عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > منتديات عامة > شعر و أدب
شعر و أدب واحة من الخيال والحقيقة ونشر المشاعر النبيلة الهـادفة من شعر وخواطر وروايات

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 01/02/2011, 12:01 PM
pcac
هــادف
 
وردة المكان نعم انا احب .. بل انا غارق في الحب




نعم .. أنا أحب


انا احب .. بل انا غارق في الحب حتى اذنيّ .. ولاني احب .. احس الان .. " ولاول مرة " .. بالسلام والوئام والانسجام مع نفسي ومع الاخرين .. واكاد من فرط سعادتي بهذا الحب ان احتضن الكون .. واعانق العالم .. كل العالم .. فالحب شيء جميل .. بل هو أجمل الأشياء على الإطلاق .. ان لم يكن هو كل الأشياء الجميله في هذه الحياة .. ...




والحب .. هو الاحساس الرائع الذي جمّلني .. فجعلني ابدو وسيما .. والشعور الدافئ الذي هذّبني .. فجعلني ابدو رقيقا .. وهو المعلم الصادق الذي ادبني .. فجعلني ابدو انسانا اخر غير الذي عرفت .. وشخصا اخر غير الذي ألفت .. وهو الذي علمني معنى الحياة .. ومعنى العطاء .. بانسانية الانسان .. لا ببهيمه الحيوان .. وضلالة الشيطان وغوايته ..




واظنني ماولدت الا في اللحظه التى احببت فيها .. وما ابتدأ عمري الحقيقي الا بها ومن خلالها .. وما كانت حياتي الماضية الا خداعا قبلها .. وما كان عمري الذي انقضى .. الا ضياعا بدونها .. فكل الاشياء بلا حب ليس لها معنى .. وكل الاوقات بلا نبض ليس لها قيمة ..

ومع اننى كنت دائم البحث عن الحب .. الا اننى لم اجده قبل الان .. وكل الذي وجدته فيما مضى ظانا انه الحب .. لم يكن هو الحب .. وانما شيء اخر يشبهه .. وليس له منه الا اسمه .. الذي سطى عليه .. واغتصبه وادعاه لنفسه .. واقتبسه زورا وبهتانا .. دون وجه حق .. فهنالك حب .. وهنالك اشباه للحب .. والفرق شاسع .. والبوّن واسع ..

ولقد عرفت الان ان الحب الحقيقي هو الذي يبحث عن ضالته حتى يجدها .. وليس العكس .. وان كل الباحثين عن الحب .. هم في الحقيقه .. واهمون .. لانهم لن يظفروا به .. وانما سيقعون في اشباهه .. وان الاولى لمن اراد الحب .. ان ينتظره ويترقبه .. لا ان يسعى اليه ويطلبه .. فيكون بذلك كمن يطرد خلف السراب .. ولا يطلب الغيث من السحاب الذي يظلله .. والذي هو لا شك ماطره .. ان صبر وانتظر ..

كما وانني أُجزم الان يقينا .. بان الحب .. لايحقق دوما لمن يُحبْ .. فيمن يُحبْ .. كل ما يُحبْ .. وان الحب .. لا يخضع للمواصفات والشروط .. والموانع والقيود .. ولا يعترف بالفوارق والحدود .. والعقود والبنود .. ولا يعبأ بالمصالح والمطامح والمطامع والنفوذ .. انما هو شيء وجداني روحاني .. يرتبط بالعاطفة اكثر من ارتباطه بالجسد .. ويتعلق بالخُلُقِ اكثر من تعلقه بالخِلْقَة .. فلا يهتم كثيرا للون الشعر ولون العينين .. وملاحة الوجه وجمال الشفتين .. وشكل الانف وحجم الاذنين .. بقدر ما يهتم .. بالاستلطاف والقبول .. والاهواء والميول .. والتجاذب والتجاوب .. والتفاعل والحضور .. والراحه والسرور .. والاحساس والشعور .. وهو في حقيقته .. توافق اكثر منه اتفاق .. وتفاهم اكثر منه املاء .. وتقارب اكثر منه تطابق .. وتجاذب اكثر منه تلاصق .. وتواؤم اكثر منه تشابه .. فهو ليس لباس نفصله كيف شئنا وقت شئنا على القدّ والمقاس .. فنختار لونه وشكله وخامته .. ونقرر متى نرتديه ومتى نخلعه .. ولمن نُظهره وعمّن نحجبه ..
وليس بالضرورة ان يُحب المرؤُ نسخةً منه .. وصورةً طبق الاصل عنه .. فقد يُحبُ المرؤ احيانا " اذا وُجد التفاهم " من هو على النقيض منه تماما .. فيكتمل به نقصه .. ويسّدُ به عجزه .. ويتغلب من خلاله على عيوبه .. لان الضدّ يُظهر حُسنه الضدّ ..

على اننا يجب ان نُحبَ كل ما في المحبوب لا بعضه .. وان نرضى به على عيوبه وعلاّته .. وسيئاته وسلبياته .. وتناقضاته وتقلباته .. وان نراه دوما بمرآة الحب العمياء .. التى تُرينا اياه جميلا ظريفا حسنا مليحا .. حتى وان كان على خلاف ذلك وعكسه ..

كما وان الحب الصادق كما اراه الان .. ليس تصنّعنا وليس تكلّفا .. وليس ادعاءا وليس تظاهرا .. وليس تباهيا وليس تفاخرا .. وليس تعاليا وليس تكبرا .. وليس تحايلا وليس تلاعبا .. وليس استحواذا وليس تمّلكا .. وليس تحكما وليس تسلطا ..
بل هو احترام متبادل .. وايثار متقابل .. وشوق متواصل .. وتفهم وتحاور .. وتكافؤ وتعادل .. وتكافل وتعاون .. وتجاوب وتفاعل .. وتبادل وتداول .. في القرارات والخيارات .. والحقوق والواجبات .. والمسؤوليات والالتزامات .. والاعباء والاستحقاقات .. كيما يصير الاثنان واحدا .. والجسدان قالبا .. فلا مكان في الحب لكلمه " انا " وانما الاولويه دوما لـ " نحن " فالكل واحد .. ولكن الواحد ليس كلا .. حتى لايقع المحب في الانانيه وحب الذات ..

وقد يُبتلى الحب بآفات كثيرة .. يمكن في الغالب تداركها وتجنبها .. والخلاص منها .. مهما كانت خطورتها وشدّتها .. الا آفة الكذب .. فهي المعضله التى لادواء لها .. ولا شفاء منها .. الا بالابتعاد عنها والوقايه منها .. فحيثما وُجد الكذب لم يوجد الحب الحقيقي .. والعكس صحيح .. وحيثما وُجد الكذب .. وجدت باقي الموبقات التى تفتك بالحب .. وتقضي عليه .. وتقتله .. مهما كانت شدته وقوته .. ومهما كان عمره ومدته .. لان الكذب هو الذي يؤدي للخيانه .. ويُعلم النذاله .. ويوصل الى طريق الندامه ..

ومع ان الحب الصادق شيء نادر .. الا انه موجود .. وهو الوحيد القادر على المجابهه والمقاومه والبقاء والصمود .. والاستمرار في الوجود .. وهو الوحيد القادر على الابهاج والاسعاد .. والارضاء والاقناع .. والامتاع والاشباع .. والارواء وتحقيق الاكتفاء .. وتوفير الامان والطمأنينة .. والاستقرار والسكينة .. على ان الصدق لايكون في الاحساس وحده .. وانما ايضا في التعامل والمعامله .. والتعايش والمعاشرة .. حتى يكتمل صدقه .. ويتحقق قصده ..
وبهذه المفاهيم التى ذكرتها مجتمعه .. استطيع ان اقول عن نفسي .. بملء فمي .. انني أُحب .. نعم انا أُحب .. وما اروع ان نُحب .. وما اروع ان نعيش الحب .. من قال ان الحب عيب .. من قال ان الحب نقص .. من قال ان الحب رجس .. من قال ان الحب ضعف ..
ان الذين يتهمون الحب ويقاومونه ويحاربونه .. هم أولئك الذين لا يعرفونه .. ولا يملكونه .. ولا يقدرون عليه .. ويفتقرون اليه .. ولا يجدونه .. ولا يستطيعونه .. ولا يجيدونه .. لا ن قلوبهم جرداء مقفرة قاحلة مُجدبة مُمحلة موحشة .. ولان ارواحهم صدأة متصدعة .. ولان احاسيسهم فقيرة مُفلسة مُعدمة .. ولان مشاعرهم مُتصلدة متصلبة متحجرة .. وهؤلاء .. نرثوا لحالهم .. ونُشفق عليهم .. لان الحب ارحب واوسع من عقولهم .. واكبر واعظم من ادراكهم .. واعمق واصدق من فهمهم .. والحب اطهر واشرف واجل واسمى واعظم وارقى من ان نحصره في الجنس والمصالح .. وفي الرغبات والشهوات .. والغرائز والنزوات .. والمطامع والغايات .. والمكاسب والصفقات ..
فالحب شيء فطري عفوي .. نزيه برئ .. سهل بسيط .. سلس رقيق .. عذب لذيذ .. نقيّ وفيّ .. عفيف شريف .. رحيم حميم .. مخلص امين ..

ومع ان كُلّنا يعرف الحب .. الان ان ايا منا لايسطيع تعريفه .. فهو ما يعرفه الجميع .. ولايمكن لاحدٍ ان يُعرّفه .. لان الحب هو اولا وآخرا .. وظاهرا وباطنا .. " حب " .. ولا شيء غير الحب .. ان كان حقيقيا وصادقا .. تحقق وكان .. ووُجد وولد .. وظل ودام .. وان كان غير ذلك .. استحال وزال .. وعدم وفقد .. وانتثر واندثر .. وتوفي ومات .. ولم يعمر طويلا ..


وانا مُمتّن لتلك الصدفة المحضه .. وتلك اللحظة الحلوه .. التى عرّفتني بالحب .. وجمعتنى به .. وبالانسانة التى أُحب .. حتى وان كانت حتى هذه اللحظه .. لا تعرف شيئا عن حقيقة مشاعري نحوها .. ولا تدرك صدق عواطفي اتجاهها .. ولكنها حتما .. " وباذن الله " .. ستعرف في يوم من الايام .. حقيقة ما احرص على اخفائه عنها الان .

pcac




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 03/02/2011, 12:36 AM
صورة لـ كفاح دهب
كفاح دهب
انثى شرقية غير عادية
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى كفاح دهب
قلب ينبض : نعم انا احب .. بل انا غارق في الحب

اهنئ محبوبتك بكل هذا الحب الذي تحملةةة في قلبك لها pcac
اعجبتني تلك الكلمات وكان لها وقع في القلب
استطيع ان اقول عن نفسي .. بملء فمي .. انني أُحب .. نعم انا أُحب .. وما اروع ان نُحب .. وما اروع ان نعيش الحب ..
من قال ان الحب عيب ..؟؟؟
من قال ان الحب نقص ..؟؟؟؟
من قال ان الحب رجس ..؟؟؟؟؟
من قال ان الحب ضعف .....؟؟؟؟؟؟
...............
يا عيني عليك ما أأروعك وانا معاك بكل ما قلت سواء كان بوحك او اختيارك ايهاا الرائع .....
لك مني باقة ورد ملئها المحبة والأحترام والتقدير للقلبك pcac
............
كانت هنا يمتصفحتك المميزة المتأألقة
كفاح دهب



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #3  
قديم 03/02/2011, 12:38 PM
pcac
هــادف
 
: نعم انا احب .. بل انا غارق في الحب

لكي اخت كفاح دهب كل الاحترام والتقدير وعلى فكرة لو الحب موجود بكل صدق

في قلوبنا لما نحن هكذا مشتتين بل كان السلام والوئام بيننا

الحب لا ينكسر الى ازا وجدت الخيانة من لطرف الاخر

دمتي لنا وبارك الله فيكي



من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
لعبة الحب مقياس الحب فرايف أرشيف المنتدى 0 28/05/2015 02:33 AM
يستحق الحب كل الحب دعاء الحديث والسيرة النبوية 3 26/10/2011 11:03 AM
شراب الحب حسام الحق شعر و أدب 4 21/04/2011 08:49 PM
الانسان قبل الحب وعند الحب وبعد الحب العبري للابد شعر و أدب 12 10/03/2011 06:05 PM
الحب محمود فتحى موضوعات عامة 18 13/12/2009 07:23 PM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات