : وش هالحكي ..؟ انتي تخرفين

ام ذوق: اي فيصل انت تعرف هذا فيصل

ذوق : ايوه ياماما بابا مو مثل ماحنا مفتكرين بابا حرامي ونصاب

بو ذوق ضربها بقسوه ورفسها : انطمي ياقليلة الادب ..

ام ذوق : لحضه تقصدين ام فيصل هي نفسها ام فيصل هذيك ياعبدالعزيز

بو ذوق : وانتي المهبوله الثانيه تاخذي على كلام هالبزر

ام ذوق: ذوق انتي تقصدي فيصل التركي

ذوق تبكي وابوها شاد شعرها : ايوه هذا ..ولد التركي ..

ام ذوق : ايوه كنت عارفه انت لحد هاللحين تحبها ومانسيتها

بو ذوق : كبرنا على هالسواليف يامرى وانتي – ضغط على شعرها اكثر - انا اللي بوديك بنفسي

ام ذوق وقفت بوجهه : لحضه مانت بمتحرك من هنا الا لما تطلقني

بو ذوق : وش هالحكي

ذوق : لا ماما تكفين لاتتركيني لوحدي ..

ام ذوق سحبت ذوق منه : لما تعرف تربي نفسك اركض وراء عيالك

بو ذوق سحب ذوق منها بقوه : خلاص الشي او السر اللي خايف انه يطلع ومخليتك بذمتي لهالحين بين ووضح تقدري تتفضلي لبيت ابوك وانتي ط

ذوق حطت ايدها على فم ابوها ودموعها على خدها : لا يبه تكفى لا .. انا مستعده اروح للمستشفى واكشف بس ماتقول هالكلمه

ام ذوق : اذا هو ماقالها انا بطالب فيها ... قولها ياعبدالعزيز قولها

بو ذوق ناظر بعيون بنته ذوق ناظر باحب الخلق لقلبه وبمن فضحته وشوهت سمعته : ذوق انتي السبب بكل هذا ..تذكري انتي السبب ... حصه انتي طالق



من مواضيعي :
  #146  
قديم 02/10/2007, 06:41 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

ام ذوق : ابركها من ساعه ..ذوق لمي اغراضك وتعالي معي

بو ذوق: تخسين بنتي مالها طلعه من بيتي انا وانتي معي ماربيتيها كيف وهي بره بدوني ..

ام ذوق: لا بصراحه كنت الاب الحنون والمربي الفاضل انت كل همك ان عيالك يكتبون اسمك في دفتر ذكرياتهم من احب الاشخاص وانا الغوله ... انت ربيتهم يكرهوني وابعدتني عنهم

ذوق كانت واقفه وتحس الزمن تمشي ثوانيه مثل خطوات السلحفاء ... تحس المكان يدور فيها .. ابوها يصرخ على امها باذنها وامها ماسكه بايدها مثل اللعبه تجرها معها كانت بدوامة الضياع ..

ابو ذوق : لا انا كرهتهم والا انتي اللي تاركتهم على مربيات ومدارس خاصه علشان جمالتس وبشرتس ..ويضلوا يقولوا حرم الباقي جميله ..حرم الباقي مدلعه بزوجها ...حر

ام ذوق تقاطعه وهي تشد على ايد بذوق : لا تحاول بنتي لي وماتبغاك انت بتذبحها

ذوق صرخت وهي تسحب نفسها منهم الاثنين ..: خلااااااااااااااص خلاااااااااااص اسكتوا تكفون اسكتوا ..

ام ذوق : اسمعي يا انا يا ابوك

بو ذوق: احلفي مالها حق تختار ..واطلعي لاذبحتس هالحين

ذوق خايفه : ماما ..روحي مابغاك خلاص روحي

بو ذوق : سمعتي ضفي وجهتس

ام ذوق مشت معصبه وهي تتحلطم : انا اوريك ياعزيز انا لك ...

نادبه تركض لفوق : ياستي ياسيدي الحقوا البيه رائد

ذوق : رائد وينه

ام ذوق ركضت لنادبه : وينه وين ولدي تحت

نادبه : لا رائد على التلفزيون

ركضوا كلهم لتحت عند الشاشه

بو ذوق يصرخ : وينه ياحماره

نادبه: اقروا كويس ...

كانت قناة الاخباريه ومكتوب عاجل (( غرق احدى عبارة البحر الاحمر ...عبارة السلام 99 ))

ذوق ركضت لتلفزيون: بابا رائد رائد هنا

بو ذوق : انتم بقر وش دخل رائد فيذا – سكت يستوعب – رائد مسافر بالعباره رائد غرق

ام ذوق اغمى عليها

ذوق : ماما ماما

بو ذوق مسكها: حصه حصه ..

ذوق رجلها ماشالتها طاحت على الارض بجنب امها:رائد لا رائد

بوذوق : انا فيتس والا فمتس .. اسكتي

ذوق ترفع صوت التلفزيون وهي منهاره : ناظر مافيه احد نجى ناظر كيف الناس مرميه بالبحر


بو ذوق رفع ام ذوق على الكنبه : لاحول ولاقوه الا بالله لاحول ولاقوه الا بالله

نادبه ومعها منديل فيه عطر : تفزل ياسيدي

بو ذوق قربه لعند انف امها وهو يضربها على خدها : حصه حصه

ام ذوق فتحت عيونها : رائد ..رائد

%%%%%%%%%%%%%%%

لوجين لبست ونزلت لتحت

منصور : ها كيفك هاللحين..؟

لوجين: كويسه ..

منصور : على وين لجون ..؟

لوجين وهي تلبس العبايه : للمستشفى عند البندري تعبت شوي

منصور: مسفر بيمرك

لوجين: لا مسفر اليوم مشغول انت عارف بكره السفر ولازم يستعد ..

منصور : اهابيسافر معنا ..

لوجين : اكيد

منصور : بس هو قالي انه مايقدر يسافر ..

لوجين بثقه : لا انا حكيت معه امس واكد لي انه بيسافر

منصور : والله مادري اساليه ..؟المهم ... ..كل صديقاتك رايحين

لوجين: اتوقع الا ذوق طبعا

منصور بتردد : اها ..وش رايك اوصلك

لوجين: اكيد مانقول لا

منصور ابتسم: يله ..

...بالسياره ..

لوجين تدق على مسفر

مسفر : هلا وغلا بضحكة الدنيا وكتكوتت قلبي وعمري ..

لوجين بدلع :ههههه هلا فيك يابياع الكلام .. وينك اليوم .؟

مسفر : سلامت بس انتي عارفه محل الوالد ماحوله احد وبمسكه كم يوم

لوجين شهقت : كم يوم ..؟ كيف كم يوم وانا والسفر

مسفر: حياتي كنت بقولك بس اعذريني لحونه بابا محتاج لي هذي الايام سامي شغله بره السعوديه ومافي حد يقابل المحل غيري

لوجين عصبت وصار تهز رجلها : ايوه وايش بعد

مسفر : انا خبرت منصور يسافر معك وينتبه عليك ..

لوجين تصطنع الضحك : هههه ولايهمك مسفوري اهم شي ابوك وبعدين اساسا ماينفع تشوف الجهاز قبل لانتزوج

مسفر بهدوء: لجون لاتكابري عارف زعلانه صح

لوجين : لا مسفوري مو زعلانه انت زعلت بوك كثير علشاني خلاص اجلس معه وبعدين – حطت ايدها على كتف منصور بعفويه – انا بايدي امينه مع عزوتي وولد عمي

منصور ابتسم لحركتها وحرك كتفه شوي علشان تبعد ايدها لانه مايحب تتعدى الحدود بينهم ..
ولوجين بعدت ايدها وهي كاتمه ضحكتها منصور خجول ومايحب هذي الحركات وهي تحسها عاديه وطبيعيه ..

مسفر : اوكيه حياتي مو زعلانه مني

لوجين : الله لايجيب اليوم اللي ازعل فيه منك اتركك هاللحين

مسفر : وين بدري ..؟

لوجين : لا صوت ازعاج عندك اكيد عندك زباين احاكيك بالليل اوكيه

مسفر : اوكيه قلبي تامرين على شي ..

لوجين : لا سلامتك

مسفر: انتبهي لنفسك مع السلامه

لوجين : مع السلامه

سكرت لوجين وتنهدت : منصور باسالك

منصور : ايوه

لوجين : لو انت مكان مسفر تركتني اسافر وجلست هنا

منصور تنهد : لو انا مكانه ماتركتك تطلعي من البيت لوحدك مو تسافري لوحدك ...

لوجين استغربت : ليه انت اذا تزوجت مراح تترك زوجتك تطلع لوحدها

منصور : اكيد لا ...

لوجين : ليه ماتثق فيها

منصور : اكيد اثق فيها لكن لكل شي حدود ..


لوجين : اها يعجبني تفكيرك لكن مسكينه اللي بتاخذك

منصور : هههههه

لوجين : انا مقهوره من مسفر بيتركني اسافر لوحدي

منصور : ارحمي الرحال شوي ترك اهله علشانك اكثر من مره

لوجين بتفكير : معك حق .............. يؤؤؤؤؤؤؤه كنت ابنسى .. نونو تبغى شوكلاته من باتشي

منصور : باتشي والا شوكلاين

لوجين : باتشي ..

منصور : اوكيه وحنا عندنا اغلى من ربعك

%%%%%%%%%%%%%%%%%

رائد ساجد بالسجن الاظلم والضيق لا ليله ليل ولا نهارع نهار فقد احساسه بالوقت والحياة ...

سجد لرب العباد مسبب الاسباب ...
(( ياررررب ياررررب ياكريم ياقدوس ياسلام يارب احفظ لي البندري والجنين يارب .... يارب ياكشف الهم والغم اظهر الحق وطلعني من سجني هذا يارب ...يالله مو علشاني علشان البندري انظلمت وعانت هي وامها كثير ... يارب فرج همي يارب ))

%%%%%%%

البندري : ذوق الشيخه ماترد

نواره : قلتلك ماتحب تطلع واكيد نايمه هاللحين

البندري: ياقلبي هي اللي شافته مو شويه

نواره (( كيف لو عرفتي وش صار لها )): اكيد وكلنا عاذرينها ...

الجوري : هلا هلا حياتي – ركضت لها – جعله فيني ولا فيك

البندري: جور حياتي كيفك ...

الجوري تضمها : ليه ماتحكين 3 ايام يالظلمه

نواره: انا والله المتفلسفه ...

البندري تضمها من قلب مشتاقه لها ..


** صديقتي رغم الالم .. بتبقى الصداقه غاليه

ومن يمسح دموعي بعد ماتدمع ..غيرك اكيد

يوم اشتكيتي دنيتك ..شفتي عروقي داميه ...

ويوم بكيتي دموعك ذوبت فيني جليد ..**

ضمتها وبكت : رودي ياجور ..رودي

الجوري ..: رائد وش فيه

البندري: مايرد علي انا خايفه عليه

الجوري: لا لاتخافي ..

البندري: حتى ذوق تتهرب مني وماترد

الجوري تناظر نواره وتحرك شفايفها بدون صوت : " ماتعرف "

اشرت لها نواره " لا انتبهي "

الجوري: الغايب عذره معه ا نتي انتبهي على الجوري هاللحين

البندري سكتت حست بكيها ماله داعي مع انها محتاجه تبكي : انتي بعد هههههه

الجوري: ليه من سبقني باسمه

نواره: اكيد انا ...

الجوري : اهم شي هاللحين ... الحمدلله على الصحه والسلامه

البندري: الله يسلمك ..

نواره: وين الموكا ...؟

الجوري: يووه نسيته عند بدر بالسياره ..

نواره: حاكيه قبل لايبعد

الجوري : اوكيه

دقت عليه وقالت بنعومه غير صوتها : الو بدوري

بدر: هههههه عارف ياقلبي الموكا والا كياس معي هاللحين جائي بس بمر على طلال قبل

الجوري: اوكيه حبيبي خذ راحتك

نواره : ههههههه – تقلدها – الو بدوري

بدر : باي قلبي

الجوري: باي حياتي - لفت على نواره مقهوره – ليه الضحك

البندري : سبحان الله وين راح صوتك هههه

الجوري: انقلعوا يالفاضين

نواره : اخلصي وين الموكا

الجوري بخبث : بيمر على طلال بعدين بيجيبه

نواره ارتبكت : اها

البندري : نونو طلال بنفس المستشفى

نواره: وانا وش دخلني تسالوني

البندري: اوه سوري غلطنا

الجوري: لا انتي وش دخلك صح

نواره عصبت : اجتمعوا الفسقانات علي

الجوري والبندري: ههههه

نواره : هاهاها بايخين ..

اندق الباب بقوه

لوجين : افتحوااااااا

نواره : لجون ههههه لازم قلق... شويه شويه على الباب يابنت ...

فتحت الباب وهي معصبه : ليه ان شاء الله ماتفتحيه انتي وا

سكتت لما شافت الاكياس والورد اللي رافعينها هي ومنصور ..

منصور حطهم على ايد نواره : اتوقع ان مالي داعي باااااي قبل لاتطلع لي اغراض ثانيه

لوجين: ههههه باي

دخلوا الاكياس الكثير وباقة الورد

لوجين: حبيبتي ماتشوفي شر

البندري: الشر مايجيك

لوجين تناظر الغرفه البيضاء : جد ماعندك سالفه تنامي هنا انا حكيت مع منصور يحكي مع الاداره ينقلونك لجناح هنا مو هذي الغرفه

الجوري : لجون لاتبدين تكفين ...

لوجين: من جدي هذي مو كشخه

نواره: وانتي صادقه وياليت سريري يكون اكبر شوي

البندري: لا والله لجون مشكوره مرتاحه هنا

لوجين: احلفي – تبوسها على خدها بقوه – انتي الغلا كله انتي ام لوجين ..

الجوري ونواره والبندري: هههههه

لوجين: وش فيكم ..؟

البندري: لا بنتي محجوز لها اسمين من قبل

لوجين: اكيد العرايس

نواره: اكيد ..

اندق الباب

الجوري: من بعد ..؟

نواره: مييييين

بدر : انا جواري تعالي الاغراض

الجوري بسرعه خذت منه الاكياس : يعطيك العافيه

بدر : الله يعافيك ياحبي

نواره: هييييييه سكروا الباب هنا في عذارء

بدر: هههههه باي انتبهي على نفسك

الجوري: ابشر حياتي وانت لاتسوق بسرعه

بدر: من عيوني ..

الجوري سكرت الباب معصبه : انتي وبعدين معك يالقلق ماتتركيني معه براحتنا

لوجين: ههههه عسل وربي ...

البندري: ايوه عسل لانها ماعملتها معك ومع مسفر

نواره : احس ان في احد يحكي عني بصيغة الغائب والا انا غلطانه

الجوري: ههه لا مو غلطانه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

ام ذوق واقفه تناظر الخدامه وهي تحط ملابسها و تبكي : طلقني النذل

ذوق : تعوذي من الشيطان ياماما ولاتدلعي بيندم بابا وترجعوا

ام ذوق: ومن قالك اني ابغاه ها والله بعد فضايحه وعمايله مستحيل اجلس دقيقه معه .. آه ياحصه اه عليك ضاع شبابك مع واحد مايستاهل ...

ذوق واقفه عند الباب تبكي بصمت ... ليه كل شي يجي ورى بعض .. الحياه كل دقيقه تشربها من المر كاس ..


ام ذوق تضغط على راسها : انا رايحه لابوي ومالي رجعه وانتي بتجي معي

ذوق : لا ماما مابغى مشاكل مع بابا

ام ذوق : بلا هبال تعالي معي والله يذبحك

ذوق : لا ماما لاتخافي انا مع بابا ومراح ياذيني لاتنسي اني بنته لهالحين ..

ام ذوق : لاياماما انا ماصرت اهم اببوك تعالي معي

ذوق اللي فيها مكفيها طلعت من الغرفه بسرعه وهي تصارخ : خلاااااااااص روحي لوحدك انا لي الله

..طلعت وتركت امها تجهز اغراضها ركضت لتحت تاخذ لا اللي تبغاها لان ابوها طلع قبل لايقفل عليها الباب ..اخذت لها اكل تعبي فيه ثلاجتها بعد الجوع اللي ذاقته ..



من مواضيعي :
  #147  
قديم 02/10/2007, 09:10 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الساعه 7 الصباح ..

فتح ابو ذوق الباب على بنته بعد مارجع حبسها امس

ذوق كانت نايمه لكنها انتبهت بحركة الباب

بوذوق يحركها بقوه : ذوق ذوق ..

ذوق قصرت الشر : نعم

بو ذوق : قومي تحركي البسي عبايتس

ذوق : ليه ..؟ على وين ..؟

بوذوق : مالتس دخل البسي وانتي ساكته

ذوق قامت وهي خايفه : ان شاء الله بس ابدل وم

بو ذوق : مايحتاج البسي عبايتس على البيجامه

ذوق : البيجامه لا كيف

بو ذوق : بسرعه

ذوق : لا يبه ماينفع كيف اطلع من البيت بالبيجامه

بو ذوق سحب العبايه من الشماعه ورماها بوجهها : ماضيعتس الا سواليفتس هذي انتي والفسقانات ربعتس

ذوق شالت العبايه من الارض وعيونها مغرقه كيف ابوها ينظر لها بكل هالحتقار بعد ماكان يحضنها ويحبها : طيب بغسل وجهي

بو ذوق : بسرعه قدامي

ذوق هزت راسها ودخلت للحمام تغسل وجهها ثلاث اربع مرات كانت تبغى المويه تطفي حرارة جسمها من القهر والذل اللي تحس فيه ....

بو ذوق : بسرعه فرشي اسنانتس واطلعي

ذوق بلعت ريقها : حاضر

طلعت من الحمام بعد مافرشت اسنانها ... لبست عبايتها وهي تفكر وين ممكن ابوها يوديها اكيد لامها بيت جدها ..

رركبته معه السياره وهي ساكته ..

بو ذوق : غطي وجهتس يا مسودت الوجه ولتسعين تكشفي بعد واسمعي من اليوم وطالع تلبسي عبايه مثل بنات خلق الله عباية راس يمكن تكفر لتس ذنوبتس .. مع انها حرام عليتس وعلى اشكالتس ..

ذوق غطت وجهها وهي تبكي الدموع خاوتها بالفتره الاخيره ...

بوذوق دق جواله : الو مرحبا

محمد : هلا والله كيفك يالنسيب

بو ذوق : الحمدلله وانت كيفك وكيف العيال وعروستنا

محمد: كلهم بخير يابو رائد بغيتك بموضوع

بو ذوق افكار كثير صارحت تدور براسها اكيد بيطلب من رائد يطلق البندري بعد فضيحة بنته : ابشر يابو مشاري امرك والا تكرني

محمد : لا امرك انا بالبيت اليوم ان شاء الله

بو ذوق : ان شاء الله صار بعد صلاة المغرب

محمد: اوكيه اشوفك على خير

بو ذوق : حياك الله مع السلامه ..

محمد: مع السلامه
سكر من عند محمد وقلبه مو مرتاح وش يبي فيه محمد ..وهم علاقتهم اقل من السطحيه لان بو ذوق يكره الشرطه ورجالها ..

ذوق بعد تردد : بابا وين ررايحين ه

قاطعتها بو ذوق معصب : كلي تبن ياراس المصايب كل شي من تحت راسك ... الله يسود وجهتس مثل ماسودتي وجهنا ..

ذوق سكتت ودموعها على خدها ...

بو ذوق تفل عليها : تفوا عليتس وعلى تربيت امتس ...

ذوق صار عندها احساس بالكره الفضيع لابوها ولامها ولنفسها كرهت كل شي حولها والحياه صارت سوداء بالنسبه لها ...تمنت انها ماتت مليوون مره ولا تعيش مثل هذا الذل ونظرات الاشمئزاز والعار من اغلى الناس على قلبها ...

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

الجوري ونواره ولوجين ناموا بسرير واحد لانه كان واسع مره والبندري بسريرها الطبي طبعا

لوجين صحت وغسلت وجهها وطلعت من الحمام وشافت اشكال صاحباتها اللي اغلى عندها من الدنيا كلها ...ابتسمت وهي تشوف اشكالهم وكيف بتشتاق لهم طلعت جوالها وصورتهم علشان تذكرهم ..

نواره طبعا مانامت كويس جالسه تفكر بشوفتها لطلال .. حست بلوجين من اول ماصحت بس ماكانت قادره تتحمل الم الفراق والتوديع تصنعت النوم

اندق باب الغرفه بهدوء
لوجين فتحته بسرعه وقالت بهمس : دقيقه منصور ابلبس العبايه

منصور يعطيها اكياس : صباح الخير

لوجين خذت الاكياس : صباح النور .. هذا الفطور

منصور : ايوه ..ويله بسرعه يادوب تتروشي علشان نروح للمطار

لوجين : اوكيه اجلس بالاستراحه وانا جايه

لوجين حطت الاكياس بالقسم الثاني من الغرفه ومشت لعند البندري وباستها على خدها

البندري انتبهت : لجون

لوجين بهمس ابتسمت : نامي حبيبتي بس سلم عليك قبل لااسافر

البندري : توصلي بالسلامه

لوجين : الله يسلمك

البندري من تعب الحمل نامت على طول ...

لوجين باست الجوري على خدها والجوري نايمه بعمق لاحياة لمن تنادي لانها بالفتره الاخيره ماتنام كويس بدر مايتركها براحتها

كملت مشي لعند نواره وباستها بقوه مع خدها : بتوحشيني اكثر شي
فتحت ايدها وحطت مفتاح : هذا مفتاح البيت احسك مو طايقه تروحي لاهلك ..

نواره ضمتها من قلب : يابعد قلبي ..

لوجين : هههه انتي صاحيه

نواره : وقلقك هذا ينوم احد

لوجين : ههه

نواره : اوششش البنات

لوجين : تعالي معي

نواره : لا مسكينه بنو ماقدر اتركها انتي عند مسفر ومنصور

لوجين : يله الله يحفضك

نواره : مع السلامه ...

طلعت لوجين بعد ماتركت صديقاتها وهي متاكده ان كل وحده شايله بقلبها هم ...

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بو ذوق : انزلي

ذوق تناظر المستشفى : وين ..؟

بو ذوق: وشرايتس يعني مانتي شايفه المستشفى

ذوق : مستشفى ليه ..؟

بو ذوق : لاتستهبلي علي انزلي بالطيب احسن لتس

ذوق نزلت من السياره وهي تلمل عبايتها علشان ماتبين البيجامه يالله وش هالموقف الصعب والكريه تنزل تتاكد من شرفها تنزل علشان تثبت لابوها عفتها وانها بنت بنوت وماخنت نفسها وتربيت اهلها ...

بو ذوق سبقها باميال وكانه متبري منها او يثبت انه ماله علاقه باللي تمشي وراه ...

مشت منزله راسها لداخل المستشفى وانتظرت ابوها وهي مسندده نفسها على الجدار تنتظره يخلص من اجراءت المستشفيات الممله ..
في سوال خطر ببال ذوق وش بيقول ابوها علتها بيقول اكشف على بنتي انا ماعدت اثق فيها انا اتمنى ترجع الجاهليه وادفنها بالحياء ...

تمنت انها ماشافت فيصل ولا تعرفت عليه كانت مرتاحه قبل لاتشوفه طول سنين دراستها ماعطت احد وجه بس هذا غير هذا جذبها بثقته من نفسه واسلوبها الرقيق معها وكانه عارف انها حساسه ومن قزاز ...
ياليته وقفت علاقتهم عند حدها وماسمحت له حتى يمسك ايدها
من يقول ان الشي اللي يصير بالظلام ومن ورى الاهل مراح ينكشف بيوم ويظهر لنور والناس ..
كانت تبغى تصرخ وتنبه كل بنت تمشي بعبايتها تتمخطر ان النهايه شينه

بو ذوق : يله قدامي

مشت وراه منزله راسها وعيونها تلمع بالدمع ...

بو ذوق : اجلسي هنا لحد ماينادوا اسمك

هزت راسها بالطاعه ومشت للقسم المخصص للنساء بالانتظار ..وافكارها لحد هاللحين تذبحها
بسببها ابوها طلع من شخصيته وهدوءه لانسان همجي مايفكر باللي يسويه

العجوز اللي بجنبها : وش عندك هنا

لفتت ذوق لصوت الحنون اللي ذكرها بجدها الميته من سنتين ومابكيت عليها لانها ببساطه ماكانت تحب تشوفها وماتحب الزيارات العائليه وكانت مسافره تدرس ..: انا

سكتت وش ترد وش تقول

العجوز: ايوه يابنيتي انتي شكلك صغيره متزوجه

ذوق تلعثمت بالكلام : تق..دري .. تقو..لي .. كذا

العجوز : اها والله انا جايه مع بنتي حصيص طاحت علينا وجبنها هنا وشكلها حامل

ذوق ابتسمت وكان العجوز تشوفها : حصه اسم ماما ..

العجوز : لا وينها ماجائت معك ..

ذوق : ماما مو هنا بالقصيم

العجوز : اها انتي قيصيميه واضح من كلامك .. شكلك متزوجه وجايه لرياض

ذوق توهقت : ايوه

العجوز : الله يجمعك بامك ان شاء الله ياشين الغربه انا كنت ساكنه بالامارات وانا بسنك ويووووو كنت بموت من الغربه لحد ماتزوجت وعشت هنا

ذوق تحس انها متقبله تسمع سوالف العجايز علشان تنسى اللي جائت علشانه : وياخاله ماشتقتي للامارات

العجوز : لا والله لاني ماكنت احب الحياه هناك ..

ذوق : اها وم

سكتت ذاب الحكي بلسانها وهي تشوف فيصل يمشي لعندهم غمضت عيونها بقوه وفتحتهم اكيد انها تتوهم لكن هذا فيصل هذي مشيته هذي نظراته حتى حركة ايده وهو يمشي نفسها

قرب من عند العجوز وذوق وهو يبتسم : يمه يله خلصت حصه

ام فيصل : ها بشر

فيصل : مع الاسف يايمه الحفيد الرابع على وصول

ام فيصل : هههه الله يبشرك بالجنه وجعلي ابلغ بعيالك

فيصل تغيرت تعابير وجهه : ادعي لي يايمه الله يفرج همي

ذوق كانت تبغى تقوم تصرخ وتضربه (( هذا اللي فضحني ..هذا اللي خان ثقتي فيه واستقل حبي له ابشع استقلال )) لكن كل شي فيها تبنج لسانها نربط وحست بالسكون

ام فيصل مسكت ايدها : شفتي يابنيتي طلعت حامل

ذوق لحد هاللحين عيونها على فيصل هزت راسها بايوه

فيصل ناظرها بلا مبالاه لانه ماعرفها من الغطاء

فيصل مسك امه يساعدها : يله يمه اوديك لدكتور العظام

ذوق تناظره حنون على امه مثل ماكان يمثل الحنان لها كرهته وكرهت صوته

ام فيصل : يله يابنيتي ان شاء الله الله يبشرك بالحمل مثل حصيص وماوصيك سلم على امك بالقصيم ولا

قاطعها صوت السستر :ذوق ابد الازيز الباقي

فيصل لتفت للسستر بسرعه وتلفت يناظر وين ماتنادي السستر

وقفت ذوق وهي تربت على ايد امه بخفه واخيرا نطقت وكانها تثبت لفيصل اني انا اللي تدور عليها : ابشري ياخالتي يوصل و تقر عينك بولد حصه ويتربى بعزك

فيصل ناظر ذوق مش مصدق هي نفسها ذوق صوتها الناعم ايدها الرقيقه كيف ماعرفها وشلون تصير جالسه بمكان واحد معه ومايعرفها ..
حس بكل الدم اللي بجسمه تجمع براسه وعمل له ثقل

العجوز : تسلمين يابنيتي

مشت ذوق من غير لاتلتفت لجهتهم مشت مرفوعه الراس وكانها تقول ماهزيت شعره من راسي يافيصل باللي سويته ..

ام فيصل : فيصل يله وش فيك واقف

فيصل ماسمع امه كان كل تفكيره واحاسيه لذوق اللي مرت من جنبه

ام فيصل معصبه : يمه فيصل وش فيك تناظر بالمراء كذا استح على وجهك هذي متزوجه

فيصل لف على امه والصدمه ماثره عليه : يله يمه يله ..

دخلت ذوق للغرفه وبثواني معدوده دخل ابوها وتعرضت للاسئل والشف الممل وكانت واثقه من نفسها لانها مهما تمادت مع فيصل ماسمحت له يضحك عليها


الدكتوره : هاللحين اللي واضح مافيه حمل لكن بعد ماتطلع التحاليل نعرف

بو ذوق بدون نفس : ومتى تخلص تحاليلكم هذي

الدكتوره : على بكره ان شاء الله ..

بو ذوق : اوكيه يله تحركي قدامي

طلعت ذوق ساكته مثل مادخلت ساكته

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%



من مواضيعي :
  #148  
قديم 02/10/2007, 09:20 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل السادس والاربعين

العصر بالمستشفى نزلت نواره تجيب البيبسي للبنات شافت طلال جالس بكفتريا المستشفى وهو يضحك مع ممرضى لحد مادخلت عيونه من الضحك ...

نواره حست ان صورته مع امها رجعت قدام عينها بلمح البصر وحست بكره لطلال ولضحكته وشكله ...
مشت لعنده و احتقرته / القذر قذر

طلال : نواره تعالي ابغاك شوي

نواره : لااااا واثق من نفسك

طلال بدون مقدمات وهي واقفه وبينهم الممرضى الشاميه : نواره تتزوجيني

نواره تحس ان قلبها عاف طلال و سوالفه مسكت ايد الممرضه : هذي احسن لك ههههههه

مشت وتركته وقررت تنساه وتنسى سواليفه ودعت ربها يساعدها

اما طلال ناظرها وهو متاكد انها ضاعت من ايده ...
%%%%%%%%%%%%%%%%%


بعد شهر ...


بدر يناظر الفيلا الصغيره بفخر : ها جواري

الجوري مبسوطه واخيرا تخلصت من ام سعود ولمياء وصار لها بيت خاص فيها : جنااااان جنااااااااان تعقد

عمها بو عبد الرحمن : يعني عجبتكم ..؟

بدر : تسلم ياعمي ماني عارف كيف اطلع من جمايلك

بو عبدالرحمن : ولو هذي الجوري الغاليه ...

الجوري تمشي بالفيلا اللي تختار اثاثها من شهر وعلى وجهها ابتسامه عريضه : بدورررررري بدور ...

بدر ابتسم : هلا حياتي

الجوري: تعال بسرررررعه شوف هذي الغرفه ..

بدر رح لعندها وناظر السريرين اللي بالغرفه (( اكيد عاملتها لصحباتها )) : اوووه هذي ماشفتها من قبل

الجوري تجلس على السرير : وش رايك فيها جناااان صح ..؟

بدر : اوه اكيد بس لمين هذي ..؟

الجوري: للميرندات اكيد ههههه حالفين يناموا عندنا بالاجازات ..هههه

بدر ارتاح : هههه

بو عبدالرحمن : الجوري وين صاحباتك ماناديتيهم ...

الجوري : لاااا انا ناويه اعزمهم مفاجاءه واصلا محد بيحر الا نواره ... الباقي مايقدروا

بو عبدالرحمن : ليه ..؟

الجوري تمشي وتوقف عند بدر وتمسك ايده وعلى وجهها ابتسامه : ذوق وانت عارف ابوها وكيف صار بعد مانفصل عن امها .. وبنو حياتي تنتظر ولي العهد .. ولجو تجهز بانحاء العالم ... ونونو عاطله عن العمل والزواج هههه وفاضيه لي ...

بدر : وانتي ...؟

الجوري: هههه وانا مع زوجي وحبيبي وعمي الغالي ...

بو عبدالرحمن : الله يهنيك ..؟ يالله عن اذنكم برووح لام عبدالرحمن تاخرت ليها بالمشغل ..

الجوري: لااااا عمي تغدى معنا

بدر : صح والله مات

قاطعه بو عبدالرحمن : لا مافييه حلف الحكومه تنتظرني يله مع السلامه

بدر والجوري : مع السلامه ..

طلع بو عبدالرحمن مبتسم ماكان يتمنى لبنت اخوه مثل بدر رجال عند كلمته ...

بدر : يله حياتي وين حه نتغدى

الجوري ماسكته من ايده وتسحبه معها : بعدين هاللحين ابغى انبببببببسط واناظر الغرف كلها ..

بدر بجديه : جواره انتي مبسوطه معي

الجوري بنفس جديته : ولا حلمت بحياتي اعيش مثل كذا .. انت كنت حلم وتحقق

بدر : والله انتي الحلم ياقلبي .... اسف حياتي ماني عارف وش اقولك ابوي طردني وانا احس ان ..

قاطعته الجوري : بدور والله بزعل انت هاللحين زوجي وحياتي وعمي هو عمك وحصل خير ابوك كان حابيحافظ على اسمه وانا ماحبيت اضايقك دور ارمي الهم ورى ظهرك وخلنا نعيش حياتنا ..

بدر : والله انك بحريم الدنيا كلهم

الجوري : ههههه لو سمحت ببنات السعوديه كلهم انا بنوته مو حرمه

بدر رفعه : تابرني البنوته ههههههه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بريطانيا – مانشستر

منصور رافع الاكيااااس : لجون ارحميني شوي ..

لوجين : شوي بس كم محل

منصور : معه حق مسفر شال عليه ومارى يجي عارف السوق وخرابيطه

لوجين : نصور ررررررررر

منصور حط الاكياس وجلس بكراسي المحل : يله اختاري بسرعه

لوجين : اوكييييه
رفعت نص ملابس المحل بطريقه هستيريه

منصور اخذ كابتشينو وهو ينتظرها تقايس بالغرف

لوجين : هااااا وش رايك ..؟

كانت لابسه تنوره لتحت الركبه وخطر واطي وبلوزه واسعععععععه مره كان ستايل غجري

منصور : ههههههههه مصخره

لوجين باحباط : لااااااا ليه ..؟

منصور : هههههه بدليهم بس بدليهم .. انتي كلك مسطره مافيك خصر ضعيييييييييفه وين تلبسي تنوره واسعه ...

لوجين : لاتحطمني انا عارفه انه حلو

منصور : ههههههههههه اللي بعدو

دخلت تقايس وضلوا اربع ساعات على هالحال لحد ماخذت الي يناسبها والي مايناسبها ...وكل يوم طول الشهر كذا حالهم

منصور : يله مالك حجه ناكل شي

لوجين : اوكيه نحكي مع ناصر يشيل الاغراض وحنا ندخل المطعم

منصور : نسيتي ناصر بالسعوديه علشان نواره ومشويرها للمحكمه

لوجين : صح خلاص بدق على هذا معتز وحنا نروح للمطعم الايطالي

منصور بتهديد : لوووووجين ..

اوجين : ههههههه خلاص مطعم ثاني

منصور : ماهي بحاله كل يوم الاطالي او الصيني

لوجين : لهم مذاق خاص

منصور دخل لمطعم ماكدونالز ..: وجبات سريعه افيدلك

لوجين : عادي اهم شي راحتك ...

منصور : وش هالرضى

لوجين : ههههه لاني ابمر اشوف وش صار على فستان الزواج

منصور وهو يرفع المنيو : قولي كذا .. الا ماقالك شي مسفر على تاجيل الزواج

لوجين : لا عادي اصلا كلها يومين ونتزوج وش صار يعني بس تاخرنا يومين وبعدين اهم شي جهازي يكون حلو .. طيارتنا بكره يعني قرب ..

منصور (( ماعنده نظر لو انا مكانه كان ركض ومانتظرت دقيقه )): اها ..الله يوفقك

لوجين : منصوررررر محد مدخلني غيرك ترى

منصور تخرع : لا وش انا ابوي بيدخلك ودك الناس تاكل وجهنا ولد عمها وكاشفه عليه

لوجين : ماعليك من الناس تقول وتسكت

منصور : لااااااا انا اتفقت مع ابوي

لوجين : آآآف اوكيه صار - رفعت جوالها ودقت على مسفر بدلع - : هلا حياتي



من مواضيعي :
  #149  
قديم 02/10/2007, 09:21 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

مسفر وهو بعزيمة رجال : هلا والله

لوجين : كيفك حياااااتي وحشتني

منصور رفع المنيو يغطي وجهه وهو يغط على اسنانه مقهور (( حياتي وحشتني ..آه نفسي اذبح هذا المسفر )) حس بضيق وغيره مو صاحيه مالها مبررر تعوذ من الشيطان بس كل ماتخيل انها كم يوم وتتزوج هذا اللي مايسوى مسفر ...))

مسفر يطلع من المجلس : كيفك حياتي وكيف التجهيز

لوجين تنزل المنيو من وجه منصور : التجهيز تمام – تغمز لمنصور – عاااااال العال ههههه

مسفر : ليه تضحكين ...؟

لوجين : منصور يقول معه حق مسفر هرب من التجهيز لاني ببساطه تعبته

مسفر : ههههههه ياقلبي متى اشوفك وحشتيني

لوجين بدلع : وانت وحشتني مو ت ياقلبي امس لما جيت بنام ناظرت العروسه اللي ترقص اللي عطيتني اياها يوووه عرفت وش كثر احبك ..

منصور وقف بعصبيه : انا بجيب الطلب

لوجين ابتسمت له وهي مو معه مع مسفر اللي يكلمها بصوت مشتاق : والله انا اللي غاث رنا بسوالفي عنك حتى انها تعصب ههههه وتقول دامك مشتاق لها طير عندها ...

لوجين : تعااااال خذني بكره

قاطعها مسفر : اقسم بالله نفسي بس انتي عارفه الوالد مريض والمحل ماله غيري
وليه العجله بكره انتي عندنا وبعده انتي لي ..

.....................

منصور واقف عند الطلبات يطلب وهو معصب .. بعد ماطلب لف على مكان لوجين وهي مبتسمه ومستحيه وهي تحكي مع مسفر ابتسم لبسمتها (( وش فيك يامنصور ابط نفسك ..يالله وش فيني ناسي انها متزوجه وتحب مسفر وحاولت تنتحر علشانه وماتتعتبرني اكثر من ولد عم واخ .. – ضرب الطاوله بيده – مايستاهلها مايستاهلها ..انا الغبي مناديه بنفسي ...

رجع لطاوله و لوجين تقول : لا ياحبيبي بريطانيا واهلها مايسون بدون ... اقسم بالله ان بريطانيا ماصخه بدونك

مسفر : هههه حلوه هذي ماصخه كانها كلمتي

لوجين : ومنكم نستفيد

مسفر : هههه مشتاق واله مشتاق

سامي اخو مسفر : يالعاشق يله الرجال ينتظرونك

مسفر : حبيبتي الاهل يبغونك احاكيك بدين

لوجين : اوكيه بالليل باي ..انتبه على حالك

مسفر : من عيوني وانتي انتبهي على نفسك

لوجين : اوكيه باي ..

منصور كان يشغل نفسه بجواله وهو من داخله يغلي من الغيره

لوجين : ها نصور كيف العشاء

منصور ببرود : دقايق وجاهز

لوجين : وليه تقولها كذا

منصور لحد هاللحين عينه على الجهاز : يعني كيف اقولها وانا ارقص ....

لوجين مستغربه : منصور وش فيك متضايق

منصور (( بيهمك يعني خليك مع حبيبك مسفر )) : مافيني شي ..

لوجين تمسك ايده وقالت باهتمام : في احد ضايقك وانت تطلب الطلب

منصور رفع عينه عل ايدها المحوطه على ايده وكانت ايدها دافيه بعد حرارة الجوال (( والله احبك يالوجين احبك يابنت عمي ... مانتي عرفه وش تاثيرك علي )) رفع راسه لعيونها وقال بنظرات غريبه النسبه لها : لو سمحتي لوجين ارفعي ايدك عن ايدي انا مو مسفر زوجك انا منصور ولد عمك

لوجين انصدمت من كلامه ليه يقولها كذا وهي حبت تواسيه وكانت حاطه ايدها بعفويه ليه يزعل لاااااا منصور في شي مضايقه بس مايبغى يحكي .
رفعت ايدها .: اوكيه .. سوري

منصور ضل يتاملها فتره وعيونه تناظرها بعشق : انا اسف لوجين اعصابي شوي تعبانه كم يوم مو نايم كويس

لوجين بتشكيك : اكيد بس هذا اللي فيك ..

منصور : اكيد

رجع لجواله لوجين تناظره يحليله ولد عمي كنه بزر لازعل بوزه ينمد لقدام وحك على هالفكره : هههههههه

منصور ناظرها مستغرب : بسم الله وش فيك

لوجين : هههههه

منصور ابتسم على ضحكها الهستيري : اسكتي اللكل يناظرك

لوجين هدت شوي : منصور شكلك تحفه ههههه شفايفك كانك بزر هههههه والله بزر ليه تمد بوزك ههههههه

منصور : ووهذا اللي مموتك ضحك ..

لوجين : هههههههه انت ماشفت شكلك ههههه

منصور حط ايده على خده يناظرها : ودام هذا اللي بيضحك امده للفجر

لوجين دمعت عيونها : ههههههه

من كثر ماهي مبسوطه صارت سخيفه ...

منصور ضحك لضحكها : ههههههههههه
وضل يناظرها بتامل قبل لاينحرم من عيونها

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره : يبه خلاص لاتخاف كلها كم يوم وتطع من لمستشفى

بو نواره: لا اااا هم بيغون يقتلون انا اعرف هالمستشفيات يبغون يتربحون منا

نواره : وذا بيقتلونك على شنهو ياحسره من جمالك والا عقلك اللي طاير نصه طيرته غاده والنص الثاني طيره الخمر ... ههههه والله انك تحفه

بو نواره : ولو ماجلس

نواره : خلاص بحكي مع الدكتور يطلعك بكره عاد انت نام هاللحين

بو نواره : طيب ....

نواره : خلاص ياحلو رضينا

بو نواره ابتسم : زييييين ....

نواره : يله باي بروح للمحكمه علشان ملية الارض وهالخرابيط

بو نواره : اي ارض ..؟

نواره : ارض غاده امي اللي مو راضيه ترجعها لك بعد ماسرقتك ..

بو نواره : خلاص انا متنازل عنها

نواره بحقد : بس انا لااااااا

بو نواره : سوي اللي تبغين ..

طلعت نواره وكان ناصر ينتظرها : هلا والله بالوسيم

ناصر ابتسم : اهللللين

نواره تتنهد : والله انك عذاب تهبل

ناصر : اقول امشي بس امشي هههه

نواره بعصبيه مصطنعه : مو كذا الناس يحكون مع صديقة عمتهم ...

ناصر ابتسم : نواره يله لانتاخر على المحكمه

نواره : بعد تبتسم لا اااا انا اذوب ههههه

ناصر : ههههه

نواره : انبسطت من قدك مزيون ومدير اعمال الكاسر وسرك عنده والشغل مايمشي بدونك والبنات عليك مثل النمل

ناصر ابتسم من قلب : نواره يا حلوه مشينا بس مشينا

نواره تناظر : ياخي انت قمر من البدايه وانا اقول عنك قمر والله تخبل ..

ناصر ماسك ضحتكه هالبنت خبله طول حياته عاش ببريطانيا بس ماشاف مثل جرائتها : نواره خلاص ...

نواره : والله انك شي حتى وانت معصب يله بس يله عندي مشوار لبنو بعدها للمحكمه بعدين لبنت عمي واسمع اذا كنت عند بنت عمي دايم ناظر فيني وصير مفهي من جمالي عرفت وهالحركات

ناصر الضحكه اللي مسكها طلعت قيه ببمر المستشفى الممنوع فيه الازعاج : ههههههههههههههههه

نواره : وجع لاتصدق اصلا ماندي بنات عم كثير

ناصر ضحك لحد ماوصلوا لغرفة البندري : انتظرك هنا

نواره : اوكيه لاتروح وانتبه لاتخطف هالممرضه الهبله اللي من يت تقز فيك ..

ناصرلحد هاللحين مبتسم : اوكيه ..

دخلت نواره على البندري

البندري جالسه مثل العاده على الاطلال تنتظر رائد وسفره اللي طولت ومقرره تنفصل عنه اول مايرجع

نواره : صبااااااااااااح الخير

البندري : قوللي مساء للخير الناس مغرب

نواره : جد نسيت الوقت كيف النونو

البندري بضيقه : ينتظر ابوه

نواره : لاتخافي بيرجع ... وبلا حركات رومنسيه تهذرين مع بنك يالهبله

البندري : اذا صرتي ام بتعرفي

نواره : ايه هيييييين .. بدينا نتفلسف ام ومش عارفه ايش

اليندري: ههههه نواره ماتخيلك شكلك حامل يالعربجيه

نواره : ولا انا ههههههههه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

محمد : هابشر وش صار مع عادل

بو ذوق : الحمار مو راضي وهذا حنا نحاول

محمد: اسمع مني واترك فيصل التركي يحكي معه يمكن يفيد

بو ذوق عصب : الا فيصل سمعت هذا الثاني حاقد

محمد : حرام عليك تضلهم رجال وسبع .. لاتعاند وتخسر رائد للابد

بو ذوق وقف بعصبيه : انت ماشفت صوره مع مسودت الوجه اكيد مراح يرضى

محمد : انت جرب وش خسران ...

بو ذوق : الموضوع منتهي

محمد : خلاص براحتك بس اسمع انا اختي يوم عن يوم اشوفها تموت قدامي وماني مستعد انتظرها تروح من ايدي اذا تبون حفيدكم يعيش رجعوا ابوه

بو ذوق : خلاص قولوا لها غرق بعيارة السلام مع اللي غرقوا

محمد : ايوه علشان تموت علي

بو ذوق : انا بتصرف واذا مانفع نجرب اللي مايسمى فيصل

محمد: اوكيه اشوفك على خير يله مع السلامه

بوذوق : مع السلامه ...

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

فيصل : الله يبشرك بالخير ان شاء الله

محمد: يله انا عملت اللي علي والباقي عليك

فيصل : ابشر ولك اللي نبيه يابو مشاري الغالي ...

محمد: ههههه الله يجمعك معها بالحلال

فيصل : آمين يله بالاذن عمل اتصلاتي ومشاغلي

محمد : هههه عاد ماوصيك مصير علاقتك بذوق على هالسالفه

فيصل : لا تخاف ان شاء الله تشهد على عقد زواجي قريب

محمد : ان شاء الله

سكر فيصل والدنيا مو سايعته من الفرحه : ههههههه

طلال : انتبه لاينشق حلقك فرحنا

فيصل : واخيرا واخيرا .. – مسك ايد طلال – طلول نخيتك

طلال : ها ..

فيصل : طلبتك يا رجال

طلال : امررررر اذا اقدر

فيصل : تتفاهم مع عادل بطريقتك

طلال : ابشر مايجيبها الا ولد "وايل " ركين

راكان داخل : وش فيه ولد وايل يالفسقانين ..

طلال : عادل خوينا الدكتور عور راسنا مو راضي ينتازل وماحد يعرف يتفاهم مع الاشكال غيرك ..

راكان مد ايده : الفلوس بسرعه هالاشكال تبغى تنهب ..

فيصل : راكان مستقبلي كله بيدك ..

راكان : ولو انا ولد قطر ومايحلها غير العنابي

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره : ناصرررررررر اسرع بلا برود

ناصر : ليه معصبه الارض وصارت لبوك وامك سكتت

نواره : -----------

ناصر : اوه وش هالسكوت

نواره تفكر كيف قست على امها ووقفت بوجهها بالمحكمه بس تستاهل مارضاها انها ضحكت عليهم بترجع لابوها بعد تسرق ارضه : _--------------

ناصر سكتت احترم سكوتها

نواره شهقت : وقف وقف سيارة ايس كريم

ناصر : ايس كريم بس هذا وصخ

نواره : يالبرستيج وقف بس وجب لي فراوله و فانيلا

ناصر ماقدر يلحق على السياره : خلاص باسكن روبنز ..

نواره : كله منك يالسلحفاء ,,, يله باسكن باسكن

ناصر وقف السياره عند باسكن ونزلت نواره تشتري ورجعت ومعه اثنين بس هذي المره جلست قدام : تفضل وادفع الحسب لوسمحت

ناصر : مادفعتي ..؟

نوارره : الا بس بتدفع لي اللي دفعتلك

ناصر : ههههههههه ابشري ...

كلوا ايس كريم وناصر يسوق بهدوء ..

نواره : وش رايك تتركني اسوق هالمكان فاضي ومحد حولك ..

نواره عرفهه الرد بس حبت تستهبل

ناصر وقف على الجنب ونزل وفتح لها باب السياره : يله انزلي ..

نواره مستغربه : انزل وين بترميني بالشارع

ناصر : ههههه لا مو انتي حابه تسوقي يله وريني سواقتك

نواره : ههههههه من جدك وناسه هههههه

قفزت للكرسي اللي بجنبها : يله نطييييييييير هههههههه

جلس ناصر .. ونواره كانت قمة سعادتها معقوله ناصر فضيع وفري وتفكيره مثلها مو مبين عليه الهادي ...

ناصر : لا ماهقيتك بطيئه لهالدرجه

نواره تدوس بنزين : هههههههه ابشرررررررررررر

ناصر : ايوه كذا مع انك بطيائه لهاللحين


نواره داسة على 120 وهي تصرخ من الحماس والفرحه

بعد السواقه والتفحيط نواره جلست بالسياره تضحك ميته ضحك كانت من ساعات متضايقه وتحس الكون ضيق اما هاللحين قمة انبساطها ...: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه

ناصر لف عليها وهو مبتسم : انبسطتي

نواره : مرررررررره والله انك خيال ...

ناصر غمز لها : حاضرين للحلوين ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

محمد : ها البندري كيفك ليوم ..؟

البندري من اول مادخلت للمستشفى تستحي تناظر بعيون اخوها : الحمدلله



من مواضيعي :
  #150  
قديم 02/10/2007, 09:22 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

محمد : لا وجهك منور شكل حمود صغير مريحك

البندري ماقدرت تمسك ضحكتها العاليه : ههههههههههههههههه

ام البندري : بسم الله وش فيك

البندري : ههه كل واحد يختار اسمه للبيبي – غرقة عيونها فجاءه وراح صوتها - لان ابوه مو فيه تختارون على كيفكم

ام البندري مسكت ايد بنتها : لا ياحبيبتي لاتحكين كذا ان شاء الله بيرحع رائد من السففر وهو اللي بيختار اسمه

البندري : بيرحع هههه يمه تضحكين على مين انتي انا مو بزر وعارفه – بكت – اللي قاهرني دامه مايبيني ليه يروح كذا فجاءه يقولي انه مايبغاني والا بس كذا جد مستهتر ماعنده مسوليه

محمد قاطعها : لا يالبندري رائد عنده ظروف واول مايرجع بتعرفين منه كل شي

البندري بعصبيه وهي تمسح دموعها : ومن قالك اني برجع معه يخسى الاهو وم

محمد ساكت يناظر امه اللي تبكي لبنتها ودها تقول لها عن رائد بس نظرات محمد المهدده ..


%%%%%%%%%%%

بو ذوق : ذووووق ذوق ياحماره

ذوق ركضت لابوها وهي ترتعش : هلا بابا

بو ذوق : كم مره قلتلتس لاتقولي بابا بلسانتس النجس ..

ذوق دموعها جفت من كثر البكي نزلت راسها : .............

بو ذوق : امتس عرفت ان رائد ماكان بعبارة السلام

ذوق طلع صوتها مبحوح : ايوه ...

بو ذوق : وش قالت ..؟

ذوق : مادري مو انا اللي قلتلها

بو ذوق بعصبيه : اجل من حبيبتس فيصل ..

ذوق نزلت دمعتها ومسحتها بسرع علشان مايشوفها ويضربها : لا نادبه ..

بو ذوق : اها ..اسمعي اخوتس رائد بيطلع بعد يومين اوبالكثير ثلاث ايام ..

ذوق شهقت : رودي بيطلع ... متى وكيف ..؟ان

بو ذوق : لايكثر هرجتس بس وانقلعي من وجهي انا اقولتس علشان تجهزي له غرفه غير غرفته اللي قبل لانه بياخذ عروسته من غير عرس

ذوق : من غير عرس كيف بنو عارفه ..؟

بو ذوق : يله تحركي انتي وجهتس ..

ذوق : .....
وقفت متردده تحكي مع ابوها ولا لا

بو ذوق رمى الريموت على وجهها : جعلتس ماتطبين لجنه ان شاء الله اتحركي ماتسمعين

ذوق قفزت من مكانها وحكت ايدها على كتفا مكان الريموت وهي تغالب دموعها : بابا انا... ان..... – بلعت ريقها- بابا مم

بو ذوق ناظرها باحتقار : وش تبين انتي وجهتس

ذوق بشجاعه مصدنعه قالت بسرعه : بابا ممكن اروح لزواج لوجين بعد بكره ..

بو ذوق باستهزاء : نعم وش قلتي عله ذوق ماسمعتس

ذوق بلعة ريقها : بابا تكفى بس ساعه ساعه ورجع

بو ذوق : كل خراتس ماعاد الا هي بعد سواد وجهتس ناويه تطلعي والله ماخربتس ا لا هذي لوجين وشلة لفساد

ذوق نزلت دموعها اللي مسكتهم وصرخة وهي ترتجف : بابا انت ليه تكرهني بابا انت قاسي

بوذوق حن قلبه على شكل بنته تنرحم شكلها يكسر لخاطر

ذوق انهارت : بابا انا احبك بابا انت حبيبي والله اسفه انا غلطت – رمت نفسها عند رجل ابوها تبوسها – والله احبك...
كل الناس تحتقرني الا انت ماتحمل اشوف هذي النظره

بو ذوق كان نفسه يضم بنته ويمسح على شعرها بس اللي سوتها بنظره مو قليل مو قليل ابدا : ابعدي عني يالفاخره انتي سودتي وجهي وجه امتس ومالتس بقلبي مكان ....
ابعدها بايده عنه : كان فكرتي فينا قبل وفكرتي بنظرتي على قولتس ياذوق انتي خنتي ثقتنا فيتس انت م

ذوق ركضت لغرفتها ماتبغى تسمع شي اللي فيها مكفيها خلاص غرفت غلطها واندمت عليه وتتمنى انها ماتت قبل لاتسويه ...

%%%%%%%%%%%%%



الجوري جالسه بصالة بيتها الجديد استقلت فيه بعيد عن ام سعود ولمياء ومشاكلهم (( ههههه يام سعود حاكيه مع عمي علشان يخرب علينا واترك ذوق ..ويهددنا بالفلوس والبيت هههه والله مادريتي انا عمي يشتري بدر ويشتري ابوه ههههههه ))

بدر طالعه من الغرفه وهو معقد حواجبه من قوة النور : جواره وش فيك صاحيه ..؟


الجوري وعلى وجهها ابتسامه : حبيبي ازعجتك ..؟

بدر يتثاوب : اكيد النور طالع من فتحت الباب ..وش عندك مانمتي ..؟

الجوري : بدر تعال شوي

بدر يتثاوب اكثر : هااااا

الجوري : تعال وش خسران

بدر راح عندها : ها ترى فيني النوم ..

الجوري : عادي عمي المدير وانا بتوسط لك عنده اذا تاخرت

بدر : ههههههه كاشخه بنت اخ المدير

الجوري وقفت : تعال نتمشى بره البيت

بدر : ها لحين

الجوري تناظر الساعه : تو الناس الساعه 11 انت اللي نايم بدري

بدر : يله تعالي

جلسوا على درج مدخل البيت

بدر : هههههههههههههههه

الجوري : ليه تضحك؟

بدر : اللي يشوفنا يقول مخترعين بالبيت الجديد

الجوري : ههههههههه

بدر : هههههه

الجوري تتامله : الله لايخليني من هالضحكه ..

بدر ناظرها مستغرب : وش عندك ..؟

الجوري ابتسمت بحب واسندت راسها على كتفه : سلامتك كذا بس مشتاقتلك

بدر : هه ههه اربع وعشرين اعه بوجهك ومشتاقه لي لا عندك شي ثاني

الجوري نزلت دموع من عيونها بللت كتفه لف عليها مستغرب : الجوري وش فيك

الجوري: لااااا لاااا لاتتحرك خلني كذا على كتفك وبحكي لك كل شي

بدر : جوري خوفتيني ساعه تضحكين وساعه تبكين م

الجوري مسكت ايده وباستها : الله يطول بعمرك ويحفظك لي

بددر عقد حواجبه خاف عليها تصرفاتها ماتطمن بس ابتسم وباس ايدها : ويطول بعمرك انتي ولا يحرمني منك


الجوري وهي تناظر السماء وراسها على كتفه : بدر انت عارف انك هاللحين عندي الدنيا ومافيها

بدر ضحك من مشاعر الجوري الجياشه : ههههههههههههه

الجوري تكمل وكان ضحكته انعشت قلبها : تذكر بدر لما شفتك اول مره عند النادي وتفلت بوجهك

بدر : يوووووه وش ذكرك هاللحين

الجوري : ههههه لحد هاللحين حاقد

بدر : لا كنت غبي ومتهور بتصرفاتي ومارضيت ام العيون الزرقاء تتفل بوجهي

الجوري : انا ماعاتبك انا اقولك اني كنت ميته رعبه من نظراتك لي .. بدور لما خطبتني ههههه على بالي بتزوجك انتقام مثل القصص والافلام بس طلعت الحياه غير ماضنيت ان في قلب يخون التهديدات والوعيد

بدر : ندمانه ..؟

الجوري بسرعه : لاااااا غبيه الا احمد ربي اللي جمعنا يوا مهما كانت ظروفنا ...

بدر : جواره احكي لي عن حياتك قبل عن كل شي ماعرفه عنك

الجوري : يالله هذي يبغالها جلسى وانا تعب جسمي من السيراميك البارد

بدر : اوكيه ندخل لداخل وتحكين لي هناك

الجوري تناظره من طرف عيونها : وانت مايحتاج تحكي لي عارفه سوالفك دامك من ربع طلال ..

بدر ناظرها نفس النظره : يعني اقولك نفسي الشي دمك من صديقات ذوق

الجوري : حرام والله ذوق مالها ذنب

بدر : بتقولي لي فيصل خويي

الجوري ابتسمت : اببداء سواليفي عن البندري اوكيه

بدر تنهد وهو يوقف : قومي قومي وداخل نتفاهم

الجوري: ههههههه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

بزواج لوجين ومسفر ....
اليوم اللي انتظروه كثير وتمنوا يصير لهم من سنه تقريبا ...

لوجين تبدل الفستان / هذا احلى صح

نواره : لاااااا اللي قبل احلى

الجوري : انا اقول هذا اللي فيه حرفك وحرف مسفر بالعنابي احلى

نواره : لااااا ماعليك منها اللبسي الابيض الثلجي احلى

البندري جالسه على الكرسي المتحرك لان الجنين معذبها : هذا ولا هذا الفستان اللي فيه فضي احلى افخم ..

لوجين تناظر بست الفساتين اللي شترتهم لزواجها وهي محتاره ايهم تختار : والله بنجن وين ذوق مراح تجي

نواره : لا انتي عارفه بس لاتخافي انا بجيبها

البندري بحقد : ليه مو جايه الحمدلله والشكر ليكون مثل اخوها عايفه الناس كلهم

الجوري: بنو وش هالحكي حرم لاتظلميها

لوجين متوتره مره : بناااااات وبعدين معكم ايهم اختار ..؟

الكزافيرات والمممين ينتظروا اختيارها للفستان ... بفضول من بتختار تصميمه ...

نواره : قلتلك الثلجي والله بتطلعي فيه ملكه

الجوري : لاحبيبيتي بالابيض الليفيه حرفينهم بالفوشي جنان بيحسها تموت فيه وحاطه حرفه بزواجهم

البندري : لا انتي معها الفضي احسن فيه فجامه لاتوصف

لوجين : آآآآآآآآآف ماعندكم سالفه ... لارا هاتي جوالي بسرعه

لارا ركضت و عطتها جوالها : تفزلي

لوجين دقت وبعد ثلاث رنات جاءها صوت منصور وهو يتصنع الفرحه لها ويحس انه ينزف من جوا : هلاااا والله بالعروووووس

لوجين : هههه والله انت اللي تفهمني هههه

منصور اختفت ابتسامته المصطنعه : افا عليك انا بالشوفه ...

لوجين : تسلم لي لقول منصورررري وش رايك اي فستان اختار

منصور : اختاري واحد من السته اللي اخترناهم سوا

لوجين : نصووووووو هنا المشكله اي واحد من السته اختار

منصور بصوت مبحوح : اللي فيه حرف M & L لو انا احب عروستي تلبس حرفي مع حرفها

لوجين : والله مشكوووور باي

سكرت السماعه مستعجله ..

منصور ضل يناظر السماعه فتره بعدها سكرها وهو يبتسم باستهزاء لنفسه هذا وهو حالف مايحب بعد الاء المرحومه بس لوجين تنحب وتدخل القلب ..

.......

نواره : هاللحين ساعه نقنعك وبس ضحك عليك منصوور بكم كلمه صدقتيه

لوجين : هههه نواره اعقلي وروحي جيبي ذوق فستانها عندي ...

نواره : ذكرتيني نصور ينتظرني بره

البندري : انا بطلع نخنقت هنا من الاستشوارات والحر

الجوري : لاتوقفي مو زين على البيبي

البندري توقفت ببطى وبطنها قدامها : ماعليك ادبرها

نواره طلعت بسرعه بره

لوجين وهي تاشر للخدامه تشيل الاكياس اللي فيهم الجزم : الا بنو وش قلتوا لناس عن حملك

الجوري : محد له وجه يحكي

البندري : عادي ماعلي من احد

لوجين : حركااات هههههه

البندري طلعت ببطى لبره وهي تجر رجلها بثقل : يارررربي فستان ثقيل كل منك يا لوجين الله يسامحك

الجوري : هههه يله وش تنتظري يالعروس البسي

لوجين : لاااا لماتوصل ذوق

الجوري : اجل قومي نرقص شوي ..

لوجين : ههه عرو هبله ها ... شغلي وحده وحده

الجوري : اليوم الخميس كل شي حلال

لوجين : ههههه تذكرين ببريطانيا الخميس كل شي حلال هههه

الجوري شغلت المسجل وجلسوا يرقصون

بنات ماعندهم حياء خخخخخ

.............

نواره دخلت بهدوء الحديقه

ناصر بهمس / نواره لو طلعوا اهلها

نواره : لاتخاف محد حولك .. تعال من هنا ورى

ناصر : متاكده والله انك مهبوله

نواره : احترم نفسك واذا بتغلط ارجع لسياره بس قبل ارفعني للبكونه

ناصر : امشي امشي يالهبله

نواره : هههه

ناصر : اوشششش

نواره بهدوء وهمس : ههه

ناصر بصوت عالي / هههههههه احلفي ..

نواره سد فمه : اوشششش بتفضحنا

ناصر غض ايدها بقوه صرخت : ايييييييييييييي

ناصر /ههه يالسودانيه ايييي

نواره ماسكه ايدها : تعور

ناصر : علشان ماتلمسيني مره ثانيه انا اخاف على نفسي

نواره : امش بس امش لاتلوع كبدي تخاف على نفسك والاجنبيات اللي بالي بالك

ناصر : هههه

نواره تسلقت لعند بلكونة غرفة ذوق وناصر تحت يراقب وكانهم حراميه ..

نواره فتحت البلكونه : ذوق ذوق

ذوق كانت تبكي مقهوره زواج لوجين وماتحضره ومايفصلهم عن بعض اي شي : نواااااااااااااره

نواره : هههه سكري فمك ويله تعالي معي

ذوق : ويييين ..؟

نواره : لاتمدي حكيك والله بذبحك ..تقهريني ..

ذوق : كيف دخلتي ..؟

نواره : هههه نصور المهم تعالي معي

ذوق : اهرررب

نواره : ذوق بذبحك شغلي مخك نهرب هاللحين وترجعي قبل 12 ياسندريلا

ذوق خافت : لاااااااااا

نواره : يووووه يالليل لمتى انتي خوافه كذا يله بسرعه ...

ذوق بتردد : لااااااا مستحيل

نواره سحبتها : يله بسرعه ..

ذوق مشت معها وهي خايفه وبسهوله تسلقت البكونه ونزلت والمشكله ذوق توهقت مو عارفه تنزل ... نواره طلعت لها ونزلتها بسرعه وهي ترتجف وذوق ميته خوف ...

.............

لوجين لبست الفستان و بجنبها ذوق ترتبه لها وهم يبكون والجوري تبكي معهم

نواره : ههه الحمدلله والشكر العقل نعمه

ذوق : نوووووواره ..

نواره : بطلع بيرفون مسيفروه هاللحين

لوجين : مسيفروه بعينك هههه ...

مسحوا دموعهم ووقفوا ببداية الدرج يناظرون زفت الرجال ...
مسفر كاشخ بالبشت وبجنبه ابوه ووراه اخوانه وربعه وكل اهله مبسوطين ونهار كان معهم بالزفه ماحضر الا علشان يشوف رنا وبس مع انه كان اول المتعصبين لفكرت ان مسفر يتزوج بره العايله بس دامه صار لازم يشوف رنا ..

كانوا يمشون على الجسر القزاز اللي تحته حوض اسماك القاعه كانت كلها وكانك ببحر من الاحواض والجسر والمسرح الشفف وبجواه اسماك واعشاب بحريه كان الجو جنان ..

ذوق : لجون شوفي منصور

لوجين عينها على مسفر : فاضي لك شوفي ميسو طالع جنان



من مواضيعي :
موضوع مغلق

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
برنامج شهر عسل في بريطانيا وايرلندا ماليزيا تورز إعلانات وتسويق 0 08/03/2017 06:47 PM
دورات لغة إنجليزية فى بريطانيا سلطانة إعلانات وتسويق 0 13/02/2016 02:07 PM
دورات تدريبية في بريطانيا سمير كمال إعلانات وتسويق 0 09/01/2016 07:34 PM
دورات تدريبية في بريطانيا سمير كمال إعلانات وتسويق 0 09/01/2016 06:45 PM
دورات تدريبية في بريطانيا سمير كمال إعلانات وتسويق 0 09/01/2016 04:10 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات