عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/11/2011, 01:48 PM
صورة لـ جميلة فوق السحاب
جميلة فوق السحاب
ودود
 
قصة تبكي لها العين

كان هناك شابا في بدايات العشرينات من عمره


له شهواته يصلي ويصوم وله علاقات جيده مع أصدقائه عايش في بيت أهله مع والديه وأخوته أحيانا ينام عن الصلاه وإذا صحى من نومه صلى ما فاته , كان كأي شاب في عمره .


وفي أحد الليالي ذهب الى النوم وحلم أنه في غابه كبيره وفيه فواكه كثيره وبحيرة وجبال وطيور تحلق بالسماء وكان فرحاً ومتسلقي على شجره و اثناء جلوسه سقطت ورقه من الشجره ، وإذا هي مكتوب عليها ( إنك من اهل الجنه )


فقام يصرخ فرحا ويبكي



و صحى الشاب من نومه واتصل على أعز أصدقائه وأخبره بما رأى فنصحه صديقه بأن يفسر حلمه


فاتصل الشاب على شيخ يفسر حلمه



فقال له المفسر ماذا صنعت في الأيام الماضيه


قال الشاب : لا أذكر شيئاً بل أنا مقصر


فقال المفسر لقد قمت بعمل عظيم ولهذا السبب حلمت بهذا الحلم


فقال الشاب : والله لا أذكر شيئا بل أنا مقصر


فقال المفسر : حسناً اتصل بي عندما تتذكر



انتهت المكالمه.



وفي ويوم من الأيام كان الشاب


خارج المنزل وباله مشغول بالحلم


وقف الشاب عند أحد الاشارات المروريه


فشاهد لوحه جمعيه انسان للايتام


فأخذ يبكي واتصل على المفسر



وقال : تذكرت يا شيخ ، تذكرت يا شيخ


قال المفسر : تذكرت ماذا يا أخي


فقال الشاب : أنا الشاب قد كلمتك قبل أيام بخصوص الحلم ،


لقد تذكرت أني قمت بإرسال أيميل عن أجر


كفالة اليتيم



قال المفسر :


وهو يبكي لقد كنت سببا لكفالة يتيم وإجرها كما قال صلى الله عليه وسلم ((أنا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة". وأشار بالسبابة والوسطى وفرق بينهما قليلا))



سبحان الله رساله وحده أدخلته الجنه






من مواضيعي :
الرد باقتباس