عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 01/08/2005, 12:45 PM
صورة لـ رينادا
رينادا
خليــل
 
هل تثق بصداقة النت ...

الصداقة تعني الكثير بالنسبة لنا جميعا...

ففيها تتجسد معاني المحبة السامية و الأخوة التي لاتزعزعها رياح الحسد و الضغينة...والصديق...هو اليد الحانية التي تربت على أكتافنا بحنان حين نشعر بالضعف و الإنهزام...وهو الأذن التي تستوعب آهاتنا كلما ضاقت بنا الدنيا بمن فيها...وهو القلب الكبير الذي يشملنا عطفه وتغمرنا محبته عندما نجد إن العالم تجرد من إيقاعات التآلف و السكون...

أحبتي ...

أعتدنا أن يكون ذاك الصديق هو شخص عرفناه في أيام الطفولة...فهو إما زميل او جار أيا كان أو قد يكون أحد الأقارب...قد أصلت علاقتنا السنين فأرتقت و أصبح كل واحد منا مرآة للآخر..

ولكن....

بعد هذا التطور التكنلوجي الضخم...ودخول جهاز الحاسوب و شبكة الانترنت إلى كل منزل..أصبح من الممكن جدا أن تكون هناك صداقات بين أشخاص من الجنسين او كلاً حسب نوعه لاتربطهم سوى أسلاك و شاشات و بضع كلمات...وهنا نتساءل..

هل أنتم ممن يؤمنون إنه من الممكن أن تكون هناك صداقات قوية و متينة عن طريق هذه الشبكة؟؟

إذا عرض أحدهم عليك صداقته برسالة أو أي طريقه مختلفه في هذه الشبكة العنكبوتيه فهل توافق أم ترفض؟؟ وما هي حدود تعاملك مع الطرف الآخر أن وافقت؟؟

هل حدث و تعرفت على شخص عن طريق الإنترنت و توثقت علاقتك به الى درجة كبيرة جداً فأصبحتم كالأخوة؟؟؟

في رأيك ما الأسس التي قد تسهم في إنجاح هذه الصداقة ؟؟؟

والمجال مفتوح لمناقشة محاور أخرى....

وفي النهاية نصيحة تقدمها لأخوتك ممن سيطلعون على الموضوع.




من مواضيعي :