الموضوع: {عبر وعظات}
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 21/07/2011, 12:18 AM
المهندس ن
مُشــارك
 
{عبر وعظات}

{عبر وعظات}
هل تعـــــــــــلم

أن سيدنا عمر بن الخطاب ، كان إذا تأخر فتح حصن من الحصون قال (اءتوني برجل أو قائد من العراق).
هل تعـــــــــــلم

أن أكبر خلافة إسلامية، حكمت أكبر رقعة من الأرض لأطول فترة من الزمان كان مقرها العراق، خلال الخلافة العباسية.
هل تعـــــــــــلم

أن أول دولة تم نقل مقر الخلافة إليها من المدينة المنورة، هي العراق، وتحديدا في خلافة سيدنا علي ?، حيث نقل مقر الخلافة من المدينة المنورة إلى الكوفة.
هل تعـــــــــــلم

أن البلد الذي فيه خير لا ينقضي إلى قيام الساعة، كما وردنا عن رسول الله (ص)، هو العراق.

هل تعـــــــــــلم

أن البلد الوحيد الذي دكّت صواريخه، تل أبيب منذ احتلال الصهاينة لفلسطين، هو العراق .

هل تعـــــــــــلم

أن الجيش الذي يسير على منهج جيوش الصحابة في التجهيز والتدريب والإنفاق الذاتي والعقيدة والشجاعة والإقدام، هو (جيش رجال الطريقة النقشبندية) في العراق.

وأخيراً يختصر قولنا هذا كله، قول سيدنا عمر( رضي الله عنه وأرضاه )، حيث قال (العراق جمجمة العرب وكنز الرجال ورمح الله في الأرض، فاطمأنوا فإن رمح الله لا ينكسر).




العرب في السنة النبوية
لقد مدح رسول الله (صلى الله عليه وسلم) العرب وبين فضلهم ومزاياهم، لكنه لم يتوقف عند ذلك بل دخل في خصوصيات العرب ليبين فضل طوائفها وقبائلها، وقد ذكر صاحب كتاب كنز العمال جملة كبيرة من هذه الاحاديث، وهذا ذكر لبعضها:
الأشعريون
عن أبي موسى ? قال: قال رسول الله ?: ((إن الأشعريين إذا أرملوا في الغزو أو قل طعام عيالهم بالمدينة جمعوا ما كان عندهم في ثوب واحد ثم اقتسموه بينهم في إناء واحد بالسوية، فهم مني وأنا منهم". ((أخرجه البخاري ومسلم"
قال رسول الله ?: ((الأشعريون في الناس كصرة فيها مسك((، "رواه ابن سعد عن الزهري مرسلا."
قال رسول الله ?: ((نعم الحي الأزد والأشعريون لا يفرون في القتال ولا يغلون"((أخرجه الترمذي"

منقول من العدد 53 من مجلة النقشبندي




من مواضيعي :
الرد باقتباس