عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 22/10/2011, 09:27 AM
صورة لـ استبرق
استبرق
خليــل
 
وفاة ولى العهد السعودى الأمير سلطان بن عبد العزيز



فادت مصادر خاصة وحصرية للجهة الخامسة بأن ولي العهد السعودي الامير, سلطان بن عبد العزيز، نائب رئيس الحكومة ووزير الدفاع وهو من الاشخاص المركزيين في البلاط الملكي , يحتضر من مرض السرطان في بيته الخاص في جنيف وهو محاط بمجموعة من الاطباء السويسريين والسعوديين.


وتفيد المصادر بان الامير سلطان 83 عاما وهو من الشخصيات المقربة جدا لواشنطن ويعاني من المرض منذ فترة طويلة , قد ظهر للعيان في نهاية شهر مارس الماضي ومن بعدها اختفي من المملكة السعودية ومن الخليج, لأنه خرج من السعودية ليعيش في المغرب في قصره, وفي تاريخ 26 ابريل تدهور وضعه الصحي. وقرر اطباءه السعوديين والمغربيين ان يتم نقله فورا الى جنيف لمتابعة حالته الخطيرة جدا والميئوس منها.



وفي ظهيرة يوم 27 ابريل تم نقل الامير سلطان من المغرب الى جنيف بطائرة ملكية سعودية خاصة , ورافقه في الرحلة اطباء البلاط الملكي السعودي ومن بينهم اطباء الملك عبد الله شخصيا, ولكن جميع الاطباء السعوديين والسويسريين قالوا بأنهم لا يستطيعون فعل الكثير لان حالته باتت متأخرة جدا وتم تنويمه حتى لا يعاني كثيرا من الألم.


وتقول مصادر الجهة الخامسة بأنه يوجد بجانب فراش الامير سلطان ابناءه الكبار جدا وخصوصا, الامير خالد بن سلطان والذي يشغل منصب نائب وزير الدفاع السعودي , الامير فهد بن سلطان والذي يشغل حاكم منطقة تبوك العسكرية والموجودة في شمال السعودية على الحدود الاردنية السعودية, كذلك يرافقهم الامير بندر بن سلطان والذي يشغل رئيس مجلس الامن القومي السعودي , الامير سلمان بن سلطان وهو نائب لبندر ورئيس الاستخبارات ,الامير تركي بن سلطان , الامير فيصل بن سلطان.


وحسب المصادر فقد قام كلا من السفير الامريكي في العراق راين كروكر وقائد القوات الامريكية في العراق الجنرال ديفيد بيتريوس بزيارة الامير سلطان بتاريخ 18 ابريل, وقبلها بثلاث ايام قام الاثنين بالاجتماع بالعاهل السعودي الملك عبد الله وولم يحضر الاجتماع الامير سلطان كما كان يحدث بالسابق وذلك بسبب مرض الامير سلطان.


وتقول مصادر الجهة الخامسة ان المبعوثين الامريكيين قد جاءا خصيصا للاطلاع على صحة الامير سلطان ومعرفة تأثير وفاته على احوال المملكة السعودية ووضع الخطط المناسبة في حال الاعلان عن وفاته, حتى لا تحدث قلاقل في المملكه, وايضا قام السفير الامريكي في العراق راين كروكر وقائد القوات الامريكية في العراق الجنرال ديفيد بيتريوس بالاجتماع بالامير نايف وزير الداخلية السعودي.


وتشير المصادر الى ان الامير نايف هو المرشح ليكون خلفا للامير سلطان ومن شأن ذلك ان يحدث مشاكل في السعودية لذلك جاء الامريكان الى السعودية للاطمئنان على الوضع الامني الداخلي وتنسيق المواقف
قبل الاعلان عن وفاة الامير سلطان
وهو الابن الخامس عشر من أبناء الملك عبد العزيز الذكور، ووالدته هى الأميرة حصة بنت أحمد السديري، وهو أحد من يطلق عليهم مصطلح السديريون السبعة.





من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة استبرق ، 22/10/2011 الساعة 09:54 AM
الرد باقتباس