بأقلام الأعضاء تجد هنا أفضل الشعر والخواطر والروايات " />
الموضوع: العاصمة
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 10/04/2013, 12:10 AM
حسين إبراهيم الشافعي
مُشــارك
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى حسين إبراهيم الشافعي
العاصمة

العاصمة



ما أنا إلاّ كَطَيْفٍ عابرٍ
فوق غُرْبان السرابِ الهائمةْ



هل أنا حقّاً كما أرجو أنا
أَمْ أنا طوْعٌ لنفسٍ ساقمةْ



نازَعَتْني كلَّ عمري وَأَبَتْ
أنْ أرى شمسَ النهار القائمةْ



كُلّما حاولتُ أنْ أعصي الهوى
ودَنَتْ رجلي قريبَ الخاتمةْ



جذَبَتْني قوّةٌ جيّاشةٌ
أغْرَقَتني في بحورٍ آثمةْ



فأَنا بين الهوى في ذلّةٍ
أكْتبُ العمرَ بنفسٍ راغمةْ



ينقضي العُمْرُ ولا من خطوةٍ
تسحقُ الشَرَّ بنفسٍ حازمةْ



يا إلهي منكَ أرجو نسمةً
تُسعدَ الروح وتبقى الحاكمةْ



تطْردُ الذّلَ الذي أرهَقَني
ليس إلاّ منك تأتي العاصمةْ




حسين إبراهيم الشافعي
سيهات




من مواضيعي :
الرد باقتباس