عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > منبر السياسة
منبر السياسة منـبر للنقـاش والحوار الهـادف، أخبار الرأي والرأي الأخر، تحليلات، وعمق في الطرح والتحليل

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 20/02/2007, 08:52 PM
hassanalshami
مُشــارك
 
بث ما يجري بين السنة والشيعة ومن المتلقي

بسم الله الرحمن الرحيم



بث ما يجري بين السنة والشيعة ومن المتلقي

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد الصادق الأمين الذي يقول في ذلك اليوم المشهود الذي سيكون لي ولك ولكل من خلقه الله من البشر والجان وغيرهما حضور فيه سوف ترى عظمة الحبيب صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم حين يشير بيده الشريفة على زحف جهنم ان تقف فتقف والكثير الكثير الذي نتمنى من الله ان نراها والجنة الفردوس منازلنا ان شاء الله ، اللهم انك جعلت لنا نبينا محمد صلى الله عليه وسلم نبي الأمة المحمدية اللهم فامتنا من هذه الدنيا ونحن نقر لك انه أداء الأمانة ونصح الأمة وجهاد في سبيل الله وأعلمنا بالحلال والحرام وكل ما يقربنا إلى الأعمال الصالحة ووصف لنا الجنة وأعلمنا طريقها وارد منا ان نكون في الفردوس الأعلى ووصف لنا النار وأعلمنا كيفية الاستعاذة منها ، وأرشدنا بكل شيء يقربنا إليك يا الله ، اللهم فامتنا على محبته والسير على سنته والأدب مع سنته المطهرة ومجاهدة أعداء الله ، وعلى آله الطيبين وصحابته الكرام الأخيار وعنا نحن وفيهم ان شاء الله تعالى .
أخواني أخواتي في الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كل يوم يمر بسرعة والأحداث تتكاثر على الأمة وكان علي وعليك التمعن لكل حادث يحدث وتمعن أسبابه والكيفية وما هدف من ذلك الحدث ان يحدث وما سبب ذلك الإنسان ان يقتل وهو بري من أفكار ضيقة التي ملئت في عقول بعض من الناس فلم يتمالك نفسه إلى وهو يملي بطنه بحزام من المتفجرات ويريد ان يفجر نفسه في مكان هادى يملئه الكثير من المسلمين ويتفاخر بأنه سوف يحصل على الشهادة في أن يفجر نفسه بينهم فلما وصل إلى منتها وعلما انه الآن سوف يحصل على الشهادة فعل فعلته وفجر نفسه وفجر المسلمين الأبرياء معه ولم يرحم الشيوخ ولا النساء ولا الأطفال ولا الشباب ولا الشابات ولا الممتلكات مات وهو ضان نفسه ان في الجنة ولكن نقول لكل من مات من المسلمين في تلك الحادثة غفر الله لكم وجعل لكم جنة الفردوس منازلكم ومبروك لكم الشهادة ان شاء الله تعالى .
ما ذنب مسلم ان يقتل بهذه الطريق وما سبب تخويف النساء بوقوع تلك الحوادث وما ذنب ابن ان يرجع الى بيته وهو يرى أبيه ملقى على الأرض صامت لا يتكلم وينظر إلى من حول فيرى الدموع تنزف من أعينهم فيصيح بينهم أبي ما لك فينطلق إلى أبيه ويقبله ولكنه لم يحصل لسؤاله جواب ، حوادث صار انتشارها بين الناس شيء من العادي وهذا شيء عجيب .
أخواني أخواتي في الله
ان الذي يريد بفعلته الماكرة قتل المسلمين أهل السنة لأنهم يحبون ابوبكر الصديق وعمر الخطاب رضي الله عنهم أجمعين فهم اجدر بهم بان يموتوا لأجل محبة الصديق والفاروق رضي الله عنهم أجمعين ولي ولك الفخر بان نموت لأجل الشيخين ابوبكر الصديق وعمر بن الخطاب رضي الله عنهم أجمعين والصحابة أجمعين وعلينا ان نقف صف واحد بل ونجاهد كل من يتكلم أو يحاول ان يتكلم عن أي صاحبي فكيف من يتكلم عن الصديق والفاروق وأمنا عائشة وكذلك أمنا حفصة رضي الله عن صحابته أجمعين ، ان عليك أخي ان لا تترك الأمور تتزايد على الأمة بل واجب علينا التصدي لها بكل ما نملك من قوة أنت تملك المال وإخوانك يملكون القوة وآخرون يملكون الصناعة ومن هنا سوف نخمد الفتن التي تتقاذف على الأمة المحمدية .
أخواني أخواتي في الله
إنها من الشجاعة بل من الإيمان أن نموت وقلبنا يملؤه حب الصديق والفاروق وأمنا عائشة وحفصة رضي الله عنهم أجمعين ، ولذلك كان علينا نشر أخلاق الصحابة بين أولادنا وبناتنا وان نجعل بناتنا في نصب أعينهم التقيد بأمهات المؤمنين فلا يتفاخرن بمعرفة فنانه ولا فنان ولا مغنية ولا مغني ويتنقلن إلى المسارح لمشاهدة فنانة ويفرحن بالتصوير معها وكذلك يتنقلن إلى المسارح لرؤية فنان ويفرحن بتوقيعه على ورقة أو على فنلة والعياذ بالله .
رسالة ود ومحبة إلى كل أب من أخيك في الله

ان من كان قبلنا ناس ربوا أولادهم على الخوف من الله والسير على خطى الحبيب صلى الله عليه وسلم ربوهم وهم لا يزالون في المهد فلقد كانوا يحصنون أولادهم وهم صغار في الليل والنهار يحصنونهم من كيد الشيطان والعين ومن الحسد بل وكانوا يقرون عليهم آية الكرسي والآيتين الأخيرتين من سورة البقرة وكذلك أيضا الفاتحة وسورة الإخلاص والفلق والناس فلم يكن يقدر عليهم الشيطان لا في الليل ولا في النهار ومن هذا صارت عقولهم صافية تتلقى العلم وتحفظه ومن هذا سمعنا عن أولاد لم يتجاوز أعمارهم السابعة حفظوا كتاب الله وحفظوا الكثير من الأحاديث عن نبينا محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، فلما قيل للأب ماذا سوف تفعل ؟ هل حقا سوف ترسل ابنك إلى تلك المدينة ؟ قال نعم سوف أرسله وأنا متيقن ان ابني سوف يكون في عناية الله وانه سوف لن يفعل ما يغضب الله لانه تربى على محبة الله ورسوله وهو لا يزال صغير ولن يضره ما سوف يشاهده في تلك المدينة فقلبه ثابت على الخوف من الله والسير على نهج الرسول صلى الله عليه وسلم .
رسالة ود ومحبة إلى كل أم من أخيك في الله

ماذا عساي ان اكتب عنك أيتها ألام الحنونة فلقد كنت لزوجك خير زوجة وكنت لاهل بيته خير زوجة وكان الناس يتكلمون عن أخلاقك وحسن كلامك وحسن ملبسك وحسن مظهرك ولقد أتعبك ذلك المولود الذي ملئ بطنك أتعبك في تحركاته أتعبك في كبره أتعبك في خروجه أتعبك في رضاعته أتعبك في غسيله أتعبك في أكله أتعبك في تربيته ومن هنا كان عليك المحافظة على أولادك في هذا الزمن من الأغاني والأفلام والمسرحيات وكل ما يعبد أبنائك عن القرآن والسنة المطهرة .
أخواني أخواتي في الله
تعالوا بنا نتعرف عن بعض أخبار بعض الأقوام كيف هم ربوا أولادهم فلقد ربوهم على بغض النبي محمد صلى الله عليه وسلم بأساليب يراه الأولاد مقنعة كيف ، ان بعض الناس الذين ليس في قلوبهم إيمان بالله ولا برسوله صلى الله عليه وسلم ، الذي يكره النبي محمد صلى الله عليه وسلم يأتي لأبنه أفضل لعبه فيتركه يلعب بها ويترك له المجال بان يدع أصحابه مشاركته فرحته فإذا جاء يوم مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم وانتشر في العالم ابتهاج المسلمين بيوم مولد النبي محمد صلى الله عليه وسلم وابتهج المسلمين بهذا اليوم الذي أشرقت أشعته على افضل المخلوقات نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، قام في صباح ذلك اليوم ذلك الإنسان بأخذ تلك اللعبة وأخفاها عن الأنظار ، فلما استيقظ الابن أسرع إلى لعبته فلما يجدها ولكنه وجد أباه يقول له مالك يا بني قال له أني لم أجد لعبتي يا أبي فيقول له ذلك الأب المبغض لنبي محمد صلى الله عليه وسلم لقد أخذه ذلك الإنسان الذي يحبونه المسلمون والذي يدعى محمد فيقول الابن لماذا يا أبي فيقول الأب لأنه لا يحبك ولا يحب أبوك ولا أمك وأني يا ابني سوف اشتري لك غيرها ، فيرد ذلك الطفل الصغير وهو لا يعرف حقيقة الموضوع وأنا كذلك لا احب محمد ، فيتربى ذلك الطفل الصغير على بغض محمد وهو حقيقة لما يعرف من هو محمد صلى الله عليه وسلم ، ومن هنا تعال بنا إلى أقوام ربوا أولادهم على بغض وسب والخوض في الكلام الرذي عن من شهد الله عنهم انهم خير العباد وترضى الله عنهم وترضى كذلك رسوله صلى الله عليه وسلم عنهم أجمعين ، بل وتوعد نبينا محمد صلى الله عليه وسلم انه من آذاهم فقد اذاء النبي ولقد شتموهم بأقبح الألفاظ التي لا تتجوز ان تلقى لمسلم عادي بكيف تكون لصحابي او كيف تلقى لخير عبد بعد الأنبياء صلوات ربي وسلامه عليهم أجمعين والله اعلم ، ربوهم على عدم محبتهم أبدا ، ربوهم على الضحك عليهم والاستهزاء بهم .
أخواني أخواتي في الله
ان ما يجري بين أهل السنة والشيعة من البغضاء والحقد والحسد فهم يكرهوننا لأننا نحب الصحابة وأهل البيت ونحن نقر بحبنا لأهل البيت والصحابة الكرام ابوبكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان وعلي بن ابي طالب والحسن والحسين والحمزة والعباس والبقية العشرة المبشرين بالجنة وأمهات المؤمنين جميعا والصحابة الكرام أجمعين ، وهذا حقا واجب علينا نشره بين جميع الناس ، ولكن أقول لكم ماذا عسى العالم الغربي سيقول علينا عندما يسمع عن تلك الحوادث التي تحصل بين أهل السنة والشيعة ففريق يحب الصحابة وفريق يبغض الصحابة فإذا احب كافر أن يسلم أي الفريق سوف يذهب وأي الفريق سوف يدين ، كتلك القصة التي حصلت في مدينة من المدن) ليس شرط ذكر اسمها ) في انه اسلم كافر على يد عالم وعرف بعض الأمور فلما علمت بعض الطوائف الأخرى بأنه اسلم الكافر على يد ذلك العالم ذهبوا إليه وقالوا له عليك أن تحضر إلى عندنا تلك الطوائف تعبد القبور ووووووو فوقف ذلك الذي اسلم وقال لهم أنا الآن سوف أعود إلى بلدي وعندما تتفقون معهم سوف اسلم عندما أعود في السنة المقبلة .
أخواني أخواتي في الله
انه علينا قراءة التاريخ ومعرفة التاريخ وربط تاريخ الأمة في زمن النبي محمد صلى الله عليه وسلم بتاريخ الأمة في الوقت الحاضر وعلينا ألا نفصل تاريخ الأمة بماضيها ، وهكذا سوف نبني قاعدة أساسية في معرفة التاريخ ومعرفة كيف كانوا هم الصحابة وكيف هم نشروا الإسلام ومن الذين هم ضحوا بأنفسهم في سبيل الله ورسوله ، والتاريخ شاهد على أولئك الناس الذين هم كانوا للنبي محمد صلى الله عليه وسلم خير الأصحاب وخير الناس .
أخواني أخواتي في الله
وفي الأخير واجب عليك أخي عندما تقراء هذا الموضوع ان توضح أي معلومة قد زليت فيها أنا وتوضحها للغير وليس من شيمة المسلم السب والشتم فعيب عليك ان تشتم مسلم ولكن عليك النصح في سبيل الله ، فنصحك ربما أثمر ثمرة صالحة ان شاء الله سوف تقر بها عينك ان شاء الله ، وعندما تريد ان ترد على أي موضوع قرأته في أي مكان عليك الا تتسرع في الرد على سبيل هواك ولكن عندما تكون على معرفة ويقين ودعك من المجاملات التي ليس لها مكان هنا ، فتصدر أنت المكان واجلس في المقدمة ، وهذا أنا حسن وهذا أنت أخي فإذا أخطأت فعليك الإرشاد ودعك من الكلام الفاضي الذي ليس له أي فائدة الا نقص الحسنات التي أنت اجدر بك أنت ان تزيد من حسناتك ، ماذا عسانا ان نستفيد من تلك الاحداث التي كل يوم نسمعها تحدث بين أهل السنة والشيعة وتلك المقالة بالتقريب بين الشيعة والسنة ، فهل هم حقا يريدون التقريب وإلا التخريب فإذا أرادوا التقريب حقا وبدون أي اجتماعات ولا مؤتمرات يعلونها صريحة وبحق وبأيمان وقبل هذا وذلك ان يترك فعلتهم التي تبيح لهم قول أي شيء ( التقيه ) وان يقولوا نحن كما أنتم عليه في حب الصحابة الكرام وجميع المسائل والحمد لله رب العالمين .
هذا وبالله التوفيق
أخوكم / حسن علي




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 21/02/2007, 06:55 AM
الفارس الاخير
مُخلــص
 
رد: بث ما يجري بين السنة والشيعة ومن المتلقي

اخي انا معك اضم صوتي

الاحداث الجاريه في العالم الاسلامي لاتسر اي مسلم في قلبه ذرة ايمان

مسلم يقتل اخيه المسلم

مسلم يشتم ويسب اخيه المسلم
واين
على الملأ
على الفضائيات

مسلمون يعملون تصفيه لبعضهم البعض

ولماذا

لاغراضهم السياسيه بغطاء ديني

............

لقد ألهونا الكفار والصهاينه ببعضنا البعض
لايودوا لنا الوحده

وكل هذا لكي لاتتجه انظار المسلمين اليهم
وقد فعلوها
وفرقوا بيننا
وادخلوا الفتنه من خلال عملائهم

لاحول ولاقوة الا بالله

لا اتهم اي طرف على طرف وانما الجميع ظالع في الخراب

متى ستستفيق هذه الامه من غفلتها



من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
تطبيق مغير الصوت 2 لتغير الصوت و اللعب مع اصدقائك سمير كمال أرشيف المنتدى 0 08/08/2015 07:36 PM
من تعود أن يخرج زكاته في وقت محدد من السنة فليعجل إخراجها الآن لأخوانه في سوريا ساكتون إسلاميات 9 21/08/2013 06:04 PM
حصريا مضخم الصوت رقم واحد عالميا DFX Audio Enhancer v10.113 لكل مشغلات الصوت  streamingdivx أرشيف المنتدى 0 21/04/2012 05:26 AM
حبي يجري في دمك pcac شعر و أدب 6 18/03/2011 03:37 PM
للحزن نور ...ولا يدري احد..! دموع الرصاص موضوعات عامة 6 04/07/2008 01:57 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات