عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 25/12/2005, 06:26 PM
صورة لـ ابن الحسين
ابن الحسين
ودود
 
عـــــــــ....**الانترنت وغض البصر**ــــــــاجل

كل الحــوادث مبداها من النظر .......ومعظم النار من مستصغر الشرر
كم نظرة فتكت في قلب صاحبها .......فتك السهام بلا قوس ولا وتــر
يســرّ مقلتــــه ما ضـــرّ مهجتـــه .......لا مرحبا بسـرور عاد بالضـــرر


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
[قال الله تعالى " قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ " النور 30
**

كم هم المؤمنون في جهاد في عالم الأنترنت
الانترنت العااالم المليء بالطيب والخبيث
الحسن والسيئ
حينما يقفوا أمام مايسيئ ويلوث طهارة قلوبهم .
وقوف المؤمن
الذي يعلم ان الله بصير بعباده ...وان من ترك شيء لله عوضه الله خيراً منه
أخوتي واخواتي
كم منا من يتصفح مواقع أخرى .؟ !!
الهوتميل أولا!!
ً والمنتديات الآخرى ثانيا
ً ومحركات البحث ثالثاً ورابعاً وخامساً
وكم من الصور التي تقع عليها أعيننا
مناظر سيئه ، نساء بالنسبةِ للرجال
وغيرها الكثير الكثير
هل أطلقنا البصر ليشاهدها ؟ !!!
أم صرفناه عن تلك المناظر ؟
و تذكرنا قوله تعالى .. "إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ "


تقولون ؟
ليس لنا يداً في وجود تلك المناظر السيئه !!؟ ......
تذكر قول رسول الله صلى الله عليه وسلم لعلي
: يا علي ، لا تتبع النظرة النظرة ، فإن لك الأولى ، وليست لك الآخرة . رواه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي .
وهذا لايعني أن نُصر على التواجد والتصفح في أماكن يُعلم انها مليئة بتلك الصور
فمن ترك شيئ لله عوضه الله خيراً منه
وكثرة النظر وإن كانت النظرة الاولى فهي قد نقشت في قلبكم صوراً
وصورة تضاف اليها صوره أخرى...ستصبح البوماً
وتخيل... أنت الآن تحمل في قلبك وعقلك ألبوماً من الصور السيئه
يحتل ويلوث هذا الألبوم جزء كبيرمن قلب وعقل كل مؤمن ومؤمنه للاسف
وإزدياد تلك المناظر يسيء الينا والى طهارة ونقاء قلب المؤمن
فيبدأ بفقدان تلك الطهارة التي أنعمه الله بها بيده وبضغطة زر

أعقل الناس من لم يرتكب سببا.......حتى يُفكر ما تجني عواقبه

ارجوا التثبيت للفائده




من مواضيعي :
الرد باقتباس