عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/06/2011, 09:49 PM
صورة لـ alanfal
alanfal
المحبة لله ورسوله
السياحة وموضوعات عامة
 
ياأيها الذين امنوا اجتنبوا كثيرا من الظن ان بعض الظن

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


يقول الله تعالى فى سورة الحجرات((ياأيها الذين امنوا اجتنبوا كثيرا من الظن ان بعض الظن اثم ولاتجسسوا ولايغتب بعضكم بعضا ايحب احدكم ان ياكل لحم اخيه ميتا فكرهتموه واتقواالله ان الله تواب رحيم))

ينهى الله عباده المؤمنين عن كثير من الظن قال عمر الخطاب رضى الله عنه :لاتظن بكلمة خرجت من اخيك المؤمن الا خيراوانت تجد لها فى الخير محملا.
وعن عبد الله بن عمر رضى الله عنهما قال:رايت النبى صل الله عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول :((ما اطيبك واطيب ريحك ما اعظمك واعظم حرمتك والذى نفس محمدبيده لحرمةالمؤمن اعظم عند الله تعالى حرمة منك ماله ودمه وان يظن به الا خيرا)) اخرجه الامام احمد
وقال رسول الله صل الله عليه وسلم:((اياكم والظن فان الظن اكذب الحديث ولاتجسسوا ولاتحسسوا ولاتنافسواولاتحاسدواولاتباغضواولاتدابرواوكونوا عباد الله اخوانا)) اخرجه ابن ماجه

وقال رسول الله صل الله عليه وسلم((ثلاث لازمات لامتىالطيرةوالحسدوسوء الظن))فقال رجل ومايذهبهن يارسول الله ممن هن فيه؟ قال صل الله عليه وسلم ((اذا حسدت فاستغفر الله، واذا ظننت فلا تحقق، واذاتطيرت فامض))اخرجهالطبرانى .((ولايغتب بعضكم بعض ))فيه نهى عن الغيبة ايحب احدكم ان ياكل لحم اخيه ميتا فكرهتموه وفى خطبة الوداع(( ان دماءكم واموالكم واعراضكم عليكم حرام كحرمة يومكم هذا فى شهركم هذا فى بلدكم هذا ))

عن ابن عمر ان رسول الله صل الله عليه وسلم قال:يامعشر من امن بلسانه ولم يفض الايمان الى قلبه لاتغتابوا المسلمين ولاتتبعوا عوراتهم فانه من يتبع عورات المسلمين يتبع الله عورته ومن يتبع الله عورته يفضحه ولو فى جوف رحله)) رواه الحافظ


وقال رسول الله صل الله عليه وسلم ((ما من امرىء يخذل امرءامسلما فى موضع تنتهك فيه حرمته وينتقص فيه من عرضه الا خذله الله تعالى فى مواطن يحب فيها نصرته و ما من امرىء ينصر امرأ مسلما فى موضع ينتقص فيه من عرضه وينتهك فيه حرمته الا نصره الله عز وجل فى مواطن يحب فيها نصرته)) اخرجه ابو داود

قال رسول الله صل الله عليه وسلم:

(( اقول قولى هذا واستغفر الله لى ولكم))اخرجه ابن ابى حاتم

وقال ايضا :((المسلمون اخوة لافضل لاحد على احد الا بالتقوى ))اخرجه الطبرانى
ا




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة alanfal ، 30/06/2011 الساعة 06:57 AM
الرد باقتباس