بأقلام الأعضاء تجد هنا أفضل الشعر والخواطر والروايات " />
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 25/01/2012, 06:27 PM
حسين إبراهيم الشافعي
مُشــارك
 
إرسال رسالة عبر MSN إلى حسين إبراهيم الشافعي
تراقص قلبي برقصاتها

تراقص قلبي برقصاتها


سافرت عن سيهات قرابة إحدى عشر يوما وحينما عدت إليها وشاهدت نخيلها سال يراع القلب شغفا ولا أدري أهو شغفٌ في سيهات أم بالذين هم فيها




العودة إلى سيهات




وأَعُودُ من بعد الغيابِ مُعَذَبا
وكان الهوى نجمي إليكِ ومركبا




فيا أيها القطبي ما أنتَ دلّني
على وجهة الأحباب بل خافقي حبا




وسارَ وبحر الشوق أجّجَ موجهُ
وعاد إلى سيهات قلباَ مُذوَبا



حسبتُ بأن البعد يوما وبعضهُ
يُقاومُ لكنْ كان قرناً نت السِبا




ولو كان فوق العشر قضّيتُ سفرتي
لحَلَّ جنونُ الجنّ يستوطن الخِبا




وقد كُنتُ من قبل الوصال مُفَرّقاً
وعند لقائي عاد جمعي وأَطربا




ففي البعد عن سيهات كان تفَجُّعي
أُلاطفُ ذكراها وتلطف بي صَبا




يؤرِّقني ليلي إذا ما قضيتهُ
بشرقٍ ونجمُ الشوق يختال مغربا




ومذ أن رأى النخلات يرقصُ سعفُها
تراقص قلبي مستهاما مُسلَّبا




فما في عميق الروح غير مودّةٍ
لمن زيّن النخلات مَنْ طيّب الرُّبى




لمن حرّك الوجدان نحو نميره
وفوق النمير العذب حالي تَقَلّبا






الإبراهيمي = حسين إبراهيم الشافعي

السعودية
على صفحات السعف السيهاتية



سأحاول أن أسجل بالصوت هذه المقطوعة المتواضعة وأضمّنها هنا حينما يتم إصلاح الخلل إن شاء الله




من مواضيعي :
الرد باقتباس