عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 10/01/2011, 10:46 PM
صورة لـ محب الجنان
محب الجنان
مُجتهـد
 
جمالك في هـذا يا بنت حواء

بسم الله الرحمن الرحيـم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتـه

اخواتي الفاضـلات...

أين يكمن الجمال اخواتي؟؟ الكثير يبحثن عن الجمال في الصالونات، والتجمل للبنات من الفطرة ولا يعاب، ولكن نحن حديثنا عن جمال فقده كثير من الأخـوات وللأسف.

جمالك اختي في تقواك، نعم رعاك الله، فإذا تريدي ان يحبك البنات ويحبك الناس فعليك بتقوى الله، ربما تقول هل لديك دليل؟؟

فأقول نعم من القرآن، ألم تقرأي رعاك الله هذه الأيـة ( إن الذين آمنوا وعملوا الصالحات سيجعل لهم الرحمن ودا )

جاء في التفسير الميسر: إن الذين آمنوا بالله واتَّبَعوا رسله وعملوا الصالحات وَفْق شرعه, سيجعل لهم الرحمن محبة ومودة في قلوب عباده. اهـ

إذن لمن يريد ان يحبه الأخرين حب صادق ليس كذب او مصالح، فعليه بالإيـمان والعمل الصالح، لهذا الكثير يجد اللاتي تمسكن بالدين لهن طعم إن صح التعبير، اي القلوب تميل إليهن.

طيب هنا سؤال: ربما البعض يقول طيب تلك الممثلة جميلة وتلك فتاة مقصرة في عبادة ربها ولكنها جميلة والكل يحبها، فنقول: هذا حب ظاهر وربما حب مؤقت يزول بزوال السبب، فلو حصل لها شي او كبرت في السن تغيرت المحبة لهذه المرة وصار الكل يكرهها.

بل ربما بأفعالها يكرهها الناس، وكم رأينا جميلة ولكن سبحان الله الناس تسبها ولا تطيق سماع اسمها، وهذا قل من ينتبه له، ولكن الواقع شاهد على ذلك.

فإذن الحياة السعيدة اخواتي الكريـمة في طاعتكن لربكن، كم من البنات اللاتي سلكن طريق المحرمات، ثم يقولون والله ما وجدنا الراحة التي نبحث لها.

فعلنا المحرمات وسمعنا إلى الأغنيات وتعرفنا على العشاق وخرجنا معهم، ولكن قلوبنا وحشة وضيق وهموم ومشاكل، وطبعا ردنا لا عجب في ذلك اخواتي.

لأن الله تعالى يقول ( ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى )

فالآن اختي حددي مصيرك، نعم من الآن قبل الرحيل من الدنيا، اختاري اي الطريق تريدين، طريق السعادة او طريق الشقاء في الدنيا قبل الآخـرة.

نسأل الله تعالى ان يوفق الجميع لما فيه الخير..

كتبه/ محب الجنان





من مواضيعي :
الرد باقتباس