عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 10/12/2011, 04:21 PM
العراقي الثائر
نشيـط
 
الله اكبر : قصف مقر للعدو الأمريكي بصاروخي البينة في شرق الانبار بتاريخ 7-12-2011

بسم الله الرحمن الرحيم
إن رئيس إمبراطورية الكفر ( أمريكا ) لم يصدق كيف يخلص جيشه من نار المقاومة العراقية ومن ضربات المجاهدين وبالخصوص صولات وجولات رجال الحق أبطال جيش رجال الطريقة النقشبندية أحد فصائل القيادة العليا للجهاد والتحرير فهؤلاء الأبطال لم يتوانوا عن الأثخان في العدو وتكبده الخسائر حتى أجبروهم على الانسحاب من بلدنا الحبيب . اننا نقول لرئيس أمريكا ما أشبه اليوم بالأمس فقد ظهر رئيسكم متبجحامغرورا ليعلن أمام جنده والعالم بأن الحرب في العراق قد انتهت وهو لم يدرك بعقله القاصر وبمعلومات جهازه الاستخباراتي الكاذب التي يهابها العالم ألا من أمن بالله ربآ وبالإسلام دينا وبسيدنا محمد {صلى الله عليه وسلم } نبيا ورسولا بأن المعركة يوم ذاك قد بدأت وأن المعركة نحن الذي سننهيها بأذن الله والحرب اليوم أوشكت على الانتهاء ولم يبق لها ألا اللمسات الأخيرة لكن نهايتها ستكون وخيمة عليكم ايها الخنازير فأذا كان قتل جنودكم في كل يوم بأيدي المجاهدين وأخافة قادتكم في كل لحظه تمر وتزلزل بيتكم الأسود بما تسمعونه من صولات المجاهدين واندحار إعلامكم أمام إعلام المجاهدين في العراق تسمونه نصرآ لكم فهذه مغالطه للحقائق وقلب للموازين وأذا كنتم تضحكون على شعبكم فأن العالم أدرك حقيقة كذبكم وأخذ يضحك عليكم فتبجح يا حاكم أمريكا بنصرك المزعوم كيفما شئت وأكذب على شعبك كما شئت وليظهر إعلامك الكذاب كذبك بأنه أصدق من الصدق فالناس الأن عرفوا الغث من السمين والصدق من الكذب والخائن من الأمين

فعاشت أياديكم الحرة الزكية على هذاه العملية البطولية وأقول
نصر الله من نصر هذا الجيش المبارك جيش رجال الطريقة النقشبندية حماة الدين والدار والله اكبر والله اكبر والله اكبر
والحمدلله رب العالمين والنصر قريب بأذن الله تعالى

واليكم العملية مباشرة على اليوتيوب
http://www.youtube.com/watch?v=-3mBPCZ03po



من مواضيعي :
الرد باقتباس