عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 11/09/2005, 10:53 AM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
[grade="00BFFF 4169E1 0000FF"]حميد : اسف أختي أنا راعي التاكسي بس مادري يمكن بالغلط اسمحيلي

حصة : حصل خير



وكل منهم سكر التليفون وسرح اشوي.. معقولة اللي قاعد أيصير؟ معقولة هالصدف .؟؟


حصة : وهي يالسه تذكر كل اللي صار وشاله الموبايل في ايدها ومن غير ما تشعر جان أتخزن الرقم وكتبت مكان الرقم

(راعي التاكسي)

وحميد خزن الرقم بس ماكان قصده يتصل أو أي شي بس للذكرى وكتب عند الاسم (الصدفة)



ومرت الأيام والأشهر على هالموضوع وكل منهم كان بين فتره والثانيه يذكر القصة ويسرح لكن بدون ما يكون في باله شي غير الاحتفاظ بالذكرى الحلوة .



وبعد ست اشهر .


كان حميد يتمشى في مركز تجاري ويا واحد من الربع اسمه فيصل

فيصل : ابغي اشتري عطور .



حميد: هذا وقت عطور.. انته محد يسير وياك.

فيصل: ذليتنا عاد دقايق بنشتري وبنطلع
حميد : أنا ماعرف سوالفك؟ انته ما تشتري بسرعة.

فيصل: لا هاي المرة عارف شو ابغي

حميد : يالله صداقتك طالعه عليه أغلا من بيع السوق

فيصل: مايسوى عليه هالعطر
حميد : يالله طوف طوف


دخلو الشباب المحل وفيصل رد حق عادته وايدور وكل اشوي حميد.. شو رأيك بهذا وهذا .

حميد : ما يخصني.. دور اللي تبغيه روحك ..انته ماينسار وياك..
حميد وهو يالس يجلب عينه في المحل والمحل كله مرايات وكان ايشوف المحل عن طريق المرايات ، يت عينه على مستلزمات التجميل والميك اب وفجأة شاف حصة !!! ، نفس الوكت حصة شافت حميد !!! وهو شافها بس عن طريق المرايات من غير محد منهم يقدر أيحدد وين مكان الثاني وكان الوقت أيمر بطريقه غريبه الثواني كانت أطول من الساعات وكل منهم مب قادر ايشيل عينه عن عيون الثاني

وبعد لحضات التفت حميد على حصة والتفتت هيه عليه وهاي المرة من غير مرايا ...



وشوي .. فيصل من غير مايلاحظ .. يالله نطلع أنا خلصت.. وطلع فيصل مع حميد, وكانت حصة طالعه في نفس اللحظة وطلعوا الثلاثة من الباب في نفس الوقت, وكانت حصة على اليمين وبعدين حميد وبعدين فيصل

وهم عند الباب ومن غير قصد ضرب كتف حميد في كتف حصة ، وحصة خذت اليمين من باب المحل وحميد وفيصل من اليسار ،وتم حميد ساكت ! أتغير180 درجه ، وحصة نفس الشي .

حميد يكلم نفسه: معقولة هاي الصدفة ؟؟!

حصة: أتكلم نفسها هذا حلم اللي صار ولا واقع؟!

حميد: شو اللي صار شو هالقدر اللي جمعني فيها

حصة: مب معقولة أنا موب امصدقة شو هالشعور اللي صابني مره وحده!؟!

حميد : أنا شو اللي صار فيني معقولة ؟



كل واحد فيهم مانام في هاي الليلة .حميد لازم أكلمها بس كيف وبأي حق ، قصدي شريف, بس أنا شو عرفني هاي البنت, يمكن مخطوبة, ولا مرتبطة, وحتى لو لا، مب من حقي اتصل فيها ،بس شو أسوي وأنا مب عارف أفكر انشل تفكيري كامل . تذكر رقم تليفونها المخزن في تليفونه وقام وكتب مسج ،

( حسيتي بالي حسيت فيه) ، وطرش المسج .

وكانت حصة سرحانة وما عطت المسج أهميه وهي تفتح المسج انتبهت مكتوب المرسل (راعي التاكسي) ، ومن غير ماتحس ومن الارتباك مسحت المسج ، اتخبلت أنا شو سويت ؟؟!! وتمت تلوم نفسها شو أسوي؟ اتصل؟ شو أقول؟ أنا مب عارفة شو كان مكتوب في المسج..

شو اسوي؟ كيف أتصرف؟ وبعد تفكير اطويل لقت حل للمشكله.

وهي على نياتها وكانت في حالة توتر وكتبت

(معك الاتصالات الرجاء إرسال المسج مره أخره للرقم الذي أرسلت له قبل قليل )



وصل المسج عند حميد قال شو السالفة؟ بطرش مره ثانيه

(حسيتي بالي حسيت فيه)

وصل المسج عند حصة وقرته .

حصة : شو أقول؟ وشو أرد؟ يلست تفكر وبعد اشوي
كتبت (إحساس غريب ما قدرت أفهمه)



حميد تشجع واتصل

حصة : معقولة اتصل؟ شو اسوي؟ أرد؟ شو أقول؟ برد!!
حميد : الووووو

حصة : ساكته

حميد : الووووو

حصة ما ترد.

حميد : الظاهر أنا غير مرغوب فيني مع السلامة

حصة : لا لا لا لاتبند

حميد : ممكن سؤال

حصة : ………. أتفضل

حميد : أنتي مرتبطة بحد او محجوزة حق حد

حصة : ……….. لا

حميد : ممكن أتقدم لج
حصة : مستغربه وزادت دقات قلبها انته شو اتقول؟
حميد : أنا قلت شي غلط؟

حصة : لا بس انته ما تعرف عني شي, وكيف ترضى تتزوج وحده كلمتك بالتليفون ؟

حميد : ليش يعني شو صار لما كلمتيني في التلفون

حصة : ليش انته مب شاب مثل باقي الشباب اللي ما عنده استعداد يتزوج وحده كلمتها بالتلفون!!

حميد : ومنو قالج أنى إذا اتزوجت وحده ما كلمتهابالتلفون ما بتكون كلمت حد غيري قبل الزواج

حصة : بس لازم تتأكد من أخلاقي قبل

حميد : وشو ألفايده الموضوع طلع من أيدي
حصة : عند منو الموضوع

حميد : قلبي

حصة : انته شو اسمك
حميد : حميد

حصة : عاشت ألا سامي وانا

حميد : لا تكملين حصة

حصة : كيف عرفت

حميد : يوم اتصلت اربيعتج يوم كان موبايلج عندي قالت حصوه

حصة : حميد

حميد : هلا

حصة : بصدقني إذا قلت لك انك أول ريال غريب أكلمه

حميد : حصة اتصدقين انج ريحتيني بكلمتج هذه

حصة : حميد

حميد : أعيوني!!

حصة : ممكن أتفكر اكثر وما تسرع؟.
حميد : ممكن رقم بيتك عشان أهلي يتصلون ويحددون زيارة لأهلي.
حصة : يعني مصمم؟
حميد : هيه ولا ما يشرفكم راعي تاكسي

حصة : محشوم انته ولد حلال بس ممكن اتكلمني عن وضعك

حميد : أنا وحيد أمي وأبوي, وأبوي متوفي وأنا عايش مع الوالدة موظف وراتبي 9 آلاف، وعدنا فلا اصغيره عايشين فيها أنا وامي ,عدنا ثلاث بيوت جدام مأجرينهم ويدخلون بحدود 4 آلاف في الشهر ومب مرتبط .





حصة : كم عمرك ؟

حميد : 27 سنه.

حصة : كانت لك علاقات من قبل؟

حميد : أقص عليج إذا قلت لا بس الحين محد بحياتي من قبل لا اعرفج.. حتى رقم موبايلي مغيرنه محد يعرفه غير اشوي من ربعي

حميد : بعد تبين تعرفين شي ؟

حصة : سلامتك

حميد : ممكن الرقم

حصة : اوكيه


وتصلو آهل حميد بأهل حصة وصار النصيب وتزوجا في نفس الصالة اللي وصلهم فيها حميد يوم كان
راعي التاكسي[/grade]



من مواضيعي :