الموضوع: حدث فى 25 رمضان
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 25/08/2011, 06:15 AM
صورة لـ fatenfouad
fatenfouad
ودود
 
حدث فى 25 رمضان






25 - رمضان





* هدم الأصنام: 8هـ -الموافق 15 جانفي 630م .

بعث رسول الله صلّى الله عليه وسلّم خالد بن الوليد لهدم الأصنام،

ومنها العزى، كما بعث عمرو بن العاص لهدم سواع،

وبعث سعد بن زيد الأشهلي لهدم مناة، فأدَّى كل منهم مهمته بنجاح .





129هـ ـــ أعلن أبو مسلم الخرساني الثورة على الأمويين،

أعلنت الثورة رسمياً ضد الحكم الأموي في خرسان الإيرانية،

على يد سليمان ابن كثير





447 .هـ - دخل تغرل بق، حفيد سلجوق مدينة بغداد، فاستقبله

الخليفة العباسي القائم بأمر الله وكبار رجال الدولة وأعيانها

بأعظم تكريم، وأمر الخليفة العباسي بذكر إسمه في خطبة

الجمعة، كما لقّبه بأسم ركن الدولة تغرل بق إمام أمير المؤمنين





* موقعة ملاز جرد:

463 هـ الموافق 1070م، حقّق المجاهد ألب أرسلان قائد جيوش

المسلمين، وسلطان الدولة السلجوقية، انتصاراً عسكريًّا فريداً

في التاريخ الإسلامي، على الدولة البيزنطية، وحلفائها الصليبيين،

ووقع إمبراطور الدولة البيزنطية، رومانوس الرابع، أسيراً في هذه

الموقعة الحربية ''ملاز كرد'' أو ''ملاز جرد''، والّتي تقع بالقرب

من ''أخلاط'' غربي آسيا الصغرى .





491 هـ :استيلاء الفاطميين على بيت المقدس في خلافة

المستعلي بالله :كان يحكم بيت المقدس الأميران سقمان وايلغازي

وهما من أولاد الأمير التركي ارتق وحكما القدس بعده ،

وقد رفض الأمير سقمان الدخول في طاعة الفاطميين مع

رضوان بن تتش حاكم حلب ، وقطع سقمان الخطبة للفاطميين

وأعاد التبعية والخطابة للعباسيين ، مما جعل الوزير الأفضل

يخرج بجيش في شعبان 491 هـ ليضم بيت المقدس للدولة الفاطمية

، وطلب منها تسليم القدس بدون حرب فرفضا ، فحاصرالأفضل

المدينة وضرب أسوارها ، فطلب أهل البلد الأمان ووافق

الأميران على الاستسلام ، فدخل الأفضل المدينة ،

وأكرم الأميرين ، وملك الفاطميون القدس في 25 رمضان 491 .





* مقتل الخليفة العباسي الراشد بالله:

532هـ الموافق 5 جوان 1138م . قُتل الخليفة العباسي

الراشد بالله في أصفهان؛ حيث اغتالته جماعة من أهالي خراسان .





* ولادة الإمام فخر الدين الرازي:

544هـ الموافق 26 جانفي 1150م . مولد الفقيه الكبير

محمد بن عمر بن الحسين بن علي، المعروف بـ''فخر الدِّين الرازي''،

صاحب تفسير القرآن الكريم ''مفاتيح الغيب''، وهو من أجلِّ التّفاسير

وأشهرها، وقد تجاوزت مؤلفاته أكثر من مائة كتاب .






658 هـ أنتصر المسلمون بقيادة قطز على التتار في معركة

عين جالوت، وهي مدينة قرب مدينة الناصرة في فلسطين،

التتار هم أقوى قبائل المغول، قاموا بالزحف على بلدان العالم

الإسلامي، فبدو بقتال الخواروميين في أفغانستان وإيران ثم

دخلوا العراق وأسقطوا الخلافة العباسية، بعد أن قتلوا آخر

خليفة بني العباس المستعصم، ثم أنتقل التتار إلى دمشق

استولوا عليها، ثم استولوا على نابلس في فلسطين،

وتقدموا بعد ذلك إلى غزة، دون مقاومة تذكر، فوصلوا إلى حدود

الدولة المملوكية المصرية في وقت قصير، وكان هولاكو يقود الجيوش بنفسه،





1251هـ ـــ الفرنسيون يدخلون مدينة تلمسان الجزائرية

بعدما اضطر الأمير عبد القادر الجزائري إلى الانسحاب إلى

مدينة وجدة على الحدود مع المغرب.




1284هـ ـــ ولد الزعيم المصري محمد فريد، أحد زعماء الحركة

الوطنية بمصر، تسلم زعامة الحزب الوطني بعد وفاة الزعيم

مصطفى كامل، بذل ماله وجهده في خدمة القضية المصرية

والمطالبة بالاستقلال والتنديد بالاحتلال. توفي غريبا عن وطنه

في ألمانيا. ترك مؤلفات تاريخية هامة من أشهرها

تاريخ الدولة العليا العثمانية




1294هـ ـــ القائد العثماني أحمد مختار باشا ينتصر على

الجيش الروسي في معركة “يخنيلر”، واستطاع إحراز

هذا الانتصار بجيش قوامه 34 ألف جندي على الجيش

الروسي المكون من 740 ألف جندي، وخسر الروس

في هذه المعركة 10 آلاف قتيل.












من مواضيعي :
الرد باقتباس