عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 11/06/2006, 10:31 PM
صورة لـ عاشق الحق
عاشق الحق
نشيـط
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى عاشق الحق
زوجة أم جاريه قمة الوقاحة (قصه واقعيه)

تروي مريم من الأردن قصتها مع زوجها فتقول:

تزوجنا من ثلاث سنوات وذهبت أنا وزوجي للاستقرار في كالفورنيا التي يعمل فيها

كانت حياتنا عادية لا شي مريب بدأ يعرفني على أصدقائه وزوجاتهم او صديقاته

وكان يقيم السهرات في منزلنا ويطلب مني أعداد الآكلات العربية

وكنت افعل وكنا نسهر كأي أصدقاء

وفي احد الليالي ........


رن جرس الباب بقوه

فهرعنا نرى من الطارق


كانت جيسكا إحدى صديقات الشلة


فوجئت بها تبكي وتجري نحو زوجي وتحضنه وتقول له:

"لم أعد أتحمل البعد عنك ..كفى..صارحها فأنا في حاجه إليك مللت العيش مع المجرمين"


وتكمل مريم قائله:

لم يشعر زوجي بوجودي فبدأ يقبلها ويعدها خيرا

وحملها بين ذراعيه إلي سريري!!!!

وطلب مني بكل وقاحة كوبا من الماء

هنا انفجرت في وجهه وأخذت اصرخ في شكل هستيري :


كفى هذا منزلي وهذه غرفتي وهذا سريري


صفعني على وجهي وأغلق باب الغرفة ورماني على المقعد في الصالة

حيث أمضيت الليلة مع جرحي ووحدتي


قررت أن أسافر وتوقعت أن يتمسك بي لكنه ترك الخيار لي قال لي:

ستكون تذكرتك عندك في الوقت الذي تريدين أو أن تقبلي الأمر الواقع

هو يحب جسيكا لكنه لا يستطيع أن يتزوجها


لأنها متزوجة من عجوز ثري وهي لا تريد التفريط بان تكون أرملته الثرية

تقول مريم "قصتي تصلح أن تكون فلما سينمائيا

فمن يصدق أن زوجي يطلب مني أن اقبل استمراري معه على هذا الشكل؟

طلبه فوق المنطق ولا يقبله عقل ولا شرع ولا دين!!!!!"





جبتها لكم من/
من منتديات الشرقية




من مواضيعي :