الموضوع: هواجس سمائية!!
عرض مشاركة مفردة
  #12  
قديم 03/05/2006, 11:01 PM
صورة لـ سماء بلادي
سماء بلادي
خليــل
 
وإن طال الزمن وإن قصر سيظل مسكك للماء مهما حاولت أن تحتفظ به لا بد أن
يصبح شي من الماضي وسيجف شئت أم أبيت لا بد أن تتثاقل يداك لتحس بتعبها
حينما تستمر في المحافظة عليه وسيتخلل اصابعك دون أن تدري وبعد مرور سنوات
إن إستطعت المحافظة عليه ستجد منه ما يبلل راحتيك لا أكثر ...

تلك هي الحياه أماني يتمنونها تنتهي فلو سألتك أين رحل الاولون ... أليس اصبحو
من الماضي .. بعضهم نعرفه وبعضهم لا نعرفه .. ما خلفوا وارهم إلا حكايات
نتناقلها ...نعم سيدي أستخلفنا الله في الارض نحكمها ونسيرها ... وتلك هي مشيئه
الله في خلقه .. ولكن هل تجد لي حلا في استعادة الماضي المفقود .. لما مايمر علي
في اليوم والليله حينما اتحدث عنه اليوم الثاني لا استطيع أن ابرزة لمن أحادثه حقيقه
جليه .. لما علي أن اتحدث .. ولو لم يكن ماضي ووهم لاستطعت أن اريه محدثي واقول
له انظر ما حصل لي ليلة البارحة ... ولكنها الحياة الدنيا ... حينما تكون مثل نسج من
الخرافات .. فنحن بعد مائه عام سنكون وهم لمن بعدنا .. وسيقولون عننا كان يا ماكان
في قديم الزمان وسالف العصر والاوان .. فارس بلا جواد ,,, وسماء بلادي في مناقشه
حمى وطيسها حول هل الدنيا وهم أم انها حقيقة نعيشهاا ... هنا سيقولون لقد كانوا من الماضي
وحتما هم خيال لا نستطيع أن نراهم ... سيدي .. في نظري أنا الدنيا حلم انام الليل قريرة العين
واصحو وقد شق النور كبد السماء لتنير لنا الدنيا الظلام الدامس الدي عشناه حينما غلف سماء
الكون ... فلا تعجب مني حينما أقول بأن الشمس ستغادر السماء الساعه السابعه مساء كل يوم
صيفي ... والخامسه مساء كل يوم شتوي .. لتترك نظرة حزينة نطلق عليها المساء الهادي .. لنقول
قد كانت الشمس تشرق واختفت الان لتترك المجال ليخيم الظلام وينسج لنا أحلاما نراهاا فيما مر
علينا من أحلام عشناها خلال يوم حافل بالعمل ..
وعزائي أن .... اختلاف الراي لا يفسد للود قضيه ...



من مواضيعي :