عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > حواء و أسرتها
حواء و أسرتها كل مايتعلق بشؤون المرأة و أسرتها. أسرارها النفسية، عناصرها، همومها، الطب, الزواج، الطفل والمراحل التثقيفية.

موضوع مغلق
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 18/04/2006, 06:55 PM
صورة لـ ابن الحسين
ابن الحسين
ودود
 
الفتاة كقطرة المطر

الفتاة كقطرة المطر


يقول الفيتناميون في أمثالهم



( الفتاة كقطرة المطر لا أحد يدري أتسقط في قصر أم في الوحل ؟ )


فلو تأمل الإنسان عدداً من الفتيات وفكر في مصيرهن بعد الزواج لأدرك حقاً أنهن كقطرات


المطر لا أحد يدري عنهن أين يقعن وأي مصير يواجههن بعد الزواج ...



هل تتزوج الواحدة من فارس أحلام أصيل ... أم تتزوج من (.....) لا يحسن سوى النهيق ؟ .


هل الزوج الذي اختاره لها الأهل _ وبموافقتها _ يسعدها أم يشقيها ؟



... لا أحد يدري سوى


الله تبارك وتعالى ...



وإن كان هناك أسباب ومؤشرات ... فقد استشار رجلٌ الحسن البصري _ رحمه الله _ قائلاً


إن لي بُنية ولا أدري لمن أُزوجها ؟ .


فقال الحسن :



زوجها لرجل فيه دين ، فإن أحبها أكرمها ، وإن أبغضها لم يظلمها..





وما أشد توق الفتاة البريئة وشوقها أن يحبها زوجها


فذلك أهم عندها من أن تحبه هي ...



سُئلت أعرابيةٌ حديثة العهد بالزواج :


أتحبين زوجك ؟ .


فقالت :


المهم أن يحبني هو !



وجوابها صادق وحكيم ، فالمرأة إذا أحبها زوجها سعدت في حياتتها ، وإن لم تُحببه كل


الحب ! لأنها تُحقق ذاتها بحبه لها ... ثم لا تلبث في الغالب أن تحبه ؛ لأنها تحب فيه حبه لها ...



يقول النجديون :


البنات همهن إلى الممات


ذلك بأن البنت همٌ على قلب الأب والأم ، لا ينتهي بعد الزواج ... بل كثيراً ما يبدأ بذلك ، حين لا تُوفق البنت في زواجها ، ولا تسعد بحياتها ... وتأتي إلى بيت أهلها ودمعتها على خدها


مرة مضروبة ، ومرة مهانة ، ومرة مطرودة... وقد تأتي مطلقة على يدها طفلٌ يبكي ...


غير أن همّ البنات _ وإن لم يزل بعد _ قد خف في العصر الحديث ، مع تعليم البنات ، ووعيهن


ومشاركتهن في اختيار الزوج ، وما أتاح التعليم والوعي من قدرة على حل مشكلاتهن


بأنفسهن ، ومن مجال رحب لإسعاد أزواجهن ، ومن القدرة على العمل والكسب ومواجهة أعباء الحياة ... لم تعد البنت عبئاً .



وبعد ... فالبنات أصدق حناناً من الأبناء وأكثر مودة ورحمة وأقل عقوقاً ...


وهن خير وبركة على كل بيت يولدن فيه .. بإذن الله تعالى




من مواضيعي :
  #2  
قديم 18/04/2006, 07:00 PM
صورة لـ نور القمر
نور القمر
خليــل
 
تسلم أخوي على الموضوع الجميل

والله يعطيك العافية



من مواضيعي :
  #4  
قديم 18/04/2006, 07:21 PM
صورة لـ سماء بلادي
سماء بلادي
خليــل
 
إبن الحسين موضوع راقي وجميل ... وإن صح التعبير فإنه يناقش مشكله
نحن بصددها في مجتمعاتنا ..وهي تسلط الرجل على المرأه واستيلائه على
ممتلكاته مستعملا سلطته كرجل وعدم حفظ حقوقها كما هو مطلوب .. فصدق
من أجاب الحسن البصري إن أردت أن لا تظلم إبنتك فزوجها لرجل صاحب دين
فلا أظن بأن الرجل صاحب الدين سوف يظلمها بل إنه سيسعى لاسعادها ...

في مجتمعنا نعيش حالات طلاق سببها سوء الاختيار فعلا وظروف أخرى كثيرة
أحيطت ولكن هنا أقول بان الفتاه حينما تقتنع بمن تحب ويحبها تستطيع أن تعطيه
فعلا ويستطيع أن يحافظ عليها بقدر عطائها .. وأكبر بلاء للمرأه في وقتنا الحاضر
تشتت فكرها خاصه حينما تنطلق للعمل في المجتمع إن كانت متزوجه فلربما ما يواجهها
في عملها من مشاكل ومصايب يجعل منه نقمه عليها وسوء معامله للرجل ينصب جم
غضبه في إهانتها ..

فليس سوء حظ اللمرأه بل هو عدم وجود ضمير حي للكثير من الرجال ولا يتهاونون
في ظلمها رغم أنهم قادرين على العدل .. وفي الحقيقه الامر مشترك بين الطرفين المرأة
والرجل ..لتحقيق العدل والقله من الظلم المنصب عليهم ونشر الوعي بين الرجال في إحترام
المرأه ... ولن يكون هناك وضع تهان به المرآه الا من قبل رجل نسى حقوق الله في خلقه

ونظرا لان بعض الامور الجاهليه بدأت تعود في أيامنا وعصرنا فقد رجعت تلك الايام السوداء
التي تنتهك فيها كرامة المرأه فجعلوها سلعه يستمتعون بمشاهدة تقاسيم جسدها ووجهها فأي إهانه
أبشع من تلك الاهانه للمرأه ... فما أظن يا إخوتي أهينت الا من جعلت من نفسها سلعه يتداولها
الرجال فما أهين الا من تخلى عن كرامة جنسة سواء رجلاااااا أم إمرأة ...فكل من تخلى عن
تعاليم الدين ظلم نفسه وظلم من حوله فكان من الطبيعي أن تعاد ألازمان الغابره في استغلال
المرأه واهانتها ........ عافنا الله وإياكم

أخي الكريم إبن الحسين شاكره لك مواضعيك الراقيه ..



من مواضيعي :
  #8  
قديم 19/04/2006, 09:21 PM
صورة لـ PiNk PaNtHeR
PiNk PaNtHeR
ام نرجس
 
شكرا لك اخي ابن الحسين على الموضوع الرائعة

تسلم اخوي



من مواضيعي :
موضوع مغلق

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
حب تحت المطر فلسطين موضوعات عامة 3 23/11/2011 08:47 PM
سر رائحة المطر ؟ دعاء كنز المعرفة والبحوث 4 14/09/2011 09:58 PM
همس المطر الحزن ثوبيـ شعر و أدب 14 12/09/2009 02:02 AM
الفتاه كقطره المطر دموع حواء و أسرتها 2 06/06/2007 09:31 AM
بيت العنكبوت بعد المطر الخليفي غرائب وعجائب وصور عامة 23 02/03/2006 09:55 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات