عرض مشاركة مفردة
  #102  
قديم 22/06/2005, 08:53 PM
الطائر الحزين
مُتـواصل
 
‏ ‏حدثنا ‏ ‏موسى بن إسماعيل ‏ ‏عن ‏ ‏وهيب ‏ ‏عن ‏ ‏أيوب ‏ ‏عن ‏ ‏أبي قلابة ‏ ‏عن ‏ ‏أنس ‏ ‏رضي الله عنه ‏ ‏قال ‏
‏قدم رهط من ‏ ‏عكل ‏ ‏على النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏كانوا في ‏ ‏الصفة ‏ ‏فاجتووا ‏ ‏المدينة ‏ ‏فقالوا يا رسول الله أبغنا رسلا فقال ‏ ‏ما أجد لكم إلا أن تلحقوا بإبل رسول الله فأتوها فشربوا من ألبانها وأبوالها حتى صحوا وسمنوا وقتلوا الراعي واستاقوا ‏ ‏الذود ‏ ‏فأتى النبي ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏الصريخ فبعث الطلب في آثارهم فما ترجل النهار حتى أتي بهم فأمر بمسامير فأحميت فكحلهم وقطع أيديهم وأرجلهم وما حسمهم ثم ألقوا في ‏ ‏الحرة ‏ ‏يستسقون فما سقوا حتى ماتوا ‏
‏قال ‏ ‏أبو قلابة ‏ ‏سرقوا وقتلوا وحاربوا الله ورسوله ‏



الرد باقتباس