عمانيات عمانيات
عودة   عمانيات > إيمانيات > إسلاميات
إسلاميات يهتم بكل ما يتعلق بالشريعة الاسلامية والفقه و المفاهيم الإسلامية الصحيحة

الرد على الموضوع
 
خيارات الموضوع طريقة العرض
  #1  
قديم 15/08/2010, 02:53 AM
صورة لـ عمرم
عمرم
مسافر
مسافر
 
سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين ..والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ..وبعد:

سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...
إخواني وأخواتي أعضاء المنتدى تجمعنا هنا بالمنتدى على خير ،، جمعتنا المحبة والألفة ،،

أصبح المنتدى منزلنا الآخر ،، ملتقانا الذي نتلاقى به مع الأصدقاء والأصحاب ،، ومن هذا المنطلق حبيت انقل

لكم فكرة أعجبتني وحبيت نطبقها هنا ألا وهي أنه كل عضو يكتب لنا ذكرى منه
" سلام، إهداء، عتاب ، لوم ، تشجيع ، .....الخ "

شيء يبقى ذكرى منه لنا ويبقى اسمه موجود ... بوجود المنتدى حتى لو هو غاب لسبب ما ،،
تبقى كلمته ذكرى للجميع وعلمٌ على وجود شخص مميز بالمنتدى ،، الدعوة للجميع
" إدارة، مشرفين ، وأعضاء"

أرجو من الجميع المشاركة وتقبلوا مني فائق شكري واحترامي ،،



أعجبني وحبيت انقله لكم




من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #2  
قديم 18/08/2010, 04:44 AM
صورة لـ ابو مارية
ابو مارية
مُشــارك
 
إرسال رسالة عبر Yahoo إلى ابو مارية
: سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...

وَقَالَ شَيْخُ الْإِسْلَامِ ابن تيمية - رَحِمَهُ اللَّهُ - في مجموع الفتاوى (16/48) :

فَصْلٌ :

قَوْله تَعَالَى { يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنْكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ } خَصَّ سُبْحَانَهُ رَفْعَهُ بِالْأَقْدَارِ وَالدَّرَجَاتِ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ وَالْإِيمَانَ وَهُمْ الَّذِينَ اسْتَشْهَدَ بِهِمْ فِي قَوْله تَعَالَى { شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لَا إلَهَ إلَّا هُوَ وَالْمَلَائِكَةُ وَأُولُو الْعِلْمِ قَائِمًا بِالْقِسْطِ } وَأَخْبَرَ أَنَّهُمْ هُمْ الَّذِينَ يَرَوْنَ مَا أُنْزِلَ إلَى الرَّسُولِ هُوَ الْحَقُّ بِقَوْلِهِ تَعَالَى : { وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنْزِلَ إلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ هُوَ الْحَقَّ } فَدَلَّ عَلَى أَنَّ تَعَلُّمَ الْحُجَّةِ وَالْقِيَامَ بِهَا يَرْفَعُ دَرَجَاتِ مَنْ يَرْفَعُهَا كَمَا قَالَ تَعَالَى : { نَرْفَعُ دَرَجَاتٍ مَنْ نَشَاءُ } قَالَ زَيْدُ بْنُ أَسْلَمَ : بِالْعِلْمِ .

فَرَفْعُ الدَّرَجَاتِ وَالْأَقْدَارِ عَلَى قَدْرِ مُعَامَلَةِ الْقُلُوبِ بِالْعِلْمِ وَالْإِيمَانِ فَكَمْ مِمَّنْ يَخْتِمُ الْقُرْآنَ فِي الْيَوْمِ مَرَّةً أَوْ مَرَّتَيْنِ وَآخَرُ لَا يَنَامُ اللَّيْلَ وَآخَرُ لَا يُفْطِرُ وَغَيْرُهُمْ أَقَلُّ عِبَادَةً مِنْهُمْ وَأَرْفَعُ قَدْرًا فِي قُلُوبِ الْأُمَّةِ فَهَذَا كُرْزُ بْنُ وَبَرَةَ وكهمس وَابْنُ طَارِقٍ يَخْتِمُونَ الْقُرْآنَ فِي الشَّهْرِ تِسْعِينَ مَرَّةً وَحَالُ ابْنِ الْمُسَيِّبِ وَابْنِ سِيرِين وَالْحَسَنِ وَغَيْرِهِمْ فِي الْقُلُوبِ أَرْفَعُ .

وَكَذَلِكَ تَرَى كَثِيرًا مِمَّنْ لَبِسَ الصُّوفَ وَيَهْجُرُ الشَّهَوَاتِ وَيَتَقَشَّفُ وَغَيْرُهُ مِمَّنْ لَا يُدَانِيهِ فِي ذَلِكَ مِنْ أَهْلِ الْعِلْمِ وَالْإِيمَانِ أَعْظَمُ فِي الْقُلُوبِ وَأَحْلَى عِنْدَ النُّفُوسِ وَمَا ذَاكَ إلَّا لِقُوَّةِ الْمُعَامَلَةِ الْبَاطِنَةِ وَصَفَائِهَا وَخُلُوصِهَا مِنْ شَهَوَاتِ النُّفُوسِ وَأَكْدَارِ الْبَشَرِيَّةِ وَطَهَارَتِهَا مِنْ الْقُلُوبِ الَّتِي تُكَدِّرُ مُعَامَلَةَ أُولَئِكَ وَإِنَّمَا نَالُوا ذَلِكَ بِقُوَّةِ يَقِينِهِمْ بِمَا جَاءَ بِهِ الرَّسُولُ وَكَمَالِ تَصْدِيقِهِ فِي قُلُوبِهِمْ وَوُدِّهِ وَمَحَبَّتِهِ وَأَنْ يَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ فَإِنَّ أَرْفَعَ دَرَجَاتِ الْقُلُوبِ فَرَحُهَا التَّامُّ بِمَا جَاءَ بِهِ الرَّسُولُ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ وَابْتِهَاجُهَا وَسُرُورُهَا كَمَا قَالَ تَعَالَى : { وَالَّذِينَ آتَيْنَاهُمُ الْكِتَابَ يَفْرَحُونَ بِمَا أُنْزِلَ إلَيْكَ } وَقَالَ تَعَالَى : { قُلْ بِفَضْلِ اللَّهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا } الْآيَةَ . فَفَضْلُ اللَّهِ وَرَحْمَتُهُ الْقُرْآنُ وَالْإِيمَانُ مَنْ فَرِحَ بِهِ فَقَدْ فَرِحَ بِأَعْظَمِ مَفْرُوحٍ بِهِ وَمَنْ فَرِحَ بِغَيْرِهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ وَوَضَعَ الْفَرَحَ فِي غَيْرِ مَوْضِعِهِ . فَإِذَا اسْتَقَرَّ فِي الْقَلْبِ وَتَمَكَّنَ فِيهِ الْعِلْمُ بِكِفَايَتِهِ لِعَبْدِهِ وَرَحْمَتِهِ لَهُ وَحِلْمِهِ عِنْدَهُ وَبِرِّهِ بِهِ وَإِحْسَانِهِ إلَيْهِ عَلَى الدَّوَامِ أَوْجَبَ لَهُ الْفَرَحَ وَالسُّرُورَ أَعْظَمَ مِنْ فَرَحِ كُلِّ مُحِبٍّ بِكُلِّ مَحْبُوبٍ سِوَاهُ . فَلَا يَزَالُ مُتَرَقِّيًا فِي دَرَجَاتِ الْعُلُوِّ وَالِارْتِفَاعِ بِحَسَبِ رُقِيِّهِ فِي هَذِهِ الْمَعَارِفِ .. " اهـ.






من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #3  
قديم 25/10/2010, 02:10 AM
صورة لـ عمرم
عمرم
مسافر
مسافر
 
: سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...


بسم الله الرحمن الرحيم

علامات حبّ الله تعالى للعبد
قال اللَّه تعالى: { قل إن كنتم تحبون اللَّه فاتبعوني يحببكم اللَّه، ويغفر لكم ذنوبكم، والله غفور رحيم } .
وقال تعالى: { يا أيها الذين آمنوا من يرتد منكم عن دينه فسوف يأتي اللَّه بقوم يحبهم ويحبونه، أذلة على المؤمنين أعزة على الكافرين، يجاهدون في سبيل اللَّه، ولا يخافون لومة لائم، ذلك فضل اللَّه يؤتيه من يشاء، والله واسع عليم } .
وعن أبي هريرة رضي اللَّه عنه قال : قال رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « إِنَّ اللَّه تعالى قال: مَنْ عادَى ليَ ولِيّاً ، فقدْ آذَنْتُهُ بِالحَرْبِ ، ومَا تَقَرَّبَ إِليَّ عَبْدِي بِشَيءٍ أَحَبَّ إِلَيَّ مِمَّا افْتَرَضْتُ عَلَيْهِ ، وَمَا يَزَالُ عَبْدِي يَتَقَرَّبُ إِلَيَّ بِالنَّوَافِلِ حَتَّى أُحِبَّهُ ، فَإذَا أَحْببْتُهُ ، كُنْتُ سَمْعَهُ الَّذِي يَسْمَعُ بِهِ ، وَبَصَرَهُ الَّذِي يُبْصِرُ بِهِ ، ويَدَهُ الَّتي يبْطِشُ بِهَا ، وَرجْلَهُ الَّتي يَمْشِي بِها وإنْ سَأَلَني أَعْطَيْتُهُ ، وَلَئِنْ اسْتَعَاذَنِي لأُعِيذَنَّهُ » رواه البخاري .
معنى « آذَنْتُهُ » : أَعْلَمْتُهُ بِأَنِّي مُحَارِبٌ له . وقوله : « اسْتَعَاذَني » روي بالباءِ وروي بالنون .
وعنه عن النبي صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، قال : « إِذَا أَحَبَّ اللَّهُ تعالى العَبْدَ ، نَادَى جِبْريل : إِنَّ اللَّه تعالى يُحِبُّ فُلاناً ، فَأَحْبِبْهُ ، فَيُحبُّهُ جِبْريلَ ، فَيُنَادى في أَهْلِ السَّمَاء : إِنَّ اللَّه يُحِبُّ فُلاناً ، فَأَحِبوهُ ، فَيُحِبُّهُ أَهْلُ السَّمَاءِ ، ثُمَّ يُوْضَعُ له القَبُولُ في الأَرْضِ » متفقٌ عليه.
وفي رواية لمسلمٍ : قال رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « إِنَّ اللَّه تعالى إِذا أَحبَّ عبْداً دَعا جِبْريلَ ، فقال : إِنِّي أُحِبُّ فُلاناً فَأَحْبِبْهُ ، فَيُحِبُّهُ جِبْريلُ ، ثُمَّ يُنَادِي في السَّماءِ ، فَيَقُولُ : إِنَّ اللَّه يُحِبُّ فُلاناً ، فَأَحِبُّوهُ فَيُحبُّهُ أَهْلُ السَّمَاءِ ثُمَّ يُوضَعُ له القَبُولُ في الأَرْضِ ، وإِذا أَبْغَضَ عَبداً دَعا جِبْريلَ ، فَيَقولُ : إِنِّي أُبْغِضُ فُلاناً ، فَأَبْغِضْهُ ، فَيُبْغِضُهُ جِبْريلُ ، ثُمَّ يُنَادِي في أَهْلِ السَّماءِ : إِنَّ اللَّه يُبْغِضُ فُلاناً ، فَأَبْغِضُوهُ ، فَيُبْغِضُهُ أَهْلُ السَّماءِ ثُمَّ تُوضَعُ له البَغْضَاءُ في الأَرْضِ » .
وعن عائشةَ رضي اللَّهُ عنها ، أَن رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، بعَثَ رَجُلاً عَلَى سرِيَّةٍ ، فَكَانَ يَقْرأُ لأَصْحابِهِ في صلاتِهِمْ ، فَيخْتِمُ بــ { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ } فَلَمَّا رَجَعُوا ، ذَكَروا ذلكَ لرسولِ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم ، فقال : « سَلُوهُ لأِيِّ شَيءٍ يَصْنَعُ ذلكَ ؟ » فَسَأَلوه ، فَقَالَ : لأنَّهَا صِفَةُ الرَّحْمَنِ ، فَأَنَا أُحِبُّ أَنْ أَقْرَأَ بِهَا، فقال رسولُ اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « أَخْبِرُوهُ أَنَّ اللَّه تعالى يُحبُّهُ » متفقٌ عليه .



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #4  
قديم 05/11/2010, 01:50 PM
صورة لـ محب الجنان
محب الجنان
مُجتهـد
 
: سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...

حياك الله اخي العزيز

انا لي عتاب إلى الشباب والبنات
وينكم من الدعوة إلى الله
الناس تتسابق إلى الجنان
ونحن نتفرج ولا نحرك ساكن
كل واحد يعرض مشاركاته
يا ترى هل تفيده او تضره
هل يكسب منها اجر او يكسب اثم
لا بد من محاسبة النفس

ولا بد ان نشمر عن ساعدينا
ونثابر ونجتهد ونصبر على الدعوة إلى الله
فتخيل شخص واحد يتغير يكون لك اجر
بل كل عمل يعمله يكون لك نصيب من الأجر
أليس الدال على الخير كفاعله
طيب وين نحن من هذه الأجور
ألم نشبع رقاد ولهو وفوضى ف حياتنا
يكفي احبائي
ولنشد الهمة في الثبات على الدين
وعلى المشاركة في المواضيع الإسلامية
في الدعوة ونشر الخير
وكذلك المواضيع الهادفة التي تقوي مداركنا وثقافتنا



من مواضيعي :
الرد باقتباس
  #5  
قديم 05/11/2010, 03:00 PM
صورة لـ meme.s.m.a
meme.s.m.a
أميرةُ العُنفواآن..!
سيدةُ الحرفِ
 
: سطر لنا كلمه تبقى ذكرى منك للأبد ...

تشكر أخي ع الموضوع..
وتشكر أخي محب الجنان ع العتاب..!!!
أنا عن نفسي ..سأكتب ما خط قلمي..ذلك القلم الجامد..الذي حمل سائلا ينساب على ورقتي..فيرسم حروفا..تحكي القصة..
أنا فتاة...ولكن..يشهد لي الليل أني عن ألف رجل..أثق بنفسي..وبعزيمتي..وبإصراري..لابد لي من الوصول..لا مهلا..لن أنسى أن أقول..إن شاء الله..نعم..إن شاء الله..سأصل..بإذنه سأحقق ما أريد..رغم كل الصعاب..صعاب تخطو على قلب حياتي..تريد تدمير آمالي..محي طموحي..لكن أملي بربي أكبر من أي شيء..لن أيأس..ولن تذبل ورود أنوثتي..فتلك دموعي...تغسل قلبي..طالما هي ترقص على خدودي..فلن أستسلم لكدس الهموم..
أنا وإن شاب الزمان فلن أشيب..أقيم رزانتي وأغرسها بين كل الجموع..لي أخلاق تفرض إحترامي على الجمهور..لن يخدش كرامتي اليوم ولا غدٌ شاب لعوب..أنا بين النجوم كتبت قصيدتي والكل اليوم بها مسحور..يحلمون لو ألقي نظرة من عيني..لكني..دوما أرفع رأسي للسماء..فأتغافلهم..وأبقى في الأعالي..ربما أستمع لهم..أو ربما أكلمهم...ولكن هناك ما يسمى بالحدود..meme
وتقبلوا مني أرق التحية S.M.A




من مواضيعي :
الرد باقتباس
الرد على الموضوع

مشاركة الموضوع:

خيارات الموضوع
طريقة العرض

إنتقل إلى

عناوين مشابهه
الموضوع الكاتب القسم ردود آخر مشاركة
الدورة التدريبية (البرنامج العلمي لجعل رمضان نقطة انطلاق للأبد) بقيادة المدربة الفاضلة : أ/عزيزة ال عمر الالفى إعلانات وتسويق 0 18/04/2016 07:04 PM
تبقي صديقي اميره الظلام موضوعات عامة 0 11/03/2013 06:35 PM
هذا ما تبقى lonely Girl موضوعات عامة 11 14/07/2009 02:48 PM
نشيد Forever Palestine فلسطين للأبد سامي يوسف بنت الجزائر ألحان التقوى 5 26/02/2009 06:11 PM
كلمات تبقى في القلب المـــآ،،،ـــه موضوعات عامة 7 12/01/2008 08:00 AM

vBulletin ©2000 - 2017
 
 
عمانيات  مراسلة الإدارة  تصفح سريع منتديات