عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 11/11/2005, 03:28 PM
صورة لـ ابن الحسين
ابن الحسين
ودود
 
امراءه تسدد لكمات لسائق أجرة في الشارقه

أتاح رجال الشرطة في إمارة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة، لإحدى السيدات فرصة الاقتصاص بنفسها من سائق سيارة أجرة، عن طريق الضرب واللكمات، علانية، في الشارع، بعد أن استخدم بحقها ألفاظا نابية.
وكانت بينا سوني، والتي تعمل مصممة للملابس التقليدية، استقلت سيارة أجرة مع إحدى قريباتها قبل أيام عندما قام السائق بالتوقف بشكل مفاجئ وعنيف أفقدها وقريبتها التوازن مؤديا إلى ارتطامهما بالمقعد الأمامي.
وعندما طلبت السيدة من السائق التمهل في القيادة لئلا يتسبب في إيذائهما، رد عليها "بعبارات سوقية"، وفق ما صرحت به لصحيفة "خليج تايمز" الناطقة باللغة الإنجليزية، والتي أوردت النبأ، أول من أمس.
وذكر موقع "سي إن إن" الإخباري أن السيدة طلبت من السائق التوقف للحال، واستنجدت بالشرطة التي لم تأخذ بأقوال السائق حين أنكر استخدامه ألفاظا بذيئة.. واقترح رجال الأمن عليها أن تتقدم بشكوى رسمية، تتيح لها إيقافه، وربما ترحيله، لكنها لم تشأ قطع مورد رزقه رغم تمسكها بضرورة معاقبته لكي يكف عن سلوكه المشين، فما كان من أفراد الشرطة إلا أن اقترحوا عليها الاقتصاص من غريمها مباشرة.. وهو ما جعلها تستشير أخوها بالهاتف الجوال والذي شجعها بدوره على أخذ حقها.
وهكذا، تم إخلاء الساحة وإبعاد الفضوليين، لتتمكن السيدة من توجيه اللكمات براحتيها، و"على راحتها"، للرجل، حيث أكدت بعدها أنها أحسّت بارتياح كبير بعد أن أفرغت شحنة غضبها




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة ابن الحسين ، 11/11/2005 الساعة 03:32 PM