عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 22/10/2011, 09:32 PM
صورة لـ alanfal
alanfal
المحبة لله ورسوله
السياحة وموضوعات عامة
 
لن يغلب عسٌر يسرين"

لسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم



{فإن مع العسر يسراً. إن مع العسر يسراً}
قال ابن عباس عند هذه الآية:
"لن يغلب عسٌر يسرين"
وتوجيه كلامه ـ رضي الله عنه ـ مع أن العسر ذكر مرتين واليسر ذكر مرتين. قال أهل البلاغة: توجيه كلامه أن العسر لم يذكر إلا مرة واحدة {فإن مع العسر يسراً. إن مع العسر يسراً} العسر الأول أعيد في الثانية بأل، فأل هنا للعهد الذكري، وأما يسر فإنه لم يأت معرفاً بل جاء منكراً


والقاعدة: أنه إذا كرر الاسم مرتين بصيغة التعريف فالثاني هو الأول إلا ما ندر، وإذا كرر الاسم مرتين بصيغة التنكير فالثاني غير الأول، لأن الثاني نكرة، فهو غير الأول، إذاً في الآيتين الكريمتين يسران وفيهما عسر واحد، لأن العسر كرر مرتين بصيغة التعريف {فإن مع العسر يسراً} هذا الكلام خبر من الله عز وجل، وخبره جل وعلا أكمل الأخبار صدقاً، ووعده لا يخلف
تفسير الفقيه الإمام الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله




من مواضيعي :
الرد باقتباس