عرض مشاركة مفردة
  #4  
قديم 20/11/2010, 05:26 PM
صورة لـ محب الجنان
محب الجنان
مُجتهـد
 
نصائح ذهبيـة جديدة للبنات، رسائل متواضعة من اخوكم محب الجنان

الرسالة الرابعة/ لماذا لا تتضرعي إلى الله؟

أختي الكريمة..تأتي البلوى تلو البلوى..والمشكلة تلو المشكلة..والبلية تلو البلية، فلماذا لا ترفعي أكف الضراعة إلى الله.؟؟ لماذا لا تطرقي أبواب السماء بالدعاء؟؟

لماذا تلجئين إلى مشعوذين وسحره أو تتركي العبادة أو إلى الترفيه عن النفس بسماع الغناء المحرم أو مشاهدة أشياء محرمة او الخروج مع الشباب.

لا أختــي...

نسيت أن تطرقي باب الذي يقول ( ادعوني استجب لكم ) وربما الله يبتليك لكي يسمع صوتك..فماذا قدمتي من الدعاء أختي؟؟ ولنحذر أن يصيبنا مثل من سبقونا من قبلن.

تأملي هذا الكلام أختي...

قال تعالى ( ولقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فأخذناهم بالبأساء والضراء لعلهم يتضرعون، فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ولكن قست قلوبهم وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون،فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتة فإذا هم مبلسون )

قال ابن كثير في تفسيره/ وقوله ( ولقد أرسلنا إلى أمم من قبلك فأخذناهم بالبأساء) يعني الفقر والضيق في العيش. (والضراء) وهي الأمراض والأسقام والالام.

( لعلهم يتضرعون ) أى يدعون الله ويتضرعون إليه ويخشعون. ( فلولا إذ جاءهم بأسنا تضرعوا ) أى فهلا إذا ابتليناهم بذلك تضرعوا إلينا وتمسكنوا لدينا.

( ولكن قست قلوبهم ) أى ما رقت ولا خشعت. ( وزين لهم الشيطان ما كانوا يعملون ) أى من الشرك والمعاندة والمعاصي. ومن أحب أن يستزيد فليرجع لتفسير أبن كثير

فلنتضرع أخواتي إلى الله...

انظروا كيف حالنا..منا من يشكوا مرض، ومنا من يشكوا قلة الرزق ومنا من يشكوا هم وضيق ومنا من يشكوا مصيبة حدثت له ومنا من خسر أمواله وبعض الفتيات صابرات عن الحرام ينتظرن فرج من الله للزواج.

بلايا ومصائب ومحن ومشاكل في هذه الدنيا، فهيا نرفع أكف الضراعة إلى الله في الليل والنهار ولنسأل الله حواجنا دائما وابداً.

وأذكركم بهذه الآيات، قال تعالى ( وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو) ، وقال تعالى ( قل الله ينجيكم منها ومن كل كرب ) وقال تعالى ( أمن يجيب المضطر إذا دعاه ويكشف السوء ويجعلكم خلفاء الأرض)

فالله الله في الدعاء أخواتي الكريـمات..



من مواضيعي :
الرد باقتباس