عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 04/10/2013, 09:00 PM
صورة لـ دعاء
دعاء
لا اله الا الله محمد رسول الله
علوم الصحة والشفاء
 
شمعه المكان من النفحات التى اوصى بها نبينا

قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - :
" إن لربكم في أيام دهركم نفحات ، فتعرضوا لها ;
لعل أحدكم أن يصيبه منها نفحة لا يشقى بعدها أبدا "

ومن هذه النفحات ولعلها خيرها علي الإطلاق

(( العشر الأوائل من ذي الحجه ))

فكما وصفها الحبيب صلي الله عليه وسلم . بخير أيام الدنيا . بل وقدمت علي العشر الأواخر من رمضان . بل وأكثر من ذلك
فقد أقسم بها الرحمن في سورة الفجر

((( والفجر . وليال عشر )))

فيجب علينا أحبتي في الله أن نتعرض لهذه النفحه الربانيه ولا ندعها تفوت من بين أيدينا دون أن يسعدنا ربنا بها ولا نشقي أبداً
ولكي نستعد ونعمل فيها . فهناك عشرة أشياء لابد أن نقوم بها أو بمعظمها حتى يمن الله علينا بإدراك هذه الليالي المباركة
-------------------------------------

1 - أخلص النية لله في عملك في هذه الأيام . وإستحضر نية التعرض لنفحات الله

2 - قيام الليل ولو بركعتين بعد العشاء أو قبل الفجر

3 - ختم القرآن في هذه الأيام المباركه قدر المستطاع . بقرائة ثلاثة أجزاء في اليوم

4 - الصلاة في مواعيدها في المسجد . مع الحفاظ علي السنن الرواتب لكل صلاة

5 - صيام العشر الأوائل . ولو لم تستطع فصم منها قدر المستطاع على أن تصوم يوم عرفه

6 - صلاة الفجر في جماعه ثم الجلوس في المسجد وقرائة ما تيسر من القرآن وذكر الله حتي الشروق ثم صلاة ركعتين . حتي تنال بإذن الله أجر حجه وعمره تامه . .

7 - التصدق ولو بالقليل . فالصدقه في هذه الأيام تتضاعف عمن سواها من الأيام

8 - صلة الرحم . فكل هذه الأعمال لا يؤجر عليها قاطع للرحم . فلابد من صلة الأرحام والإطمئنان علي ذوي الرحم حتي ولو بالهاتف

9 - ذكر الله كثيرا . فهو من هدي النبي صلي الله عليه وسلم .
وأذكركم ونفسي بسنة مباركة يغفل عنها كثيراً من الناس وهي الحرص التام على الإكثار من( التكبير : الله أكبر ؛ والتهليل : لا إله إلا الله ؛ والتحميد : الحمد لله ؛ والتسبيح : سبحان الله ) .
وقد قال الإمام البخاري - رحمه الله : كان ابن عمر وأبو هريرة رضي الله عنهما يخرجان إلى السوق في أيام العشر يكبران ويكبر الناس بتكبيرهما .

10 - فض الخصومات والمشاحنات بينك وبين إخوتك المسلمين . فالله لا يغفر لمشاحن ولا مخاصم . خذ أخي الكريم بقول الله تعالي وهو يأمرك

(( ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإِذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ. ))




من مواضيعي :
الرد باقتباس