عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 20/07/2013, 08:15 PM
صورة لـ أم مريم
أم مريم
مُثــابر
المعتزة ببلادها الجزائر
 
العشر الأولى من رمضان قضت وذهبت .. وبسرعة ذهبت ايام الرحمة ...



الحمد لله الذي جعل الصيام جُنَّة ، وجَعل طاعته مع الإخلاص سبباً لدخول الجنة ، والصلاة والسلام على سيدِنا محمد وعلى اله الطيبين الطاهرين

وبعد


ذهبت العشر الأولى من رمضان قضت وذهبت .. وبسرعة ذهبت ايام الرحمة




ولكن !

كلاً منا يسئل نفسه .. ماذا فعلت بهذة العشر الأول التي هي أيام رحمة !
هل أستفد من وقتها ..
نفرح إذا أتى رمضان .. ولكن لا نبالي بأيامه .. ونقصر لإعطاءه حقه !
ارجوا من الجميع. ..
ان يسئل نفسة ويخلوا مع نفسة دقائق معدوة .. ويسئل نفسة ويقول

ماذا فعلت بالعشر الأول .. هل أستغليتها في الإكثار من الطاعة والتوبة ..
أهل أكثرت من الدعاء لان دعوة الصائم لا ترد ...
ام قضيتها في غير مكانها ..
رمضان .. هدية من رب العالمين .. لكي نتوب الي الله ونلجا الي الله..

كثيرا منا مقصرون جداً .. وكثيراً منا غافل عن هذا الشيء فلماذا لا ننصح من كان غافل ونكسب الأجر من الله ..

إذا قفوا مع انفسكم .. وصارحوا انفسكم ..

ماذا فعلت بهذا العشر الأولى من رمضان !!
هل فعلت فيها ما يرضي رب العالمين
لأن رمضان منحه إلهيه من الله لنا ولهذه الأمه المحمديه ..
و كيف برب العالمين الذي جوده اوسع يعطيك قصور في جنته وفي الجنه مالا عين رأت ولاأذن سمعت ولاخطر على فلبي بشــر ...




من مواضيعي :
الرد باقتباس