عرض مشاركة مفردة
  #3  
قديم 16/05/2011, 03:20 PM
ميتباع الخبر
مُشــارك
 
: الإصدار الـ135 للعمليات الجهادية المصورة لجيش رجال الطريقة النقشبندية

ان الولايات المتحدة الامريكية باتت تشعر اليوم بخيبة املٍ كبيرة جداً
ان مما يدعو الى هذه الخيبة فشل المخططات الامريكية في المنطقة سيما العراق العظيم هو انهيار قاعدة البيانات المعلوماتية الامريكية بفضائح تكشف عنها وسائل الأعلام
ومما يزيد الطين بلة هو انهيار الاسس التي كانت داعمة للأحتلال فهاهي حكومة المنطقة الخضراء بدات بما بعد العد التنازلي فضائح وسرقات زنهب للخيرات وسلب للحقوق والادهى والامر توفير غطاء أمني لمن يقتل ويسفك الدماء
ان الباحث اليوم المراقب لتقلبات الاحداث يجزم وبيقين ان الوضع المأساوي في العراق بات على وشك النهاية بانتهاء اللعبة الامريكية وبانتهاء حلفائها واعوانها وكل ذلك بفضل الجهاد في سبيل الله ودفع المحتل والاستقامة على ذلك رغم التعثرات الامنية والتحرزات القلقة التي لا تمر ليلة على العراقيين الشرفاء الا وهناك مداهمات ومصادرة للحريات
ان مما يزيدنا فخرا وعزا هو اننا نلمس روح التقدم والتفوق والنجاح بارزة على جيش رجال الطريقة النقشبندية
فهم احرى بهذا النجاح
وشكرا لكم يا رجال



الرد باقتباس