الموضوع: يتذكـــر...
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 01/01/2006, 03:15 PM
صورة لـ ×Dead G!rl×
×Dead G!rl×
حميــم
 
يتذكـــر...

[frame="6 80"]«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»ينظر إلى القلم الذي بيده..يفتحه...يغلقه..يفكر...ويبتسم..ومن يراه يقول أنه مجنون...
صاحبنا يستعيد ذكرياته... يتذكر عندما قدم من الجامعه وفي يده شهادة ((الماجستير))
وهو جالسٌ في غرفة الجلوس ووالدته تلقي على رأسه حبيبات من الحلوى وبعض النقود المعدنيه..وايضا لن ينسى تلك الأيدي البريئه التي تتسابق للحصول على الحلوى أوالنقود..
وأيضا العجوز المجنون الذي يلاحقه هو وباقي الاطفال...ويتذكر السمك المشوي الذي تعده جدته رحمها الله...وأيضا يتلذذ وكأنه يأكلها الآن..الحلوى الزاخرة بالهيل والسكر الأحمر،ولكن؟! في الجهه الأخرى من الكرة الأرضيه..تجمعت مجموعه من النساء في بيت
أم محمد ..جلسوا على هيئة حلقة كعادتهم الصباحية الدائمة ..وبدأن بالقيل والقال...أخذت أم
مريم تقول: يا أم محمد ألن يأتي محمد من سفره..لقد طال غيابه...أجابت ام محمد بكلمات يملؤها الإشتياق مرفوقة بالحسره..:أتمنى له العودة بالسلامة إلينا ...لكنه يحب السفر والتجوال..ويحب عمله ..ونحن لن نغصبه على شيء لايريده.،ولكن كيف هو حال أبنتك مريم يا أم مريم؟...كانوا سيفتحون الجرح الذي تذكره محمد وهو جالسٌ على كرسي في جهة الشباك المواجه للشارع المزدحم في المقهى...هاقد تذكر مرة أخرى ..ولكنه تذكر جرح عميق...خطيبته مريم..ويتذكر تلك الإبتسامات التى لم تنقشع من ثغورهما طيلة أيام خطبيتهما..
فكر وهو يعض على شفته السفلى ...أنا تركتها لكي لاتتعذب ونحن بعيدين عن بعضنا..فلتتهنى بحياتها حره...تنهـــــد بقوة..ووقف واتجه إلى الفندق..ليتجه في الغد إلى المطار، ويذهب إلى بلـــــــد أخرى...
«®°·.¸.•°°·.¸¸.•°°·.¸.•°®»
[/frame]

تحيـــــــ سحر الخاطر ــاتي




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة ×Dead G!rl× ، 01/01/2006 الساعة 03:17 PM
الرد باقتباس