عرض مشاركة مفردة
  #19  
قديم 13/06/2006, 04:39 PM
صورة لـ سماء بلادي
سماء بلادي
خليــل
 


أخي الكريم نبض الموت .. لتلقي نظرة على وجة الزرقاوي .. وتأمله
هل ترى بذاك الوجة البشوش ما ينبي باجرامه .. تصدق يا نبض ربما
وجهه البرئ وكأن الله أراد أن يقول كذبت أمريكا فالزرقاوي جاهد من
أجل أن يلقي الرعب في قلوب أمريكا ..فكما قال أخي أذكر ربما من عمل
كل تلك المكائد أمريكا فنحن لا نسمع ولا نرى إلا ما ترغب أمريكا في أن
نراه ونسمعه ولا نعرف الحقيقه كامله وبصدق .. والا فما قولك في
إعتقال الصحفحين العرب أمثال تيسير علوني .. !!
وإنظر لوجه أسامة بن لادن .. هل تجد أنه مجرم .. هل ترى الاجرام
في وجوههم .. لما نرى السماحة والبراءه .. وإنظر لوجة الشهيد
الخطاب في جبال الشيشان .. ماترى في وجهة .. تصدق يا نبض الموت
إني أرى الرجال من وجوهها .. ربما سوف تستغرب .. ولكن ما يجعل رجل
يبيع نفسه للموت من أجل ماذا .. اليس هناك هدف عميق وسامي في أعماقه
وأي عمق وأي سمو من رفع الظلم ورفع راية الاسلام... لم يرتضوا
أن يروا الام تصرخ ثكله والزوجة تصرخ مرمله .. والبنت تصرخ مغتصبه
والطفل يصرخ محروما...
لم يشأ أن يمرغ أنف العربي الاصيل في التراب .. فكان مجاهدا ربما لم
نعرف ما يعني مجاهد في زمن الاعلانات التجاريه التي تعكر صفو الحقيقه
حينما تنشر أمريكا عيونها .. ماقولك في انتهاكات حقوق العراق في أمريكا
ماقولك حينما يتقدم امريكي أعجمي كافر ويصفع مسلمه .. ويهودي ملعون
فيصفع عربيه مسلمه هذا أقل شي يعملونه وماخفي أعظم.. أليس بينا معتصماا !!
لما نستغرب حينما نرى المعتصمين أمثال بن لادن والزرقاوي .. لما لا نرى
ما تصنعه امريكا ونرى ما يصنعون وننظر له بعين الارهاب الذي أرادت امريكا
أن تتهمهم به يقولون ارهاب يا نبض .. نعم ليكن إرهاب مالضيم نرهب عدونا
ونريهم أننا لنا قوة ترد عليهم ليعلمون إننا أناس نبيع أنفسنا ولا نخشى الموت
قال قائد أسرائيلي صهيوني .. أنا لا أخشى من الجندي المرسل من أجل الحرب
ولكن أخشى من قوما جاوا ليموتو .. فبدون شك قصد اولئك الذين لا يرهبهم الموت
فهم يجعلون العدو في قمة قلقه وخوفه .. والا لما تنفس جورج بوش الصعداء حينما
علم بمقتل الزرقاوي .. موت الزرقاوي يا نبض ضعف لنا .. وحياته كان مكسب ومغنم
فقد فرح العدو بموته .. إنه مع الله لا يضنيه شي ولكن من خسر نحن المسلمين .. خسرنا
مجاهد كان يقوم بدور ارهاب العدو بقوه خارقه .. ولكن ثق بأن زرقاويين أخرين سيولدون
ونسأل الله أن يكونون من دمائنا وجلودنا .. اللهم آمين ..




من مواضيعي :
الرد باقتباس