عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 23/12/2011, 10:50 PM
صورة لـ استبرق
استبرق
خليــل
 
الله اكبر النبى صل الله عليه وسلم وقيادة العالم

كان النبى صل الله عليه وسلم هو اللبنه الاولى فى بناء الاسلام حينما اوحى الله اليه لم يجد جماعة تؤمن به من اول وهله ولم يجد جيشا يحميه من اول لحظه وانما اخذ يدعو الناس للدخول فى دين الله فردا فردا

واخذ فى بنا الدوله الاسلامية وبناء الاقتصاد الاسلامى فى المدينة المنورة ثم اعد الجيوش وزودها بأحدث الاسلحه فى عصره واقام دولة ملات الدنيا عدلا
الهجرة الى بلاد الحبشة :

راى الرسول صل الله عليه وسلم ان مواطن اهل الكتاب لاتصلح لان كلا الجانبين يتنازعان ولاتقبل منافس اخر للفوز ببلاد العرب اما اليمن كانت مستعمرة للفرس الذين لم يدينوا بدين سماوى لذلك لم يجد مايصلح لاقامة اصحابه واطمئان على دينهم الا فى بلاد الحبشة

قائد منقطع النظير :


تتجلى حسن سياسته صل الله عليه وسلم فى صلح الحديبيةتجلى تدبيره فى سياسه خصومه فى الاعتمادعلى السلم والعهد حيثوا يحسنوا والاعتماد على الحرب والقوة حيث لاتحسن المسالمة والعهود


النبى صل الله عليه وسلم رسول السلام:

فالله امر نبيه بالمبادره الى السلام بمجرد ان يشم من اعدائه رائحة الميل الى السلام حتى وان كانت نياتهم غير خالصة فى هذا وان كانوا يريدون ان يكتسبوا بعض الوقت لاعادة التخطيط وزيادة التسليح من جديد

وَإِنْ يُرِيدُوا أَنْ يَخْدَعُوكَ فَإِنَّ حَسْبَكَ اللَّهُ هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ (62

ولايتمنى لقاء العدو

قال صل الله عليه وسلم(لاتمنوا لقاء العدو فاذا لقيتموهم فاصبروا))


مراسلةالملوك:

عاى الرغم من بعد هؤلاء الملوك عن المدينة وصعوبة الاتصال الا ان الله قيض لدينه رجالا رباهم النبى صل الله عليه وسلم فتحملوا مشاق السفر وجابوا البلاد من اجل توصيل كتب رسول الله صل الله عليه وسلم

سياسة النبى صل الله عليه وسلم مع المؤلفة قلوبهم :

كان اعداء الاسلام كثيرين عداوة داخل المدينة من اليهود والمنافقين وعداوة من الخارج من الديانات الاخرى


لذلك رأى النبى صل الله عليه وسلم انه من السياسة ان يتألف قلوب أعدائه الذين يعيشونمعه فى بلد واحد او على حدود الد ولة فى المدينةفى غزوة حنين بأ بتوزيع الغنائم بالمؤلفة قلوبهم فأغدف عليهم فاعطى ابا سفيان مائة من الابل واربعين اوقية من الفضة فقال: وابنى معاوية فاعطاه مثل ابيه فقال: وانبى يزيد فاعطاه مثله


الادارةالمدنية والاعمال التنظيمية :


الوزارة معناها((كلا لاوزر))اى الوزر فى كلام العرب الجبل الذى يلتجأاليه والوزر الحمل الثقيل

الوزير: حبأ الملك الذى يحمل ثقله ويعينه برأيه

كان ابو بكر وعمر بمثابةوزيرين للنبى صل الله عليه وسلم


قال صل الله عليه وسلم(ما من نبى الاله وزيرين مناهل السماء ووزيرين من اهل الارض فاما وزيراىمن اهل السماء فجبرائيل وميكائيل واما من اهل الارض فابو بكر وعمر ))

الامارة:

الامارة منصب صعب يحتاج الى العلم والفهم والقوة والتقوى والامانه ولصبر وسعه الصدر



لذلك كان يتحرى فى اختيار امرائه ويستعمل الاتقى والاصلح

قال صل الله عليه وسلم((من استعمل رجل من عصابةوفى تلك العصابة من هو ارضى منه فقد خان الله وخان رسوله وخان المؤمنين))
شروط الامارة:

1-ان يكون عالم بكتاب الله

2-ان يكون قويا امينا على اموالهم واعرضهم

3-ان يحكم بكتاب الله لما اراد ان يبعث معاذ الى اليمن قال كيف تقضى اذا عرض لك قضاء ؟

قال بكتاب الله قال فان لم تجد قال فبسنه رسول الله صل الله عليه وسلم قال فان لم تجد فى سنة رسول الله ولافى كتاب الله قال اجتهد برايى ولاالو فضرب الرسول صل الله عليه وسلم صدرهوقال الحمد لله الذى وفق رسول الله لما يرضى رسول الله ))


السفارة :

كان يرسل سفراء الى الامصار ليعلموا الناس شرائع الاسلام وكان على راسهم مصعب بن عمير


القضاء واقامة الحدود:

كان النبى صل الله عليه وسلم اول قاض فى الاسلام يفصل بين الناس فى الخصومات ويأمر باقامة الحد


الشورى

مبدأ التشاور من اهم المبادئ فى السياسة العسكرية والمدنية لذلك حرص عليه النبى صل الله عليه وسلم

فتحقق له النصر انما هى امر من الله فى سورة الشورى


الاستطلاعات والاستخبارات :

انه كان يقوم باستطلاع اخبار العدو ويحصل على المعلومات عنه قبل القتال فلا يقاتل قوما الا بعد ان يعرف مكان رباطهم ومقدار قوتهم وعددهم وعدتهم حتى يقوم بالتخطيط للمعركة

التعبئة المعنوية فى احراز الهدف ":

اهتم برفع الروح المعنوية فى نفوس جنوده لما لها اثر عظيم فى احراز النصر

كان يرغب المسلمين فى الجهاد والاستشهاد وذلك لكثرة عدد اعدائه وقله عدد المسلمين وذلك من صفات القيادة الحقة


الادارة العسكرية (ادارة الجيش)

1- اعداد العدة والتأهب قبل الغزو والجهاد :

من الجوانب المهمة فى سياسة النبى صل الله عليه وسلم العسكرية يقوم بتسليحه وتدريبه على القتال

شروط قبول الجندية :

الاسلام

البلوغ
السلامة من الامراض والعيوب


الشجاعة والاقدام


العوامل التى ساعدت النبى صل الله عليه وسلم على النصر :

1-القيادة العظيمة للنبى صل الله عليه وسلم كان يقدر الامور تقديرا صحيحا



2-عبقرية التخطيط:كانيخطط للمعركة تخطيطا صحيحا ويختار انسب الازمان ويحسب حساب كل شئ

3- الشجاعة الشخصية :

كانت شجاعة النبى صل الله عليه وسلم بارزة للعيان وذلك من خلال المعارك قراره بدخول معركة بدر وهو يعرف ان قوة اعدائه ثلاثة اضعاف قوته يدل على شجاعته الشخصية


4- التحكم فى النفس فى حالتى النصر والاخفاق :

كانت نفسيته صل الله عليه وسلم لاتتبدل فى حالتى النصر الاخفاق رايناه فى غزوة احد لم تظهر عليه علامات الحزن والانكسار واخذ يرفع الروح المعنوية عند اصحابه

5- الفراسة :

كان صل الله عليه وسلم يعرف بفراسته الصادقة ميول اعدائه واتجاهاتهم وما تنطوى عليه نفوسهم

6- الثقة بين القائد وجنوده:

7\المحبةالمتبادلة
8- قوة الشخصية


9- اللياقة البدنية

ان النبى صل الله عليه وسلمارسى بقوله وعمله قواعد الادارة الحكيمة والسياسة الرشيدة بما يضمن للامة الاسلامية الامن والسلام والرقى والسعادة فى الدنيا والاخرة


صل الله عليه وسلم




كتبته


اختكم فى الله استبرق




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة استبرق ، 27/12/2011 الساعة 03:01 PM
الرد باقتباس