الموضوع: بدون تعليق!!
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 03/02/2006, 02:39 PM
صورة لـ Brave+Heart!
Brave+Heart!
مُتـواصل
 
بدون تعليق!!


تحركات دبلوماسية على أرفع مستوى، سفراء الدانمارك يلجون فرادى وأفواجا إلى مكاتب وزراء خارجية بعض الدول العربية التي أبدت امتعاضها من الإساءة لشخصية الرسول عليه الصلاة والسلام والاستهزاء به، واعتذار على مضض من صحيفة دانماركية، ويحلو لنا الاعتراض على مائدة عامرة بالأجبان الدانماركية وزبدة اللورباك الشهيرة.
أبقار الدانمارك محظوظة، لا تؤثر فيها المقاطعة حتى لو كانت في سبيل سيد البشرية الرسول عليه الصلاة والسلام، أبقار معتبرة تعي قوانين النظام الجديد وتتمتع بحصانة دبلوماسية.
المشكلة ليست في الأبقار الدانماركية، ولا في صحف الدانمارك أو حكومتها ولكن المشكلة في العربي المسلم الذي يعتبر معدته خطا أحمر لا يمكن أن يتأثر بأي مقاطعة، فالمعدة أهم من كل البيانات التي صدرت، فكيف يستبدل عرب منتجات الأبقار الدانماركية بأخرى تقل رفاهية عن أبقار الدانمارك، فهل بقرة حلوب في مزرعة قروية في بلد عربي تفي بالغرض؟! وهل "المخيض او اللبن الخاثر أو الشنينة" يصلح صنعه من غير بقر دانماركي؟؟!
وهل الزبدة تكون زبدة إن لم تكن دانماركية...؟!
أين علماء الإسلام وشيوخها من الزبدة وما "يزبدون"؟ وخصوصا أن بعضهم التزم الصمت في الوقت الذي ينفجر فيه غضبا على منابر المساجد لتكفير شاعر أو كاتب أو صحفي لمجرد عبارة فيها جدل، فما رأي هؤلاء الأئمة والشيوخ في الإساءة للرسول عليه الصلاة والسلام...مجرد مداعبة دانماركية خفيفة الهضم مثل زبدة "لورباك" وخصوصا أن لورباك تأتي مملحة وغير مملحة وبدون دهون أو بكل الدهون التي تكفل لكم عمرا قصيرا للالتقاء برسول الله الذي لن يشفع لمن خذلوه (رأي خاص لا أكثر).
المسألة ليست في الكوليسترول أو جنون البقر ولكن المسألة تتعلق بثوابت لا مزاح أو مهادنة فيها، الرسول عليه الصلاة والسلام الذي شق ظلام الجاهلية لينشر نور الإسلام على الأرض، الصادق الأمين، يتحول إلى رسوم كاريكاتيرية فيها كثير من الإهانة والاستفزاز.
هاهم أحباب الرسول، الذين ثارت غيرتهم لهذه الإهانة الديمقراطية يشنون حملة لمقاطعة كافة البضائع الدانماركية ويفردون منتجاتها على صفحات الانترنت والجرائد وعبر رسائل الموبايل.
دعوة/شبه تحريض: قاطعوا الزبدة والجبنة ولا تكونوا جبناء! فالزبدة لا تفرق بين بقر دانماركي أو نيوزيلندي أو حتى أوكراني!! ولا بأس بالزبدة المحلية التي لا يذهب ريعها لدعم اسرائيل أو للمساهمة في بناء دولة يسخر إعلامها من الرسول عليه الصلاة والسلام والدين الإسلامي.

اكتموا السر الآن: هذه الحملة المكثفة دعتني إلى التساؤل عن سر عدم إطلاق حملة قوية لمقاطعة البضائع الصهيونية الإسرائيلية والتي تسوق في بلاد الخليج العربي بل وعلى أسوار المسجد النبوي، فإن كان الدانماركيون قد أساءوا إلى شخصية الرسول عليه الصلاة والسلام فإن اليهود والصهاينة هم قتلة الأنبياء وسبب مصائب الأمة!! قاطعوها أيضا!!
[grade="A0522D F4A460 A0522D B22222 8B0000"]

أهلا بك في عمــــانيـــات بين اخــوانك ... نرحب بمشاركاتك
بتفاعل قلمك النابض بالاحساس وبالايمــان بقضية مــا وبهدف
يحتاج للظهـــور ....[/grade]

جزاكم الله خير على الجهد . . . ووفقكم إلى ما تصبون إليه من خير



ويا هلا بكم معنا في

[glint]][][§¤°^°¤§][][عمـــــــــانيــات][][§¤°^°¤§][][[/glint]






من مواضيعي :
الرد باقتباس