عرض مشاركة مفردة
  #12  
قديم 24/10/2010, 11:20 PM
صورة لـ عمرم
عمرم
مسافر
مسافر
 
: شريـعـتي مـنهـاج حــيـاتـي



على الأم أن تحرك فى أعماق طفلها عاطفة القرابة، وتشجعه على صلة الرحم،

لتنمو فى نفسه محبة من تربطه وإياهم رابطة النسب حتى إذا بلغ سن الرشد

قام بواجب العطف والإحسان لهم، وتستطيع أن تطبق ذلك بصورة عملية

فتأخذ طفلها معها عند زيارتها - مع محرم - لمن يرتبطون بهم بصلة قرابة،

فيتعود الطفل هذا السلوك الإسلامى،

قال تعالى: {واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئًا وبالوالدين إحسانًا وبذي القربي

واليتامي والمساكين والجار ذي القربي} [النساء: 36].

وعليها أن تشرح له أن عليه حقوقًا لجيرانه، يعاملهم بإحسان، ولا يؤذيهم، بل يحميهم

ممن يتعرض لهم بسوء..

قال رسول الله (: (والله لا يؤمن،والله لا يؤمن).

قيل: من يا رسول الله؟ قال : (الذى لا يأمن جاره بوائقه (شروره) [متفق عليه].

وعلى الأم أن تنبه ولدها إلى احترام معلمه، وتوقيره، وأن ذله لمعلمه عز ،وتواضعه له رفعة

قال رسول الله (: (ليس من أمتى من لم يجل كبيرنا، ويرحم صغيرنا، ويعرف لعالمنا حقه) [أحمد].



من مواضيعي :
الرد باقتباس