عرض مشاركة مفردة
  #6  
قديم 24/01/2006, 04:31 PM
صورة لـ الكاتب
الكاتب
مُشــارك
 
خلق الله الغني والفقر ليبتلي بهما عباده أيهم أحسن عملاً، وجعلهما سبباً للطاعة والمعصية، والثواب والعقاب، أما من سكن في القصور ولم يشكر الله على ما عطاه من فضل ونعمه فقد ظلم نفسه ؛ اما ذلك الفقير الصابر فذلك سيعوضه الله .
فأختنا الصابره الحامده على ما عطاها الله من ذكاء إن لم يتقبلها المجتمع فيتقبلها بمشيئه الله وزقها على الواحد الاحد ؛ فلا تخاف من ذلك .

اسمحوا لي ان اتداخل بهذا الموضوع من جانب آخر ففي سؤال الاخت وهو
( هل سيتقبلني المجتمع )
فهنا جاء سؤالها أعتقد من تجارب قد امرت بها ونحن اليوم نرى بنصب أعيننا ان من له ثقل بهذا المجتمع فلن يتعثر بحياته ولو كان يحمل الابتدائيه أما من جد وأجتهد وقدم اوراقه فتنتظر تلك المعامله الرحمه والعطف وبهذا ارادت تلك الطالبه أن تقول ماذا يكون حالي وانا في مجتمع لا حيله لي بواسطة فيه . وبين غني القصور وفقيرا صابر شئ يعلمه الله
وفي حديث ( ان من عبادي من لا يصلحه إلا الغنى ولو أفقرته لأفسده ذلك، وان من عبادي من لا يصلحه إلا الفقر ولو أغنيته لأفسده ذلك..).

شكرا لك موضوع جميل



من مواضيعي :
الرد باقتباس