عرض مشاركة مفردة
  #7  
قديم 25/12/2005, 07:50 AM
أبو حمزة
مُشــارك
 
*** ( إن في ذلك لذكرى لأولي الألباب )

أمنيتي أن أتأمل نفسية كل قارئ لمثل هذه المواضيع ،،،، ترى هل استغل هذا الخبر لمراجعة نفسه والإستعداد ليوم تشخص في الأبصار
ليوم لا ينفع فيه مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم

أم أن الإنسان وبعد تأمله لمثل هذه الأخبار يرجع سادرا في غيه سابحا في دنياه غيرمنتبه لآخرته فيصدق عليه قول الحق جل وعلا ( ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ، ونحشره يوم القيامة أعمى )


فلننتبه لأنفسنا أيها الإخوة المؤمنون قبل أن يفوت الفوت ولات حين مندم ،،،،،،،


(((أسأل الله لنا جميعا حسن الخاتمة)))



من مواضيعي :
الرد باقتباس