الموضوع: "غراب السلام"
عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 11/07/2006, 11:03 PM
الغيور
مُشــارك
 
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صل على محمد وآل محمد

اشكرك اخي العزيز "اشكر" على هذه الروح الطيبة ..


يا مستر عنان أين في القانون الدولي وفي شرعية الامم المتحدة يمكننا أن نجد "فقرة الصمت" و"فقرة الدعوة إلى ضبط النفس" إذ يتهدد حياة شعوب كاملة بفعل هذه القوات الغاشمة التي تستخدمها قوات الإحتلال كما يجري اليوم أمام العالم أجمع في فلسطين والعراق والشيشان و .. و؟

ألا يسترعي انتباهكم كما يسترعي "إشمئزازكم" من العمليات العسكرية الصهيونية ، ردا على صمت منظمتك الدولية على جرائم هذا الاحتلال بحق المدنيين ، وعلى نحو آخرقتل عائلة الطفلة هدى على شاطئ غزة... في هذه العملية تم أسر جندي من دبابته التي لم تكن في نزهة ...بل مرابطة هناك لتقصف وتخرب حياة المدنيين الفلسطينيين...ثم بلعتم انتم والمجموعة الدولية التعبير القائل بـ"خطف الجندي"...

هل تدرك يا مستر عنان، ومن خلفك كل هؤلاء الذين يمثلون القانون الدولي، أن السجون الصهيونية فيها من الشعب الفلسطيني ما يفوق العشرة آلاف مختطف ومعتقل بينهم نساء وأطفال دون الثامنة عشر ورهائن لمطلوبين يقوم الاحتلال بخطفهم ليسلم هؤلاء المطلوبون بتسليم انفسهم... ثم ألم تسمع كيف تقوم قوات الاحتلال بالاعدام الميداني لمسلحين فلسطينيين يقاومون الاحتلال حيث يجري هدم المنازل فوق رؤوسهم بعد قتلهم... أو إقناعهم بتسليم أنفسهم ومن ثم إعدامهم بطلقات عن قرب؟!

إذا كنت لا تعلم بذلك فهذه مصيبة وإن كنت تعلم بهذا وتبقى على صمتك فهذه مصيبة أكبر...

ثم كيف لك ولمنظمتك التي تدعي إنشغالها بالسلام والامن الدولي أن تستثني الشعب الفلسطيني وقضيته من أجندتكم التي باتت في الفترة الاخيرة منشغلة بالجنجويد في دارفور أكثر من إنشغالها بكل الخروقات التي تتم في فلسطين والعراق... أليس لكم كلمة واحدة غير تلك التي تدعو للسخرية وهي التي تتكرر على لسانكم كما على لسان البيت الابيض "ضبط النفس" ... إذ كيف لشعب محتل أعطى للسلام 15 عاما من الفرص دون أن يجلب له هذا السلام المزعوم سوى الحائط العنصري الذي حول الارض الفلسطينية إلى سجن كبير وأنتم غير قادرون على فرض قرار واحد من قراراتكم بشأن القضية الفلسطينية، كيف لهذا الشعب أن يضبط نفسه وهو يرى كل الفظاعات التي تمارسها دولة الاحتلال بحقه... ومما يزيد الامر تعقيدا إستمراركم انتم وما يسمى المجتمع الدولي بتسمية الاشياء وفق مسميات دولة الاحتلال... ومن الغريب حقا أن ينشغل العالم بأجمعه بجندي صهيوني محتل للارض الفلسطينية تم أسره دون ان نرى من ينشغل بحملة العقاب الجماعي للشعب الفلسطيني على خياراته الديمقراطية ،

هل الدم العربي يا مستر عنان أرخص من دم الصهيوني المحتل للأرض والضارب بعرض الحائط والمستهزء بكم وبمنظمتكم حتى لا نسمع منكم سوى كلمات هزيلة لا ترفع شيئا من الكارثة التي يعيشها شعب بأكمله...


المستر عنان ومن خلفك منظمتك...

هل تطلب من هذه الشعوب أن تموت مثل النعاج قبل أن تذرفوا عليها دمعة النفاق وازدواجية المعايير... حين تتحدث عن التسامح أشعر برغبة بالتقيؤ يا مستر عنان لأنك تجهل تماما ماذا يُدرس في المدارس اليهودية وتجهل ربما ماذا يُحشى في عقل هؤلاء الذين يرسلهم إلى شعبنا مجرمو الحرب الذين ستبقى ملاحقتهم مهما تقادم الزمن... ومهما قدمت منظمتكم الدولية الضوء الاخضر والتغطية اللاأخلاقية لإرتكاب المذابح فإن الشعب العربي لن ينسى لكم ولا لمنظمتكم كل هذا التخاذل الذي تتعاملون به مع قضية الشعب الفلسطيني....



من مواضيعي :
الرد باقتباس