عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 16/07/2015, 11:50 PM
خالد الرفحاوي
نشيـط
 
اقالة مدير امن القاهره

أفاد الإعلام الرسمي ومصادر أمنية اليوم اغانى العيد (الخميس)، بصدور قرار بإقالة مدير أمن القاهرة، بعد هجومين بسيارات مفخخة في العاصمة المصرية أخيراً استهدف آخرها القنصلية الإيطالية السبت الماضي.
وقال مصدر أمني إن وزير الداخلية اللواء مجدي عبد الغفار، قرر «إقالة مدير أمن القاهرة اللواء أسامة بدير وتعيين اللواء خالد عبد العال بدلاً منه». وأذاع التلفزيون الرسمي قرار إقالة مدير الأمن أيضاً.
ورجحت مصادر أمنية أن قرار إقالة مدير الأمن يرجع إلى حدوث انفجارات عدة في القاهرة أخيراً، موضحة أن اللواء بدير كان على وشك التقاعد بعد ثلاثة أشهر، لكن التطورات الأخيرة سرعت خروجه من الخدمة.
وكان مدير أمن القاهرة الجديد اللواء عبد العال يشغل منصب نائب مدير أمن القاهرة.
وأدى انفجار قنبلة في ميدان روكسي بحي مصر الجديدة اليوم دعاء ختم القرآن، قرب قصر الاتحادية الرئاسي، إلى إصابة شرطي بجروح في ساقه. وهذه ليست المرة الأولى التي تحدث فيها تفجيرات قرب القصر الرئاسي.
والسبت الماضي، قتل شخص في اعتداء بسيارة مفخخة استهدف القنصلية الإيطالية في القاهرة تبناه تنظيم «الدولة الإسلامية» (داعش)، في الهجوم الأول من نوعه على بعثة ديبلوماسية منذ بدء موجة الهجمات المتطرفة قبل عامين في مصر. وأصيب تسعة أشخاص من المارة وشرطيان بجروح في الانفجار.
وفي 29 حزيران (يونيو) الماضي، اغتيل النائب العام السابق هشام بركات في هجوم بسيارة ملغومة قرب منزله في حي مصر الجديدة شرق القاهرة. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن اغتياله حتى الآن.
وبركات هو أعلى مسؤول حكومي يقتل منذ بدء الهجمات التي تعلن منظمات إسلامية متطرفة تنفيذها رداً على الاعتقالات والأحكام التي صدرت بحق إسلاميين، منذ أن عزل الجيش الرئيس الأسبق محمد مرسي في تموز (يوليو) 2015.




من مواضيعي :
الرد باقتباس