عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 09/03/2011, 02:33 PM
صورة لـ هدوء انثى
هدوء انثى
سبحان من {علقك} فيني و {علقني} فيك ..
حواء واسرتها وشعر وأدب
 
قلب ينبض الكل يحبه وانااااااااااااا اجزم

أفلا يستحق الحب ّّ؟؟؟







يستحق الحب ..

من زرع الحب بين الناس أجمعين .. فقال : لايؤمن أحدكم حتى يحب لأخيه ما يحب لنفسه

يستحق الحب .

. من دل البشر طريق الحب فقال : ألا أدلكم على شيء إن فعلتموه تحاببتم أفشوا السلام بينكم
يستحق الحب :

من علمنا كيف نغزو القلوب ونسكنها .. حين قال : تهادواتحابوا

يستحق الحب :

من جلس على شفير القبر بين أصحابه ، ينكت التراب بعود في يده ، يرفع رأسه ، يسكن الحزن في عينيه ، ينبعث الشوق من شفتيه ، ينصت له أصحابه ، ينتظرون كلماته .. يهمس لهم : وودنا أنا قد رأينا إخواننا .. يتعجب الأصحاب ، وبصوتٍ واحد : أولسنا إخوانك يارسول الله .. ليس اعتراضا .. لا .. ولا احتجاجاً
.
. بل هي رغبة كل محب أن يكون لحبيبه كل شيء
.. فهو بالنسبة لهم كل شيء .. منحوه الحب والوفاء

.. البذل والتضحية .. هوالفرح .. البسمة ..

الروح .. الهواء .. النسمة .. هو أغلى من المال والأهل والولد

.. وأغلى من النفس .. أولسنا إخوانك .. نظر إليهم
، وقال : لا .. أنتم أصحابي.. إخواني .. أتدري من ؟ أنا .. أنت .. أنتِ .. الذين آمنوا به ولم يروه .. ألا تجري ال دموع شوقاً ؟
!.. ألا يستحق أن يملأ قلوبنا حبه’’
..

يستحق الحب ..

إنه نبينا محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم

، الرحمةالمهداة ..

التائب من الذنب كمن لاذنب له عجبت للجنة كيف نام طالبها
وعجبت لناار كيف نام هاربها
يا حبيبي يا رسول الله
صلى الله عليه وسلم



اللهم اسقنا من يده الكريمة شربة لا نظمأ بعدها أبدا
واجمعنا معه في الفردوس الأعلى يا الله




اللهم صلِّ على محمد ماتعاقب الليل والنهار وصلِّ على محمد ماذكره الذاكرون الأبرار وصلِّ على محمد عدد مكاييل البحار








(( أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ ))
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم


اللهم أغفرلي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمناً وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والاموات




من مواضيعي :
الرد باقتباس