عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 01/06/2006, 07:23 AM
LAMAR
مُتـواصل
 
جليدٌ مِن التساؤلات تذوبُ في عروقِ الجسد ...................

جليدٌ مِن التساؤلات تذوبُ في عروقِ الجسد

وطبقاتُ حُبٍ تُعانِقُ القلب المكسور

أهكذا يكونُ إحساسي

" غريبٌ أنا حتى في دمعتي "

كثيرٌ ما تصرخ في ذلك السجن

أودُ لها الخروج وتأبى

أحبت الحبس لإنفرادي في مقلتي

كثيرٌ ما تغني أعضاُءُ جسدي حُزناً ويتراقصُ دمعي بثورتهِ المجنونه

ليه أنا مِن بد البشر دايم حزين .... لاهيٍ أعطي ولاعُمري خذيت
وش جنيت مِن العطا غير الونين .... كل ما أعطي أندم لاعطيـــت
سأدعو الحروف لِمنزلِ قلبي
وسأبني للكلماتِ قصراً في صدري
سأدعوهم لمشاركتي وسأسكبُ لهم كأساً ملئٌ بدمعي
وسأبكي لايهُم مِما ولِمن
رُبما لِأشعُر بأنني إحساسُ إنسان

سأتوقف .... ؟




يعجزُ القلبُ عن البوح

فــ " لِتتحدث الورق " ...
:
مجرد حلم ....

سيدي ... الهاوي
:
:
سأرمي بحرف ٍ تقرأهُ العيون

وسأرمي بحروف ٍ مِن الشُكرِ لك على تواصِلُك الدائم معي

لاحرمني اللهُ مِنك
:
:
:
سأشعِلُ بُركاني الهادئ في مقلتاي

وسأرمي بحمم ٍ مِن الدموعِ لأجلها

علْها تشعُرُ بي
:
:
مجرد حلم ...




عااااااد ما يحتاج اقولكم انه منقووووول (اقصد مسرووووووووووق)




من مواضيعي :
الرد باقتباس