عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 03/10/2011, 10:45 PM
صورة لـ alanfal
alanfal
المحبة لله ورسوله
السياحة وموضوعات عامة
 
رجال لا تبكي عيب

السلام عليكم ورحمة الله..

طابت أوقاتكم بكل خير

ساءني ماحدث اليوم أمام ناظري كنت واقفاً أنا وزميل لي وإذا بطالب
صغير في السابعة أو الثامنة يبكي بقوة جاء ليشتكي لأستاذه من زميل له ضربه
ضرباً أثر في وجهه وجسده
وما ساءني أن المعلم يقول للطالب أنت رجال لا تبكي عيب

كيف يقول لطفل أنت رجال
ومن قال أن الرجال لا يبكي بكى محمد صلى الله عليه وسلم وهو أرجل مني ومنه
وعمر بن الخطاب على قوته كان في وجهه خطان أسودان من أثر البكاء
وإن لم يبكي الطفل وقت الألم متى يبكي
لما يغرس في نفسه أن البكاء عيباً ويتنافى مع الرجولة والقوة
وعندما أكون داخل المقبرة وأرى رجلاً توفي له أب أو أم ولا يبكي ويظل صامداً أيقن تماما أن هذا
المبدأ الخطأ مغروس في قلبه ..

إذا كان الموت لا يبكينا متى نبكي وإذا الألم لم يبكينا متى نبكي وإذا مشهد طفل سوري أو فلسطيني
يضرب ويهان ويعذب لا يبكينا متى نبكي وإذا لم نبكي عند قراءة القرآن متى نبكي ..

أنبكي لخسارة فريق قدم أم لمسلسل أعرف أنه أحادثه كاذبة أم لأغنية حزينة

العيب كل العيب أن لا نعرف متى نبكي ومتى نضحك ؟؟
العيب كل العيب أن نجعل من عدم العيب عيباً ؟؟

العيب أن نعظم الصغير في قلوبنا ونصغر العظيم لنعطي كل شئ حجمه وقدره

إلى متى ونحن نتقد من يبكي على أمه أو صديقه حين وفاته ونعد ذلك نقصاً في صبره ورجولته
إلى متى ونحن ننتقد من يبكي من خشية الله في صلاة التراويح
إلى متى ونحن نغرس ثقافة العيب مما لا عيب فييه

ولكم أحبتي بضعاً من الأسئلة ...

س1 ) هل فعلاً نحن نعظم الصغير ونستصغر العظيم ؟؟

س2 ) هل فعلاً ثقافة العيب مغروسة فينا من البكاء ؟؟

س 3) هل نحن نبكي حقيقة على مايستحق البكاء أم أن هناك خلل وقلب مفاهيم ؟؟

س4 ) أحيانا كثيرة نمنع أعيننا من البكاء
لماذا خآآصة عند وجود أحد ؟؟




من مواضيعي :
الرد باقتباس