عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 20/04/2011, 09:03 PM
صورة لـ محب الجنان
محب الجنان
مُجتهـد
 
صب الكأس من الخمر وأنسى هموم الدنيا

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صب الكأس من الخمر وأنسى هموم الدنيا/

من المآسي إخواني وأخواتي في بلادنا كثرة انتشار شرب الخمر، وإذا شرب الرجل الخمر فماذا ننتظر منه؟ هل ننتظر ان يصلي او يصوم او يذكر الله؟

بل هل ننتظر أن يهتم في أسرته وفي أبنائه؟ بل هل ننتظر ان يهتم في عمله ويبدع ويطور ويكون محافظ على توقيت العمل، فيأتي في الصباح الباكر.



أليس الخمر من الكبائر؟؟ وقد امرنا سبحانه وتعالى باجتنابه

قال الله تعالى ( يا أيها الذين آمنوا إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه لعلكم تفلحون )

جاء في التفسير الميسر: يا أيها الذين صدَّقوا الله ورسوله وعملوا بشرعه، إنما الخمر: وهي كل مسكر يغطي العقل, والميسر: وهو القمار, وذلك يشمل المراهنات ونحوها, مما فيه عوض من الجانبين, وصدٌّ عن ذكر الله.

والأنصاب: وهي الحجارة التي كان المشركون يذبحون عندها تعظيمًا لها, وما ينصب للعبادة تقربًا إليه, والأزلام: وهي القِداح التي يستقسم بها الكفار قبل الإقدام على الشيء, أو الإحجام عنه, إن ذلك كله إثمٌ مِن تزيين الشيطان, فابتعدوا عن هذه الآثام, لعلكم تفوزون بالجنة.

( إنما يريد الشيطان أن يوقع بينكم العداوة والبغضاء في الخمر والميسر ويصدكم عن ذكر الله وعن الصلاة فهل أنتم منتهون )

إنما يريد الشيطان بتزيين الآثام لكم أن يُلقِي بينكم ما يوجد العداوة والبغضاء, بسبب شرب الخمر ولعب الميسر, ويصرفكم عن ذكر الله وعن الصلاة بغياب العقل في شرب الخمر, والاشتغال باللهو في لعب الميسر, فانتهوا عن ذلك. اهـ

ألم يعطينا سبحانه وتعالى العقل الذي نميز به بين النافع والضار، البعض يشرب الخمر من اجل ان ينسى هموم الدنيا، ثم يجد نفسه يزيد الطين بله، بل عجبا ذلك الشخص الذي تراه يترنح يمين ويسار في المشي كأنه يرقص ثم تجده سكران.

هل يليق ذلك بمسلم أن يأخذ نفسه إلى هذا الذل؟

اذكر انه حصل موقف امامي، سكران يترنح في الطريق يمين ويسار، فراها أطفال وعندما علموا انه سكران، إذ واحد منهم يدخل يديه في جيب هذا السكران ويخرج أموال وإذ هي تسقط في الأرض، فبدا الأطفال يأخذون المال وهو يأخذ معهم لا يدري بشيء.

والله ذل ما بعده ذلك

انتبه لنفسك يا مسكين

يا من غره طول الأمل

وتأمل هذه الأحاديث والوعيد الشديد لمن شرب الخمر

قال صلى الله عليه وسلم ( لا يزني الزاني حين يزني وهو مؤمن ولا يسرق السارق حين يسرق وهو مؤمن ولا يشرب الخمر حين يشربها وهو مؤمن )

وعن ابن عباس رضي الله عنهما قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول ( أتاني جبريل فقال يا محمد إن الله لعن الخمر وعاصرها ومعتصرها وشاربها والمحمولة إليه وبائعها ومبتاعها وساقيها ومسقاها )

هذا تنبيه إلى الذين يعملون في الفنادق في البارات، فيقولون نحن لا نشرب فقط نعمل وما حصلنا عمل، تنبيه لهم بأهم يدخلون في لعنة الله والعياذ بالله.

وقال صلى الله عليه وسلم ( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يجلس على مائدة يشرب عليها الخمر ) وقال صلى الله عليه وسلم ( مدمن الخمر إن مات لقي الله كعابد وثن )

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( اجتنبوا الخمر فإنها مفتاح كل شر، والذي نفسي بيده ليبيتن أناس من أمتي على أشر وبطر ولعب ولهو فيصبحوا قردة وخنازير باستحلالهم المحارم واتخاذهم القينات وشربهم الخمر وبأكلهم الربا ولبسهم الحرير )

وقال صلى الله عليه وسلم ( يشرب ناس من أمتي الخمر يسمونها بغير اسمها يضرب على رؤوسهم بالمعازف والقينات يخسف الله بهم الأرض ويجعل منهم القردة والخنازير )

وعن عمران بن حصين رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( في هذه الأمة خسف ومسخ وقذف ) قال رجل من المسلمين: يا رسول الله متى ذلك؟ قال ( إذا ظهرت القيان والمعازف وشربت الخمور )

فالله الله في التوبة اخي، الله الله في التوبة قبل الرحيل بدون زاد، يوم لا ينفع مالا ولا بنون إلا من اتى الله بقلب سليم.



وقال صلى الله عليه وسلم ( إذا استحلت أمتي خمسا فعليهم الدمار إذا ظهر التلاعن وشربوا الخمور ولبسوا الحرير واتخذوا القيان واكتفى الرجال بالرجال والنساء بالنساء )

كل الأحاديث من صحيح الترغيب والترهيب للألباني رحمه الله

فإلى كل شاب من سقط في هذا الوحل، انتبه لنفسك وجاهدها على ترك ذلك الشراب الذي سوف يأخذك إلى بحار الندم والحسرة، والحياة قصيرة اخي فلا تغتر بطول الأمل، فالموت يأتي بغتة والقبر صندوق العمل.

أتريد ان ترحل مثل هذا:

شباب كانوا في الوادي يشربون الخمر، فماذا حصل لأحدهم؟؟

إذن طريق النجاة

التوبة والعودة إلى الله



كتبه/ محب الجنان




من مواضيعي :
الرد باقتباس