عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 15/11/2010, 12:45 PM
صورة لـ محب الجنان
محب الجنان
مُجتهـد
 
: يا عاشق الصور والأفلام الجنسيـة

هـذه بعض الطرق للخلاص مـن مشاهدة الصور والأفـلام، ولا ننسى أن لكل داء دواء.

1) الدعاء واللجوء إلى الله تعالى، فيا أيها المبتلى بهذا المرض، هل جربت أن ترفع يديك إلى الله تعالـى.

أكثـر من الدعاء واللجوء إلـى الله تعالى، فهو مقلب القلـوب، فكم من الذين هجروا المواقـع الجنسية بعد الدعاء واللجوء إلى الله تعالـى.قـال الله تعالى ( وإذا سألـك عبادي عني فإني قريـب أجيب دعوة الداعي إذا دعانـي فليستجيبوا لي وليؤمنوا بي لعلهم يرشـدون )

فأكثـر من الدعاء والاستغفار، ولو وقعـت مرات ومرات، لا تضعف وتقـول أنا دعوت ولم يحدث شـيء. قـال رسول الله صلى الله عليه وسلـم ( يستجاب لاحدكم ما لم يعجـل يقول دعوت فلم يستجب لـي )

ربـما في بداية تفكيـرك لترك هذه المحرمـات تجد صعوبة لأن قلبك تعلق بـها، ولكن ثق تـمام الثقة أنك إذا تركت ذلك خشية مـن الله.

فـإن الله سوف يبدلك لـذة وراحة وطمأنينة في القلـب، وسوف تتحسـن حياتك وتعيش في سعادة جميلـة. قال الله تعالـى ( من عمل صالحاً من ذكـر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينـه حياة طيبة ولنجزينهـم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملـون )

هـذا أخواني وأخواتي وعد مـن الله تعالى من يعمـل الصالحات وهو مؤمـن فإن الله سوف يجعله يعيـش في طمأنينة وسعادة وراحـة.فأقبل على ربك أخـي الحبيب، وأقبلي أختي الكريـمة، فلنقبل على ربنا جميعـا.

2) الصـلاة، الصلاة عمود الديـن، فما هو حالك أخي الكريـم مع الصلاة.هـل أنت محافظ عليها؟؟

هـل تصلي جميع الفروض أم تهاونت فيهـا، كيف تريد تـرك الشهوات المحرمة وتستقيم حياتك وأنت لا تصلـي. وأعلـم أن الصلاة بخشـوع تضيق على الشهوات المحرمـة والمنكرات، فقد قال الله تعالـى ( إن الصـلاة تنهى عن الفحشاء والمنكـر )

كثيـر من هم يصلون ولكن صلاتـهم لا تنهاههم عن الفحشاء والمنكـر، فحافظ على صلاتك بخشوع وسوف تجد النتيجة الطيبـة. فقط جـرب أخي الكريـم، صلي في المسجد مع الجماعـة، ثم انظر بـماذا سوف تشعر. وأنـت كذلك أختي حافظي على صلاتـك، لا تـلهيك المغريات عن الصلاة، الصلاة، الصـلاة.

هذا هو طريق السعـادة الحقيقيـة.

هجر أماكن الفسـاد /

فمـن المستحيل أن تترك العادة السريـة وأنت تشاهد الأفلام والصور الجنسيـة، ومـن المستحيل أن تشعر بالسعـادة في معصية الله تعالى، فما دام أنت مشتـرك في مجموعات جنسية أو مشارك في منتديـات فضائح.

بـالله كيف تريد النجـاة وأنت تدخل تلك الأمـور، لا بد من المجاهد أخـي الحبيب. وأي شـيء يذكرك بهذه المعصيـة اهجره ولا كرامـة، فإن كان لديك أصدقـاء اتركهم وتعرف على صحبة صالحـة.

وإن كانـت لديك صديقة تتحدث معهـا في أمور محرمة، اهجـرها وقدم محبة الله تعالى عليهـا. وإن كنـت مشترك في مجموعة جنسيـة، فوراً اخرج منها أو غيـر الباسورد لبريدك وافتح باسورد نضيـف.

ثـم أشترك في مجموعات دعوية وهي كثيـرة ولله الحمد، اشترك في هذه المجموعات وانظـر إخوانك وأخواتك كيف همتهم الدعـوة ونشر الخير.وهـذا يجعلك تتقوى علـى الاستقامة، المهم كل شيء يذكـرك بالمعصية اهجره وابتعد عنـه.

كذلـك مثلا لو مشترك في منتـدى فضائح، قدم استقالتك منه وابـحث عن مكان نظيف وطاهـر، ولله الحمد توجد منتديات كثيـرة فيها خيـر.

لا بـد أن تبدأ في فتح صفحة جديـدة مع الدين، إن لم تتوب الآن فمـتى تتوب أخي الحبيـب. أختي الكريـمة إن لم تتوبي الآن فمتى تتوبـي؟؟؟ متى نتوب أيها الأحبـة.

المـوت يأتي بغتة والقبر صندوق العمـل.

كتـاب الله تعالى" القـرآن"
كثيـر من الشباب والبنات قـد هجروا القرآن الكريـم، تـمر الأيام تلو الأيـام ولا تفتح صفحة واحـدة. انشغلـوا بالمحرمات من قـراءة المجلات الخليعـه، ومشاهدة فضائيات تدعـوا إلى التحرر والفساد مثل ستار أكاديـمي.

بعـض الشباب عمل تصويـت لمن يشاهد ستار أكاديـمي، فكأن التصويت أغلـب من يشاهد هذه القنـاة الذي ورائها أعداء الديـن. أن كـان التصويت أغلبهم ما بـين 16-19 شباب وبنات، مثل هـؤلاء البالغين عندما يشاهدون هـذا البرنامج..ماذا ننتظـر؟؟

ألا انتظار انتشـار الفاحشة واستسهال المنكـر كأنه لا شيء، فاحذروا يا شباب الإسـلام ويا فتيات الإسـلام.فانتـم مستهدفين للقضاء علـى عفتكم وأخلاقكم، فقاطعوا هذه القنـوات وأقبلوا على ربـك وعلى دينـكم الذي ضيعه الكثير منـا.

أخوانـي وأخواتي.. القرآن كـلام الله تعالى وفيـه شفاء وموعظة للمتقيـن، فيه قصص السابقين وفيه دعوة إلى التوحيد ونبذ الشـرك.وفيـه أعمال تأخذك إلى الجنـة، وأعمال تأخذك إلى النار، يبين ربك فيه كيف يرضى عنـك.

فأيـن أنت من كلام بـك اخي العزيـز؟؟ بعض المسلمين والمسلمات قـد هجروا القرآن ووضعـوه على الأرف وقد غطاه الغبـار.

فــلا إله إلا الله.

طيـب.. هل للقرآن تأثيـر لترك المحرمـات؟؟ نعـم،، بل هو من أعظم الوسائـل لتقوية الإيـمان، وهو يعينك على طاعـة ربك وهجر المحرمات مـن صور وأفـلام.

فقط جـرب اليـوم، توضئ ثـم أمسك كتاب ربك وتدبر الآيات بقلبك وسـوف تشعر بأحساس غريـب بدخلك. قال الله تعالـى ( يا أيها الناس قد جاءتكـم موعظة من ربـكم وشفاء لما في الصـدور وهدى ورحمـة للمؤمنين )

جـاء تحت تفسيـر هذه الآيات: يـا أيها الناس قد جاءتكـم موعظة من ربكـم تذكِّركم عقاب الله وتخوفكـم وعيده. وهـي القرآن وما اشتمل عليـه من الآيات والعظـات لإصلاح أخلاقكـم وأعمالكم.

وفيـه دواء لما في القلـوب من الجهل والشـرك وسائر الأمراض, ورشـد لمن اتبعه من الخلـق فينجيه مـن الهلاك. جعلـه سبحانه وتعالى نعمـة ورحمة للمؤمنين, وخـصَّهم بذلك; لأنـهم المنتفعون بالإيـمان, وأما الكافرون فهو عليهم عمـى.اهـ

وقال تعالـى ( وننـزل من القرآن ما هـو شفاء ورحمـة للمؤمنيـن ولا يزيد الظالمين إلا خسـاراً ) وننـزل من آيات القرآن العظيـم ما يشفي القلـوب من الأمراض، كـالشك والنفاق والجهـالة، ومـا يشفي الأبدان برُقيتهـا به، وما يكون سببًا للفـوز برحمة الله بـما فيه من الإيـمان.

ولا يـزيد هذا القرآن الكفـار عند سماعه إلا كفـرًا وضلالا؛ لتكذيبهم به وعدم إيـمانـهم. إذن أخي الكريـم..وأختي الكريـمة. كيـف نريد النجاة من الشهـوات المحرمة ونحـن بعيدين عن كتبا ربـنا؟؟ كيف نريد النجـاة من الشبهات ونحـن بعيدين عن كتاب ربنـا.

فأقبـل على كلام ربـك أخي وأهجـر كل شيء يبعدك عن كلام ربـك من مجلات خليعـة أو أفلام أو صور جنسيـة. فكلهـا سوف تأخذك إلـى الهاويـة، وإلى ندم وحسرة وضيق وتعسر الأحـوال.

كتبه/ محب الجنان
وطرح في منتديات نزهة المشتاقين في منتصف عام 2006م



من مواضيعي :
الرد باقتباس