عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 04/01/2011, 09:40 PM
سيف السامرائي
مُشــارك
 
الاصدار المرئي الرائع والمميز النقشبندية توب 10 لعام 2010 ~ alnakshabandia2010 TOP 10~




بسم الله الرحمن الرحيم



مقدمه



مع انقضاء عام 2010 لابد ان نقف وقفه منصفه لنحصي اصدارات وعمليات المجاهدين في جيش رجال الطريقه النقشبنديه في هذه السنه وتوقعاتنا في عام2011ليكون الجميع على اطلاع على الحجم الحقيقي لهذا الجيش في ارض المعركه مع ايماننا الكامل بقوله تعالى (( كم من فئة قليلة غلبت فئة كثيرة بإذن الله )) فهم قليلوا العدد والعده قياسا بعدوهم ولكنهم بايمانهم يفوقونه اضعاف المرات وهو تذكره لباقي الفصائل على نشاط هذا الجيش رغم الضروف الصعبه من منطلق الايه الكريمه (( وفي ذلك فليتنافس المتنافسون ))




لغه الارقام في اصدارات الرجال الرجال في جيش الرجال



لجيش رجال الطريقه النقشبنديه اصدار اسبوعي مرئي يحوي هذا الاصدار من 15 الى 20 عمليه جهاديه
لجيش رجال الطريقه النقشبنديه 116 اصدار حتى نهاية عام 2010 مقسمه على النحو التالي



19 اصدار في سنه 2007 و2008 تعتبر من الاصدارات الرئيسيه التي يصل عدد العمليات في اول 14 اصدار منها الى 60 عمليه تقريبا



44 اصدار سنه 2009 مجموع العمليات فيها مايقارب الـ 850 عمليه جهاديه



53 اصدار في عام 2010 بلغ مجموع العمليات فيه ما يقارب الـ 1100 عمليه جهاديه


جميع الاصدارات تحوي على مختلف انواع واساليب القتال من قنص ورمان حراري وعبوات واطلاق صواريخ وقصف مدفعي واشتباكات



عام 2010



حقق جيش رجال الطريقه النقشبنديه في هذه الفتره مالم يحققه اي فصيل جهادي اخر في نشر عملياته المرئيه ومتجاوزا بذالك حاجز عدد الاصدارات والعمليات لسنه 2009 ويعني هذا ان الجيش كثف من عملياته الجهاديه هذا العام ليصل عدد اصداراته بهذه الفتره53 اصدار بينما وصل عدد اصداراته في سنه 2009 الى 44 متجاوزا ذالك بـ7 اصدارات مرئيه هذا ويذكر ان جيش رجال الطريقه قد استحدث قاطعين جديده للعمليات في هذه الفتره قد تكون سببا رئيسيا في زياده العمليات عن العام الماضي



وشهدت هذه الفتره بث عمليات نوعيه مميزه مقارنه بالفترات السابقه منها على سبيل المثال عمليات تفجير العبوات بعدد من جنود المحتلين هذا ويذكر ان مثل هذه المشاهد انقطعت عن المتابع للجهاد في العراق منذ بدايات 2008 بعد عده عمليات معروفه لفصائل جهاديه ومنها ايضا عمليه الجيش في اصداره العاشر التي استهدفت اربع جنود للمحتلين وابى عام 2010 ان ينتهي الا ببشرى عظيمه وهي تصنيع صواريخ الحق ارض ارض حيث تبلغ قوته التدميريه بقوه دانه الهاون 120 ملم حسب خبراء في هذا المجال وهو صاروخ مطور هذا ويذكر ان جيش رجال الطريقه قد صنع صاروخ البينه اواخر عام 2008 وطوره في عام 2009 ومن هنا يتضح ان الجيش يطور من قدرته الصاروخية كون ان المرحله الحاليه مع تحصن الجنود الامريكان داخل قواعدهم تحتاج الى قوه صاروخيه ومدفعيه ذات تأثير قوي لاجبارهم على ترك هذه القواعد وبالتالي استمراريه المقاومه حتى مع انسحابهم من المدن وهنا نستذكر قول الرفيق ابو احمد القائد الاعلى للقيادة العليا للجهاد والتحرير (جيش رجال الطريقة احد فصائلها)حيث قال مخاطبا الشعب العراقي بمناسبه انسحاب القوات الغازية من المدن (( اننا بعد التوكل على الله القوي العزيز سنجعل مقابرهم في هذه القواعد ونفجرها براكين تحت اقدامهم ))



توقعات عام 2011



ان الغيب لايعلمه سوى رب العباد ونحن هنا نتوقع ما يحصل في الفتره القادمه وفق معطيات من اهمها
ان مجاهدي جيش رجال الطريقه النقشبنديه مازالوا قابضين على الزناد ومازالت عملياتهم تتدفق علينا الواحده تلو الاخرى والاصدار تلو الاخر ونحن على يقين بان الله لن يخذل من باع نفسه في سبيله خصوصا اصحاب الرايه النقيه البيضاء التي لم تتلطخ في قتال اخوانهم المجاهدين او العراقين ولم تشغلهم عن الكافر المحتل فتنه



لذالك نقول في حال استمرار الجيش على نفس هذه الوتيره فأننا سنشهد من 50 الى 52 اصدار باذن الله حتى نهايه هذه السنه وستشهد هذه السنه زيادة بعمليات الصواريخ والهاونات وقد نشاهد في هذا العام بشريات في صناعه صواريخ جديده او تطوير البينه والحق من ناحية مدى الصاروخ وقوته التدميريه


الاصدار






هذا الاصدار يوثق اقوى عشر عمليات للجيش خلال عام 2010 مع يقيني بأن كل عمليات الجيش مميزه وقويه وقد احترت كثيرا في اختيار العمليات لصعوبه ذالك خصوصا مع وجود مايقارب الالف عمليه خلال هذا العام كما يحوي الاصدار على مشاهد لاعترافات احد قادة العدو بقوة وبأس رجال الجيش المحمدي واشياء اخرى اترككم لمشاهدتها راجيا من الله ان ينال اعجابكم واهديه لكل محبي الشهيد صدام حسين في ذكرى استشهاده الرابعه وكل السائرين على نهجه ووصيته في جهاد العدو وقتاله والى انصار القيادة العليا للجهاد والتحرير وانصار جيش رجال الطريقه النقشبنديه والى كل القادة والجنود المجاهدين





لتحميل الجودة العالية


اضغط هنا


او


اضغط هنا



لتحميل الجودة المتوسطة


اضغط هنا


او


اضغط هنا


او


اضغط هنا





الخاتمه



لا اجد غير ان اختم هذه المقاله بدعاء لقياده الجيش الشرعيه وشيخها شيخ المجاهدين الرفيق ابو احمد رعاه الله وامير الجيش شيخ الطريقه الشيخ ابو عبد الله النعيمي سدد الله بالعز خطاه وادعوا الله ان يستمر ابناء هذا الجيش بالضرب وبقوه على فلول العدو المنهزم ولا تتوقف عجله اصداراتهم وعملياتهم حتى النصر الكامل والشامل وعوده بغداد الرشيد الى اهلها وقيادتها الشرعيه




من مواضيعي :
الرد باقتباس