عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 27/10/2013, 10:40 PM
شرعي
مُشــارك
 
الخبيث والطيب ..قصة ثورة لم تكتمل بعد

>>تحذيــر: توجد مناظر مؤلمة جداً<<

كل الأرواح المفقودة بين الطلقات الغادرة...
لكل الدماء التي جرت غيرة على أرض عاشت فوقها...
لكل من وقف أسدا للحق أمام ذئاب الباطل...
لكل من فقد عزيزاً لم يقبل للظلم بأن يبقى...


وإلى الذين ما زالوا قابعين في صمتهم...

هل تعلمون أن الفريق حافظ الأسد عند قيامه بالإنقلاب العسكري على الرئيس : نور الدين الأتاسي سمى انقلابه العسكري باسم جميل هو : ( الحركة التصحيحية)
وأنه قدم نفسه كزاهد بالحكم وقام بتنصيب رئيس مؤقت (طرطور) للجمهورية إسمه (أحمد الخطيب) الذي استمر في هذا المنصب ما بين 18/11/1970 وحتى 22/12/ 1971
وخلال هذا الفترة كانت هناك مجموعات من الشعب السوري تقوم بمسيرات يومية مطالبة حافظ الأسد بالترشح لرئاسة الجمهورية ، وكانت الإذاعة السورية تذيع أغنية :( ودي المراكب عالمينا وقود السفينة يا معلم)
مما (اضطره) كما قال فيما بعد للنزول عند الرغبة الشعبية وقبول تكليف الشعب له بهذه المهمة الشاقة التي أمسك بتلاابيبها حتى وفاته ، بعد أن ضمن توريث ابنه بشار حتى اليوم!!
وللأسف..لا أحد يقرأ التاريخ !!


باسم ( مكافحة الإرهاب )
قتل القذافي شعبه ويقتل الأسد شعبه،
وتفوق عليهما السيسي بطلب التفويض من الشعب
لأجل ( القضاء على الإرهاب المحتمل )!!
د.طارق السويدان
https://www.facebook.com/photo.php?v...type=2&theater




من مواضيعي :
الرد باقتباس