الموضوع: البرت اينشتاين
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 18/04/2011, 01:37 PM
صورة لـ fatenfouad
fatenfouad
ودود
 
البرت اينشتاين


البرت أينشتاين










وُلد أينشتاين في مدينة (أُولم) الألمانية في العام (1879) تأخر أينشتاين الطفل في النطق


حتى الثالثة من عمره، لكنه أبدى شغفا كبيرا (بالطبيعة)، و مقدرةً على إدراك المفاهيم

الرياضية الصعبة، وقد درس لوحده (الهندسة الإقليدية). وعلى الرغم من انتمائه لليهودية،

فقد دخل أينشتاين مدرسة إعدادية (كاثوليكية) وتلقّى دروساً في العزف على آلة الكمان.

وفي الخامسة من عمره، أعطاه أبوه بوصلة، وقد أدرك أينشتاين آنذاك أن ثمّة قوةً في

الفضاء تقوم بالتأثير على إبرة البوصلة وتقوم بتحريكها.

الطريف أن أحد نوابغ القرن العشرين كان يعاني من صعوبة في الاستيعاب، وربما كان

مردُّ ذلك إلى خجل هذا الرجل في طفولته. ويشاع أن أينشتاين الطفل قد رسب

مادة الرياضيات فيما بعد،. وتبنَّى اثنان من أعمام أينشتاين رعاية ودعم اهتمام هذا

الطفل بالعلم بشكل عام فزوداه بكتبٍ تتعلق بالعلوم والرياضيات.أنهى دراسته الثانوية

في مدينة آروا (السويسرية)، وتقدَّم بعدها إلى امتحانات المعهد الاتحادي السويسري

للتقافة في (زيورخ)عام 1895، وقد أحب أينشتاين طرائق التدريس فيه،

وكان كثيراً ما يقتطع من وقته ليدرس الفيزياء بمفرده، أو ليعزف على كمانه.

إلى أن اجتاز الامتحانات وتخرَّج في العام 1900.

حصل على وظيفة فاحص (مُختبِر) في (مكتب تسجيل براءات الاختراع) السويسري

في العام 1902. وفي هذه الأثناء، أصبح عمل أينشتاين في مكتب التسجيل السويسري

دائماً، وقام بالتحضير لرسالة الدكتوراه في نفس الفترة، وتمكن من الحصول على

شهادة الدكتوراه في العام 1905 من جامعة (زيورخ)، وكان موضوع الرسالة يدور حول

أبعاد الجزيئات. وفي العام نفسه، كتب أينشتاين 4 مقالاتٍ علميةٍ دون الرجوع للكثير من

المراجع العلمية أو التشاور مع زملائه الأكاديميين، وتعتبر هذه المقالات العلمية

اللبنة الأولى للفيزياء الحديثة التي نعرفها اليوم.

عرف أينشتاين "بأبي النسبية"، تلك النظرية التي هزت العالم من الجانب العلمي،

إلا أن جائزة نوبل مُنحت له في مجال آخر ((المفعول الكهرضوئي))

عرضت الحكومة (|لإسرائيلية) على أينشتاين منصب رئيس الدولة في العام 1952 ولكن أينشتاين

رفض هذا العرض الإسرائيلي .وفي العام 1955، توفي العالم أينشتاين دون أن

يجد حلاً لنظرية الجاذبية العامة، وحُرق جثمانه في مدينة "ترينتون" في ولاية "نيو جيرسي"

في 18 (أبريل) 1955 ونُثر رماد الجثمان في مكان غير معلوم، وحُفظ دماغ

العالم أينشتاين في جرّة عند الطبيب الشرعي "توماس هارفي" الذي قام بتشريح

جثته بعد موته.


مختارات من أقوال أينشتاين

الشيئان الذان ليس لهما حدود، الكون و غباء الإنسان، مع أني لست متأكدا بخصوص الكون.

أهم شيء أن لا تتوقف عن التساؤل.

أجمل إحساس هو الغموض، إنه مصدر الفن والعلوم.

كل ما هو عظيم وملهم صنعه إنسان عَمِل بحرية.

إذا لم يوافق الواقعُ النظريةَ، غيِّر الواقع.

الجنون هو أن تفعل الشيء مرةً بعد مرةٍ وتتوقع نتيجةً مختلفةً.

الحقيقة هي ما يثبُت أمام إمتحان التجربة.

يستطيع أي أحمقٍ جعل الأشياء تبدو أكبر وأعقد, لكنك تحتاج إلى

عبقري شجاع لجعلها تبدو عكس ذلك.

الخيال أهم من المعرفة.

الحقيقة ليست سوى وهم، لكنه وهم ثابت.

يبدأ الإنسان بالحياة، عندما يستطيع الحياة خارج نفسه.

أنا لا أفكر بالمستقبل، إنه يأتي بسرعة.

من لم يخطئ، لم يجرب شيئاً جديداً.




















من مواضيعي :
الرد باقتباس