عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 21/08/2013, 01:15 AM
صقور بغداد
مُتـواصل
 
وردة المكان : العدد الثاني والثمانون من المجلة النقشبندية

بسم الله الرحمن الرحيم

أيها الصناديد والغيارا أبناء العراق الجريح والله نفرح لكم من قلوبنا حين نرى الأزمات تتوالى والمصائب تنصب على أهل العراق وهم يظهرون في كل يوم بحلة جديدة ومجلة جديدة أو عملية نوعية رائعة فقد استطعتم من خلال كل ما أنجزتموه أن تجذبوا اليكم الأنظار والأهتمام وأتكلم عن نفسي ولا أهتم لمن يخالفني الرأي فأنا أول المهتمين ببطولاتكم وأصبحت متابعا وأشاهد يوميا عملية تلي التي قبلها وأقرأ بكل جدية أصدارات مجلاتكم البديعة بكل ما فيها من طروحات وأشعار تبكي الصخر وفتاوى وتتكلم عن تدريباتكم وتصنيعكم الذي كسرتم به شوكة أقوى وأعتى الجيوش فعلى كل حال هوه الآن اندحر وخرج مدحورا ولكم الفخر ونتطلع الى ساعات النصر والفتح القريب لتتخلصوا به من أذناب المحتل وأشكاله ومخلفاته وهو ليس على الله ببعيد...
(( ويوم اذ يفرح المؤمنون بنصر الله ))



الرد باقتباس