عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 16/10/2011, 02:54 PM
صورة لـ alanfal
alanfal
المحبة لله ورسوله
السياحة وموضوعات عامة
 
الرفيق قبل الطريق

الرفيق قبل الطريق

ما بالها الأيام لا تتورعُ *** في تركها من راغب يستنفعُ
تحدوه ليل نهار لا تذهب إلى *** ذاك الفلان فإنه لا ينفعُ
إحذره من نغماته وكلامه *** واصرف لسمعك كالذي لا يسمعُ
لا يخدعنك في المظاهر والذي *** يفعله أو يتركه أو ما يصنعُ
حتى متى ستظل منخدعاً به *** أو بالجماعةِ إنها لا تنفعُ
دنياه كفي عنه مهلاً كي يرى *** نور الهداية ساطعاً يتشعشعُ
مهلا أراك تركتني في حيرةٍ *** من كل فعل تصنعُ
هلا عقلت مقالتي *** إني لذي نصحٍ إليك أتسمعُ
أسمع أخيّ ولا تكن متسرعاً *** إن الندامة في الذي يتسرعُ
فكر بعقلك لا بقلبك كي تكن *** فطِناً لبيباً للعُلا تتطلعُ
صاحب أخا دين ولا *** تبغي سواه فإنه لا ينفعُ
وعليك بالخل الذي تلقاه في *** كل الأمور يذود عنك ويدفعُ
وعليك بالخل الصدوق بقوله *** وبفعله وبكل أمرٍ يصنعُ
وعليك بالخل النصوح لخله *** ويقوده للخير هلا تسمعُ
حافظ على الصلوات وفق ندائها *** واترك لها كل الذي قد تصنعُ
إن الصلاة لفي الجماعة واجب *** فاحذر من الشيطان كي لا يخدعُ
يا أيها الفطن اللبيب ولا تدع *** للنفس والشيطان فيك المرتعُ
لا تصحبنّ أخا السفاهةِ إنه *** يعصي إلهك وهو لا يتورعُ
لا يفعلنّ الصالحات وإنه *** للشر يسعى جهده متولعُ
ترك الصلاة كذا الزكاة وحجه *** وهو الذي للصوم كان مضيعُ
أسفا على حال الشباب فإنهم *** تركوا شعائر دينهم قد ضيعوا
قد قلدوا للغرب في أفعالهم *** شبراً بشبرٍ دونما يتورعوا
هذي النصيحة قد أتتك صراحةً *** وأمانةً هلا عقلت وتسمعُ
ثم الصلاة على النبي محمدٍ *** ما طار طير في السما يتطلعُ
والآل والأصحاب من حاز العُلا *** بالدين والتقوى وعلم يسطعُ




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة alanfal ، 16/10/2011 الساعة 06:48 PM
الرد باقتباس